°l||l° الجولة °l||l°

S.Dali

كبار الشخصيات
إنضم
19 أوت 2008
المشاركات
61.286
مستوى التفاعل
87.138
basmalh.png


user.aspx


0,,12306%7E3305497,00.jpg


مانشستر يونايتد المتصدر يوسع الفارق مجدداً

استعاد مانشستر يونايتد المتصدر فارق النقاط الأربع التي تفصله عن منافسه المباشر آرسنال، إثر فوزه خارج ملعبه على ويغان (4-صفر) في المرحلة الثامنة والعشرين من الدوري الإنكليزي لكرة القدم يوم السبت.

ورفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 60 نقطة مقابل 56 لآرسنال الذي يخوض الأحد نهائي كأس رابطة الأندية الإنكليزية المحترفة ضد بيرمنغهام سيتي.

وبعد المباراة التي خاضها الشياطين الحمر ضد مرسيليا منتصف الأسبوع ضمن دوري أبطال أوروبا، ارتأى المدرب السير أليكس فيرغوسون إراحة مهاجمه البلغاري ديميتار برباتوف وأشرك مكانه المكسيكي خافيير هرنانديز.

وكان هرنانديز عند حسن ظن مدربه به بعد أن افتتح التسجيل في الدقيقة 17 إثر هجمة مرتدة سريعة ولعبة مشتركة بين واين روني والبرتغالي لويس ناني ليودع الأول الكرة في الزاوية الضيقة لمرمى الحارس العماني الدولي علي الحبسي.

وتصدى الحارس المخضرم الهولندي إدوين فان در سار (40 عاماً) الذي يخوض آخر موسم له قبل اعتزاله نهائياً، مرتين لمحاولتين خطرتين لفيكتور موزس وجيمس ماكارثي في الدقيقتين 15 و22.

وأضاع مانشستر فرصتين أخريين عن طريق ناني في الدقيقة 31 وروني بعد ذلك بأربع دقائق.

ودخل مانشستر يونايتد الشوط الثاني مصمماً على حسم المباراة بسرعة لكن مسلسل إهدار الفرص استمر قبل أن يتنفس أنصار الفريق الصعداء في الدقيقة 74 إثر هجمة مرتدة سريعة تبادل فيها هرنانديز الكرة مع روني قبل أن ينفرد الأول بالحبسي ويسدد على يساره داخل الشباك.
وبعد ذلك بعشر دقائق سجل مانشستر هدفه الثالث بهجمة بدأها دايرون غيبسون باتجاه برباتوف الذي نزل منتصف الشوط الثاني فانفرد بالحبسي قبل أن يمرر باتجاه روني ليتابعها الأخير في المرمى الخالي.

وقبل نهاية المباراة بدقيقتين وصلت الكرة أمام المرمى باتجاه البرازيلي فابيو دا سيلفا الذي سيطر عليها قبل أن يسددها داخل الشباك مختتماً مهرجان التهديف.

ويخوض مانشستر مباراتين صعبتين خارج ملعبه الأولى ضد تشلسي الثلاثاء المقبل، ثم ضد ليفربول الأحد.

وفي مباراة أخرى حقق أستون فيلا فوزاً عريضاً على ضيفه بلاكبيرن (4-1)، وتألق آشلي يانغ في المباراة أمام ناظري مدرب منتخب إنكلترا الإيطالي فابيو كابيللو وسجل هدفين في الدقيقتين 49 من ركلة جزاء و82، وغريغ هانلي لاعب بلاكبيرن بالخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 62، وستيوارت داونينغ في الدقيقة 64، في حين سجل الكرواتي نيكولا كالينيتش هدف بلاكبيرن الوحيد في الدقيقة 81.

وبدوره حقق وولفرهامبتون فوزاً ساحقاً على بلاكبول بأربعة أهداف نظيفة تناوب على تسجيلها مات جارفيس في الدقيقة الثانية وجيمي أوهارا في الدقيقة 54 وسيلفان إيبانس بلايك في الدقيقتين 78 و90.

وتعادل نيوكاسل مع بولتون (1-1)، حيث سجل للأول كيفن نولان في الدقيقة 13 وللثاني دانيال ستاريدج في الدقيقة 38، فيما تغلب إيفرتون على سندرلاند بهدفين سجلهما جيرماين بيكفورد في الدقيقتين 8 و39.

ويلتقي الأحد مانشستر سيتي مع فولهام ووست هام مع ليفربول، وتختتم المرحلة يوم الاثنين بلقاء ستوك سيتي مع وست بروميتش ألبيون.

يذكر أن مباراة تشلسي وبيرمنغهام تأجلت لارتباط الأخير بمباراته ضد آرسنال في كأس الرابطة يوم الأحد.

[ame="http://www.facebook.com/video/video.php?v=154586211265762&oid=204387264685&comments&ref=mf"]Wigan 0-4 Man. United[/ame]

[ame="http://www.facebook.com/video/video.php?v=171132192934830&oid=113150892092873&comments"] Aston Villa 4-1 Blackburn[/ame]

[ame="http://www.facebook.com/video/video.php?v=171130299601686&oid=113150892092873&comments"] Wolverhampton 4-0 Blackpool[/ame]

0,,12306%7E9455386,00.jpg


0,,12306%7E9455388,00.jpg


0,,12306%7E9455414,00.jpg



0,,12306%7E9455239,00.jpg


0,,12306%7E9455241,00.jpg



1389152%5ffull-lnd.jpg


1601081_w2.jpg


1601038_w2.jpg


1601032_w2.jpg


1601028_w2.jpg


1601026_w2.jpg


مرحلة مليئة بالأهداف في الدوري الهولندي

شهد افتتاح المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الهولندي لكرة القدم تسجيل 22 هدفاً في 5 مباريات 19 منها في 3 لقاءات منها اليوم السبت.

وتغلب هيراكليس الميلو على ضيفه فيتيس ارنهم بستة أهداف لايلوي روم (39 خطأ في مرمى فريقه) والبرازيلي ايفرتون راموس دا سيلفا (49) ومارك يان فيديروس (59) وفيلي اوفرتوم (69 من ركلة جزاء و75) وغورام كاشيا (83 خطأ في مرمى فريقه) مقابل هدف واحد لغورام كاشيا (90).

وفاز فيللم تيلبورغ على ضيفه هيرينفين بأربعة أهداف لبارت بيمانز (66) واريان سفينكلز (70) ويان ارييه فان در هايدن (84) وماسيو ريغترز (89) مقابل ثلاثة لداني يانمات (6) وباس دوست (25) وماسيو ريغترز (73 خطأ في مرمى فريقه).

وفاز بريدا على دن هاغ بثلاثة أهداف لروبرت شيلدر (4 و47) وتشير فيهر (61) مقابل هدفين لويسلي فيرهوك (25) وغابور هورفاث (34 خطأ في مرمى فريقه).

ولعب دن هاغ بعشرة أفراد منذ الدقيقة 53 بعد طرد لاعبه كريستيان كوم.

وتغلب أيضاً فنلو على اكسلسيور بهدف وحيد سجله روبرت كالن (1)، فيما تعادل رودا كيركراده مع ضيفه غرافشاب بهدف لمورتن سكوبو (25) مقابل هدف لستيف دي ريدر (46).

183286_10150113694939686_204387264685_6203043_750473_n.jpg


رين يتقدم إلى الصدارة بشكل مؤقت

اعتلى رين صدارة ترتيب الدوري الفرنسي لكرة القدم مؤقتاً إثر فوزه على ضيفه لنس صاحب المركز قبل الأخير (2-صفر) يوم السبت في افتتاح المرحلة الخامسة والعشرين من البطولة.

وسجل الهدفين كل من لاعب لنس السابق عبد الرزاق بوكاري في الدقيقة 14 والكولومبي فيكتور هوغو مونتانو في الدقيقة 70 فارتفع رصيد رين إلى 46 نقطة وتقدم بفارق نقطة واحدة على ليل المتصدر السابق الذي يستضيف يوم الأحد ليون الرابع (41 نقطة) في قمة المرحلة.

وفي مباراة أخرى تغلب نيس على مضيفه سانت إتيان بهدفين نظيفين أيضاً سجلهما كافومبا كوليبالي وأنطوني مونييه في الدقيقتين 55 و85 على التوالي.

وتعادل آرل أفينيون الوافد الجديد وصاحب المركز الأخير مع بريست الصاعد حديثاً أيضاً بهدف لكل منهما، سجل للأول كامل جيلاس في الدقيقة 37 وتعادل بريست عن طريق لارسن توريه في الدقيقة 49.

كما تعادل موناكو مع كاين بهدفين لكل منهما، أحرز هدفي موناكو الكوري الجنوبي بارك تشو يونغ في الدقيقة 35 من ركلة جزاء والدقيقة 62، فيما سجل المغربي يوسف العربي في الدقيقة 67 ويوهان مولو في الدقيقة 72 هدفي كاين.

وتعادل سوشو مع مونبلييه بدون أهداف، وفالنسيان مع لوريان بالنتيجة ذاتها.

وفاز بوردو بطل الموسم قبل الماضي على ضيفه أوكسير بثلاثة أهداف نظيفة سجلها آلو ديارا وأنطوني موديست من ركلة جزاء والتشيكي ياروسلاف بلاسيل في الدقائق 13 و53 و79 على الترتيب.

[ame="http://www.facebook.com/video/video.php?v=171116699603046&oid=113150892092873&comments"]Superbe but de Coulibaly contre Saint-Etienne [HQ[/ame]

1601095_w2.jpg


1601136_w2.jpg


1601137_w2.jpg


1601067_w2.jpg


G8Gdp.png


بايرن يسقط ويفقد الأمل باللقب

أذل بوروسيا دورتموند مضيفه بايرن ميونيخ حامل اللقب في عقر داره وهزمه (3-1) فتخلى الأخير عن المركز الثالث لهانوفر الذي تغلب على مضيفه سانت باولي (1-0) في الوقت القاتل اليوم السبت في المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري الألماني لكرة القدم.

في المباراة الأولى على ملعب اليانز ارينا في ميونيخ، سقط الفريق البافاري سقوطاً كبيراً وفقد أي أمل في المحافظة على اللقب بعدما اتسع الفارق بينه وبين بوروسيا دورتموند إلى 16 نقطة (58 مقابل 42).

وافتتح دورتموند التسجيل في وقت مبكر بعد حصوله على ركلة حرة نفذها كيفن غروسكروتس طويلة في العمق تلقفها البارغوياني لوكاس باريوس وتابعها بيمينه في الشباك (9).

ورد صاحب الأرض في وقت مناسب أيضاً مدركاً التعادل اثر ركنية نفذها الفرنسي فرانك ريبيري وتابعها البرازيلي لويز غوستافو بيمينه في المرمى (16).

وأعاد التركي نوري شاهين التقدم للفريق الزائر بتسجيله الهدف الثاني بعد دقيقتين فقط مستفيداً من كرة زميله ماريو غوتسه أطلقها بقوة من خارج المنطقة (18).

وفي الشوط الثاني، قضى ماتس هوملس على أي أمل للفريقي البافاري بالتعويض بعدما تابع برأسه كرة رفعها غوتسه من ركلة ركنية (60).

وفي المباراة الثانية، انتظر هانوفر حتى الدقيقة الأخيرة لإحراز هدف الفوز الوحيد بعدما حصل على ركلة ركنية نفذها البرتغالي سيرجيو بينتو وتابعها كريستيان شولتس برأسه في الشباك.

ورفع هانوفر رصيده إلى 44 نقطة وتقدم بفارق نقطتين على بايرن ميونيخ حامل اللقب الذي يستضيف لاحقاً اليوم بوروسيا دورتموند المتصدر (55 نقطة).

واستعاد ماينتس مفاجأة الموسم قبل أن يتعرض لبعض النكسات، لغة الفوز على حساب مضيفه هوفنهايم (2-1).

ومنح اندرياس ايفانشيتس الفريق الزائر التقدم بتسديدة يسارية من الجهة اليسرى إلى أسفل الزاوية اليسرى (23).

وعوّض هوفنهايم تخلفه قبيل نهاية الشوط الثاني بعد أن ارتكب الألماني من أصول عربية مالك فتحي خطأ قريباً من منطقة الجزاء فاحتسبت ركلة حرة نفذها النمساوي ديفيد الابا بيساره مدركاً التعادل (83).

وسرعان ما استعاد ماينتس المبادرة والتقدم وبالتالي الفوز بعدما سجل الكين سوتو الهدف الثاني اثر عرضية متقنة من مارسيل ريزه أنهاها الأول في شباك طوم ستاركه (86).

وارتضى شالكه وصيف بطل الموسم الماضي بنقطة واحدة من تعادله (1-1) مع ضيفه نورمبرغ الذي تقدم في الشوط الأول عبر ينز هيغيلر الذي استثمر كرة مرتدة سددها زميله التركي الأصل محمد اكيجي وأعادها بيساره إلى الشباك (37).

وأدرك الاسباني راؤول غونزاليس التعادل في مستهل الشوط الثاني بمجهود فردي رائع (52).

وأوقف كايزرسلاوترن انطلاقة ضيفه هامبورغ بتعادله معه 1-1.

وتقدم صاحب الأرض في الشوط الأول بهدف سجله التشيكي آدم هلوسيك بتسديدة يمينية من مسافة قريبة اثر تمريرة داخل المنطقة من مواطنه يان مورافيك (18).

وعادل الضيف في الشوط الثاني عن طريق مارسيل يانسن الذي تلقى كرة بينية خلف الدفاع من البرازيلي المخضرم زي روبرتو تابعها بيمينه في الشباك (54).

وفاز كولن على ضيفه فرايبورغ بهدف متأخر للدولي لوكاس بودولكسي الذي استغل كرة عرضية من السلوفيني ميليفوي نوفاكوفيتش (88).

وتختتم المرحلة الأحد فيلتقي اينتراخت فرانكفورت مع شتوتغارت، وفيردر بريمن مع باير ليفركوزن.

[ame="http://www.facebook.com/video/video.php?v=171125576268825&oid=113150892092873&comments"]Bundesliga: Hoffenheim 1-2 Mayence[/ame]

[ame="http://www.facebook.com/video/video.php?v=148101138583450&oid=204387264685&comments&ref=mf"]B. Munich 1-3 B. Dormund[/ame]

1389195%5ffull-lnd.jpg


1601045_w2.jpg


1601133_w2.jpg


1601113_w2.jpg


1601107_w2.jpg


1601058_w2.jpg


user.aspx


دي فايو يلقن يوفنتوس درساً لا ينسى

تعرض يوفنتوس لخسارة غير متوقعة على أرضه أمام بولونيا (0-2) اليوم السبت في افتتاح المرحلة السابعة والعشرين في الدوري الايطالي لكرة القدم.

وانتهى الشوط الأول سلبياً رغم الفرص الكثيرة التي سنحت للاعبي يوفنتوس فدفعوا الثمن في الشوط الثاني هدفين نظيفين سجلهما القناص المخضرم ماركو دي فايو رافعاً رصيده إلى 16 هدفاً في المركز الثالث على لائحة ترتيب الهدافين ومعمقاً جراح الفريق المضيف.

وافتتح دي فايو التسجيل بعد مرور دقيقتين فقط من زمن الشوط الثاني بعدما اسقط ماسيمو موتاريللي كرة خلف الدفاع سيطر عليها الأول وتابعها بيمينه في شباك الحارس ماركو ستوراري (49).

وعزز دي فايو تقدم الضيوف بالهدف الثاني بطريقة مماثلة بعدما تلقى كرة من ريكاردو ميجونيني (66).

ووقف رصيد 41 نقطة في المركز السابع وتضاءلت آماله كثيراً بخوض غمار دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل، مقابل 35 نقطة لبولونيا الذي حسمت له 3 نقاط لعدم دفع رواتب لاعبيه والضرائب المترتبة عليها.

وتقام الأحد 8 مباريات، وتختتم المرحلة الاثنين بلقاء قمة بين آي سي ميلان المتصدر (55 نقطة) ومطارده نابولي (52 نقطة).


[ame="http://www.facebook.com/video/video.php?v=148115891915308&oid=204387264685&comments&ref=mf"]Juventus 0-2 Bologne[/ame]



I9jld.png


برشلونة يعزز صدارته وريال يتعادل سلبياً

عزز برشلونة المتصدر وبطل الموسمين الماضيين موقعه بفوزه الكبير على مضيفه ريال مايوركا (3-0)، اليوم السبت في افتتاح المرحلة الخامسة والعشرين من بطولة اسبانيا لكرة القدم.

وانتظر برشلونة حتى الدقيقة 38 لحل عقدة ضيفه الذي نافس بقوة عبر النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي أفضل لاعب في العالم للعام الثاني على التوالي.

وافتتح ميسي التسجيل بعد أن أرسل المالي سيدو كيتا كرة عالية خلف الدفاع انسل إليها الأرجنتيني وخطفها برأسه من أمام روبن غونزاليز وتابعها بضربة رأس ثانية من فوق الحارس في الشباك مسجلاً هدفه السادس والعشرين في البطولة ومعززاً موقعه في صدارة ترتيب الهدافين.

وفي الشوط الثاني، أضاف دافيد فيا الهدف الثاني بعد تمريرة من سيرجيو بوسكيتس كسر على إثرها مصيدة التسلل وهرب من الحارس الذي خرج من منطقته، وانفرد دون رقابة من احد وأودعها الشباك رافعاً رصيده إلى 17 هدفاً (57).

ورمى كيتا بكرة أخرى موزونة استقبلها هذه المرة بدرو رودريغيز وسجل منها الهدف الثالث (66).

ورفع برشلونة رصيده إلى 68 نقطة، ليوسع الفارق إلى 7نقاط مع منافسه ريال مدريد الذي اكتفى بالتعادل السلبي مع مضيفه ديبورتيفو لاكورونيا.

ورغم التبديلات والتغييرات التي قام بها البرتغالي جوزيه مورينيو على تشكيلته إلا أن الشباك بقيت عصية أمام الفرص الكثيرة التي حصل عليها كل من سيرجيو راموس والبرازيلي كاكا والبرتغالي كريستيانو رونالدو والفرنسي كريم بنزيمه والأرجنتيني أنخل دي ماريا والتوغولي امانويل اديبايور.

وفي مباراة أخرى صعد اسبانيول إلى المركز الخامس مؤقتاً اثر فوزه على ضيفه ريال سوسييداد 4-1 على ملعب كورنيليا-البارت كولومبيا في برشلونة، كانت البداية لاسبانيول الذي تقدم في وقت متأخر عن طريق الفارو فاسكيز بعد ركلة حرة نفذها لويس غارسيا وتابعها الأول بيمناه في المرمى (41).

وتمكن الضيف بعد دقيقتين من إدراك التعادل بعد ركلة ركنية نفذت على رأس النرويجي فاديم ديميدوف الذي أسقطها على القدم اليمنى لدانيال استزاداً فتابعها الأخير في الشباك دون تردد (43).

وفي الشوط الثاني، استثمر سيرجيو غارسيا عرضية من فيردو وأودعها الشباك هدفاً ثانياً لأصحاب الأرض (54)، وعزز خوسيه كاليخون تقدم فريقه بالهدف الثالث بعد تمريرة من البرتغالي روي فونتي (81)، واختتم خافيير مورينو ماركيز المهرجان بهدف رابع في الوقت بدل الضائع (90+1).

ورفع اسبانيول رصيده إلى 40 نقطة وتقدم بفارق نقطتين على اتلتيك بلباو الذي يستقبل الأحد فالنسيا الثالث (48 نقطة).

وعلى ملعبه فيسنتي كالديرون في العاصمة، تخلف اتلتيكو مدريد مرتين امام ضيفه اشبيلية قبل ان يخرج متعادلا معه 2-2.

وافتتح اشبيلية التسجيل قبيل نهاية الشوط الأول عن طريق الدولي الاسباني الفارو نيغريدو الذيب تلقى كرة موزونة من الايطالي دييغو بيروتي تابعها بيسراه في أسفل الزاوية اليمنى (41).

وفي الشوط الثاني، لم يهمل اتلتيكو مدريد ضيفه أكثر من دقيقتين لأدراك التعادل بواسطة خورخي ريسوريسيون المعروف بـ"كوكي" الذي تابع برأسه عرضية الاوروغوياني دييغو فورلان أفضل لاعب في مونديال 2010 في جنوب أفريقيا.

واستعاد اشبيلية التقدم بتسجيله الهدف الثاني عبر الكرواتي ايفان راكيتيتش بعد ركلة حرة نفذها خيسوس نافاس (66)، لكن اتلتيكو انتزع نقطة ثمينة بإدراكه التعادل الثاني بفضل خوسيه انطونيو رييس ومؤازرة انطونيو لوبيز الذي الرسل كرة في العمق استثمرها الأول بنجاح (76).

وارتفع رصيد اتلتيكو مدريد إلى 34 نقطة مقابل 35 لاشبيلية.

وتعادل سبورتينغ خيخون مع ريال سرقسطة صفر-صفر.

[ame="http://www.facebook.com/video/video.php?v=148108348582729&oid=204387264685&comments&ref=mf"]Real Mallorca 0-3 Barcelone[/ame]

[ame="http://www.facebook.com/video/video.php?v=154602097930840&oid=204387264685&comments&ref=mf"]Atletico Madrid 2-2 Sevilla[/ame]

1389289%5ffull-lnd.jpg


1601086_w2.jpg


1601140_w2.jpg


1601121_w2.jpg


1601101_w2.jpg


1601086_w2.jpg


1601087_w2.jpg
 

S.Dali

كبار الشخصيات
إنضم
19 أوت 2008
المشاركات
61.286
مستوى التفاعل
87.138
أعلن البرتغالي جوزيه مورينيو، مدرب فريق ريال مدريد الإسباني لكرة القدم مساء أمس الأحد أنه لا يلوم لاعبيه لعدم تمكنهم من تحقيق الفوز على ديبورتيفو لاكورونيا من دون أهداف ضمن المرحلة 25 من الدوري الإسباني.


وعبّر مورينيو عن ندمه لعدم الخروج بالنقاط الثلاث من المباراة، وقال في هذا الصدد: "الفريق الذي سعى إلى الخروج من المباراة بنقطة واحدة، حقق غايته"، في إشارة منه إلى لاكورنويا الذي لعب من أجل التعادل.


وأضاف البرتغالي:" لا ألوم اللاعبين. لقد فعلنا كل شيء باستثناء وضع الكرة داخل المرمى".


وكان مورينيو يمني النفس بتحقيق الفوز على مضيفه لاكورونيا للاقتراب أكثر من غريمه المتصدر وحامل اللقب برشلونة (68 نقطة) والذي تجاوز أمس مضيفه ريال مايوركا بثلاية نظيفة، إلا أن فريقه فشل في مهمته ليبقى الفارق بينه وبين النادي الكاتالوني سبع نقاط.


ولعب البرتغالي بخطة هجومية بحتة معتمداً على البرازيلي كاكا والبرتغالي رونالدو والألماني مسعود أوزيل والفرنسي كريم بنزيمة ودفع في الشوط الثاني بالتوغولي ايمانويل أديبايور والأرجنتيني أنخيل دي ماريا لتعزيز فرص تسجيل الأهداف التي كانت كثيرة إلا أن جميع المحاولات لم تثمر.

1601101_w2.jpg
 
أعلى