إذا كان يؤذيكم حرَّ الصيف

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة Ghaleb Adwan, بتاريخ ‏20 جويلية 2007.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. Ghaleb Adwan

    Ghaleb Adwan عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏23 جانفي 2007
    المشاركات:
    135
    الإعجابات المتلقاة:
    6
      20-07-2007 23:00
    :besmellah1:
    إذا كان يؤذيكم حرُّ الصيف ..
    الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه .. أما
    بعد
    الإخوة الكرام : إن في تقلب الليل والنهار , وتحول الفصول عبرة وعظة لنا , كما
    قال ربنا تبارك وتعالى : " يُقَلِّبُ اللهُ الليلَ والنَّهار إنَّ في ذلك
    لعِبرَةً لأُولِي الأبْصَارِ " . النور 44
    وقال جل شأنه : " وَهُوَ الذي جَعَلَ الليلَ والنَّهارَ خِلْفَةً لَمنْ
    أَرَادَ أَن يَذَّكَّرَ أَو أَرَادَ شُكُوراً " الفرقان 62 .
    وإذا كان هذا في الليل والنهار , فهو أيضاً في تعاقب الفصول التي هي أيام
    وليال.. فإن فيها عبرة للمعتبرين , وذكرى للمتذكرين . جعلنا الله منهم .
    الأخ الفاضل .. الأخت الفاضلة :
    أتي فصل الصيف ... هذا الفصل الذي يُذَكِّرُ حرُّه بأمور كثيرة منها : قول
    النبي صلى الله عليه وسلم : – كما في الصحيحين - " اشتكت النار إلى ربها
    فقالت : يا رب أكل بعضي بعضاً , فأذن لها بنفسين : نفس في الشتاء , ونفس في
    الصيف , فأشد ما تجدون من الحر من سموم جهنم , وأشد ما تجدون من البرد من
    زمهرير جهنم " .
    فالمؤمن يتذكر النار كلما لفحته رياح الصيف , وألهبت وجهه الناعم بحرها, ويقول
    في نفسه : إذا كان هذا من نفس جهنم , فكيف بجهنم نفسها ؟؟!! عياذاً بالله
    تعالى منها .
    وكان بعض السلف إذا شرب الماء البارد في الصيف بكى وتذكر أمنية أهل النار
    حينما يشتهون الماء , فيحال بينهم وبينه , ويقولون لأهل الجنة : " أفيضُوا
    علينا من الماء أو مما رزقكم الله " الأعراف 50 .
    وكان السلف إذا دخلوا الحمام في الصيف وشعروا بحر المكان تذكروا النار ,
    وتذكروا يوم تطبق النار على من فيها وتوصد عليهم , ويقال لهم : خلود فلا موت .
    فإذا خرجوا من الحمام أحدث ذلك التذكر لهم عبادةٌ .
    وبعض الصالحين صبَّ على رأسه ماءً من الحمام فوجده شديد الحرارة , فبكى وقال :
    ذكرت قوله تعالى : " يصب من فوق رؤسهم الحميم " الحج 19 .
    فلا إله إلا الله .. ما أشد تذكرهم .. وما أعظم اعتبارهم !!
    الأخ الكريم .. الأخت الكريمة :
    لقد كانوا – رضي الله عنهم – رغم انعدام التكييف والراحة – التي ننعم بها في
    زماننا ولله الحمد – إلا أنه ذلك لم يقطعهم عن طاعة من الطاعات , مهما كانت
    مشقتها على النفس , ولعل أول ما يخطر في ذهنك تلك الغزوة العظيمة غزوة تبوك
    التي خرج فيها سيد الخلق – بأبي هو وأمي – صلى الله عليه وسلم ومعه أصحابه –
    رضي الله عنهم , في شدة الحر , والتي لم تمنعهم عن النفير في الجهاد , لأنهم
    صدقوا ما عاهدوا الله عليه , ولكنها منعت المنافقين الذي قالوا كما أخبر الله
    عنهم : " وقالوا لا تنفروا في الحر " التوبة 81 . فجاءهم الجواب المناسب
    لمقالتهم : " قل نار جهنم أشد حراً لو كانوا يفقهون " التوبة 81 .
    كان معاذ بن جبل وغيره من السلف رضي الله عنهم يتأسف عند موته على ..
    أتدرون على ماذا ؟؟؟
    أتظنونه أسف على قصر لم يشيده !!!
    أم ترونه أسف على صفقة تجارية لم يربحها !!!
    كلا .. لا هذا , ولا ذاك .. بل أسف على ظمأ الهواجر ..
    ولهذا كان بعض الصالحين يحرص على صيام أشد أيام الصيف حراً . فيقال له في ذلك
    , فيقول : إن السعر إذا رخص اشتراه كل أحد .. وهذا – وربي – علو الهمة .
    فيا عبد الله .. ويا أمة الله : جاهدوا أنفسكم على هذه الطاعة العظيمة , التي
    اختصها الله سبحانه من بين العبادات بقوله : " الصوم لي وأنا أجزي به " .
    جاهدوها ولو يوماً في كل عشرة أيام , فإن الحسنة بعشر أمثالها , وإن ألم العطش
    في اليوم الحار سيذهب في أول شربة ماء , أما أجره فأرجو الله تعالى أن تنالينه
    , بل وتُسرَّين به يوم يقال في الدار الآخرة : " كُلُوا وَاشْربُوا هنيئاً
    بِما أسْلَفتُم فِي الأيَّام الخَالِية " الحاقة 24 .
    رزقنا الله تعالى الهمة العالية , والنية الصادقة , والقصور العالية في جنة
    قطوفها دانية .
     
  2. فتونة

    فتونة عضو جديد

    إنضم إلينا في:
    ‏11 جوان 2007
    المشاركات:
    22
    الإعجابات المتلقاة:
    2
      20-07-2007 23:58
    بااارك الله فيك اخي الكريم وجعله الله في ميزان حسناتك
     
  3. mounir-vision

    mounir-vision كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏18 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    14.001
    الإعجابات المتلقاة:
    33.699
      21-07-2007 01:11
    بااارك الله فيك اخي الكريم وجعله الله في ميزان حسناتك
     
  4. semah

    semah نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏18 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    1.763
    الإعجابات المتلقاة:
    1.144
      23-07-2007 00:32
    جزاكم الله خيرا
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...