جلسة المصالحة والمصارحة في مستقبل القصرين

عدنان بوغديري

نجم المنتدى
إنضم
8 فيفري 2006
المشاركات
25.596
مستوى التفاعل
45.393




جلسة المصالحة والمصارحة في مستقبل القصرين: لجنة مالية وأخرى فنية لاعادة اشعاع الفريق

ببادرة من بعض الخيرين عقدت الهيئة المديرة لمستقبل القصرين جلسة الغرض منها تقييم عمل موسم كامل توج للاسف الشديد بالنزول الى الرابطة الثانية مع نظرة استشرافية للمستقبل.
الناطق الرسمي للجمعية الاستاذ عماد الهرماسي أكّد لنا أن النقاش كان في المستوى وتميّز بالصراحة والشفافية والوضوح وتحدث كل من حضر الجلسة عن الواقع والآفاق واقترح بعض الحلول منها:
1 ـ تحديد لجنة مالية يرأسها الامين المال الحالي للجمعية السيد نورالدين بوزيان ومهمتها تحديد حاجيات الفريق المالية ومتطلبات الظرف الراهن مع ضبط تعهدات الفريق التي لم يف بها بعد.
2 ـ تحديد لجنة فنية متكونة من كل من محمد الطاهر القرميطي ـ ونيس البوزيدي ـ فاروق الجنحاوي وثامر الساهلي مهمتها حصر الرصيد البشري الحالي وتقديم مقترحات لتعزيزه مع العمل على توفير كل مستلزمات النجاح خلال الموسم القادم من خلال تقديم برنامج ثري ومقترحات لتحديد اسم من سيشرف فنيا على الفريق في الموسم القادم.
3 ـ الهدف أولا وأخيرا هو العودة السريعة الى الرابطة الاولى.
4 ـ وقع التأكيد على أن رئيس الجمعية هو السيد محمد الزعبي وهناك مساع لاثنائه عن قراره بالانسحاب والجميع في انتظار عودته من ألمانيا وتمنى له الجميع الشفاء العاجل.
5 ـ القطع مع العادات السيئة وتسريب أخبار زائفة لا تخدم بالمرة مصلحة الجمعية وتحديد يوم 16 جوان لبداية التمارين هذا ونشير الى أن الاستاذ يوسف المحمدي قاطع الجلسة مشيرا الى مقرر الجلسة وهو الاستاذ عماد الهرماسي وهو أصلا الكاتب والناطق الرسمي للجمعية أنه رسميا سيستقيل علما وأنها ليست المناسبة الاولى التي هدّد فيها بالاستقالة.
للتوضيح
في جريدة «الشروق» لا نخشى في الحق لومة لائم بعد نزول المستقبل الرياضي بالقصرين أتينا عن الاسباب وحملنا المسؤولية لمن يستحق الجميع في هذا الوطن العزيز يدرك ان فئة من جماهير المستقبل هي التي كانت المتسبب في سقوط الجمعية الى جانب بعض العوامل الاخرى ونأتي اليوم لنؤكد ذلك من جديد وكلامنا كله يصب في خانة من حاد على دوره الرئيسي كمسير لا نقصد شخصا بعينه ولا مسؤولا بعينه ولكن الاحترام لجميع اعضاء الهيئة المديرة لمستقبل القصرين لكن لا نتردد في قول الحقيقة.
 
أعلى