1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

خاننى الصمت

الموضوع في 'منتدى الشعر والأدب' بواسطة samir1000, بتاريخ ‏18 أكتوبر 2007.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. samir1000

    samir1000 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏22 سبتمبر 2006
    المشاركات:
    3.298
    الإعجابات المتلقاة:
    401
      18-10-2007 00:21
    خاننى الصمت


    ************



    حينما يهزمني الصمت
    و تهدا اعاصير اشجاني
    و تتحطم اقلامي المجنونة على ناصية اسمك
    و تهرب اوراقي خوفآ من ان تحمل بعض معاناتي
    عندها اراك في داخلي
    (انثى)
    جميــــــلـــة
    (انثى)
    اسمعها
    الحان شرقية
    اراها
    ازهارآ ندية
    تشدني من غربتي
    آلي مدن الغرام
    ألي عالم عينيك
    آلي عرشك و اكاليل الحب
    و تيجان العشق
    .
    ادمنتها حتى الجنون
    * (ستقولون مجنون) *
    .
    عندما اصمت
    تتحدثين بصمت اسمعه
    فتلك الصور المعلقة على جدران قلبي
    و تلك الشخبطة التي حاولت بها رسمك
    تحدثني
    لتواسيني في وحدتي
    و تذكرني بصوت رذاذ المطر
    حين يقتلني الضما لقربك
    و تقول لي في كل مساء
    (غدآ تشرق الشمس)
    (غدآ نلتقي)
    و عندما اصمت
    اسال نفسي من جديد
    اغدآ تشرق الشمس
    لارى ضلالك تزحف الى نافذتي
    لتدخل حدودي و تغزو مساحاتي الجرداء
    و تغرس في صميم فؤادي نبضاتك الحالمة
    هل ستحتضنني الضلال بخفة
    و تاخذني اليك
    حيث لا اعلم
    حيث لا اعلم
    حيث لا اعلم
    هل ستشرق الشمس عندما اصمت؟
    .
    * (بل انا مجنون) *
    .
    أكذوبة هي لحظاتي
    خيالات و خيالات
    و أصوات صامتة
    و ضلال زائلة زائفة
    أهكذا هو الحب؟
    كله جنون في جنون
    أجيبي
    أين آنتى في داخلي؟
    بحثت عنكى آلاف المرات
    في شراييني
    و في الفؤاد
    و لم أجدك
    اخبريني أين أجدك
    اخبريني
    هل جننت حقآ
    آم انه قدري ان لااراك فاحــــبك
    ان لا التقيك فاعشـــــقك
    ان لا أطيل النظر في عينيك
    (فأخــــــــــجل)
    .
    * (آي جنون هذا) *
    .
    صمت دهرآ
    و مازالت اصواتك تواسيني تناديني
    و طيوفك تزاورني تعانقني
    و ضلالك تطرحني أرضا
    و تتركني للأعاصير
    تشتتني و تشتتني
    و ليجمعني الصمت من جديد
    بعد حين
    و لكنه خانني
    و مازلت شتاتآ شتاتآ
    .
    * انه جنون العشق *
     

حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...