أخبار القرآن الكريم

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة ahe7, بتاريخ ‏26 أوت 2007.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. ahe7

    ahe7 عضو جديد

    إنضم إلينا في:
    ‏16 جويلية 2007
    المشاركات:
    8
    الإعجابات المتلقاة:
    4
      26-08-2007 12:03
    بسم الله الرحمن الرحيم
    أخوتي وأخواتي الأعضاء أحببت في هذه المرة أن أنقل لكم بعضاً من أخبار القرآن الكريم في العالم الإسلامي أرجو أن تنال إعجابكم .

    * الدكتور العلامة زغلول النجار يزور مكتبة عالم القرآن الكريم
    حلب: زار الدكتور زغلول النجار - حفظه الله - رائد منهج تفسير الإعجاز العلمي في القرآن الكريم مكتبة عالم القرآن الكريم في مدينة حلب الشهباء وكان بصحبته الأستاذ معاذ سحلول مدير مركز بيت الدعوة في دمشق، حيث تجول في أرجاء المكتبة وشاهد جميع أقسامها المتنوعة من مصاحف وهدايا وتسجيلات قرآنية وتحف قرآنية وكتب وتفاسير.
    وقال الحمد لله الذي جعل في هذه الأمة من يخدم القرآن الكريم وعلومه، وأضاف بأنه قلّ أن توجد مثل هذه المكتبة في العالم الإسلامي.
    ثم ّ دار حوارعلمي بينه وبين فضيلة الأستاذ الشيخ عبد الهادي بدلة -حفظه الله- رئيس مجلس إدارة عالم القرآن حول الاعجاز العلمي في القرآن الكريم، وقد سأله فضيلة الأستاذ الشيخ عبد الهادي بدلة - حفظه الله- عن رأيه في تفسير القرآن الكريم وفق المعطيات العلمية وهي لا تعرف الكلمة الأخيرة، وهل يمكن أن يؤدي ذلك إلى اهتزاز فهم النص القرآني في نفوس الناس ؟
    فأجاب الدكتور زغلول النجار - حفظه الله - : أبداً لأننا لا نفسر القرآن بالنظريات التي لم تثبت ولكننا نعتمد على الحقائق العلمية ثم إن ذلك التفسير هو نوع من الفهم للآيات القرآنية وهو ليس حكراً على السابقين ودلل على هذا بقوله تعالى { والسماء ذات الرجع }، فقال : قديماً قال المفسرون الرجع هو المطر وهذا معنى صحيح، واليوم لدينا عشر التصورات عن معنى الرجع الذي ذكره القرآن الكريم، وربما يأتي الغد والعلماء بإمكانيات أخرى ومعطيات علمية، ويثبتون عشرين تصوراً أو اكثر عن معنى الرجع وكلها صحيحة، لأن هذا الكلام هو كلام الله عز وجل والقرآن الكريم لا تنقضي عجائبه.
    ثمّ قام الدكتور زغلول النجار حفظه الله بتدوين كلمة له في السجل الذهبي للزيارات، وأبدى من خلال كلمته إعجابه بهذه المكتبة المتخصصة و لاسيما مشروع عالم القرآن الكريم الذي يضم دار نشر ومركز أبحاث وموقعاً الكترونياً وغير ذلك ...
    ثمّ غادر الدكتور زغلول النجار المكتبة متوجهاً لإلقاء محاضرة مقررة له في صالة الأسد . وللاطلاع على التصوير المرئي تفضل بزيارة الرابط : http://www.hqw7.com/news/vedio_news/file_231864.rm



    * علماء فقه ومفكرون يناقشون الحب في القرآن الكريم
    عمّان: تنظم " لأعمال مؤتمرها العام الرابع عشر، تحت عنوان "الحب في القرآن الكريم" وذلك في منطقة البحر الميت خلال الفترة من 4 إلى 6 أيلول (سبتمبر) 2007.
    ويهدف المؤتمر بحسب رئيس المؤسسة إبراهيم شبوح إلى إبراز ما تضمنه الدين الإسلامي من دعوة عميقة للحب بمضامينها الواسعة، فضلاً عن توضيح جانب مهم من التصور الإسلامي الذي تحتاجه الأمة الإسلامية "إلى جانب البحث في المكانة التي تستحقها في سبيل التعايش والتحرر من الخوف والكراهية والعيش بأمن وسلام".
    وأضاف شبوح في بيان صحفي أن "عقد هذا المؤتمر يجئ في وقت يجتاز فيه عالمنا الإسلامي مرحلة صعبة من تاريخه، سواء من خلال التشكيك في سلامة منطلقاته وقيمة الإنسانية".
    وأوضح شبّوح أنه ستشارك في هذا المؤتمر حوالي 100 من المرجعيات الإسلامية من العلماء والمفكّرين والباحثين، يمثلون مؤسسات إسلامية من كافة المذاهب والمدارس والاتجاهات الفكريّة الإسلامية، ويتبوأون أبرز المواقع العلمية، ويحظون بأوسع قاعدة شعبية للتأثير والإقناع.
    يشار إلى أن المؤتمر العام لمؤسسة آل البيت للفكر الإسلامي التي تحظى بدعم مباشر من العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، ينعقد بصورة دورية مرة كل عامين. ويناقش قضية من قضايا المسلمين، بحضور واسع من قبل العلماء والمفكرين.

    * 54 دولة تشارك في المسابقة الدولية للقرآن الكريم بطهران
    بدأت في طهران الدورة الرابعة والعشرون للمسابقات الدولية للقرآن الكريم بحضور 80 قارئاً وحافظاً من 54 بلداً في العالم بالتزامن مع الاحتفال بذكرى السابع والعشرين من رجب.
    وقال ممثل الولي الفقيه والمدير العام لمؤسسة الأوقاف والأمور الخيرية حيدر مصلحي: إن هذه المسابقة التي افتتحها الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد أمس تستمر أسبوعاً ويشارك فيها قارئون من 54 دولة من بينها مصر والأردن وسوريا والصين وبريطانيا ورومانيا وأستراليا وبلغاريا والهند وباكستان.
    وأضاف مصلحي للجزيرة نت أن هذه الدورة تحمل شعار "وحدة وانسجام الأمة الإسلامية"، موضحاً أنه إضافة إلى المسابقة فإن هذا التجمع يتضمن تقديم مقالات وأبحاث متخصصة حول موضوع الخصائص الجامعة للقرآن الكريم وقدرته على تقديم إجابات على قضايا معاصرة.
    وتشارك في هذه المسابقة 39 دولة ضمن فئة حفظ القرآن الكريم كاملاً، و45 دولة في باب القراءة.
    وعلى صعيد الأفراد يشارك 40 شخصاً في فئة القراءة و40 آخرون في باب حفظ القرآن الكريم، ويقدم خمسة مشاركين مقالات متخصصة، وتبلغ أعداد لجنة التحكيم 18 أستاذاً متخصصاً من إيران والعراق والإمارات العربية المتحدة والمغرب ولبنان ومصر وتونس.
    وتستضيف المسابقة الشيخ المقاري والشيخ عيسى حسن المعصراوي كضيفي شرف.
    ويقام على هامش المسابقة معرض لخط القرآن الكريم ومسابقات للأطفال، كما تم تدشين موقع على شبكة الإنترنت يختص بموضوع المسابقة.
    وكانت الدورات السابقة تجرى في شهر رمضان المبارك وتم تقديمها هذا العام لارتباط عدد من القراء بنشاطات في بلدان مختلفة خلال الشهر الفضيل.
    المصدر: الجزيرة


    * طفلة لم تتجاوز الخامسة تحفظ القرآن كاملاً
    كرم شيخ الجامع الأزهر الدكتور: محمد سيد طنطاوي أصغر طفلة حافظة للقرآن الكريم بأكمله ، والتي تبلغ من العمر 5 سنوات .. متقدمة على 2391 طالبا وطالبة من مختلف محافظات مصر .
    وخلال الاحتفال - الذي نظمه (قطاع المعاهد الأزهرية) لتكريم حفظة القرآن الكريم بمختلف المعاهد المصرية والدول الإسلامية الأخرى - قام الدكتور / طنطاوي بتسليم شهادة التقدير ومكافأة الفوز للمركز الأول للطفلة هبة عصام عبد العزيز عبد الحميد من محافظة الإسكندرية ، والتي حصلت على نسبة 100% في حفظ القرآن كاملاً ، وفازت بالمستوى الأول لحافظي القرآن كاملاً .
    وأوضح والد الطفلة أن ابنته بدأت حفظ القرآن من سن 3 سنوات في أحد المعاهد الأزهرية .. وأكملت حفظه منذ شهرين ، وأنه شجعها على المشاركة في المسابقة التي ينظمها الأزهر .. حيث فازت بالمركز الأول .
    وأشار إلى أنه سيلحقها بالتعليم الأزهري فور وصولها إلى السن الرسمي للقبول في العام المقبل ؛ وذلك لتستمر في الحفاظ على مكرمة القرآن الكريم - حفظاً وتفسيراً - وأن أخاها الأكبر من حفظة القرآن الكريم ، مؤكدا أهمية حفظ القرآن في الصغر لسهولة تحصيله وعدم نسيانه وتحسين المستوى اللغوي والفكري للأطفال.
    المصدر: يا ساتر
    وللاطلاع على مزيد من أخبار القرآن الكريم إليكم الرابط التالي:
    http://www.hqw7.com/Default.aspx?pages=news&inc=news
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...