لغة كرة القدم

sofsport

عضو نشيط
إنضم
24 نوفمبر 2009
المشاركات
223
مستوى التفاعل
237
jabulani-ballon-mondial-2010-7fb21CUQRRIJLNLDDQQKCRZZUSVXT.jpg


يستخدم لاعبو كرة القدم والمعلقون على المباريات والخبراء وحتى الجمهور العادي أيضا بعض المصطلحات الخاصة بهذه الرياضة الشعبية.
ومن هذه المصطلحات:
القناص
وهي كلمة معروفة في عالم صيد الطيور.
والقناص أو الصياد يشعر بالسعادة عندما ينجح في تحقيق هدفه وهو صيد أحد الطيور . ويتميز القناص الماهر بالقدرة على اختيار اللحظة المناسبة لتوجيه سلاحه نحو الهدف.
وهذا القناص موجود أيضا في ملعب كرة القدم ولكنه لا يصطاد الطيور بل الأهداف.
ويطلق لقب "القناص" على المهاجم الذي يقف بالقرب من مرمى الخصم وما إن يستلم القذيفة أي الكرة حتى يطلقها في شباك منافسيه.
ويتمنى كل مدرب أن يضم فريقه لاعبا بهذه المواصفات. ولكن هذا النوع من اللاعبين نادر للغاية.
ومن أشهر "قناصي الأهداف" لاعب المنتخب الألماني شتيفان كيسلينج .

كما أن اللاعب الأسطورة جيرد مولر يعد من أفضل قناصي الأهداف في تاريخ ألمانيا. ويمارس مولر لعب كرة القدم منذ سنوات طويلة.
وسجل مولر 68 هدفا لبلاده..
ومن مصطلحات كرة القدم أيضا....
الجندي المجهول أو ليبرو خط الوسط = في حياتنا ناس يعملون على إسعاد غيرهم دون أن يشعر بهم أحد. من هؤلاء الناس سائق القطار الذي يعمل في كل الأيام بما فيها أيام الأعياد والخباز الذي يقف أمام الفرن بحرارته الشديدة.
ويمكن أن نسمي هؤلاء الأشخاص "الجندي المجهول"لأنهم يؤدون عملهم بهدوء ودون ضجة.
و"الجندي المجهول" موجود أيضا في ملاعب كرة القدم وهو لاعب يقف في وضع مركزي بخط الوسط أمام الدفاع.
ومهمة "الجندي المجهول" هي مساعدة مدافعي فريقه والتصدي لهجمات الخصم.
وإذا كان لاعب هذا المركز قويا فإنه يقوم بهجمات أيضا بمجرد أن يسيطر فريقه على الكرة.
ويتحمل اللاعب في هذا المركز مسئولية كبيرة لفريقه كله ولذلك فإن اللاعبين في هذا الوضع مطلوبون جدا.

وليس غريبا إذن أن يختار المدرب أحيانا لاعبين اثنين للقيام بهذه المهمة.
ويطلق الجمهور العادي على اللاعب في هذا المركز اسم "ليبرو خط الوسط" وليبرو كلمة أصلها إيطالي وتعني الحرية.
ومن الكلمات المتداولة في عالم كرة القدم...
كرة سكرو
تخيل أنك تشاهد مبارة لكرة القدم وأن المهاجم يركل الكرة بقوة في اتجاه المرمى ولكن الكرة تصبح فجأة بجناحين وتطير في الاستاد.
سيكون هذا جميلا بالطبع ولكنه لا يحدث في الواقع لأن الكرة ليس لها أجنحة.
وأحيانا تبدو الكرة وكأنها تطير عندما يركلها اللاعب بشدة من مسافة بعيدة فتغير اتجاهها قليلا وتبدو وكأنها تطير.
ويبدو الأمر وكأنه سحر ولكنه ليس كذلك لأن هناك أسبابا علمية معقدة لا مجال لشرحها الآن. ويطلق على الكرة في أثناء هذه الحركة اسم "كرة سكرو" وهي حركة لها علاقة بالمادة التي صنعت منها الكرة وبحركة الهواء حولها.
والكرة السكرو هي أصعب شيء على حارس المرمى لأنه لا يستطيع أن يحدد اتجاه الكرة. فمن الممكن على سبيل المثال أن يقفز حارس المرمى ناحية اليسار ليمسك بالكرة ولكنها تنحرف قليلا ناحية اليمين وتدخل مرماه أو العكس
 
أعلى