1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

اللجنة الوطنية الاولمبية تحتفل يوم السبت بخمسينيتها

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة X-FILES PROF, بتاريخ ‏21 سبتمبر 2007.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. X-FILES PROF

    X-FILES PROF عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏21 فيفري 2007
    المشاركات:
    1.832
    الإعجابات المتلقاة:
    135
      21-09-2007 00:41
    [​IMG]


    20-09-2007
    اللجنة الوطنية الاولمبية تحتفل يوم السبت بخمسينيتها

    تحتفل اللجنة الوطنية الاولمبية التونسية يوم السبت بخمسينيتها وذلك خلال حفل يقام بأحد فنادق العاصمة بحضور كافة مكونات الأسرة الرياضية الموسعة من مسيرين ورياضيين وإعلاميين .
    ويتضمن برنامج هذه السهرة الرمضانية بالخصوص تنظيم معرض صور يروى محطات من تاريخ الحركة الاولمبية في تونس ويبرز الأنشطة التي قامت بها اللجنة وعرض شريط وثائقي من إنتاج اللجنة الوطنية الاولمبية يصور أهم المحطات التي عرفتها مسيرة اللجنة منذ انبعاثها عام 1957 الى جانب مزيد التعريف بمسيرة البطل الاولمبي محمد القمودي المتوج بذهبية في سباق 5000 متر وبرنزية في سباق10 آلاف متر في اولمبياد مكسيكو 1968 وفضية في سباق 10 آلاف متر في اولمبياد طوكيو عام 1964 وفضية في سباق 5 آلاف متر في اولمبياد مونيخ عام 1972 .
    كما سيقع التعريف بمسيرة الملاكمين الحبيب قلحية المتحصل على ميدالية برنزية في دورة الألعاب الاولمبية طوكيو 1964 وفتحي الميساوي صاحب البرنزية في اولمبياد اطلنطا 1996 .
    كما سيتم بالمناسبة توزيع الجوائز على الفائزين في المسابقة التي نظمتها اللجنة الاولمبية التونسية وشارك فيها تلاميذ من الشريحة العمرية 12 و18 عاما ينتمون الى عدد من المؤسسات التربوية من مختلف جهات البلاد حول موضوع " الحركة الاولمبية في تونس وفي العالم ".
    واعترافا منها بالخدمات التي قدمتها نخبة من رواد الحركة الاولمبية في مجال دفع الحركة الاولمبية وتطوير نشاطها وتفعيل أدائها حرصت اللجنة الوطنية الاولمبية على تكريم ثلة من الشخصيات التي أثرت بأعمالها ومجهوداتها المشهد الاولمبي بتونس .
    كما سيتم بالمناسبة تكريم ثلة من المؤسسات الاقتصادية والمالية الداعمة والراعية لأنشطة وبرامج اللجنة الوطنية الاولمبية التونسية .
    وقد تأسست اللجنة الوطنية الاولمبية التونسية في 27 ماى 1957 وتم اعتماد عضويتها من قبل اللجنة الاولمبية الدولية في 23 سبتمبر من العام ذاته .
    وعرفت أنشطتها نقلة نوعية منذ إعادة تشكيل مكتبها التنفيذي حيث قامت اللجنة بالعديد من المبادرات التي كانت محل إشادة وتنويه من قبل المنظمات الاولمبية الرياضية الدولية وخاصة اللجنة الاولمبية الدولية فقد تم تفعيل نشاط الهيكل الاولمبي الوطني وإدخال حركية على عمله بما ساهم في تجسيم خيارات الرئيس زين العابدين بن علي في مزيد النهوض بالممارسة الرياضية وإشاعة المبادئ الاولمبية في الأوساط الرياضية ببلادنا كما ساعد ذلك اللجنة على أن تصبح مكونا أساسيا من مكونات المشهد الجمعياتي المدني المألوف في الرياضة الوطنية وان تجسم مسعاها الى أن تكون بمثابة قاطرة الرياضة التونسية .
    وعملت اللجنة على إثراء برامجها وتنويعها وإقامة علاقة تواصل مع المحيط الإعلامي والرياضي حيث جعلت من الإعلاميين شريكا استراتيجيا وتبنت خلال الفترة الماضية تنظيم دورات تكوينية للإعلاميين وساهمت من خلال هذه البرامج في إحداث نقلة نوعية في ما يتعلق بظروف عمل الإعلاميين في الملاعب بتعاون مع الجامعة التونسية لكرة القدم .
    وسعيا منها الى المساهمة في مزيد النهوض بالرياضة التونسية أقامت اللجنة خلال السنوات الماضية سلسلة من الندوات والدورات حول التحكيم والطب الرياضي والإعلام ومقاومة المنشطات والصحة والبيئة والسياحة وصيانة المنشات الرياضية .
    ويسجل التاريخ للجنة الاولمبية من جهة أخرى انجاز مبادرة هامة لقيت كل مظاهر التقدير من اللجنة الاولمبية الدولية واللجنة الدولية لألعاب البحر الأبيض المتوسط والاتحاد العربي للألعاب الرياضية عندما تولت تكوين مجموعة من الشبان ضمن برنامج الاولمبيين الشبان الذي عرف نجاحا كبيرا .
    كما سعت اللجنة من جهة أخرى الى الانخراط في شراكة واعية وهادفة مع الفضاء المدرسي والمؤسسة التعليمية في تونس عندما اصدرت كتيبا باسم /الاولمبي/ وهو بمثابة الدليل المدرسي للمعلم والمتعلم يبسط المبادئ الاولمبية ويعرف برموز الحركة الاولمبية وتاريخها في تونس وفي العالم وذلك بناء على توجيهات سيادة الرئيس زين العابدين بن علي الذي أذن بإدماج محور الثقافة الاولمبية في البرامج التعليمية ضمن شراكة مع وزارة التربية والتكوين .
    كما عملت بالتعاون مع وزارة التربية والتكوين ووزارة الشباب والرياضة والتربية البدنية على بعث العديد من الأندية الاولمبية المدرسية. وعززت اللجنة هذا التمشي بتخصيص مسابقة وطنية تخدم نفس الأهداف وسيتم توزيع جوائزها على الفائزين خلال السهرة الاحتفالية التي تقيمها اللجنة الاولمبية مساء السبت المقبل .
    وعلى المستوى التشريعي أعطت اللجنة المثل في التعاطي مع المرجعية القانونية للأنشطة الرياضية عندما سارعت بتنقيح قانونها الأساسي حتى يتوافق مع قوانين اللجنة الاولمبية الدولية وأصبحت بذلك الأنموذج الذي الهم بقية الهياكل الرياضية للنسج على منواله حتى تساير التطورات التي عرفها عالم التشريع الرياضي .
    وحرصت اللجنة من خلال أنشطتها التي تهدف الى المساهمة في مزيد النهوض بالرياضة التونسية ومزيد نشر المبادئ الاولمبية ودعم مكانة تونس المتميزة في المحافل الرياضية الاولمبية والدولية على تعزيز علاقات التعاون مع وزارة الشباب والرياضة والتربية البدنية وكذلك الجامعات الرياضية الوطنية .


     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...