هيونداي I 30: كورية بجينات أوروبية

الموضوع في 'السيارات و الدراجات و صيانتها' بواسطة THE BLACK EAGLE, بتاريخ ‏25 سبتمبر 2007.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. THE BLACK EAGLE

    THE BLACK EAGLE نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏30 أوت 2007
    المشاركات:
    2.418
    الإعجابات المتلقاة:
    4.336
      25-09-2007 18:06
    :besmellah1:
    [​IMG]
    بعد طراز "سيد" من "كيا"، جاء دور "هيونداي" الآن، لتضخّ في الأسواق طرازا في فئة سيارات البرلين كومباكت.. تلك السيارة التي اختارت لها من الأسماء: I30، وتخلّف وراءها سؤالا واحدا هو: ماذا بقي للأخريات؟

    الإسم نفسه يطرح قضية بحدّ ذاته، حيث تساءل الكثير عن المغزى من هذا الاختيار في القارة الأوروبية المعروفة بتفضيلها الاسماء الحقيقية.

    وفي الحقيقة فقد قررت الشركة الكورية الجنوبية أن تطلق على جميع طرازاتها في أوروبا اسم "I"، متبوعا برقم، وذلك لأنّ هذا الحرف يوحي بالذكاء.

    ورغبة منها في مضاعفة مبيعاتها بالسوق الأوروبية لتتعدى حاجز الـ 700 ألف وحدة بحلول عام 2010، قالت الشركة الكورية الجنوبية إنّ طرازها الجديد، الهاتشباك، سيكون منافسا قويا للطرازات المعروفة في عقر دارها، مثل فولكسفاغن غولف، وبيجو 307.

    وتريد الشركة أن تقنع الحرفاء بأنّ سيارتها الجديدة هي أفضل صديق للإنسان، إذ كان ذلك واضحا على الشكل، حيث أنّها تشبه طراز "أرينز" المتميز بفرادته من حيث تصميم الأجناب والسقف ذي الخط الملتو عند نهايته، بحيث يشبه الكوبيه.

    ليس ذلك فقط، بل إنّ السيارة في صورتها العامة تشبه "مازدا"، فيما المؤخرة تشبه بي أم الألمانية، ومنافساتها الأخرى "سيد" من حيث المقصورة.

    أما على المستوى الميكانيكي، فتتوفر السيارة الجديدة بخيارات عدة من محركات البنزين، أكبرها بسعة لترين وبقوة 141 حصاناً، وأصغرها بسعة 1.4 لترات بقوة 109 حصانا.، بينما المحرك الأوسط، جاء بسعة 1.6 لترات وبقوة 121 حصاناً، فضلاً عن توافر نسخ من محركات ديزل سعة 1.6 لترات، تتراوح قوتهم ما بين 90 و115 حصاناً.

    ويذكر أنّ الشركة الآسيوية أعلنت في الآونة الأخيرة عن عزمها إنتاج عدّة طرازات، منها ما يستجيب لمقتضيات المنافسة، وآخر يعدّ في سياق التهافت على صداقة البيئة.

    فقد أعلنت هيونداي عن خططها لإنتاج طراز هجين لمنافسة شركة تويوتا اليابانية، التي تعدّ رائدة في مجال السيارات الخضراء، وتقنية التكنولوجيا الهجينة.

    غير أنّه، وعلى خلاف الشركة اليابانية، قررت هيونداي أن تزوّد طرازها "أفانتي" (إلنترا عند التصدير) بنظام تكنولوجيا هجين، يتألف من بلوك كهربائي، ومحرك حراري يستخدم البنزين النظيف GPL، أي ما يعني انبعاثات أقلّ من المواد الملوثة.

    وتقدّر الشركة أن لا يتجاوز المعدّل الوسطي لاستهلاك الوقود بخمس لترات كلّ 100 كلم، بحيث أنّ قدرتها على المنافسة تبدو مضمونة في ميدان السيارات الخضراء.
     

جاري تحميل الصفحة...
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...