"غوغل".. وسيلة للبحث عن الذات

:besmellah2:








"غوغل".. وسيلة للبحث عن الذات










واشنطن ـ أظهر استطلاع جديد أن غالبية الأميركيين يجرون أبحاثاً حول أنفسهم على محرك "غوغل" للتحقق من سمعتهم على الانترنت.

وذكر موقع "لايف ساينس" أن الدراسة التي أجراها مركز "بيو" للأبحاث وشملت 2253 شخصاً عام 2009 أظهرت أن 57% من الأميركيين الراشدين يجرون أبحاثا حول أنفسهم على موقع "غوغل"، مقارنة بـ47% عام 2006.

ويستخدم عدد متزايد من الأميركيين المواقع الاجتماعية على الانترنت حيث يعرضون صورهم ويضعون معلومات شخصية وغير ذلك.

وقال 46% من الذين شملهم الاستطلاع إنهم استخدموا محركات البحث للعثور على أشخاص كانوا يعرفونهم في الماضي، فيما قال 38% انهم بحثوا عن أصدقائهم و16% استخدموها لإجراء أبحاث عن أشخاص يقيمون معهم علاقة عاطفية.

وتراجعت نسبة الأشخاص القلقين من توفر معلومات شخصية عنهم على الانترنت من 40% عام 2006 إلى 33% عام 2009، غير أن 65% قالوا إنهم يغيرون معايير الخصوصية على صفحاتهم على المواقع الاجتماعية ليتحكموا بمن يرى معلومات عنهم.

وعلى عكس الاعتقاد السائد، يظهر أن الشبان هم أكثر من يسعى للحفاظ على خصوصيته على الانترنت، حيث ان 71% منهم يعدلون معايير الخصوصية.

وأشار التقرير إلى أن عدد الراشدين الذين لديهم صفحات خاصة على الانترنت ارتفع من 20% عام 2006 إلى 46% عام 2009، وأوضح أن 63% من الأشخاص يجدون معلومات ذات علاقة حين يجرون أبحاثاً عن أنفسهم مقابل 35% لا يجدون معلومات قيمة.

وقال 2% من الأشخاص إنهم غالباً ما يجرون أبحاثاُ عن أنفسهم على "غوغل"، وقال 19% إنهم فعلوا ذلك مرة، فيما قال 78% إنهم اجروا أبحاثاً حول أنفسهم مرة أو مرتين.

وقال 4% إنهم وجدوا معلومات لم تعجبهم، فيما قال 8% إنهم حاولوا إزالة معلومات تتعلق بهم.










المصدر : "يو بي أي"


















 
أعلى