المساعد الشخصي الرقمي



Loading

مشاهدة النسخة كاملة : موسوعة النباتات


الصفحات : 1 [2] 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12

ARSELIN
17/09/2010, 23:34
نبات ربيعي حالي الطعم ينبت في الأراضي الرملية والسهول، منفرش وترتفع أزهاره إلى قرابة 15 سم أوراقه مليئة بالشعيرات الصغيرة وأزهاره مفردة وكبيرة الحجم بالنسبة للنبتة ورائحته غير مقبولة، تأكله الحيوانات مأكولة من قبل وأما الانسان فيأكل الأوراق فقط .
http://uploads.imagup.com/13/1284759093.jpg

ARSELIN
17/09/2010, 23:36
http://ups.imagup.com/ano1/1284759210.jpg
نبات ربيعي حالي الطعم ينبت في الأراضي الرملية والسهول، نبتة منفرشة لا تنمو إلى الأعلى وتخرج سيقانها من وسط القاعدة وتتفرع من هذه السيقان فروع، ولها أوراق شبه بيضاوية متقابلة وصغيرة،
وثمارها تتشكل داخل قرون منجلية بطول 3 سم بشكل فردي ومنها تتكون البذور.

ARSELIN
17/09/2010, 23:40
http://ups.imagup.com/ano1/1284759458.jpg
نبات صيفي (من الشجيرات) مشابه للسبط وينبت في الأراضي الرملية، ويرتفع إلى قرابة 70 سم وأوراقة رمحية طويلة، وسنابله متوسطة الحجم وناعمة وهو غذاء مفضل لدي البهائم

ARSELIN
17/09/2010, 23:43
http://ups.imagup.com/ano1/1284759578.jpg
نبات صيفي (من الشجيرات) ينبت في الأراضي الرملية، أوراق اسطوانية دقيقة وطويلة

وأزهاره ذات شعيرات كثيفة تميل إلى الأخضر المصفر ، وله قدرة فائقة على التعايش مع الظروف المناخية الصعبة ويعتبر من أجود أنواع الحطب وله رائحة ذكية، وتستخدم أوراقه في دبغ الجلود ولعلاج بعض الأمراض.

ARSELIN
17/09/2010, 23:45
http://ups.imagup.com/ano1/1284759795.jpg
نبات صيفي (من الشجيرات) ينبت في الأراضي الرملية خصوصا سهول عالية نجد.

يصنف هذا النبات كصديق للأرطى وتستعمل أغصانه وجذوره كحطب ويتمتع برائحة زكية
ويتعرض الغضى لعملية احتطاب مركزة جعلت من وجوده ندرة إلا في المناطق الوعرة مثل النفود الكبير والربع الخالي في المملكة العربية السعودية كما يوجد بكثرة في نفود الخبيبة والمصفر جنوب وجنوب غرب عنيزة وبكثرة بسبب حمايته ثم الوعي من أهالي المنطقة بوجوب المحافظة عليه.

ARSELIN
18/09/2010, 00:01
http://yann.cochard.free.fr/images/17/1754.jpg
الصباريات من النباتات التي لديها القدرة على تحمل الظروف المناخية المختلفة كما انه من الخطأ تصور أن نباتات الصبار من الممكن أن تربى تحت شمس الصيف الحارقة بزعم أنها نباتات صحراوية وتتحمل درجات الحرارة المرتفعة و حقيقة أن النبات لن يموت ولكن سيؤدى ذلك إلى التأثير الســلبي على الجمال العام للصبار ومعدل النمو و التزهير لبعض أنواعه كما أن هناك بعض الأنواع القليلة جداً من الممكن أن تحترق و تموت لذلك يكون من المناسب لتربية مجمل أنواع الصباريات أن يتم حمياتها بقدر من التظليل خلال اشهر الصيف شديد الحرارة مع الحرص على أن تكون نسبة الإضاءة التي تصل إليها عالية ويمكن للمربى توفير ذلك بوضع النباتات فوق الأسطح داخل برجولة خشبية أو مكان مغطى بشبك السيران أو تربيتها فى البلكونات التي تتعرض لأشعة قدر من اليوم دون تعامد مستمر وفى الحدائق اسفل الأشجار أو فى حجرات المنازل الداخلية بشرط توفير إضاءة صناعية كافية لها و بالنسبة لدرجات البرودة فنباتات الصبار تتحمل درجات البرودة المنخفضة بشرط ألا تصل إلى حد التجمد وهو ما لا يحدث فى مصر أما باقى اشهر العام فيمكن تعريض النبات فيها لأشعة الشمس المباشرة للحصول على اكبر قدر من الأشعة الهادئة المفيدة للنمو .

ARSELIN
18/09/2010, 00:04
http://www.jardin-exotique.mc/images/infos_bas.jpg
نبات صحراوي يضرب به المثل في تحمل العطش والجفاف الذي قد يمتد بالصحاري لسنوات طويلة. ويثمر بعضه ثمار مثل التين الشوكي.وتنمو زهور لبعض أنواعه.
تعيش بعض أنواع الطيور الصحراوية في الصبار وتعتبره ملجأ آمن من أعدائها الطبيعيين. تنمو بعض أنواع الصبار لتصل إلى ارتفاعات كبيرة.
وهو من جنس النباتات الصحراوية من الفصيلة الزنبقية انواعها عشبية او شجرية معمره،
وانواع الصبار كثيره منها: الصبار العادى، والصبار الأفريقى، والصبار الأسيوي..
تركيــــبه وفوائـــده واستعمالاته الطبية:
يحتوى الصبار على 12,8% من السكر وعلى احماض التفاح والبكتين والتانين
وفيه 1% من المواد البروتينية، ويحتوى على الكلس والفوسفور وفيتامينات أ و ج...
يستعمل عصير الاوراق لنباتات الصبار المختلفة فى علاج امراض الكبد وامراض العيون..
كما يستعمل طازجا فى دهان بشرة الجلد المحترقة من اشعة الشمس المباشرة اثناء التصييف
على شواطىء البحار لتخفيف الام العلاج، كما يستخدم فى المساعدة على سرعة التئام الجروح
المختلفة وعلاج بعض الامراض الجلدية، وتستخدمه النساء فى ترطيب ونعومة بشرة الوجه والاطراف
المختلفة، وقد يتناول عصير الاوراق الطازجة لمنع الاسهال الناتج عن تعاطىمستخلص السنا او السنامكى
فى علاج الامساك المزمن...وحديثا أمكن فصل المركبات الغليكوسيدسة من اوراق الصبار والتى تدخلى في مكونات مستحضرات
التجميل المختلفة لترطيب ونعومة بشرة الجلد، كما تساعد على سرعة التئام الجروح وإزالة البثرات
المنتفخة فى الوجه، وثبت ان مادة الإيمودين الموجوده فى الصبار لها فعالية مثبطة لبعض أنواع الأورام السرطانية والجلدية......

خصائص الصبار التي تمكنه من التكيف مع البيئة الصحراوية :
للصبار قدرة عجيبة على تحمل المعيشة في الصحراء فهو يستطيع البقاء حيا لسنين في شمس الصحراء الحارقة بدون ماء .
1- الصبار إما لا يمتلك أوراق أو أوراقة ضامرة حتى يقلل نسبة تبخر المياه و يستعيض عن ذلك بإجراء التمثيل الضوئي في الجذوع.
2- الصبار مغطي بالأشواك التي تقلل من تعرضه للشمس و تحميه من الحيوانات ألأكلة.
3- جذوع الصبار تعمل كمخزن للمياة فتتضخم في حالة وفرة المياه لتخزنها و بها ثنايا لتنكمش في حالة استهلاك تلك المياه في فترة الجفاف الطويلة.
4- جسمه كله مغطي بطبقة شمعية تقلل تبخر المياه منه و في حالة سقوط الأمطار تنزلق المياه علي الطبقة الشمعية إلي الأرض فلا تتبخر بل تمتصها الجذور.
5- غالبية أشكال الصبار أسطوانية أو دائرية هذا يقلل حجم السطح بالنسبة إلي الحجم الكلي مما يقلل التبخر مع الحفاظ علي السعه العالية لتخزين المياه .
6- بعضها له جذور عميقة لتصل إلي المياه الجوفية و البعض الآخر له جذور تنمو بسرعة فائقة و تمتد أفقيا لمسافات شاسعة عند هطول الأمطار لتجميع مياه . ويوجد نوع من الصبار العملاق يستطيع امتصاص 3000 لتر من المياه في عشرة أيام.
7- نسبة الأملاح عالية في الجذور لتساعد في امتصاص المياه بالضغط ألازموزي .
8- يستطيع الصبار امتصاص مياه الضباب من علي سطحه.
9- الفتحات في سطحه التي تسمح بتبادل الهواء قليلة جدا لتقليل تبخر المياه. و هذه لا تفتح إلا مساءا لامتصاص ثاني أكسيد الكربون حين تكون نسبة الرطوبة عالية و الحرارة منخفضة ومعدل التبخر منخفض . فالصبار له القدرة علي تخزين ثاني أكسيد الكربون علي هىئة مركبات كيميائيه ليستخدمه في عملية التمثيل الضوئي عند سطوع الشمس في نهار اليوم التالي

ARSELIN
18/09/2010, 00:11
http://ups.imagup.com/ano1/1284761290.jpg

ARSELIN
18/09/2010, 00:14
http://ups.imagup.com/ano1/1284761487.jpg

ARSELIN
18/09/2010, 00:16
http://ups.imagup.com/ano1/1284761631.jpg

ARSELIN
18/09/2010, 00:18
http://ups.imagup.com/ano1/1284761741.jpg

ARSELIN
18/09/2010, 00:20
http://uploads.imagup.com/13/1284761884.jpg

ARSELIN
18/09/2010, 00:22
http://uploads.imagup.com/13/1284762003.jpg

ARSELIN
18/09/2010, 09:55
http://portal.paaf.gov.kw/paaf/ershad/palm%20images/A-2/palm%20tree%20farm.jpg

http://portal.paaf.gov.kw/paaf/ershad/palm%20images/A-2/Palm%20dates%205.jpghttp://portal.paaf.gov.kw/paaf/ershad/palm%20images/A-2/B-2/C-6/D-6/1.jpg
شجرة النخيل من أهم نباتات العائلة النخيلية Palmaceae ومن جنس Phoenix ويحمل الجنس أثنى عشر نوعا منها نخيل جوز الهند ونخيل السكر .

وتعد زراعة النخيل من المجالات الزراعية الهامة في الصحراء لما تتمتع به من صلابة ومكانة تاريخية باعتبارها من أقدم الأشجار التي زرعها واستخدمها الإنسان في غذائه
النخيل من النباتات أحادية الفلقة وهي من فواكه مناطق تحت الاستوائية . تعتبر منطقة الخليج العربي وإيران الموطن الأصلي لشجرة النخيل التي انتشرت زراعتها في المناطق الحارة الجافة وأهم الدول المنتجة لنخيل البلح : السعودية والعراق و الجزائر وإيران وليبيا ومصر والمغرب وتوجد بكميات أقل في تونس والهند والسودان والولايات المتحدة الأمريكية

وهذه لوحة بجميع انواع التمور
http://www.kuwaite.ws/uploads/ebc3cd3f84.jpg
http://portal.paaf.gov.kw/paaf/ershad/palm%20images/A-2/B-2/C-13/1.jpghttp://portal.paaf.gov.kw/paaf/ershad/palm%20images/A-2/B-2/C-13/page53.jpghttp://portal.paaf.gov.kw/paaf/ershad/palm%20images/A-2/B-2/C-13/page60-b.jpg

http://portal.paaf.gov.kw/paaf/ershad/palm%20images/A-2/B-2/C-13/page61-b.jpghttp://portal.paaf.gov.kw/paaf/ershad/palm%20images/A-2/B-2/C-13/page%2051-a.jpghttp://portal.paaf.gov.kw/paaf/ershad/palm%20images/A-2/B-2/C-13/page62-c.jpg
http://portal.paaf.gov.kw/paaf/ershad/palm%20images/A-2/B-2/C-13/page63(a).jpghttp://portal.paaf.gov.kw/paaf/ershad/palm%20images/A-2/B-2/C-13/page62-a.jpghttp://portal.paaf.gov.kw/paaf/ershad/palm%20images/A-2/B-2/C-13/Copy%20of%20page56-b.jpg


http://portal.paaf.gov.kw/paaf/ershad/palm%20images/A-2/B-2/C-13/Copy%20of%20page56-c.jpghttp://portal.paaf.gov.kw/paaf/ershad/palm%20images/A-2/B-2/C-13/page57-a.jpghttp://portal.paaf.gov.kw/paaf/ershad/palm%20images/A-2/B-2/C-13/page%2051-c.jpg

الأهمية الاقتصادية والتركيب الكيميائي
يوجد في الثمار إضافة للمواد السكرية كميات جيدة من الفيتامينات الذائبة في الماء مثل ( الثيامين – الريبوفلافين – حامض الفوليك ) وكميات قليلة من حامض الاسكوربيك
بالإضافة للعناصر التالية : الزنك والبوتاسيوم والصوديوم والنحاس والكالسيوم والفسفور وكلوريد المنغيز والحديد ، بالإضافة للقيمة الغذائية للثمار . وتستعمل الأوراق لصناعة الحصر والسلل والأقفاص والمكانس وغيرها من الصناعات

الوصف المورفولوجي
النخيل من النباتات أحادية الفلقة ذات الساق الواحدة ولها نقطة نمو واحدة داخل الجذع قريبة من قمته وهو لا يملك كامبيوم اسطواني وبالتالي لا يزداد الجذع في السماكة بينما يزداد في الطول ويصل ساق النخيل إلى حوالي 24 م. الأوراق ريشية مركبة طول الواحدة يتراوح بين 240 -370 سم والوريقات تكون مضغوطة تتحول تدريجياً إلى أشواك مدببة في قاعدة الورقة. ويحمي سطح الأوراق خلايا متينة الجدر مغطاة بطبقة سميكة من الكيوكتيل وتكون الثغور عميقة . يبدأ الإثمار بعمر أربع سنوات تقريباً في الأشجار الناتجة عن فسيلة وبعد 7-10 سنوات في الأشجار البذرية ويستمر مائة سنة

طبيعة الأزهار
نخلة البلح ثنائية المسكن أي أن الأزهار المذكرة والأزهار المؤنثة كل منها موجودة على شجرة وتتواجد الأزهار ضمن غطاء يسمى الإغريض الذي ينشق طبيعياً عن نضج الأزهار. والأغاريض المؤنثة أقل في العرض والنمو

الأزهار المؤنثة
ليس لها لون أو رائحة تجذب إليها الحشرات ، وتتكون الزهرة من ثلاث كرابل منفصلة ، إذا لقحت نمت كر بلة واحدة وإلا فتنمو كر بلة واحدة أو ثلاث كربلات وتكون ثماراً عديمة البذور لا تنضج طبيعياً ، وتظل الأزهار صالحة للتلقيح مدة (3 – 7 ) أيام

الأزهار المذكرة
فيها ستة أسديه عندما تنضج المتوك مخرجة حبوب اللقاح الدقيقة ، ولها رائحة جميلة وجذابة جداً للنحل . يبدأ الأزهار عادة من مارس وحتى مايو حسب الصنف والعمر والأحوال الجوية

المتطلبات البيئية
أ-الحرارة: يحتاج النخيل إلى فصل نمو طويل وحار ومشمس – شتاء معتدل الحرارة - ولا يتحمل النخيل الصقيع حيث تتجمد أطراف سعفها على/ –6 /درجة مئوية ويتجمد جريدها على/ –9 /درجة مئوية. ويفضل إجراء الغرس عندما تكون درجة الحرارة تتراوح بين من 32 - 38 درجة مئوية
ب- الأمطار: يتضرر النخيل من الأمطار في فترات التلقيح والإثمار ووقت نضج التمور
ج- الري: تحتاج النخلة إلى ري كاف تتوقف كميته على حالة الجو وطبيعة النبات
د- التربة: تتلائم أشجار النخيل مع كل أنواع الأتربة ، إلا أنها تفضل الأراضي الصفراء الطينية الجيدة الصرف. وتقاوم الملوحة حتى 22500 جزء بالمليون

ثانيا ً: القيمة التنسيقية للنخيل
القيمة التنسيقية
بالإضافة إلى نخيل البلح تستخدم أنواع أشجار النخيل الأخرى في الكثير من الأعمال التنسيقية والتزينية للشوارع والجزر الوسطية والحدائق. ويمكن تلخيص ذلك في الآتي
الزراعة كنماذج فردية بعيداً عن بعضها من الأشجار في الحدائق الطبيعية والمنتزهات العامة على أن يكون لكل شجرة نخيل شخصية مستقلة بذاتها . ومن أهم الأنواع الملائمة للزراعة كنماذج فردية في التنسيق الخارجي الكناري ، البلح ، كاميروبس ، ليفستونيا
الزراعة في مجموعات بحيث تكون كل مجموعة مؤلفة من ثلاث إلى خمس نخلات من نوع واحد ، وتبعد كل مجموعة عن غيرها بخمسة أمتار بحيث لا تقع ظلالها على بعضها. ومن أهم الأنواع الملائمة للزراعة في مجموعات في الحدائق النخيل المتقزم ، سابال(ذيل الطاووس) ، واشنجتونيا ، كاريوتا(ذيل السمكة)
تجميل الشوارع والميادين ، حيث يستعمل بعض أنواعها في تشجير جوانب الطرق أو وسط الجزر في الشوارع في صفوف منتظمة حيث لا تعوق حركة المرور لطبيعة نموها غير المتفرع ولتوفير الظل وجمال المنظر.ومن أهم الأنواع الملائمة للزراعة في الشوارع الكناري، ليفستونيا، سابال، واشنجتونيا، الملوكي
الزراعة كمنظر أمامي للمباني الكبيرة ، خاصة الرسمية أو ذات الطابع الشرقي
الزراعة كمنظر خلفي : ويقصد به الزراعة خلف النباتات وفي خلفية المنظر وفي صفوف منتظمة بحيث يستخدم النخيل في تحديد أبعاد الحديقة عن طريق زراعته في المنظر الخلفي وتحديد منظر المنزل الخلفي ووضعه في برواز طبيعي جميل
تستخدم أشجار النخيل صغيرة الحجم في الأصص كنباتات تنسيق داخلي وذلك لجمال أشكالها في الداخل . ومن أهم الأنواع الملائمة للزراعة في أوعية التنسيق الداخلي كاميدوريا، روبليني ، كنثيا ، سيفورثيا
لتحديد الملكيات الكبيرة نسبياً
أسس زراعة فسائل النخيل
شروط فسائل النخيل الجيدة والتي تصلح للغرس في الشوارع
تعتبر شجرة النخيل من أفضل النباتات التي يمكن زراعة وتنسيق الشوارع بها سواء الشوارع العريضة أو الشوارع الضيقة نظراً للصفات التي تتمتع بها شجرة النخيل. وعند استخدام فسائل النخيل كأشجار شوارع يراعى ما يلي
أ- أن تكون من الأصناف القوية السريعة النمو حتى تتحمل الظروف البيئية غير الملائمة والمحيطة بها
ب- يجب أن تكون الفسائل ناضجة وجيدة التكوين وذات مجموع جذري جيد ولا يقل عمرها عن 3-4 سنوات ، ووزنها من 20-25 كجم
وطولها من 1-1.5 متر
ج- يجب أن يكون مكان فصلها من الأم نظيفاً وليست به جروح أو تشققات عديدة
د- أن تكون من الأصناف المنتشرة في المنطقة حتى نضمن توافر الفسائل بأعداد وبأسعار مناسبة
هـ- أن يتم فصلها بواسطة عمال مدربين جيداً على هذه العملية

كيفية الحصول على فسائل جيدة
أ- العناية بخدمة الفسائل في قواعد أمهاتها والاحتفاظ بجريدها لحين قلعها
ب-خف الفسائل الضعيفة المتزاحمة لتتسع المسافات بينها
ج- تقليم جريدها الجاف والزائد
د-تربية عدد لا يزيد عن 5 فسائل في قاعدة الأم خلال الخمس سنوات الأولى ومثلها خلال السنوات الخمس الثانية وذلك للحصول على فسائل قوية ولا تؤخذ الفسيلة إلا بعد أن تثمر على الأم للتحقق من صنفها
هـ- لتشجيع النخلة على إنتاج الفسائل في قاعدتها يجري تحضينها بتكويم التراب حول جذعها حتى ارتفاع 50 سم ويرطب بالماء للإسراع في تكوين الجذور

كيفية تقليع فسائل النخيل وميعاده
يتم عادة تقليع فسائل النخيل في موعدين هما الخريف والربيع. ويراعى عند تقليع الفسائل ما يلي
أ- يقلم جريد الفسيلة المراد قلعها بحيث لا يبقى سوى صفين منه حول القلب
ب- يقرط الجريد المتبقي إلى نصف طوله تقريباً ويربط ويتم ذلك قبل القلع بأسبوع تقريباً
ج- يتم إزالة التراب الموجود تحت الفسيلة حتى يظهر مكان الاتصال بالأم
د- تستخدم العتلة في فصل الفسيلة عن طريق وضعها في منطقة الاتصال وتحريكها بينهما مع الضرب الخفيف حتى تنفصل
هـ- توضع الفسيلة على الأرض برفق وتشذب جذورها الزائدة
و- توضع الفسيلة في مكان ظليل وتلف جذورها بالخيش وترطب بالماء في حال نقلها إلى مكان بعيد أو في حالة التأخر في غرسها

مواعيد زراعة الفسائل
يمكن زراعة فسائل نخيل البلح في أي وقت من السنة فيما عدا أشهر الشتاء البارد (حيث يكون النمو بطيئاً) وأشهر الصيف مرتفعة الحرارة حيث تسبب جفاف وموت الفسائل
وتجري عمليات الزراعة في موعدين أساسين
( أ ) – الربيع : ( مارس – أبريل – مايو )
( ب ) – أواخر الصيف – الخريف ( سبتمبر – أكتوبر نوفمبر )
وينصح بالزراعة في الموعد الثاني ( أواخر الصيف ) وخاصة تحت الظروف الجوية لمنطقة الرياض نظراً لتعرض الفسائل للحرارة الشديدة خلال فصل الصيف وذلك قبل أن تنمو جيداً . والمعروف أن الحرارة العالية أكثر ضرراً على الفسائل الصغيرة ، وخاصة تلك المزروعة في منطقة مكشوفة كالشوارع الرئيسية بالمدن

مسافات زراعة الفسائل
يمكن زراعة فسائل النخيل في الجزر الوسطية في مكان مخصص لها وعلى أبعاد 8 أمتار بين الفسيلة والأخرى( حسب عرض الجزيرة الوسطية) ، كما يمكن زراعتها على جانبي الطريق على مسافة 10 أمتار ( حسب عرض الطريق) مع زراعة أشجار زينة أخرى بين أشجار النخيل مثل أشجار الفيكس أو الفلفل رفيع الأوراق أوغيرها إن أمكن
كما يفضل زراعة وتجميع كل صنف على حدة في مكان واحد حتى لا يكون هناك اختلافات واضحة في قوة نمو الأشجار مما يقلل من قيمتها الجمالية وقبل الزراعة بوقت كاف تجهز جور مساحتها 1×1×1 متر حيث تزال التربة الأصلية وتترك عدة أيام للتهوية ثم توضع فيها تربة رملية وعند الزراعة توضع كمية من الرمل الناعم في قاع الجورة ثم توضع الفسيلة وتثبت حولها جيداً بكمية من التربة الرملية ثم توضع كمية من الماء ثم توضع طبقة أخرى من الرمل ويرطب بالماء وتدك بالأقدام وهكذا حتى تمتلئ الجورة تماماً بالتربة ثم تروى الفسيلة بعد ذلك بحيث لا يلامس الماء قلب الفسيلة

كيفية غرس فسائل النخيل
أ - يوصى بغرس فسائل النخيل فور قلعها أو وصولها إلى مكان الغرس ، وتقل نسبة نجاح الغرس للفسائل كلما تأخر موعد الغرس
ب- تحفر الجور بأبعاد مناسبة حسب حجم الفسيلة
وعادة تكون 1م 1xم1 xم وذلك قبل الغرس بوقت كاف لتهوية التربة ، كما يراعى تفتيت قاع الحفرة إذا كانت ذات طبقة متماسكة أو صلبة
ج – توضع الفسيلة في وسط الجوره بحيث يكون أكبر قطر لجذعها بمستوي سطح التربة أو تحته بقليل وحتى لا يتعرض القلب للتعفن من دخول الماء إليه في حالة وضع الفسيلة أعمق مما يجب
د - يراعى عادة أن تكون الفسيلة مائلة نحو الشمال أو أن يكون الجزء المائل منها نحو الشمال حتى لا تتعرض لتعامد أشعة الشمس عليها وقت الظهيرة وكذلك لتعمل الرياح على تعديل وضعها للاستقامة
هـ – يردم التراب في الجورة حول الفسيلة بعد أن يتم خلطه بالسماد العضوي المتحلل المعقم (بلدي) ويباشر بالدك والري . وأحياناً يلجأ بعض المزارعين إلى التسميد بعد سنتين وذلك بعد التأكد من نجاح عملية الغرس
و - يعمل حوض مستدير حول الفسيلة يبعد عن ساقها 50 –60 سم ويعمل بين الأحواض ساقية تصل كل حوض بالآخر

الأمور الواجب مراعاتها عند زراعة الفسائل
أ- للقضاء على اليرقات التي تصيب غراس النخيل بكثرة حيث تستخدم المواد العضوية في التسميد ، ينصح بإضافة كمية من مبيد الفيودران المحبب
وبمعدل 50 جرام لكل غرسة على أن تخلط مع التربة مباشرة بنثرها على السطح
ب – معاملة الفسائل بحرص أثناء عمليات النقل والزراعة حتى لا يتم حدوث أي أضرار للقمة النامية الجمارة
ج – ألا تزرع الفسائل عميقة أكثر من اللازم حتى لا يتم دفن قلب الفسيلة في التربة مما يعرضها للتعفن أثناء الري
د – يجب أن تغطى الفسائل بالخيش أو الليف لحماية قلب الفسيلة سواء من الحرارة الشديدة أو البرودة العالية
هـ- تنقيع منطقة الجذور في محلول فطري لزيادة نسبة نجاح الفسيلة وتجنب حالة التقزم التي تصيب بعض غراس النخيل

معاملة الفسائل بعد الزراعة
أ – الاهتمام بالري وخاصة بعد الزراعة مباشرة لتأمين الرطوبة حول الجذور خلال هذه الفترة لتشجيع تكوين جذور جديدة ، ويفضل أن تروى يومياً ، ثم تروى بعد ذلك مرتين في الأسبوع حسب طبيعة التربة والظروف الجوية ، مع مراعاة عدم زيادة الري وخاصة في حالة الأراضي الطينية حتى لا يحدث تعفن لقواعد الفسائل قبل أن تكون جذوراً جديدة
ب – بعد التأكد من نجاح الفسيلة وتكوينها نموات جديدة ( بعد مرور سنتين ) يفضل تسميدها بالأسمدة العضوية خلال شهري نوفمبر وديسمبر عن طريق إضافة كمية من السماد العضوي ( الدبال ) المتحلل بحوالي 1-2 كجم شجرة عند أول فصل الشتاء(أكتوبر-نوفمبر) ، كما يمكن تشجيع الفسائل على النمو الخضري السريع وخاصة المزروعة في الشوارع عن طريق تسميدها بالأسمدة الكيماوية السريعة الذوبان مثل اليوريا بمعدل من 750 جرام لكل شجرة تضاف نثراً في التربة على عدة دفعات
ج – يراعى إزالة الحشائش التي توجد بجوار الفسائل باستمرار لعدم منافستها للفسائل في الماء والغذاء
هـ – بعد نجاح الفسيلة وتكوينها أوراقاً جديدة تزال الأربطة والخيش المحيط بالأوراق للمساعدة على نمو الأوراق الجديدة مع تقليم الأوراق الجافة باستمرار وتكريب سيقان الأشجار بعد نموها لكي تبدو جميلة المظهر ، كذلك يراعى إزالة الفسائل الصغيرة التي تتكون حول الشجرة الأساسية باستمرار للمحافظة على مظهر الشجرة الأم
و – يجب عمل برنامج خاص لمقاومة الأمراض والآفات التي تصيب أشجار النخيل وخاصة الأوراق حتى لا تبدو الأشجار في صورة غير مقبولة ويتم ذلك عن طريق رش الأشجار ( الفسائل ) بأحد الزيوت النباتية ( زيت الفولك أو الباكول ) بتركيز 2% مرة أو مرتين في الشتاء مضافاً إليه مادة المالاثيون بتركيز في الألف لمقاومة الحشرات القشرية والحشرات الشمعية

أهم أصناف النخيل
سجلت المصادر العلمية وجود أكثر من خمسمائة صنف من النخيل مسجلة في مختلف الأقطار التي تزرع فيها و 90% من هذه الأصناف في الوطن العربي ومعظمها في الجزيرة العربية

أهم الأصناف المزروعة في المملكة العربية السعودية هي
أ- الأصناف الحلوة: سميت كذلك لحلاوة مذاقها فهي تؤكل بلحاً ورطباً وتمراً ، وتنتشر زراعة الأصناف الحلوة في منطقة حائل والمدينة المنورة والقصيم وغيرها ولكن أطيب منابتها منطقة الجوف شمال المملكة العربية السعودية
ب- الأصناف السكرية: سميت بهذا الاسم لمشابهة مذاق تمرها لمذاق السكر ، وهي تزرع في القصيم وفي وسط نجد وهي منتشرة في مختلف مناطق المملكة مثل صنف السكري
ج- الأصناف البرحية: هي خيار تمر النخيل في ناحيتي
طيب مذاقه بلحا
هضيم في ذاته ، مهضم ماقبله من الغداء
وهذا الصنف منتشر في معظم مدن المملكة العربية السعودية وهو من أكثر أصناف النخل التي زرعت في الولايات المتحدة الأمريكية. أما الموطن الأصلي له فهو العراق وخاصة منطقة البصرة
د- صنف الخلاص: يزرع في منطقة الاحساء شرقي المملكة العربية السعودية ، وهذا الصنف نقي وجودته عالية وطيب المذاق.
هـ- صنف الصفري: وتشتهر فيه مناطق جنوب نجد ومنطقة بيشة وتربة ورنيه . وهو صنف لونه أصفر ويحافظ على لونه ومذاقه وصلاحيته للاستهلاك فترة أطول من أي صنف آخر من التمور وهو يؤكل رطباً وتمراً
و-صنف الغبرة: تشتهر فيه المدينة المنورة. وهذا الصنف من أفضل التمور وتسميتها مأخوذة من لون تمرها ذي الشكل العنبري
ز- صنف الخضراوي: أسمها من لونها. وهو نخيل جيد ذو صفات عالمية ، ويزرع في ليبيا وبلدان المغرب العربي ومنها انتشرت زراعته في البلدان الأخرى. لونه أصفر مائل إلى الخضرة ولبلحه عند الاستواء بريق يكاد يشع كأنه مموهاً بالذهب
ح-صنف نبتة سيف: وهو من نخيل منطقة الرياض وتعتبر من أصناف النخيل الممتازة. وهي أطيب نخلة في منطقة الرياض وتتساوى في جودتها مع أصناف الخلاص والبرحي والسكري
ط-صنف نبتة سلطان: هو صنف جديد وممتاز ولقد انتشرت زراعة هذه النخلة في مناطق المملكة العربية السعودية في السنين الأخيرة
وهناك أصناف من النخيل تفوق الحصر في مختلف مناطق زراعة النخيل في العالم تحمل أسماء الأشخاص الذين استنبتوها أو المناطق التي استنبتت فيها أو تحمل أسماء أخرى من قبيل ما ذكر أعلاه

ARSELIN
18/09/2010, 09:59
العرجون أو العريون من فطريات الصحراء وتظهر في اوقات الربيع
http://farm1.static.flickr.com/183/375236650_af19fcc416.jpg
وهو فطر ينمو في أنحاء متفرقة من العالم ويمكن تمييزه من بعيد بسهولة من خلال لونه الأبيض اللامع خصوصاً مع شدة ضوء الشمس. وينمو العرجون بعد نزول أمطار الوسم ويتراوح ارتفاعه مابين 5- 15سم وللفطر قلنسوة وهي الجزء العلوي المنتفخ للعرجون، ينمو في الأماكن الرملية العميقة وكذلك في الأماكن الطينية، يستخدم العرجون كاملاً، ويعرف علمياً باسم Podaxis Pistllanis
الاستعمالات
يؤكل العرجون الصغير غير الناضج بعد غسله ويفضل ازالة الطبقة الرقيقة من على القلنسوة، كما يؤكل مشوياً باستخدام القصدير أو على الفحم مباشرة، كما يمكن طبخه مع المرق أو غيره من المأكولات الشعبية. وللعرجون نكهة لذيذة قيمة غذائية خصوصاً إذا جمع في الأطوار المبكرة من نموه.

ملاحظة هناك انواع من الفطريات السامة وبعضها تتحول الى مضرة بالصحة بعد مدة من ظهورها لذا وجب اخذ الحيطة والحذر.

ARSELIN
18/09/2010, 10:06
http://img12.imageshack.us/img12/7648/ghazza.gif (http://img12.imageshack.us/my.php?image=ghazza.gif)

بعد أن قمنا بتجميع عدد كبير من النباتات الصحراوية نعرج على بركة الله لتكوين موسوعة حول النباتات الاستوائية

ms72713
22/09/2010, 12:01
http://www.disk4arab.com/files/2009/05/12/bestupload-00ce1b-5f502bee4a5c.jpg

يعتبر الباباظ محصول استوائي احتياجاته الحرارية غير محدودة كباقي المحاصيل الاستوائية وكذلك يمكنة النمو في المناطق المعتدلة الخالية من الصقيع ولكن الثمار تقل جودة في هذا الجو عن الجو الحار . وقد وجد أن الباباظ يتحما صقيع خفيف إذا كانت النباتات غير معرضة للعفن والزراعة تكون أنجح إذا كانت المنطقة خالية من الصقيع . وتسبب درجة الحرارة المنخفضة إلي – 2 درجة م تحت الصفر إلي موت أنسجة النبات كما أن الدرجة المرتفعة عن 43 درجة م لا يتحملها النبات وخصوصا في الجو الجاف . ويتاثر الباباظ بالرياح القوية ولذلك يجب حماية النباتات بمصدات الرياح .

يزرع الباباظ بالنظام الرباعي علي مسافات 1.5 -2 م وعند الزراعة يضاف 1 – 3 مقاطف سماد بلدي متحلل تخلط مع تراب الجورة ويجب قطع الأوراق الكبيرة عند نقطة اتصالها بساق الشتلات مع ترك الأوراق الطرفية فقط , كما لا يجب زراعة الشتلات في الجورة علي عمق أقل مما كانت علية في أحواض البذرة أو علي خطوط المشتل . ونبات الباباظ سريع الذبول والعفن إذا ما استمر تجمع الماء حول قاعدته ولذا يجب تلاقي ذلك عند الزراعة . الري : يؤدي نقص الماء إلي وقف النمو وبالتالي نقص المحصول بالاضافة إلي ذلك أن جذور الباباظ سطحية ولا تمتد إلي عمق كبير ولذا فهي تحتاج للري علي فترات متقاربة دون أن يتراكم الماء حول جذوع النباتات ولذا فان استخدام الري بالتنقيط يلائم زراعة الباباظ حيث يسمح بتنظيم الامددات المائية بكفاءة ويراعي ما سبق ذكره في الري بالتنقيط . التسميد : نباتات الباباظ سريعة النمو إذا ما أحسن تغذيتها والنباتات التي تحافظ علي قوة نموها تعطي دائما محصولا مريحا ولذا يجب أن تسمد عضوي شتاء ( 3 مقاطف لكل شجيرة ) كما يضاف سماد نتراني بواقع 3 – 4 كجم علي دفعات تتراوح بين 4 – 6 دفعات في العام وإضافة 2 جوال سوبر فوسفات وجوال سلفات بوتاسيوم للفدان . وإذا ما استخدم الري ألتسميدي في نظام الري بالتنقيط القواعد السابق ذكرها في الجوافة .

http://www.disk4arab.com/files/2009/05/12/bestupload-a5380f-fb6d142e55eb.jpg

ينجح في أي نوع من الأراضي طالما أن الصرف مناسب ولكن يكون نموه طبيعي في الأراضي الخصبة الغنية بالمواد العضوية عن الأراضي الفقيرة كما ينمو بنجاح في الأراضي الرملية إذا أضيف التسميد المناسب ولكن يفضل عامة التربة الصفراء المفككة . ويجب عدم زراعة الباباظ في الأراضي الغدقة فقد لوحظ أن ركود الماء لفترة حوالي 48 ساعة حول النبات تسبب هلاكها .

ARSELIN
23/09/2010, 15:08
MAKOPA فاكهة لذيذة على شكل جرس قشرته شمعية وذات لون أبيض
أو وردي أو أخضر أو أرجواني وبداخله لب أبيض هش ناعم له نكهة رائعة
يؤكل طازج وأحيانا بإضافة بعض الملح (كما هي عادة بعض الفلبينيين في أكل الفواكه

http://uploads.imagup.com/13/1285247148.jpg

ARSELIN
23/09/2010, 15:11
DALANDAN البرتقال المحلي الفلبيني الأصلي يمتاز بحلاوته الشديدة
وكمية العصير الكثيرة وقشرته الخضراء الصلبة وهو شبيه لليوسف أفندي
كادت هذه الفاكهة أن تنقرض في الستينات بعد منافسة البرتقال الأجنبي لها
ولكنهم نشطوا الآن لإعادته من جديد
http://uploads.imagup.com/13/1285247310.jpg

ARSELIN
23/09/2010, 15:14
Pineapple الأناناس كما يسمونه بالفلبينية أيضا وهو من أجود الأنواع العالمية
وتشتهر به منطقة كاجايان دي أورو في جزيرة مندناو ومنطقة Tagaytay جنوب مانيلا
(Ananas comosus) فاكهة صيفية حلوة ومغذية تؤكل طازجة أو عصير
وعمل الحلوى والمربى والآيسكريم ويستخدم ليفها في صناعة النسيج والحرف
اليدوية وسعر الكيلو 30 بيسو

http://ups.imagup.com/ano1/1285247479.jpg