ظاهرة مثيرة ستحدث عام 2008 موجودة فى القرآن الكريم فى آيه فى سورة الكهف !

الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.

slmf

كبار الشخصيات
إنضم
7 فيفري 2007
المشاركات
2.618
مستوى التفاعل
2.498
:besmellah1:


ولبثوا في كهفهم ثلاث مائة سنين وازدادوا تسعاً
فى هذه الآيه توضيح أن كل مائة عام ميلادية تأتى سنة ميلادية بها ثلاث سنوات هجرية وبذلك ثلاثمائة عاما تصبح الزيادة تسعة سنوات0
وفى العام القادم 2008 ستأتى ثلاث سنوات هجرية هى 1428 ه و 1429 ه و 1430 ه
يعنى أواخر سنة 1428 ه وكل سنة 1429 ه وأوائل سنة 1430 ه


 

slmf

كبار الشخصيات
إنضم
7 فيفري 2007
المشاركات
2.618
مستوى التفاعل
2.498
:besmellah1:


يقول الحق تبارك وتعالى في سورة الكهف : " ولبثوا في كهفهم ثلاث مائة سنين وازدادوا تسعاً قل الله أعلم بما لبثوا له غيب السماوات والأرض أبصر به وأسمع مالهم من دونه من ولي ولا يشرك في حكمه أحداً " صدق الله العظيم
هذا خبر من الله تعالى لرسوله صلى الله عليه وسلم، بمقدار ما لبث أصحاب الكهف في كهفهم منذ أن أرقدهم الله إلى أن بعثهم الله وأعثر عليهم أهل ذلك الزمان ، وأنه كان مقداره ثلاث مائة سنة تزيد تسع سنين بالهلالية ، وهي ثلاث مائة سنة بالشمسية ، فإن تفاوت ما بين كل مائة سنة بالقمرية إلى الشمسية ثلاث سنين ، فلهذا قال بعد الثلاث مائة وازدادوا تسعاً ...
هكذا أخبرنا الرسول الكريم عن الفرق بين التقويم الشمسي وهو ما كان يسير عليه الناس زمن حكم الرومان والتقويم القمري وهو ما سار عليه العرب وكانت الهجرة فيما بعد عليه دليلاً ...إن الله يقول أيها الناس هذا النبي الأمي الذي لم يقرأ ولم يكتب ولم يدرس علم الحساب ولا الهندسة ولا الفلك من أين جاء له أن كل ثلاث مائة سنة تزداد تسع سنين ؟؟من أين عرف "محمد" عليه الصلاة والسلام أن كل مائة سنة شمسية تزيد ثلاث سنين قمرية وكل ثلاث وثلاثين سنة شمسية تزيد سنة قمرية وكل سنة شمسية تزيد نحو (11) يوماً[ أي وبتلافي الكسور الناتجة عن فرق الساعات نحصل على (32)يوم شمسي مقابل يوم قمري واحد في 30سنة ] ؟؟
الآن وبعد الاكتشافات العظيمة والحسابات الكمبيوترية الدقيقة والمعلومات الجغرافية والرياضيات المتطورة خرجت لنا المعادلة التالية : هـ = م -622 + [ ( م- 622 ) ÷ 32 ] حيث هـ التقويم الهجري ، م التقويم الميلادي ، 622 هي أول تاريخ ميلادي مقابل لأول تاريخ هجري ، 32 فرق أيام السنة الشمسية عن أيام السنة الميلادية في 30 سنة ..
ليس لذلك أي معنى سوى الإعجاز القرآني وأعظم دليل على أن محمداً عليه السلام قد تلقى القرآن الكريم من عند الله خالق الشمس والقمر ومسيّر الأفلاك " له غيب السماوات والأرض "
والمعادلة التي توصل إليها أهل العلم بعد نزول القرآن بــ 1400 سنة تعني أنه إذا كانت هذه السنة 700 هـ فهي وبتطبيق مباشر تعادل عام 1300 م أي أن الفرق بين التقويمين 600 سنة فإذا كان الفرق بينهما = 11 يوماً زيادة لكل سنة شمسية واحدة فإن الفرق لــ600 سنة = 6600 يوماً أي أن الفرق بينهما خلال 600 سنة = 18 سنة زيادة
أي لكل 100 سنة فرق = 18 / 6 = 3 سنوات زيادة
رأينا أن الفرق بين التقويمين 3 سنوات زيادة لكل 100 سنة شمسية فكيف نحقق ذلك ؟؟
* التقويم الميلادي يتخذ من السنة والشهر واليوم الشمسي مراحل طبيعية من الزمن وهي تماثل مراحل دوران الأرض حول نفسها وحول الشمس .. فإذا أكملت الأرض دورة حول نفسها أمام الشمس فإن هذه المرحلة = يوم كامل ، وإذا أكملت الأرض طوافها حول الشمس مرةً فإن هذه المرحلة = سنة شمسية واحدة ، والسنة الشمسية 365يوم وَ5 ساعات وَ 48دقيقة وَ 46ثانية أي 217 365,242يوماً وهذه المدة هي الفترة بين مرورين متتاليين للشمس بنقطة اعتدال واحد .
* والتقويم العربي الإسلامي يتخذ من السنة 12 شهراً قمرياً يقول تعالى " إن عدة الشهور عند الله اثنا عشر شهراً "وهي تساوي :067 354,367 يوماً وهذه الفترة بين كسوفين متتاليين مقسومة على عدد حركات القمر الدائرية .
* وبحساب الفرق بين السنة الشمسية والسنة القمرية = 10,87515 وبذلك يكون الفرق بينهما خلال 100 سنة = 1087,515 يوماً = 3 سنوات وخلال 300 سنة = 9 سنوات إذاً أهل الكهف مكثوا 300 سنة بالحساب الشمسي وازدادوا تسعاً .
هكذا نعلن عظمة القرآن بالمنطق والدليل .. فهل هناك إعجاز بعد إعجاز القرآن ؟ سبحان الخالق الوهاب ، مجري الفلك والسحاب


 

mouni-ch

عضو نشيط
إنضم
28 أوت 2007
المشاركات
226
مستوى التفاعل
4
شكرا أخي على المتابعة

و الله عالم الغيب و الشهادة​
 

mustafa-douz

عضو فعال
إنضم
27 جويلية 2007
المشاركات
381
مستوى التفاعل
6
شكرا أخي على المتابعة

و الله عالم الغيب و الشهادة
 

tigana

عضو جديد
إنضم
10 سبتمبر 2006
المشاركات
9
مستوى التفاعل
0
سبحان الله ، والحمد لله ، ولا إله إلا الله ،
والله أكبر . الحمد لله رب العالمين
 

barbarous_03

نجم المنتدى
إنضم
28 أكتوبر 2006
المشاركات
2.100
مستوى التفاعل
550
سبحان الله ، والحمد لله ، ولا إله إلا الله ،
والله أكبر . الحمد لله رب العالمين
 
الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.
أعلى