الأدوية المسكنة للألم تهدد الحياة

:besmellah2:









الأدوية المسكنة للألم تهدد الحياة









واشنطن - حذرت دراسة جديدة من أن الأصحاء الذين يتناولون الأدوية المسكنة للأوجاع الخفيفة ولمكافحة الالتهابات غير الستيرودية يزيدون خطر إصابتهم بمشاكل في القلب قد تؤدي إلى الوفاة.

وذكر موقع هلث داي نيوز أن جمعية القلب الأميركية وإدارة الأغذية والأدوية الأميركية أصدرت مؤخراً تحذيراً للمصابين بأمراض القلب بشكل خاص بضرورة توخي الحذر عند استخدام هذه العقافير والتي تضم لائحة من ادوية من بينها "أيبوبروفين" وماركتها التجارية "أدفيل" و"مورتن" ودواء "ديكلوفيناك".

وتعد هذه أول دراسة تظهر ازدياد خطر تعرض الناس العاديين، الذين يتمتعون بصحة جيدة، لمشاكل لها علاقة بأمراض القلب، مماثلة لتلك التي يواجهها مرضى القلب عند تناولهم لهذه الأدوية.

ونشرت الدراسة في العدد الأخير من دورية "Circulation: Cardiovascular Quality and Outcomes".

وقال الدكتور إميل أل. فوسبول، وهو طبيب قلب في مستشفى جامعة جنتوفتي في هيليرو " قلة هي الدراسات التي وضعت من أجل الإجابة على السؤال التالي المهم وهو : هل يزيد تناول الحبوب المسكنة خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بين الناس الذين يتمتعون بصحة جيدة والتي يستعملونها لأوجاع خفيفة؟".

وأجاب على ذلك بالقول "أن هذه الدراسة هي الأولى التي تؤكد خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية يزداد عندما يتناول الأشخاص الأصحاء بعض هذه الأدوية".

وبينت دراسات أن الذين يتناولون جرعات عالية من أدوية "ديكلوفيناك" يتضاعف لديهم خطر الاصابة بالنوبة القلبية، وأن تناول دواء آخر هو "روفيكوكسيب " فيوكس" يزيد خطر الإصابة بالنوبة القلبية بثلاث مرات.

وتم سحب دواء "روفيكوكسيب" من الأسواق الأميركية في العام 2004 بعدما تبين مسؤوليته عن كثرة الإصابة بالنوبات القلبية والجلطات الدماغية.








المصدر : عرب أونلاين
 
أعلى