تعرفي على اسباب تساقط الرموش !!!

الموضوع في 'الجمال والأناقة والموضة' بواسطة CHAKALA22, بتاريخ ‏15 نوفمبر 2007.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. CHAKALA22

    CHAKALA22 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏29 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    677
    الإعجابات المتلقاة:
    123
      15-11-2007 13:31
    تعرفي على اسباب تساقط الرموش


    [​IMG]


    تنزعج المرأة عندما تلاحظ تساقط بعض شعيرات من رموشها أو حواجبها‏..‏ وتتساءل هل ذلك يعد ظاهرة طبيعية؟ أم ينبئ بالاصابة بحالة مرضية؟‏..‏ وماهي اسباب هذا التساقط؟ وماذا عن العلاج؟
    يجيب د‏.‏ محمد الرفاعي استاذ ومؤسس أقسام جراحة العيون بطب الأزهر حسب صحيفة الاهرام، قائلا‏:‏ لا تختلف شعيرات الحواجب والرموش كثيرا عن باقي الشعر الموجود بالجسم‏,‏ لانها تمر بنفس مراحل النمو حيث تبدأ بالشعيرة التي تنمو حتي تصل الي طول معين


    وتستمر نحو ثلاثة أشهر‏,‏ ثم تبدأ في التساقط لتحل محلها أخري جديدة وهكذا‏..‏ وحتي تظل الحواجب والرموش محتفظة بكيانها فيجب الا تزيد نسبة ما يتساقط من الشعر علي‏10%‏ من عدد الشعيرات‏.‏ ولكن في بعض الحالات يزيد هذا التساقط عن المعدل الطبيعي‏,‏ فيكون مؤشرا لحالة مرضية موجودة بالفعل‏.‏

    ‏..‏ فقد يكون ذلك مصاحبا لوجود مرض بأنسجة الجفون مثل التهاب حافة الجفنين و ظهور دمامل بهما او اكياس دهنية بغدد الجفون‏..‏ وهنا تزيد نسبة تساقط الشعر نتيجة الالتهابات والحكة مع التليف الذي يصاحب هذه الامراض‏.‏

    وقد تسقط الرموش نتيجة لبعض امراض ملتحمة العين المصحوبة بتليف في الجفون مثل التراكوما‏,‏ الرمد‏,‏ الصديدي‏,‏ او اصابة العين بمادة كاوية حارقة‏.‏

    كما ان حالات الاجهاد والارهاق والانيميا وكذلك فترة النفاس والرضاعة عند المرأة وايضا بعض حالات الحميات تنتهي بزيادة غير طبيعية في عدد الشعيرات التي تسقط‏..‏ هذا الي جانب ان اضطرابات الغدة الدرقية تسبب تساقط شعر الحواجب والرموش‏,‏ والتي غالبا ما تحدث في الثلث الخارجي من الحاجب خاصة في حالات خمول او كسل الغدة في الكبار‏.‏

    وقد تصاب الحواجب والرموش بمرض الثعلبة فيسبب تساقطا فجائيا في منطقة محددة وهذا المرض غالبا ما يصيب شعر الرأس ويحدث نتيجة اضطراب عصبي او نفسي‏,‏ او لوجود بؤر صديدية او لعدم سلامة الابصار‏.‏

    ‏..‏ ولتفادي سقوط الشعر المرضي‏,‏ يجب معرفة اسبابه لعلاجه مبكرا وكذلك يجب تناول جرعات كبيرة من فيتامين أ تحت الاشراف الطبي المختص‏.‏

    اما بالنسبة شعر الرأس ، فأن‏ ‏الغذاء الصحي المتوازن والاهتمام بالشعر وتسريحه بطريقة معتدلة ومراجعة أخصائي‏ ‏الجلدية يجنب المرأة تساقط شعرها.‏ ‏

    أن الغذاء الصحي المتوازن الذي يشمل ‏‏مادة الحديد المتوفرة في اللحوم إضافة إلى الخضراوات الطازجة والابتعاد عن حميات‏ ‏التجويع غير المتوازنة والاهتمام بتنظيف الشعر وتسريحة بطريقة معتدلة والابتعاد‏ ‏عن الأصباغ الكيميائية طويلة الأمد والعلاج الحراري لتسريح الشعر وفك تجاعيده‏ ‏الطبيعية تساهم في تجنب تساقط الشعر لدى النساء.‏ ‏

    من الأهمية مراجعة أخصائي الأمراض الجلدية في بداية عملية التساقط ‏ ‏لعمل الفحوصات المخبرية اللازمة ومن ثم العلاج الطبي المناسب ان النساء اللاتي يعانين من تساقط الشعر أو الصلع ‏ ‏يصبن بحالة من القلق والإحباط النفسي الذي قد يؤثر على حياتهن الاجتماعية.‏ ‏

    وعن أسباب تساقط الشعر عند النساء أن المرأة مختلفة عن ‏ ‏الرجل فهي تمر بالعديد من المراحل الحياتية التي تساهم في ظاهرة تساقط الشعر‏ ان مرحلة البلوغ التي تبدأ عند البنت قبل الولد وما يترتب عن ذلك تغيرات ‏‏بالهرمونات التي قد تأثر سلبا على نمو الشعر وأحيانا تساقطه.‏ ‏

    أن المرأة تتعرض لعوامل كثيرة تساهم في ظاهرة تساقط الشعر منها مشاكل ‏ ‏الدورة الشهرية مثل زيادة دم الطمث أو طول فترة الدورة عن المعتاد وبالتالي كمية‏ ‏مخزون الحديد في الدم تتناقص تدريجيا خصوصا عند عدم تعويض الجسم بالمواد الغذائية ‏ ‏التي تحتوي على نسبة عالية من الحديد مثل اللحوم الحمراء.‏ ‏

    كذلك تعتبر حميات التجويع المتنوعة للتخلص من عدة ‏ ‏كيلوجرامات قد تكون على حساب الشعر لان الحميات عادة ما تكون خالية ‏ ‏من اللحوم الحمراء التي تحتوي على الحديد ناهيك عن القلق النفسي المستمر التي تمر ‏ ‏به الفتاة عند إنقاص الوزن .‏ ‏

    ان نسبة الشعر النشط خلال فترة الحمل والرضاعة‏ ‏عند المرأة وخصوصا في الثلاثة اشهر الأخيرة للحمل وعند الولادة أو في فترة ‏ ‏الثلاثة إلى الستة اشهر الأولى بعد الولادة تتساقط خصلات الشعر التي تحولت من ‏ ‏نشطة إلى غير نشطة في الرأس وهي استجابة متوقعة للمرأة أثناء هذه المرحلة من ‏ ‏حياتها.‏ ‏

    كذلك تعتبر السمنة المفرطة تعتبر عند النساء من العوامل الهامة في تساقط الشعر‏ ‏الهرموني حيث يلجأ الجسم إلى إفراز هرمونات ذكريه زائدة عن الحاجة تؤدي إلى زيادة ‏ ‏تساقط الشعر النشط .‏ ‏ كذلك الوراثة و سن اليأس قد يؤدي ‏ إلى اختلال وظيفي هرموني في الجسم فينتهي بها الحال إلى زيادة عدد (المستقبلات‏ ‏الحسية) للهرمون الذكري وبالتالي يساهم في حالة التساقط أو الصلع الوراثي إضافة‏ إلى تناول بعض الأدوية مثل أدوية منع الحمل التي تؤخذ لسنوات طويلة .‏ ‏

    وحول علامات تساقط الشعر عند النساء التساقط المنتشر في ‏ ‏جميع أجزاء الرأس ويلاحظ بكثرة على السرير وارضية المنزل وعند التمشيط والتساقط ‏ ‏البطيء الذي يحدث خلال فترة طويلة من الزمن عادة تكون سنين ويمتاز بفترات هدوء ثم ‏ ‏معاودة التساقط خصوصا في الظروف الحياتية .‏ ‏

    ان هناك اختبارات يجب إجرائها قبل التشخيص وهي اختبارات ‏ ‏دم معينة وفحص وظيفة الغدة الدرقية وفحص الأجسام المضادة لخلايا الجسم كما يتم ‏ ‏طلب بعض الأحيان فحص الهرمونات للغدد في الجسم واختبار السونار للكشف عن أكياس ‏ ‏المبيضين في بعض الحالات.



    [​IMG]

    :satelite:

     

حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...