1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

الحكومة الهولندية تعترف رسمياً بالإسلام

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة ابن الجنوب, بتاريخ ‏29 أكتوبر 2007.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. ابن الجنوب

    ابن الجنوب عضو مميز بالمنتدى العام

    إنضم إلينا في:
    ‏11 جوان 2007
    المشاركات:
    2.179
    الإعجابات المتلقاة:
    1.512
      29-10-2007 09:13
    الحكومة الهولندية تعترف رسمياً بالإسلام

    وقعت الحكومة الهولندية اتفاقًا مع كبرى الهيئات الإسلامية في البلاد ، يمثل "اعترافًا عمليًّا بالإسلام".

    والذى يتمثل فى توقيع وثيقة بين وزارة العدل و"مجلس ممثلي المسلمين" تعترف فيها الوزارة بالمجلس كشريك أساسي لها في التعاطي مع القضايا الدينية الخاصة بالأقلية المسلمة.

    ومن قضايا الشراكة بين الوزارة والمجلس،بحسب وكالة الأنباء الإسلامية، : شئون الدعوة في السجون والمستشفيات ووزارة الدفاع، وتكوين والإشراف على أئمة المساجد، والإعلان عن المناسبات الدينية كبداية شهر رمضان والأعياد.

    ومدة هذا الاتفاق 3 سنوات، يتم بعدها تقييم المرحلة، ثم بحث إمكانية العمل المشترك بين الوزارة والمجلس بشكل دائم.

    وتمنح الوثيقة الإسلام موقعًا داخل وزارة العدل بعد أن كان يتم التعامل معه من خلال وزارة الاندماج؛ ليلتحق بالديانات الأخرى التي توحد كل منها تحت لواء هيئة ممثلة لها.

    وفي هولندا لا تتدخل الدولة في الشئون الدينية لأية طائفة؛ إذ تتبنى مبدأ فصل الدين عن الدولة.

    ومنذ عام 2004 يعمل "مجلس ممثلي المسلمين" في إطار وزارة الاندماج لحل القضايا الاجتماعية العالقة بين الحكومة والأقلية المسلمة، إلى أن تقدم في يونيو 2005 بطلب لوزارة العدل؛ ليتم اعتماده ممثلاً للمسلمين في الشئون الدينية.

    ويشترط في الجهة الراغبة في أن تصبح شريكًا للحكومة في معالجة قضايا ديانة معينة أن تكون هذه الجهة متواصلة مع أتباع هذه الديانة، ومنفتحة على أغلب طوائفها.

    ويقول وزير العدل، هيرش بالين، في مداخلته في أثناء حفل توقيع الاتفاق "بهذا الاتفاق ندخل مرحلة جديدة في تاريخ التعامل مع الإسلام؛ إذ أصبح للمسلمين الحق في معالجة قضاياهم الدينية دون تدخل من الدولة"

    أما وزيرة الاندماج، إيلا فوخيلار، فأثنت على تجربة عملها مع "مجلس ممثلي المسلمين"، قائلة خلال الاحتفال: "وجدت تعاونًا من المجلس يؤهله ليكون ممثلاً عن المسلمين، خاصة أنه يمثل أغلبية أتباع الإسلام في هولندا".

    ويمثل المجلس حوالي 400 مسجد ومؤسسة إسلامية؛ إذ ينضوي تحت لوائه نحو 95% من مساجد الأتراك، بالإضافة إلى عدد كبير من مساجد المغاربة والسورناميين، وعدد من الحسينيات الشيعية.

    ويوجد مجلس آخر في هولندا يسمى "مجموعة اتصال الإسلام" يضم أتباع الأحمدية ، وجزءًا صغيرًا من المسلمين السنة والشيعة.

    ويقول رئيس "مجلس ممثلي المسلمين"، إدريس البوجوفي، على اعتماد المجلس ان "أبواب المجلس ستظل مفتوحة لكل من يريد أن يتعاطى تحت مظلته مع القضايا الدينية للمسلمين".

    مضيفاً ،بحسب وكالة الأنباء الإسلامية ،: "نحن سعداء بهذا الإنجاز الذي حققه مسلمو هولندا بعد مفاوضات ماراثونية مع الجهات المختصة للحصول على حقوق الأقلية المسلمة التي يكفلها الدستور، وكان يؤخرها عنهم عدم توحدهم".

    وتابع البوجوفي قائلاً: "كنا بحاجة إلى هذا الإجراء الذي يضمن التعامل مع الإسلام بمنطقية وواقعية وجدية"، معتبرًا أن هذا الاتفاق هو "الرد الأسلم على دعاة التصادم مع الإسلام".

     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...