من عجائب الجنة

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة MAHMOU7, بتاريخ ‏8 سبتمبر 2007.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. MAHMOU7

    MAHMOU7 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏30 أوت 2007
    المشاركات:
    742
    الإعجابات المتلقاة:
    0
      08-09-2007 16:50
    من عجائب الجنة
    ان الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنامن يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أن لا اله الا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله صلى الله عليه وسلم أما بعد. فان أصدق الحديث كتاب الله وخير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم وشر الأمور
    محدثاتها وكل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار.

    أيها المسلمون ان الله سبحانه وتعالى قد أعدّ الجنة دارا لأهل كرامته وجعلها جزاءا لأهل احسانه وطاعته. سبحانه وتعالى خلق جنة عدن بيده وهو الذي يعطي بلا حساب وهو الكريم المنان سبحانه وتعالى, ونفوسنا في هذه الدنيا الدنية قد اشتغلت بالمادة ونسيت ما أعد الله من الجزاء ولذلك صار العمل قليلا والبذل ضعيفا ولو أن الناس تذكروا وتذاكروا ما أعد الله لهم اذا هم أخلصوا لله النية وعملوابالطاعة لتضاعفت أعمالهم وانصرفوا عن الدنيا الا قليلا, ولأخذوا منها كزاد الراكب وصار جلّ عملهم للآخرة.

    والمسلم يحتاج بين الفيلة والفيلة والآونة والأخرى الى تذكرة تذكّره بالآخرة وتذكره بالجنة والنار.
    ما جعل الله الجنة ولا قص علينا ما فيها الا لتتحرك الأرواح الى بلاد الأفراح والى مستقر رحمة الله سبحانه وتعالى.

    أيها المسلمون ان في الجنة لعجبا أنبئنا عن ذلك ربنا سبحانه وتعالىونبينا محمد صلى الله عليه وسلم, فمن عجائب الجنة أن أهل الجنة يعرفون منازلهم ومساكنهم اذا دخلوا الجنة ما لم يروها قبل ذلك. كما قال الله سبحانه وتعالى:
    ( والذين قتلوا في سبيل الله فلن يضل أعمالهم سيهديهم ويصلح بالهم ويدخلهم الجنة عرفها لهم).
     
  2. MAHMOU7

    MAHMOU7 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏30 أوت 2007
    المشاركات:
    742
    الإعجابات المتلقاة:
    0
      08-09-2007 16:51
    قال مجاهد يهتدي أهلها الى بيوتهم ومساكنهم لا يخطئون كأنهم ساكنوها منذ خلقوا
    وعرفها لهم أي بينها لهم حتى عرفوها من غير استدلال فلا يحتاجون الى سؤال وانما يذهبون الى بيوتهم مباشرة.
    وقال بعض السلف يعرفونها كما تعرفون بيوتكم في الدنيا اذا انصرفتم يوم الجمعة وقال النبي صلى الله عليه وسلم:" والذي نفسي بيده ان أحدهم بمنزله في الجنة أدلّ منه بمسكنه كان في الدنيا". فانظر الى هذا النعيم من أوله يدخلون الجنة فيتجهون الى مساكنهم مباشرة لا يحتاجون الى دليل ولا الى قائد فان الرحمن قد زرع في نفوسهم معرفة البيت مع أنهم دخلوها الآن. أما بنائها فمن عجائبها فان الجنة كما قال النبي صلى الله عليه وسلم:" الجنة بنائها لبنة من فضة ولبنة من ذهب وملاطها المسك الأذفر". هذا الطين الذي يكون بين اللبن بين هذه اللبنات انه من المسك شديد الرائحة وحصبائها الحصا الموجود
    في أرض الجنة اللؤلؤ والياقوتوتربتها الزعفران. وقال النبي صلى الله عليه وسلم:" بينا أنا أسير في الجنة اذ عرض لي نهر حافّتاه قباب اللؤلؤ المجوّف قلت يا جبريل ما هذا؟ قال هذا نهر الكوثر الذي أعطاكه الله ثم ضرب بيده الى طينه فاستخرج مسكا فهذا طين النهر من المسك".
    قال العلماء تربتها متضمنة للنوعين المسك والزعفران. وقال بعضهم زعفران باعتبار لونه مسك باعتبار رائحته.

    ولما كفّى عباد الله المؤمنون في الدنيا عن المحرمات عوضهم الله خيرا لما كفوا عن استعمال آنية الذهب والفضة في أكلهم وشربهم كوفئوا على ذلك. بأنهم يطاف عليهم بصحاف من ذهب وأكواب كما قال النبي صلى الله عليه وسلم:" لا تشربوا في آنية الذهب والفضة ولا تأكلوا في صحافهما فانها لهم فيالدنيا ولكم في الآخرة".

    قال الله عز وجل: ( يطاف عليهم بآنية من فضة وأكواب كانت قواريرا. قواريرا من فضة قدروها تقديرا). هل رأيت في عمرك أو سمعت الى ساعتك هذه أنه يوجد في الدنيا كوب زجاجي من الفضة
    هل رأيت كوبا من فضة خالصة له شفافية الزجاج لم نرى ذلك في الدنيا لكنه يوجد في
    الجنة. وأكواب كانت قواريرا قواريرا من فضة. هل يوجد لها نظير؟ هي قوارير كالزجاج أخبر سبحانه أن مادة تلك الآنية أنها من فضة وأنها بصفاء الزجاج وشفافينه وها من أحسن الأشياءوأعجبها.
     
  3. MAHMOU7

    MAHMOU7 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏30 أوت 2007
    المشاركات:
    742
    الإعجابات المتلقاة:
    0
      08-09-2007 16:52
    وكذلك فأهل الجنة يطاف عليهم بصحاف من ذهب فيها الوان الطعام وأكواب فيها الوان الشراب هذه الصحاف متنوعة عليها أكل متنوّع صحاف من ذهب حرموا أنفسهم في الدنيا امتثالا وطاعة لله وهم في اليوم الآخر وهم اذا دخلوا الجنة, ( يطاف عليهم بصحاف من ذهب).

    روى أبو يعلى الموصلي رحمه الله تعالى باسناد صحيح جيد عن أنس قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعجبه الرؤيا فربما رأى الرجل رؤياه فيسأل عنه النبي صلى الله عليه وسلم اذا لم يكن يعرفه فاذا اثنى عليه معروف كان أعجب لرؤياه اليه, كما قال النبي عليه الصلاة والسلام أصدقكم رؤيا أصدقكم حديثا. فأتته امرأة فقالت يا رسول الله رأيت كأني أوتيت فأخرجت من المدينة فأدخلت
    الجنة فسمعت وجبة انفتحت لها الجنة فنظرت فاذا فلان ابن فلان وفلان ابن فلان فسمّت اثني عشر رجلا هذه المرأة في منامها, يقول النبي صلى عليه الصلاة والسلام رأته في منامها اثني عشر رجلا سمت اثني عشر رجلا كان رسول الله قد بعث سرية قبل ذلك بعث هؤلاء الاثني عشر في سرية فراحت السرية وجاءت المرأة في غياب السرية

    تقول رأيت في المنام اثني عشر رجلا دخلوا الجنة فجيئ بهم عليهم ثياب خلث تشخب أوداجهم فقيل اذهب بهم الى نهر البيدخ أو البيدح فرمت فيه فخرجوا ووجوههم كالقمر ليلة البدر فأتوا بصحفة من ذهب فيها بشر فأكلوا من ذلك ما شاءوا فما يقلبونها من وجه الا أكلوا من الفاكهة ما أرادوا وأكلت معهم انتهت الرؤيا.

    فجاء البشير من تلك السرية فقال أصيب فلان وفلان حتى عدّ اثي عشر رجلا أصيبوا شهداء قتلوا فدعا رسول الله صلى الله عليه وسلم المرأة قال قصي رؤياك فقصّتها وجعلت تقول هي بفلان وفلان كما قال هذا الرجل الذي جار رواه الامام أحمد كذلك واسناده على شرط مسلم.
     
  4. MAHMOU7

    MAHMOU7 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏30 أوت 2007
    المشاركات:
    742
    الإعجابات المتلقاة:
    0
      08-09-2007 16:53
    لما ترك المؤمنون في الدنيا الحرير صار الحرير جزاءا لهم في الجنة. كما قال الله عز وجل( وجزاهم بما صبروا جنة وحريرا). وصار لباسهم الحرير رجالا ونساءا ولباسهم فيها حرير لما ترك الرجال المؤمنون الحرير في الدنيا البسوه في الجنة وكما ترك الرجال المؤمنون الذهب في الدنيا, يا من تتختمون بالذهب اسمعوا كما ترك الرجال المؤمنون الذهب في الدنيا البسوه في الجنة قال الله ( يحلون فيها من أساور من ذهب ولؤلؤا). أساور من ذهب ولؤلؤا هل هس أساور من ذهب وأساور من لؤلؤ أم هي أساور من ذهب مرصعة بالؤلؤ؟ كلاهما محتمل قال النبي صلى الله عليه وسلم:
    لو أنّ رجلا من أهل الجنة اطلع فبدا سواره لطمس ضوء الشمس كما تطمس الشمس ضوء النجوم". حديث صحيح.

    أحسنوا الوضوء يا عباد الله اغسلوا أعضاء الوضوء جيدا ولو في البرد فان النبي صلى الله عليه وسلم قال:" تبلغ الحلية من المؤمن حيث يبلغ الوضوء". الحلية يلبسها في الجنة على حسب ما يبلغ الوضوء من أعضائه. وروى الامام أحمد بسند قوي ورجاله رجال الصحيح أن القرآن يلقى صاحبه يوم
    القيامة حين ينشق عن قبره. النبي عليه الصلاة والسلام يقول:
    " ان القرآن يلقى صاحبه يوم القيامة حيث ينشق عن قبره كالرجل الشاحب فيقول له
    هل تعرفني؟ فيقول له ما أعرفك فيقول له القرآن أنا الذي أظمأتك في الهواجر عطشتك في الصيام واليوم الشديد الحرّ أنا الذي أظمأتك في الهواجر وأسهرت ليلك.

    وانّ كل تاجر من وراء تجارته, التجارة تعود للمردود وانك اليوم من وراء كل تجارة فيعطى الملك بيمينه والخلد بشماله ويوضع على رأسه تاج الوقار ويكسى والداه حلتين لا نكون لهما الدنيا فيقولان بما كسينا هذا فيقال بأخذ ولدكما القرآن.

    يا معشر الآباء انظروا الى ما يكون للوالدين عندما يعلمان الولد القرآن في الدنيا ويشجعانه عليه فيقال بأخذ ولدكما القران ثم يقال له اقرأ واصعد في درج الجنة وغرفها فهو في صعود ما دام يقرأ حدرا كان أو ترتيلا.

    ومن عجائب الجنة أن أنهارها تجري في غير أخاديد فان أنهار الدنيا تجري في شقوق في الأرض تشق شقا وتجري في أخدود أما أنهار الجنة تجري على سطح أرض الجنة لا تجري في أخاديد كما جاء ذلك عن أنس رضي الله عنه موقوفا وكذلك أخذه بعض العلماء من قول الله ( وماء مسكوب) . وهذا نهر الكوثر حافتاه من ذهب ومجراه على الدر والياقوت تربته أطيب ريحا من المسك وماؤه أحلى من العسل وأشد بياضا من الثلج هذا هو شيء مما أعد الله لأهل طاعته ويوجد في الجنة طعام عجيب وشراب عجيب فمن طعامها الطير يكون مشويا وغير ذلك يأكلونه لذيذا فيها ما تشتهي الأنفس وتلذ
    الأعين وهم فيها خالدون. وطير الجنة عجيبة فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح عن الكوثر هو نهر أعطانيه ربي أشد بياضا من اللبن وأحلى من العسل فيه طيور أعناقها كأعناق الجذر, جمع جذور مثل الجمل هذه الطير الواحد منها كالجمل كالبعير في الحج فقال عمر رضي الله عنه انها يا رسول الله لنعمة فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم آكلها أنعم منها( وفاكهة مما يتخيرون. ولحم طير مما يشتهون). فأين العاملون يا عباد الله؟ أين المجتهدون في تحصيل الجنة؟ أين المشمرون لنيل
    ثوابها؟ زتحصيل ما أعد الله فيها أين أصحاب الحبال الموصلة. ومن عجائبها أن بيوت أهلها خيام ليست من القمش لكنها من اللآلأ المجوفة أي لؤلؤة في الدنيا أكبر ما أكبر لؤلؤة في الدنيا لكن بيوت أهل الجنة مجوفة في اللآلأ كما قال النبي صلى الله عليه وسلم:

    " ان للمؤمن في الجنة لخيمة من لؤلؤة واحدة مجوفة واحدة طولها ستون ميلا فيها
    أهلون يطوف عليهم المؤمن فلا يرى بعضهم بعضا.وفي رواية أيضا في الصحيحين الخيمة درّة طولها في السماء ستون ميلا في كل زاوية منها أهل لا يراهم الآخرون فهو يطوف عليهم ويأتي ويجامع في تلك الزوايا في هذه اللؤلؤة المجوفة كل زاوية منها أهل له لا يراهم الآخرون.
     
  5. omariano

    omariano عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏9 جوان 2007
    المشاركات:
    584
    الإعجابات المتلقاة:
    599
      08-09-2007 17:01
    merciiiiiiiiiiiiiii
     
  6. MAHMOU7

    MAHMOU7 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏30 أوت 2007
    المشاركات:
    742
    الإعجابات المتلقاة:
    0
      08-09-2007 17:05
    PAS DE SOI
     
  7. أبوحميراء

    أبوحميراء عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏25 أوت 2007
    المشاركات:
    83
    الإعجابات المتلقاة:
    3
      08-09-2007 17:20
    نسأل الله أن نذكر به إخواننا و لا ننساه ...
     
  8. MAHMOU7

    MAHMOU7 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏30 أوت 2007
    المشاركات:
    742
    الإعجابات المتلقاة:
    0
      08-09-2007 19:56
    MERCI MON AMI
     
  9. aimendubai

    aimendubai عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏20 نوفمبر 2005
    المشاركات:
    332
    الإعجابات المتلقاة:
    53
      09-09-2007 11:24
    نسأل الله أن نذكر به إخواننا و لا ننساه ..
     
  10. ahmed87

    ahmed87 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏14 جوان 2007
    المشاركات:
    1.233
    الإعجابات المتلقاة:
    191
      09-09-2007 11:57
    merciiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiiii
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...