• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

تحقيق و موضوع

lotfi222

نجم المنتدى
إنضم
24 فيفري 2008
المشاركات
8.266
مستوى التفاعل
28.673
salamjy.gif



1111106-06-2010.jpg


الصورتان لنفس الفتاة, وهي صحفية تعمدت الظهور بهذين المظهرين لاختبار ردة فعل المجتمع تجاههما و هل ستكون نفسها أم ستختلف مع كل منهما. جربت التعامل مع المؤسسات و الإدارات و مع المقاهي و محلات البيع. و كما هو متوقع, كانت النتيجةتباينا كبيرا في التعامل, و لعلكم تحزرون من التي عوملت معاملة سيئة و من التي حظيت بالإبتسامات العريضة و التبجيل و حسن المعاملة.

هي تجربة طريفة تعد سابقة في العمل الصحفي ببلادنا و تستحق منا الإهتمام من ناحيتي الشكل و المحتوى.

المصدر للإطلاع

من حيث الشكل, أنتظر تقييمكم لهكذا تحقيق صحفي ميداني, و هل ترون فيه تطويرا للعمل الصحفي ببلادنا؟

من حيث المضمون, هل ترون في نتائج التحقيق مبالغة أو تعميما أم تلك هي حقيقتنا التي نعيها جميعا و لم يقم التحقيق إلا بتعريتها
؟

fsdggdfg.gif




 

العكــاري

عضو مميز
عضو قيم
إنضم
16 أفريل 2008
المشاركات
960
مستوى التفاعل
3.874
خويا لطفي عالأقل كنت أشرت إلى أن أحد الأعضاء قد وضع نفس الموضوع و نقل التقرير حرفيا و لكن لأنه لم يضع نقاطا للنقاش قمت بحذفه !!!

لي عودة لمناقشة الموضوع، بعد أن أحاول إستعادة ردي الذي طار :)
 

anoirr76

عضو
إنضم
11 أوت 2008
المشاركات
2.349
مستوى التفاعل
10.519
اطلعت على التحقيق و صراحة أعجبني كثيرا ويعكس الامراض النفسية التي يعاني منها التونسي و والتونسية و العقد التي تربينا عليها و كبرت معنا قضية التمييز على اساس ظاهرة مرضية نعاني منها جميعا و نمارسها جميعا او على الاقل اغلبنا ونحتاج الى رسكلة فكرية تربوية كي لا نتعامل مع الاشخاص على اساس اشكالهم و مظاهرهم بل على اساس قدراتهم و سلوكهم و مبادئهم الله يهدينا جميعا
 

lotfi222

نجم المنتدى
إنضم
24 فيفري 2008
المشاركات
8.266
مستوى التفاعل
28.673
العكــاري;6171399 قال:
خويا لطفي عالأقل كنت أشرت إلى أن أحد الأعضاء قد وضع نفس الموضوع و نقل التقرير حرفيا و لكن لأنه لم يضع نقاطا للنقاش قمت بحذفه !!!

لي عودة لمناقشة الموضوع، بعد أن أحاول إستعادة ردي الذي طار :)

أعلم جيدا طيب نيتك عند صياغة هذه الملاحظة فكلنا نعمل من أجل مزيد الرقي بهذا المنتدى. إلا أننا مقيدون بقوانين تحتم كتابة مثل هذه الملاحظات في منتدى الإقتراحات و الشكاوي حتى لا نحيد بالموضوع المطروح عن مساره.
و لرفع كل التباس:لقد حولت المقال المنقول إلى الشكاوي و ذيّ
لته بالرد التالي:

مرحبا,
سبق و نبهنا إلى عدم قبول المواضيع المنقولة من الصحف إلا إذا كان فيها لمسة شخصية للعضو الناقل كأن يردفها بتعليق أو نقاش يبين من خلاله سبب نقله للموضوع.
و قد تزامن نقلك مع تحريري لموضوع يرتكز على التقرير ذاته و يمكنك أن تعتبره مستقبلا كنموذج لكيفية إدراج مثل هذه المواضيع.


تحقيق و موضوع



شكرا على التفهم






 

Lily

نجم المنتدى
إنضم
25 سبتمبر 2007
المشاركات
3.107
مستوى التفاعل
11.949
من حيث الشكل, أنتظر تقييمكم لهكذا تحقيق صحفي ميداني, و هل ترون فيه تطويرا للعمل الصحفي ببلادنا؟

نعم، هو تطوَر و يا حبَذا لو يكون العمل الصحفي أكثر صدقا فيخترق باب المسكوت عنه و يمارس سلطته الحقيقيَة في المجتمع و ينشر الوعي.




من حيث المضمون, هل ترون في نتائج التحقيق مبالغة أو تعميما أم تلك هي حقيقتنا التي نعيها جميعا و لم يقم التحقيق إلا بتعريتها؟

لقد تناولنا هذا الموضوع في منتدى المرأة و الأسرة لعدَة مرَات و ناقشنا فيه قضيَة التبرَج و قلت كم من مرَة بأننا نحن من يروَج إلى التبرَج لأننا لا نقبل بغيره و أنَ هذه المعضلة لا تحلَ إلا بتغيير أنفسنا و تفكيرنا كمجتمع لا كأفراد معزولين...و أن حقوق المرأة المزعومة تحضر و تغيب حسب المرأة و هي في الواقع غير موجودة.
في الحقيقة ، أرى أنَ المظهر السيء الذي خرجت به الصحفيَة مبالغ فيه نوعا ما. و لكني ذهبت مرَة مع صديقة كانت في مظهر أنيق و محترم و لكنَها تلبس لباسا ملتزما و قد وقفت من بعيد أتحدَث في الهاتف و رأيت نفس ردود الفعل المذكورة تجاهها و التي هي حقيقة لم أرها في أيَ من البلدان الغربيَة التي زرتها على الرغم من أننا ندَد بالتمييز العنصري فيها كثيرا. و قد أصبت بصدمة حين رأيتها تعود أدراجها و هي تكاد تنفجر بكاءا من الغيض...
مرَة أخرى رأيت فيها امرأة تلبس السفساري و تقود السيارة و قد لفتت انتباهي حقيقة كما لفتت انتباه الكثيرين و سمعت تعليقات ساخرة عنها إحدى التعليقات صدرت من شخص أعرفه عاش في السعودية لسنوات و "ملتزم" و صدمت منه كثيرا لأنني كنت أعتقد بأنه على درجة من الوعي و تذكَرت تعاليق حول تمييز الغرب ضدَ المسلمين في بلدانهم و تسائلت في داخلي ماذا نكون نحن ؟! و كيف نبحث عن الإنصاف من الآخر و نحن بحدَ ذاتنا لا نحترم الذات البشريَة
و لكن تلك هي حقيقة مجتمعنا في تونس. نحن مادَيون و ملتصقون بالمظاهر إلى حدَ السطحيَة. و حتَى أكون صريحة أكثر نحن نعاني من سطوة الثقافة الفرنسيَة علينا لذلك فنحن نحتقر التونسي الزوالي و نحتقر هويَتنا و لا نحبَها بصفة عامَة و نتشبَث بتلابيب الغرب و تقليدهم حتَى أنَنا نتكلَم الفرنسيَة بحثا عن تقدير الذات و بحثا عن الإحترام من التونسي ابن هذا البلد...
بطبيعة الحال هنا أستثني طائفة واعية من النَاس و التي أراها قليلة جدَا بكلَ صراحة



 

العكــاري

عضو مميز
عضو قيم
إنضم
16 أفريل 2008
المشاركات
960
مستوى التفاعل
3.874
أعلم جيدا طيب نيتك عند صياغة هذه الملاحظة فكلنا نعمل من أجل مزيد الرقي بهذا المنتدى. إلا أننا مقيدون بقوانين تحتم كتابة مثل هذه الملاحظات في منتدى الإقتراحات و الشكاوي حتى لا نحيد بالموضوع المطروح عن مساره.
و لرفع كل التباس:لقد حولت المقال المنقول إلى الشكاوي و ذيّلته بالرد التالي:
مرحبا,
سبق و نبهنا إلى عدم قبول المواضيع المنقولة من الصحف إلا إذا كان فيها لمسة شخصية للعضو الناقل كأن يردفها بتعليق أو نقاش يبين من خلاله سبب نقله للموضوع.
و قد تزامن نقلك مع تحريري لموضوع يرتكز على التقرير ذاته و يمكنك أن تعتبره مستقبلا كنموذج لكيفية إدراج مثل هذه المواضيع.


تحقيق و موضوع


شكرا على التفهم



هنا لا ألومك خويا لطفي و لكن ساحة الشكاوي و الإقتراحات لا أراها لذا أجهل اين ذهب الموضوع
و في ردي الذي مع الأسف لم أستطع إستعادته كنت قد نوهت بهذه الملاحظة للأخ صاحب الموضوع حول أنه وجب عليه إيجاد نقاط للنقاش حولها

براف، لا علينا و نعود للموضوع

حكاية التمييز موجودة في تونس و بشدة و الجميع يتعرض لها

و الأكيد أن الكثير يلاحظ ذلك عند زيارته للمرافق و الإدارات العمومية، فشتان بين حليق اللحية لابس البدلة و اللي مسيب لحيته و لابس دجين

تي التونسي يفرق بين لابس الجبة و لابس البدلة أو السفساري و الحطة العصرية !!!
و هذا أبسط مثال

هذا فضلا عن إذا كان يحمل في وجهه علامة أو لم يكن ذا وجه صبوح جميل

عندي زميل لي تعرض لحادث انجر عنه * سيكاتريس* على طول وجهه
تقريبا نصف مشاويره لا تقضى إلا بالحبابة و الكبابة و ذلك لأن التظرة الأولية للتونسي له هي على أنه باندي و خليقة !!!

حول هذا التحقيق أظنه جميل و يعري الكثير من التونسيين
و أتمنى أن لا تكون الصحفية قد نسيت أن تعود للشركات و الإدارات تلك لتعطيهم نسخة من الجريدة لعلهم يفيقوا على رواحهم !!


و مع الأسف التحقيق كان مكتوبا و لو كان مرئيا لكان وقعه أكبر و ذلك لتكون فضيحة أقوى

أتذكر منذ سنوات قليلة أشاهد تحقيقا في قناة فرنسية عن طالب شغل هو نفس الشخص أرسل ملفه بإسم مغاربي و ملف آخر أقل درجة بإسم فرنسي فكان التبجيل للفرنسي

و أيضا التقارير التي قام بها برنامج 24 ساعة في قناة آي بي سي الأمريكية عن مثل هاته الحالات و لعل أهمها التمييز ضد المسلمين و المحجبات


التحقيق لا أراه مبالغا فيه بل بالعكس هو كشف حقيقة التونسي، أو لعدم التعميم فئة من التونسيين

و أشد على أيدي هاته الصحفية و أتمنى المزيد من التحقيقات المشابهة


تحياااااااااااتي
 

عم حمزة

نجم المنتدى
إنضم
6 أفريل 2009
المشاركات
3.987
مستوى التفاعل
23.969
تحقيق ميداني رائع وممتاز ويدلّ على مدى صدق الصحفية في عملها وإحترامها للقارء لذلك نحييها على مجهوداتها
أما محتوى التقرير لم يكن مبالغ فيه لكنه الواقع كما هو,هو واقع أليم ومحزن يعطّل طريق التقدّم والرقي ويقتل في المجتمع كل الطاقات المبدعة

 

fidouzi

نجم المنتدى
إنضم
19 نوفمبر 2006
المشاركات
5.178
مستوى التفاعل
3.677
هل التونسي يستهزأ على التونسي؟؟

طالعت صبيحة هذا اليوم بجريدة الصباح الاسبوعي مقال بعنوان
"صحفية الأسبوعي تتنكر بحثا عن شغل"
وقد وقفت على كل كبيرة وصغيرة قالتها الصحفية صاحبة المقال.
وحسب تقديري فانها صادقة في ما قالت ورأت وشاهدت ولاحظت.
ولسائل ان يساءل ؟هل التونسي للتونسي رحمة كما يقال؟؟؟؟؟؟؟؟
وهل انه شعار فقط يرفع في بعض القضايا.؟؟؟
وهل التونسي يستهزأ

على أخيه التونسي؟"ان لم اقل كلام اخر".......
وما القضاياالمرفوعة .والتي نسمعها من حيت لاخر بالمجتمع خير دليل على ما اقول..وفي جميع المجالات المختلفة.
هل الانانية المفرطة هي السائدة في مجتمعنا؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ربي يفيقنا بعيوبنا..وربي يهدينا لبعضنا البعض

المصدر............
http://www.assabah.com.tn/article.php?ID_art=35546
 

balotelli

عضو مميز
إنضم
16 فيفري 2010
المشاركات
864
مستوى التفاعل
1.499
المطلوب في العمل اول شيء المظهر اللائق
‌المطلوب في العمل وحدة esprit et ouverte شعرها مصبوغ أصفر ولابسة
des lentilles verts
 

zina1969

عضو مميز
إنضم
23 جوان 2007
المشاركات
705
مستوى التفاعل
956
أنا لا أتذكر منذ متى لم يجلبني أي موضوع على صفحات الجرائد
وها قد استطاعت هاته الصحفية (التي أشكرها عبر المنتدى) جلب اهتمامي قرأت هذا الموضوع الهام....
و.........بدون تعليق
 
أعلى