نافاس يقود اسبانيا للفوز

loopad

عضو مميز
إنضم
28 سبتمبر 2009
المشاركات
1.223
مستوى التفاعل
2.027
:besmellah2:
[FONT=Times New Roman, Times, serif]
_4c0805c7d7580.jpg
[/FONT]
قاد لاعب وسط اشبيلية خيسوس نافاس منتخب اسبانيا بطل اوروبا الى فوز مستحق على كوريا الجنوبية 1-صفر اليوم الخميس على ستاد "تيفولي" في مدينة اينسبورغ النمسوية في مباراة دولية ودية تدخل ضمن استعدادات الطرفين لنهائيات مونديال جنوب افريقيا التي تنطلق في 11 الشهر الحالي.

ولا تعكس النتيجة مجريات اللقاء لان ابطال اوروبا كانوا الافضل على الاطلاق خصوصا في الشوط الثاني, لكنهم انتظروا حتى الدقائق الثلاث الاخيرة ليسجلوا عبر نافاس الهدف الذي منحهم الثأر المعنوي على الكوريين. وكانت هذه المواجهة الاولى بين المنتخبين منذ ان خرج "لا فوريا روخا" على يد "محاربي التايغوك" في ربع نهائي مونديال 2002 (بركلات الترجيح بعد تعادلهما صفر-صفر) (بركلات الترجيح بعد تعادلهما صفر-صفر) الذي احتضنته كوريا الجنوبية مشاركة مع اليابان, علما بان الطرفين تواجها في مناسبتين اخريين في النهائيات عام 1990 عندما فازت اسبانيا 3-1 في دور المجموعات, و1994 عندما تعادلا 2-2 في دور المجموعات ايضا.

وواصلت اسبانيا التي فازت السبت الماضي على السعودية 3-2 بهدف سجله فرناندو لورنتي في الوقت بدل الضائع, عروضها الرائعة وحققت فوزها الرابع والعشرين من اصل مبارياتها ال25 الاخيرة. يذكر ان المنتخب الاميركي وضع حدا لمسلسل انتصارات المنتخب الاسباني بالفوز عليه 2-صفر في نصف نهائي كأس القارات وذلك بعد ان حطم بطل اوروبا في الجولة الاخيرة من الدور الاول للبطولة ذاتها الرقم القياسي من حيث عدد الانتصارات المتتالية (15 انتصارا على التوالي). وكانت الخسارة امام منتخب "العم سام" الاولى لابطال اوروبا منذ سقوطهم امام رومانيا صفر-1 في نوفمبر عام ,2006 فحرمهم من تحطيم الرقم القياسي من حيث عدد المباريات المتتالية دون هزيمة, ليبقى "لا فوريا روخا" شريكا للمنتخب البرازيلي في هذا الرقم (35 مباراة دون هزيمة), علما بان الاخير سجله بين عامي 1993 و.1996 وانهت اسبانيا اليوم مبارياتها الودية التحضيرية للنهائيات وهي ستتوجه الى جنوب افريقيا حيث تبدأ مشوارها في المجموعة الثامنة في 16 الشهر الحالي امام سويسرا, قبل ان تلتقي الهندوراس وتشيلي في 21 و25 منه.

اما كوريا الجنوبية التي خسرت الاحد امام بيلاروسيا صفر-1 بعد ان فازت على ساحل العاج (2-صفر) والاكوادور (2-صفر) واليابان (2-صفر) ايضا, فتبدأ مشوارها في المجموعة الثانية في 12 الشهر الحالي امام اليونان ثم تلتتقي الارجنتين ونيجيريا في 17 و22 منه على التوالي. وبدأ مدرب اسبانيا فيسنتي دل بوسكي اللقاء باشراك صانع العاب ارسنال فرانسيسك فابريغاس الذي غاب عن الملاعب لمدة شهرين بسبب الاصابة, فيما بقي دافيد فيا وتشافي هرنانديز ودافيد سيلفا وكارليس بويول على مقاعد الاحتياط.

ولعب حارس ليفربول الانجليزي خوسيه رينا اساسيا ثم استبدل دل بوسكي في الشوط الثاني بفكيتور فالديز, فيما بقي الحارس الاساسي ايكر كاسياس على مقاعد الاحتياط. اما في الجهة المقابلة, فاحتفظ المدرب الكوري هو جونغ-موو بنجم مانشستر يونايتد الانجليزي القائد بارك جي سونغ على مقاعد الاحتياط, معولا في خط المقدمة على ثنائي موناكو الفرنسي بارك شو-يونغ وسوون بلووينغز يوم كي-هان, ومن خلفهما لاعب بولتون الانكليزي لي شونغ-يونغ. ولم يقدم الطرفان الكثير في الشوط الاول وكانت الفرصة الابرز لمصلحة ابطال اوروبا عندما مرر خوان ماتا الكرة لشيسك فابريجاس فسددها الاخير نحو المرمى, لكن محاولته ارتدت من العارضة (34).

وفي الشوط الثاني, اجرى المنتخبان تعديلات بالجملة فدخل تشافي وفيا وتشابي الونسو وبدرو رودريغيز. وفرض الاسبان افضليتهم الميدانية وحصل على عدد من الفرص لافتتاح التسجيل ابرزها ليخيسوس نافاس لكن الحارس جونغ سونغ-ريونغ الذي دخل بدلا من لي وون-جاي, تدخل ببراعة لينقذ الموقف (72), ثم كرر الامر مرتين اخريين في مواجهة فيا (77 و78). وفي اول فرصة حقيقية للكوريين كادت الشباك الاسبانية ان تهتز عندما نفذ كي سونغ-يوينغ ركلة حرة الى داخل المنطقة فاخطأ فالديز في خروجه من مرماه لتصل الكرة الى لي جونغ سوو الذي حولها برأسه لكن محاولته مرت قريبة جدا من القائم الايسر (84). وجاء الرد الاسباني مثمرا بكرة صاروخية اطلقها نافاس من خارج المنطقة الى الزاوية اليسرى العليا للمرى الكوري (87), ليسجل لاعب اشبيلية هدفه الدولي الاول مع "لا فوريا روخا".

 
أعلى