1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

عندما نعشـــق ...

الموضوع في 'منتدى الشعر والأدب' بواسطة samir1000, بتاريخ ‏26 جويلية 2007.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. samir1000

    samir1000 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏22 سبتمبر 2006
    المشاركات:
    3.298
    الإعجابات المتلقاة:
    401
      26-07-2007 11:35
    عندما نعشق من هو ليس لنا
    نتلمس أخباره
    ونراه يوميا حتى ولم يكن قريبا منا
    يكفينا بذلك خيالينا
    المحتفظ برائحة بقايا عطره
    وربما كلمات من دفتر أشعاره
    وكثيرا ما تكون صورة له حفظنها بجميع تفاصيلها من أول وهله
    عندما نعشق من ليس لنا فإننا نحفظه بكل أشكاله
    ؛.,{ عندما نعشق من هو ليس لنا }،.؛
    نحبه بجنون
    ونشتاق له بجنون
    ونحرص على أن نحفظ ما يحبه بجنون
    ونتنافس لأن يرانا أول الصافين لاستماع حتى سذاجته أيضا بجنون
    عندما نعشق من هو ليس لنا نرتمي بأحضان الجنون
    ؛.,{ عندما نعشق من هو ليس لنا }،.؛
    نبدل ألواننا المفضله بألوانه
    وأغانينا المحببه بأغانيه
    نعشق حرفه ولو كان بسيطا
    نتمنى قربه ولو كان عذابا
    عندما نعشق من هو ليس لنا فإننا نعشق كل ما يختص به
    ؛.,{ عندما نعشق من هو ليس لنا }،.؛
    نراقبه بمنظار العشق من خلف الكواليس
    ونبارك له بلطف وبصوت خافت لئلا يشعر بوجودنا
    ندس وجوهنا في أوجه الحاضرين
    ونحاول ألا نفعل ما يجبره أن يلتفت إلينا
    ولو كان شيئا بسيطا
    عندما نعشق من ليس لنا نتمنى قربه ولا نسعى إليه !
    ؛.,{ عندما نعشق من هو ليس لنا }،.؛
    تتعلثم أفكارنا حين نحادثه
    وتتلون وجوهننا بألوان الطيف
    ذات اللحظه التي نقول فيها )وعليكم السلام( فقط !
    بينما هو يلاحظ الارتباك
    ويتعلل بأي شيء فباله مشغول ولا وقت لديه بأن يتعلل بأعذار لنا
    بينما
    نحن ندس مشاعر الحب خلف أسوار الممنوع
    عندما نعشق من ليس لنا فلا مجال أبدا للمصراحه
    ؛.,{ عندما نعشق من هو ليس لنا }،.؛
    نفقد قدرتنا على البوح
    ونرمي بفصاحة لساننا خارج حدوده
    ونكسي العالم ثوب الصمت والجمود واللامبالاة
    نحبه
    نشتاق له
    نتيم بحبه
    ولكن
    بـــــــصـــــــمـــ ـــــــــت
    عندما نعشق من ليس لنا تشل ألسنتنا عن الكلام
    __________________
     
    أعجب بهذه المشاركة Tenerezza

حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...