(من أحيا سنتي فقد أحياني ومن أحياني كان معي في الجنة).

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة saberSIYANA, بتاريخ ‏28 أكتوبر 2007.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. saberSIYANA

    saberSIYANA كبير مراقبي الصيانة و الهردوير طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏7 أوت 2007
    المشاركات:
    10.649
    الإعجابات المتلقاة:
    34.547
      28-10-2007 01:06

    [​IMG]



    [​IMG]

    قال -صلى الله عليه وسلم - «من أحيا سنة من سنتي فعمل بها الناس كان لـه مثل أجر من عمل بها لا ينقص من أجورهم شيئا».


    :- وفقك الله لتطبيق بعض آداب وسنن الحبيب صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم في النوم والاستيقاظ ,فلا تفوت على نفسك أجر العمل ببقية الآداب واجتهد في تطبيقها كلها وتأمل كيف يشجعك رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم (من أحيا سنتي فقد أحياني ومن أحياني كان معي في الجنة).



    كيفية جلسة الاستراحة



    1. يجلس مفترشاً على صفة الجلوس بين السجدتين، لقول أبي حُمَيد السَّاعدي: "ثم ثنى رجله وقعد واعتدل حتى رجع كل عضو إلى موضعه، ثم نهض"، .




    كيف ينهض إلى القيام من جلسة الاستراحة؟

    قولان لأهل العلم:

    1. ينهض معتمداً على يديه، وهذه هي العلة والحكمة من جلسة الاستراحة، وهذا مذهب مالك والشافعي.

    2. ينهض على صدور قدميه، معتمداً على ركبتيه، أوواضعاً كفيه على فخذيه، وهذا مذهب أحمد.

    قال ابن قدامة: (ينهض إلى القيام على صدور قدميه معتمداً على ركبتيه، ولا يعتمد على يديه، قال القاضي: لا يختلف قوله – أي أحمد – أنه لا يعتمد على الأرض، سواء قلنا يجلس للاستراحة أولا يجلس، وقال مالك والشافعي: السُّنة أن يعتمد على يديه في النهوض، لأن مالك بن الحويرث قال في صفة صلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم انه لما رفع رأسه من السجدة الثانية استوى قاعداً ثم اعتمد على الأرض، رواه النسائي14، ولأن ذلك أعون للمصلي، ولنا ما روى وائل بن حُجْر قال: "رأيتُ رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا سجد وضع ركبتيه قبل يديه، وإذا نهض رفع يديه قبل ركبتيه"، رواه النسائي15 والأثرم، وفي لفظ: "وإذا نهض نهض على ركبتيه، واعتمد على فخذيه"، وعن ابن عمر قال: "نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يعتمد الرجل على يديه إذا نهض في الصلاة"، رواهما أبوداود16، وقال علي رضي الله عنه: إن من السنة في الصلاة المكتوبة إذا نهض الرجل من الركعتين الأوليين أن لا يعتمد بيديه على الأرض، إلا أن يكون شيخاً كبيراً لا يستطيع، رواه الأثرم).17

    قلت: القولان أدلتهما صحيحة، وهذا من باب خلاف التنوع الجائز، وقد يكون أحدهما أرجح، والله أعلم.


    متى يكبر للنهوض من جلس للاستراحة؟

    قولان لأهل العلم:

    1. إذا نهض من جلسة الاستراحة قائماً.

    2. ينهي تكبيره عند انتهاء جلوسه، ثم ينهض من غير تكبير.



    (من أحيا سنتي فقد أحياني ومن أحياني كان معي في الجنة).









    ـــ نفض الفراش عند النوم ـــ

    عن أبي هريرة- رضى الله عنه – قال : قال النبي (صلى الله عليه وسلم) : ( إذا أوى أحدكم الى فراشه فلينفض فراشه بداخلة إزاره ، فإنه لايدري ما خلفه عليه ثم يقول : بإسمك ربي وضعت جنبي وبك أرفعه أن أمسكت نفسي فارحمها وإن أرسلتها فاحفظها بما تحفظ به عبادك الصالحين) .


    التبكير إلى المسجد : عن أبي هريرة ـ رضي الله عنه ـ قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( ... ولو يعلمون ما في التهجير ( التبكير ) لاستبقوا إليه ... الحديث )) [ متفق عليه: 615-981 ] .



    - الدعاء عند دخول المسجد ، و الخروج منه : عن أبي حُميد الساعدي ، أو عن أبي أُسيد ـ رضي الله عنهما ـ قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( إذا دخل أحدكم المسجد فليقل: اللهم افتح لي أبواب رحمتك ، وإذا خرج فليقل: اللهم إني أسألك من فضلك )) [ رواه مسلم: 1652 ].

    18- الإقعاء بين السجدتين: عن أبي الزبير أنه سمع طاووسا يقول: قلنا لابن عباس ـ رضي الله عنه ـ في الإقعاء على القدمين ، فقال : (( هي السنة ))، فقلنا له: إنا لنراه جفاء بالرجل ، فقال ابن عباس: (( بل هي سنة نبيك صلى الله عليه وسلم )) [ رواه مسلم: 1198 ] .
    * الإقعاء هو: نصب القدمين والجلوس على العقبين ، ويكون ذلك حين الجلوس بين السجدتين


    (من أحيا سنتي فقد أحياني ومن أحياني كان معي في الجنة).




    [​IMG]
     
  2. cherifmh

    cherifmh كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏9 جوان 2006
    المشاركات:
    17.701
    الإعجابات المتلقاة:
    42.491
      28-10-2007 01:39
    بالنسبة لجلسة الإستراحة فيها أقوال وبإمكانك العودة لهذه الصفحة أو من هنا

    ويشار أنّه في صلاة الجماعة يقتدى بالإمام فإن قام بها فيفعل المصلون مثله وإلّا فالا

    وهذه فتوى للشيخ ابن عثيمين في هذا السياق

     
  3. saberSIYANA

    saberSIYANA كبير مراقبي الصيانة و الهردوير طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏7 أوت 2007
    المشاركات:
    10.649
    الإعجابات المتلقاة:
    34.547
      28-10-2007 10:38
    سمحني راني مشني متمكن من ديني مليح اما أنا ديم نقوم باها ومنعرفش هل الامام يقوم باها ول لا صلاتي باطله
    افدني هداك الله و وفقك وسدد خطاك لما يحب و يرضى
    اما الي فهمت تو انو انا معادش نقوم بجلست لاستراحه حتى نتاكد من الامام وكان ميقومش باها نقلو علاها واضنه سيفعل
    هذا و الله اعلم
    (((وفي ذلك فاليتنافس المتنافسون(((((
     
  4. cherifmh

    cherifmh كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏9 جوان 2006
    المشاركات:
    17.701
    الإعجابات المتلقاة:
    42.491
      28-10-2007 11:52

    اعذرني أخي فلست أهلا للفتوى بامكانك أن تسأل إمام المسجد
     
  5. أبو عُمر

    أبو عُمر عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏9 جانفي 2007
    المشاركات:
    994
    الإعجابات المتلقاة:
    292
      28-10-2007 12:44

    :besmellah1:


    بارك الله فيك اخي على الموضع الجميل

    اخي صابر ليس هناك من هو متمكن من دينه بالكامل ولكن هناك الذين يحاولون معرفة دينهم او الأقصى منه

    اخي لقد أجابك الأخ cherifmh نقلا عن سماحة العلامة ابن العثيمين رحمه الله

    ولم اعرف اين الإشكال عندك بالضبط ؟؟

    أرجو التوضيح

    لكي أبحث لك عن الإجابة بإذن الله إفادة لنفسي و لك وللمسلمين
     
  6. cherifmh

    cherifmh كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏9 جوان 2006
    المشاركات:
    17.701
    الإعجابات المتلقاة:
    42.491
      28-10-2007 12:51
    بالنسبة للأخ صابر يسئل أنّه كان يقوم بجلسة الإستراحة دون أن يدري إذا كان هل الإمام يقوم بها أم لا فهل ذلك يبطل صلاته

    وقد دعوته لأن يسئل إمام المسجد الذي يصلّي فيه ليفتيه


    أرجو أن تكون المسألة واضحة الآن
     
  7. saberSIYANA

    saberSIYANA كبير مراقبي الصيانة و الهردوير طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏7 أوت 2007
    المشاركات:
    10.649
    الإعجابات المتلقاة:
    34.547
      28-10-2007 13:21
    لا ابحث على الفتوى

    فانا استفسرت عن من يقوم بجلت الاستراحه وهو لا يعلم هل الامام يقوم بها ام لا

    فمن الواجب الاقتداء بالامام وهو لم يفعل
    هل صلاته صحيحه ام لا



    ثم انا سألت امام المسجد وقال لي انه يقوم بها
    اما استفساري ماحكم من يقوم بجلسه الاستراحه وهو لايعلم هل الامام يقوم بها ام لا خاصتا انه فلكثير من الاحيان يتجنب عامه الناس
    الدخول في هذه المواضيع لكن بالنسبتي لي اتضحت الاموربكلام سماحة العلامة ابن العثيمين رحمه الله



    [​IMG]
     
  8. cherifmh

    cherifmh كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏9 جوان 2006
    المشاركات:
    17.701
    الإعجابات المتلقاة:
    42.491
      28-10-2007 13:30
    في النهاية هي فتوى لا يمكن أن تكون غير ذلك

    جعلنا الله من التابعين باحسان
    :kiss:
     
  9. samir1000

    samir1000 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏22 سبتمبر 2006
    المشاركات:
    3.298
    الإعجابات المتلقاة:
    401
      28-10-2007 13:52
    يا غالي أعمالك ممتازة و مجهودك أكثر من رائع

    فبارك الله فيك و ننتظر جديدك
     
  10. أبو عُمر

    أبو عُمر عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏9 جانفي 2007
    المشاركات:
    994
    الإعجابات المتلقاة:
    292
      28-10-2007 13:57
    :besmellah1:



    إذا علم المأموم أن إمامه لا يجلس لجلسة الاستراحة، فما هو الأفضل له في ذلك؟ وإذا فعلها فهل يكون مخالفاً لإمامه؟



    جلسة الاستراحة هي أن الإنسان إذا قام للثانية أو إلى الرابعة في الرباعية، جلس قليلاً ثم نهض، هذه ثبتت عن النبي صلى الله عليه وسلم من حديث مالك بن الحويرث، وهو في صحيح البخاري، ولكن ذكر الواصفون لصلاته، أن النبي صلى الله عليه وسلم لا يجلس هذه الجلسة، فاختلف العلماء في ذلك:

    فقال بعض العلماء: إن هذه الجلسة ليست مشروعة مطلقاً.
    وقال آخرون: بل هي مشروعة بكل حال.
    وفصَّل آخرون فقالوا: إن كان الإنسان محتاجاً لهذه الجلسة لثقل بدنه، أو مرضه، أو شيخوخته، فيجلس، وإلا فلا، قال صاحب المغني: وهذا القول هو الذي تجتمع به الأدلة، واختاره كذلك ابن القيم في زاد المعاد.
    على أنه إذا كان الإنسان محتاجاً لهذه الجلسة فالسنة أن يجلس، وإلا فلينهض معتمداً على صدور قدميه بدون جلوس.

    وهذا فيما إذا كان المصلي منفرداً، أو كان إماماً، أما إذا كان مأموماً فهو تبع لإمامه
    ، إن جلس الإمام فاجلس، وإن كنت لا ترى أنها سنة اجلس اتباعاً لإمامك، وإن لم يجلس فلا تجلس وإن كنت ترى أنها سنة، اتباعاً للإماملأن النبي صلى الله عليه وسلم أمر بمتابعة الإمام فوراً، فإذا قام من السجود ولم يجلس، فتمام المتابعة أن تقوم ولا تجلس؛ لأنك لو جلست لتأخرت في متابعة القيام، لكن لما كانت هذه الجلسة يسيرة فإنه لو جلسها المأموم لا يعد مخالفاً لإمامه، لأنه سوف ينهض بسرعة إلا أن تمام المتابعة أن لا تجلس، ولا يضرك إذا تركت هذه الجلسة ولا ينقص صلاتك؛ لأن التشهد الأول أوكد منها، ومع ذلك لو نسي الإمام التشهد الأول، وقام وجب عليك أن تقوم ولا تجلس، فتترك هذه الجلسة الواجبة من أجل متابعة الإمام، ولو دخلت مع الإمام في الصلاة الرباعية، فدخلت معه في الركعة الثانية لوجب عليك الجلوس، وأنت في الركعة الأولى، ووجب عليك ترك الجلوس، وأنت في الركعة الثانية، كل هذا تحقيقاً لمتابعة الإمام.

    فإذا سقط الجلوس في التشهد من أجل المتابعة فليسقط الجلوس للاستراحة من أجل المتابعة لكني أقول لما كان التخلف في جلسة الاستراحة يسيراً فإن الجلسة
    لا تعد مخالفة للإمام ولا تبطل الصلاة لو جلسلكننا نأمره أن لا يجلس.




    مجموع فتاوى و رسائل الشيخ محمد صالح العثيمين المجلد الثالث عشر - جلسة الاستراحة.



    حوصلة

    صلاتك ليست باطلة أخي الكريم خصوصا وقد فعلت ذلك عن غير قصد سواء بأحكام الصلاة او بالشك في فعل الإمام


    والله أعلم
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...