منتخب المحليين تحول الى المغرب دون عمار الجمل

T.BeN.SaLAH

نجم المنتدى
إنضم
12 أفريل 2009
المشاركات
23.133
مستوى التفاعل
77.697
:besmellah2:

2h5jjgw.png


منتخب المحليين تحول الى المغرب دون عمار الجمل
هل ضغط يونغ بويز السويسري على لاعبه الجديد؟
لم يكن عمار الجمل ضمن وفد المنتخب التونسي الذي تحول إلى المغرب ظهر أمس وقد علمنا مساء يوم الثلاثاء أن هذا اللاعب غاب عن التمارين الأولى بملعب قمرت ولكن كنا نعتقد أنه تمتع برخصة من قبل المدرب سامي الطرابلسي قبل الالتحاق ببقية اللاعبين ولكن هاتف هذا اللاعب مغلق ولم يتسن لأعضاء المنتخب الاتصال به بما في ذلك أصدقاؤه المقربون.
ويبدو أن فريق يونغ بويز الذي تعاقد معه عمار الجمل لمدة أربعة مواسم قبل ثلاثة اسابيع ضغط على اللاعب لكي يغيب عن مقابلة الإياب باعتبار أن هذا الفريق سيعود يوم 10 جوان إلى التحضيرات وطبعا فإن أي لاعب بحاجة إلى الراحة بين كل موسمين مثلما تنص على ذلك قوانين الاتحاد الدولي وكذلك الحاجيات البدنية للاعبين وعلى هذا الأساس فإن الجمل كان في موقف صعب وفضل الغياب عن المقابلة وعدم الرد على اتصالات الإطار الفني.
وطبعا فإن تصرفا مثل هذا لن يمر دون انعكاسات باعتبار أن الجمل فاجأ الجميع بما قام به وكان عليه استشارة المدرب أو إعلامه بقراره ولربّما نجحت حينذاك الجامعة بالحصول على موافقة من الفريق السويسري للسّماح للاعب الجديد بالتمتع براحة. ويبدو أيضا أن تسوية ملف انتقال هذا اللاعب رسميا إلى الفريق السويسري يجعل من مشاركته في مقابلة يوم السبت غير قانونية ذلك أن وصول بطاقة الاستغناء الدولية إلى سويسرا يعني أن إجازة اللاعب مع النجم الساحلي لم تعد صالحة وأنه بات على ذمة الفريق السويسري وهي احتمالات في انتظار الموقف الرسمي من قبل الجامعة أو من اللاعب نفسه.
الحلول موجودة
غياب هداف مقابلة الذهاب في تونس من جانب المنتخب الوطني سيجعل المدرب سامي الطرابلسي في موقف صعب فرغم أن الجمل كان حاضرا في مقابلة الذهاب وسجل هدفا فإن المردود الدفاعي لم يكن جيدا وهو ما يعني أن الصعوبات ستكون أكبر خلال مقابلة الإياب، والحلول المتوفرة بالنظر إلي الرصيد البشري لا تبدو كثيرة والأقرب هو التعويل على محمود بن صالح لاعب النادي الصفاقسي الذي لم يلعب خلال مقابلة الذهاب واستنجد به المدرب سامي الطرابلسي الأسبوع الماضي ( قد يكون توقع مثل هذه المفاجآت ) وهناك حلّ ثان قد يكون الظهير الأيمن بلال العيفة. والحصص التدريبية التي ستقام في المغرب ستحدد الاختيارات النهائية بخصوص تركيبة الخط الخلفي في مقابلة الإياب.
الذوادي جاهز
المنتخب التونسي خسر في ظرف وجيز كل من خالد السويسي المصاب والأمجد الشهودي وأحمد العكايشي المبعدان وعمار الجمل « الهارب» ولكنه قد يستعيد زهير الذوادي الذي غاب عن اخر المقابلات بسبب إصابة فالذوادي بات جاهزا للعب مع المنتخب الوطني بعد فترة غياب انطلقت منذ مقابلة فريقه النادي الإفريقي ضد الاتحاد المنستيري ومن ذاك التاريخ شارك لدقائق معدودة ضد الملعب التونسي ثم غاب من جديد. وعودة الذوادي تعني توفر حلول كثيرة للمنتخب التونسي الذي بات بحاجة كبيرة إلى لاعب قادر على تقديم العون من خلال نجاحه في التسربات الجانبية ومهارته العالية في التوزيع وسرعته التي كثيرا ما صنعت الفارق.
الهمامي : هل حانت فرصته؟
لم يشارك شادي الهمامي في مقابلة الذهاب بما أنه لم يكن ضمن القائمة بما أن فريقه النادي الصفاقسي لعب يوم السبت 22 ماي نهائي كأس تونس ضد الأولمبي الباجي في ملعب رادس ولم يكن قادرا على اللعب في اليوم الموالي ضد المنتخب المغربي في سوسة. وقد يمنح المدرب سامي الطرابلسي الفرصة لنجم النادي الصفاقسي فانتعاشته البدنية وقدراته التكتيكية قد تلعب دورا مهما في إيجاد توازن أكبر لمردود خط الوسط.


bann.jpg



142010.gif


www.uaekeys.com33.gif


 
أعلى