السنِّي الظريف

الموضوع في 'التسلية العامة' بواسطة lahlouh, بتاريخ ‏6 أكتوبر 2007.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. lahlouh

    lahlouh نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏2 أوت 2007
    المشاركات:
    2.074
    الإعجابات المتلقاة:
    1.052
      06-10-2007 01:03
    [​IMG]

    لقد أدرك الإمام الشهيد طبيعة المرحلة وما تتطلَّبه من أمور، فكان قائدًا ومرشدًا توافرت له كل ملامح القيادة من وعيٍ وإدراك وفطنةٍ وحسن دعابة.

    ففي إحدى المرات كان عائدًا إلى بيته بـ"الترام"، فحرص أحد الشباب الذين يهزءون بالسنيِّين والملتحين من الدعاة والوعَّاظ أن يجلس بجوار الإمام الشهيد، فاستأذن الإمامَ الشهيد في سؤال، فرحَّب الإمام بذلك، فسأله الشاب: لماذا أطلقت لحيتك يا أستاذ؟! فأجابه الإمام الشهيد بإجابة لم تكن في الحسبان؛ فقال له: اسمح لي أقول لك إن سؤالك ليس في موضعه، وإنما الذي من حقه هذا السؤال هو أنا فأسألك أنت: لماذا حلقت لحيتك يا أخي؟!

    فعجب الشاب من براعة الأستاذ في تحويل موقفه من موقف المدافع إلى موقف المهاجم، وأجاب: إني أحلق لحيتي لأني أعتبرها قذارةً يجب التخلص منها.

    فقال الإمام: ولماذا لا تحلق بقية شعرك: شعر الرأس والحاجبين والشارب، ما دام الشعر في نظرك قذارة؟!

    فأجاب الشاب: لا يا أستاذ.. ليس كل الشعر في مستوى واحد، فأنا أحلق شعر عانتي وإبطي بحكم الشرع الشريف باعتباره قذارة.

    فقال الإمام: الحمد لله، إذن فقد اعتبرت لحيتي من نوع شعر الرأس والشارب، وأما لحيتك فقد اعتبرتَها أنت من نوع عانتك!

    فشعر الشاب بالخجل وقال: حقًّا إنك أظرف سني رأيته في حياتي.*
     

حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...