لنتعلم الدعوة

paraasite

عضو مميز
عضو قيم
إنضم
17 أكتوبر 2007
المشاركات
1.166
مستوى التفاعل
7.265
:besmellah2:



السلام عليكم و رحمة الله

هذا الموضوع سيكون عبارة على نقاش في مواضيع مختلفة نعتمد فيها على ما تعلمناه دون نقل الفتاوى و عملية النسخ و اللصق بمعنى أن تتخيل نفسك مع شخص لتقنعه برأيك و موقف الدين من الموضوع المطروح و ليس لك امكانية الاستعانة بكتاب أو بالانترنات أي بأسلوبك الخاص و ما تتمتع به من علم و لو الشيء القليل و هكذا نتعلم من أنفسنا أساليب الدعوة و استقراء لموقف قد نوضع فيه و إعداد العدة له

الموضوع الأول

سوف أحاول لعب الرجل الملحد الذي لا يؤمن بالله عز و جل

هل الله موجود؟؟؟ و ماهي أدلتك على ذلك؟؟
 

yassour1920

نجم المنتدى
إنضم
27 جويلية 2008
المشاركات
2.778
مستوى التفاعل
3.487
Si Dieux n"existe pas ; alors pourquoi on vit nous ?? et aprés la mort ça serai quoi notre destin ? Et qui est responsable de nous créer ??? Tout ça à besoin de Dieux mon ami
 

paraasite

عضو مميز
عضو قيم
إنضم
17 أكتوبر 2007
المشاركات
1.166
مستوى التفاعل
7.265
:besmellah2:


سوف أحاول أن أكون عنيدا

il n'y a pas de responsable et après la mort il y aura rien du tout et tout ca c'est grâce à l'évolution des êtres on a besoin de la science mon ami c'est elle qui nous éclaircit le chemin
 

AladinM

عضو
إنضم
31 جويلية 2010
المشاركات
321
مستوى التفاعل
569
:besmellah2:



سوف أحاول أن أكون عنيدا

il n'y a pas de responsable et après la mort il y aura rien du tout et tout ca c'est grâce à l'évolution des êtres on a besoin de la science mon ami c'est elle qui nous éclaircit le chemin

سؤل أحد العلماء، قيل له هل أنه من الممكن أن نشأت الخلية الأولى عن طريق الصدفة
فقال ساخرا تخيلوا أن هناك كومة خردة وعن طريق الصدفة تحولت إلى طائرة أف 16. والغريب أن تعقيد الخلية أكثر من التعقيد الموجود في هذه الطائرة المعقدة جدا.
 

paraasite

عضو مميز
عضو قيم
إنضم
17 أكتوبر 2007
المشاركات
1.166
مستوى التفاعل
7.265
:besmellah2:


السلام عليكم

كل هذا يبقى في دائرة الفرضيات و لا توجد إلى الآن أي حقيقة علمية على نشأة الكون و لكنك لم تجبني أين هي أدلتك على وجود الله
 

AladinM

عضو
إنضم
31 جويلية 2010
المشاركات
321
مستوى التفاعل
569
هذا ليس إفتراضا أخي الكريم بل واقع
فالخلية تعقديها أكثر مما تتخيل ولا يمكن أن توجد بالصدفة.
أتيت بهذا المثل لأن الخلية هي أساس كل شيء وبعدها يكون كل شيء ممكن.
إقنعني أنت من أوجد هذه الخلية المتناهية الصغر العظيمة التعقيد.
 

paraasite

عضو مميز
عضو قيم
إنضم
17 أكتوبر 2007
المشاركات
1.166
مستوى التفاعل
7.265
:besmellah2:


الخلية الأولى نشأة بالانفجار العظيم و معها تكونت كل الأحياء من نباتات و حيوانات وصولا إلى الانسان دوركم الآن في الاجابة على الأسئلة
أنت تدعي بأن الخلية الأولى خلقها الله فماهي أدلتك على هذا و ما هي أدلتك على وجوده أصلا
 

levieux

مشرف سابق
إنضم
9 أفريل 2007
المشاركات
2.361
مستوى التفاعل
7.018
يمكن للأحياء تطوير انفسهم و لكن لا يمكن لهم ايجاد انفسهم. أظن لا احد ينازع في هذا. يعني يستحيل أن يوجِد "شيء" ما نفسه في هذا الكون. بمعنى أن "لا يكون" ثم "يكون" بإرادته، لأنه لو أوجد نفسه لكان موجودا قبل هذا و هذا باطل لأنه كان معدوما. فكونه معدوما يعني انعدام قدرته على إيجاد نفسه. إذن لا شيء يوجِد نفسه بنفسه، فيوجَد بغيره بالضرورة.
فإذا كان الانفجار سبب وجود اصول كل الاشياء، فما الذي اوجد هذا الشيء الذي انفجر؟ لا يمكن ان يكون اوجد نفسه كما قلت. فعلى فرض أن جميع الأشياء آتية من شيء واحد انفجر، فإما أن يكون لذلك الشيء صانع لا تجري عليه قوانين الاشياء الاخرى جميعها، يعني المفتقرة الى غيرها في وجودها، و إما أن لا يكون. و العقل يستطيع ان يتصور صانعا غير مفتقر الى احد خالق لكل شيء و لا يستطيع أن يتصور انعدام الصانع. لأن انعدام الصانع يعني بالضرورة أن شيئا من الاشياء اوجد نفسه بنفسه و الاّ لكان تسلسلا الى ما لا نهاية. و الاثنان باطلان، يعني التسلسل و ايجاد شيء من الاشياء نفسه بنفسه. فبقي ان هناك صانع و لا يجري عليه ما يجري على "الاشياء" من قوانين.
 

paraasite

عضو مميز
عضو قيم
إنضم
17 أكتوبر 2007
المشاركات
1.166
مستوى التفاعل
7.265
:besmellah2:


أحسنت أخي حقيقة لم أجد ردا للعب دور الملحد و لكن إليكم هذا السؤال و إجابته سهلة و بسيطة

بما أننا أقررنا بأن لا يوجد شيء من عدم و أن لابد من خالق لهذا إذن فماهي الأدلة التي تقول بأن الله هو الله بمعنى بأن إله الذي خلق كل شيء هو الإله الذي نعبده فربما يكون الإله الخالق هو غير الإله المعبود
 

bejja

عضو جديد
إنضم
19 فيفري 2010
المشاركات
49
مستوى التفاعل
163
إجابة واضحة

"مَا اتَّخَذَ اللَّهُ مِن وَلَدٍ وَمَا كَانَ مَعَهُ مِنْ إِلَهٍ إِذًا لَّذَهَبَ كُلُّ إِلَهٍ بِمَا خَلَقَ وَلَعَلَا بَعْضُهُمْ عَلَى بَعْضٍ سُبْحَانَ اللَّهِ عَمَّا يَصِفُونَ"

34787798xm6xo8rw9.gif
 
أعلى