عمليات التجميل تنطوى على مخاطر

الموضوع في 'الأخبار الطبية الحديثة' بواسطة THE BLACK EAGLE, بتاريخ ‏18 نوفمبر 2007.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. THE BLACK EAGLE

    THE BLACK EAGLE نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏30 أوت 2007
    المشاركات:
    2.418
    الإعجابات المتلقاة:
    4.336
      18-11-2007 20:00
    :besmellah1:

    قال خبراء انه ربما لا تبدو عمليات التجميل للحصول على أنف أصغر او تصغير حجم البطن أمرا صعبا بالنسبة للبعض الا أن هذه العمليات تنطوى على مخاطر طبية مثلها مثل أى عملية جراحية أخرى.

    كما يواجه المقبلون على مثل هذه العمليات خطرا آخر الا وهو زيادة عدد الاطباء الانتهازيين غير المؤهلين لاجراء عمليات التجميل طمعا فى الكسب المادى من ورائها.

    وقال فؤاد ناهاى رئيس الجمعية الامريكية لاخلاقيات جراحات التجميل والتى تضم 2400 جراح تخصصوا فى عمليات التجميل "لا توجد جراحة دون مخاطر".

    وأضاف ناهاى الذى يجرى جراحات لتعديل شكل الانف وشد الوجه وغيرها من جراحات التجميل فى اتلانتا "دائما أقول لمرضاى برجاء ان تنسوا كلمة تجميل وتذكروا كلمة جراحة. وما أقوم به أنا هو الجراحة والجراحة أمر خطير".

    وجراحات التجميل مجال للربح فى الاساس ولا تغطيها شركات التأمين الصحى لكنها تشهد اقبالا متزايدا فى الولايات المتحدة خاصة مع عرض برامج مثل "الطبيب 90210" "Dr.90210" و"اكستريم ميك أوفر" "Extreme Makeover" والتى تساهم فى الترويج لجراحات التجميل.

    وقالت الجمعية الامريكية لجراحى التجميل انه أجريت أكثر من 8 .1 مليون عملية تجميل فى الولايات المتحدة فى عام 2006 شملت عمليات تغيير شكل الانف وشفط الدهون وشد الجفون وتصغير حجم البطن .

    وأضافت الجمعية انه لو تمت إضافة عمليات شد التجاعيد بالحقن بمادة بوتوكس وازالة الشعر بالليزر فان عدد عمليات التجميل التى أجريت فى الولايات المتحدة فى عام 2006 سيصل الى 11 مليون عملية.

    وحذر خبراء جراحات التجميل من تدفق عدد كبير من الاطباء غير المتخصصين واقبالهم على إجراء جراحات التجميل بسبب المكسب المادى وابتعادها عن شركات التأمين الصحي.

    وقال ريتشارد داميكو رئيس الجمعية الامريكية لجراحى التجميل "انهم "الاطباء غير المؤهلين" يثيرون قلقى البالغ."

    وأجرى الجراح الامريكى جيفرى كيز المتخصص فى جراحات التجميل فى لوس انجلس دراسة قدمها فى مؤتمر فى الشهر الماضى قال فيها انه اكتشف انه تم اجراء 1.1 مليون جراحة تجميل لمرضى خارج المستشفيات فى مراكز طبية معتمدة فى الفترة ما بين عامى 2001 و2006 شهدت 22 حالة وفاة و12 حالة اصابة بجلطات.

    وأضاف كيز "اذا كان الجراح متخصصا ويعمل فى مجال اختصاصه فانه سيقدم خدماته فى مراكز معتمدة.. فمسألة الامان ضرورية جدا".

    وأضاف "ولكن حينما يجرى أشخاص غير مدربين "أطباء وليسوا جراحين على سبيل المثال" عمليات معقدة ثم يرسلون المرضى الى منازلهم مباشرة دون متابعة أو اشراف طبى فهنا تحدث المشاكل".

    وحدد داميكو ثلاث قواعد ضرورية لتقليل نسبة المخاطرة:
    - اختيار جراح مؤهل من الجمعية الامريكية لجراحى التجميل. ويتطلب الحصول على إجازة من الجمعية أن يكون الطبيب خريج أحد كليات الطب المعتمدة وحصل على تدريب فى جراحات التجميل وخضع لاختبارات مكثفة وشاملة.

    - اذا ما أجريت الجراحة خارج المستشفى يتعين على المريض اختيار مركز طبى معتمد.

    - يجب أن يخضع المريض للتقييم الشامل للتأكد من قدرته على احتمال الجراحة.

    وقالت جراحة التجميل فاليرى أبلازا التى شاركت فى تأليف كتاب "الجمال فى التوازن: معالجة عاقلة لجراحات وعلاجات التجميل" إن إجراء أكثر من عملية تجميل فى المرة الواحدة للمريض لتقليل المخاطر ربما لا يكون قرارا صائبا.

    وقالت "دعونا نؤكد على أنه يجب توخى الحذر هنا. فانت لا تشترى سيارة. انها صحتك وجسدك."
     

  2. sat200

    sat200 صديق المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏30 جوان 2007
    المشاركات:
    4.452
    الإعجابات المتلقاة:
    9.940
      19-11-2007 11:05
    [​IMG]
     
جاري تحميل الصفحة...
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...