حكم صلاة ركعتين ليلة الزفاف.

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة النمر الدهبي, بتاريخ ‏26 نوفمبر 2007.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. النمر الدهبي

    النمر الدهبي عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏14 جانفي 2007
    المشاركات:
    1.024
    الإعجابات المتلقاة:
    152
      26-11-2007 00:18
    :besmellah1:
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة




    حكم صلاة ركعتين ليلةالزفاف



    :::::::::::::::::::::::::::::


    سبب وضعى للموضوع وبحثى عنه هو تنبيه شيخنا الفاضل عبد الله الحمادي باركَ الله فيه في اجابتة لسؤال اُخت لنا :
    الجواب :
    ثبت عن بعض السلف صلاة الرجل بزوجته ركعتين في ليلة زفافهما
    ولكن لم يصح شيء في هذا عن النبي صلى الله عليه وسلم
    وإنما الثابت دعاء الرجل بقوله: (اللهم إني أسألك من خيرها وخير ما جبلت عليه
    وأعوذ بك ن شرها وشر ما جبلت عليه) ويأخذ بناصية زوجته عندما يدعو
    ولذا في القول باستحباب هذه الصلاة نظر



    ،وسبق لي قراءة رأي الشيخ الألباني -رحمه الله- وغيره من أهل العلم في هذه
    المسألة، والأظهر كما ذكرت أنَّ في استحباب هذه الصلاة نظراً


    ولا بأس بفعلها اقتداء بالصحابي الجليل ابن مسعود رضي الله عنه، فإنَّ فعله ينفي عن
    هذه الصلاة وصف البدعيَّة، ولكنه لا يثبت لها وصف السنِّيَّة
    فإنَّ النبي صلى الله عليه وسلم تزوج مراراً كثيرة، وتزوج كثير من الصحابة بعلمه
    ولم يثبت عنه أمرٌ بهذه الصلاة أو إرشاد إليها




    وعلى القول باستحبابها فتصلي المرأة خلف الرجل ولو كانت صفاً لوحدها
    ولو كان هو قاعد وهي قائمة، فالأمر في هذا واسع
    ا.ه



    الشيخ عبد الله الحمادي


    :::::::::::::::::::





    لا بأس بالركعتين التي قبل الدخول على الزوجة






    القسم : صوتيات > نور على الدرب



    للشيخ بن باز رحمه الله تعالى



    يروى في ذلك بعض الآثار عن بعض الصحابة صلاة الركعتين قبل الدخول..




    http://www.binbaz.org.sa/index.php?p...=audio&id=2374




    :::::::::::::::::::::::::::::::::::


    وهذا جزء من فتوي للشيخ الفاضل باركَ الله فيه السحيم
    http://www.almeshkat.net/index.php?pg=qa&cat=12&ref=988
    2 – صلاة الزوجين ركعتين ، وقد ثبت هذا عن غير واحد من الصحابة .
    روى ابن أبي شيبة من طريق عن أبي سعيد مولى أبي أسيد قال : تزوجت وأنا مملوك ، فدعوت نفراً من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم ، منهم بن مسعود وأبو ذر وحذيفة يعلمونني ، فقالوا : إذا دَخَل عليك أهلك فَصَلِّ ركعتين ، ثم سل الله من خير ما دَخَلَ عليك ، ثم تعوّذ به من شرّه ، ثم شأنك وشأن أهلك .
    وذلك لما في الصلاة من البركة ، كما في قوله صلى الله عليه وسلم : إذا قضى أحدكم صلاته فليجعل لِبَيْتِهِ منها نصيباً ، فإن الله جاعل في بيته من صلاته خيرا . رواه مسلم .
    :::::::::::::::::::::::::::::
    الأدعية وصلاة ركعتين ليلة العرس




    الشيخ صالح الفوزان




    رقم الفتوى 5288
    عنوان الفتوى الأدعية وصلاة ركعتين ليلة العرس
    نص السؤال أحسن الله إليكم ، نختم بهذا السؤال يقول : ما حكم صلاة ركعتين ليلة العرس ؟ وهل ورد في السنة شيء من الأدعية ونحوها يقوم به الزوج ليلة العرس ؟
    نص الإجابة انقر هنا لسماع الإجابة





    http://www.alfawzan.ws/AlFawzan/Fata...px?PageID=5288



    ::::::::::::::::::::::::::::::::::



    س: فضيلة الشيخ : اشتهر لدى كثير من الناس أن الرجل إذا دخل على زوجته يصلي أمامها ركعتين ، وهي كذلك تصلي معه ، حتى أن بعضهم فور دخوله عليها يشرع بصلاته حتى قبل الحديث معها .. فهل هذا من السنة ؟



    الجواب : في هذا آثار عن بعض الصحابة رضى الله عنهم أن الرجل إذا دخل على زوجته أول ما يدخل يصلي بها ركعتين ، أما عن النبي صلى الله عليه وسلم فلم يصح في ذلك شي ، والذي يفعل ذلك أرجو ألا يكون عليه حرج وإن تركه فلا حرج .


    ( ابن عثيمين / فتاوى الأسرة )









    فتوى للشيخ بن عثيمين رحمه الله تعالى



    السؤال: أحسن الله إليكم فضيلة الشيخ هذا السائل أبو عبد الله من اليمن يقول هل من السنة ليلة الدخلة في الزواج أنك تصلي ركعتين أنت وزوجتك وهي شكر لله تعالى مع الدليل؟
    الجواب



    الشيخ: لا أعلم لهذا دليلا من السنة على أن الإنسان إذا دخل على أهله أول ليلة يصلي بهم جماعة.



    http://www.ibnothaimeen.com/all/noor/article_7262.shtml



    ::::::::::::::::::::::::::::



    فتوى للشيخ الألباني رحمه الله



    4 ) صلاة الزوجين معا



    صلاة الزوجين معا :
    ويستحب لهما أن يصليا ركعتين معا لأنه منقول عن السلف . وفيه أثران :
    الأول : عن أبي سعيد مولى أبي أسيد قال :
    ( تزوجت وأنا مملوك فدعوت نفرا من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم فيهم ابن مسعود وأبو ذر وحذيفة قال : وأقيمت الصلاة قال : فذهب أبو ذر ليتقدم فقالوا : إليك قال : أو كذلك ؟ قالوا : نعم ( 1 ) قال : فتقدمت بهم وأنا عبد مملوك وعلموني فقالوا :
    ( إذا دخل عليك أهلك فصل ركعتين ثم سل الله من خير ما دخل عليك وتعوذ به من شره ثم شأنك وشأن أهلك ( 2 )
    ( 1 ) قلت : يشيرون بذلك إلى أن الزائر لا يؤم المزور في بيته إلا أن يأذن له لقوله صلى الله عليه وسلم : " ولا يؤم الرجل في بيته ولا في سلطانه " . أخرجه مسلم وأبو عوانة في " صحيحيهما " وهو في " صحيح أبي داود "
    ( 2 ) أخرجه أبو بكر بن أبي شيبة في " المصنف " . وعبد الرزاق أيضا وسنده صحيح إلى أبي سعيد وهو مستور لم أجد من ذكره سوى أن الحافظ أورده في " الإصابة " فيمن روى عن مولاه أبي أسيد مالك بن ربيعة الأنصاري ثم رأيته في ثقات ابن حبان قال هندية :
    " يروي عن جماعة من الصحابة روى عنه أبو نضرة "
    ثم ساق هذه القصة دون قوله : فقالوا : . . . إلخ وهو رواية لابن أبي شيبة




    آداب الزفاف [ جزء 1 - صفحة 23 ]




    الثاني : عن شقيق قال :
    ( جاء رجل يقال له : أبو حريز ( 1 ) فقال : إني تزوجت جارية شابة [ بكرا ] وإني أخاف أن تفركني ( 2 ) فقال عبد الله ( يعني ابن مسعود
    ( 1 ) بحاء مفتوحة والأصل " حرير " بدون إعجام وقد أورده الذهبي في " المشتبه " بالحاء وقال :
    " له صحبة " . ثم تناقض فذكره في " التجريد " بالجيم والراء المكسورة كما حكاه عنه ابن ناصر الدين في " التوضيح " وقد حكى الوجهين عن غير واحد من المتقدمين . والله أعلم
    ( 2 ) أي : تبغضني وفي " النهاية " : " فركت المرأة زوجها تفركه فركا بالكسر وفركا وفروكا فهي فروك "




    آداب الزفاف [ جزء 1 - صفحة 24 ]




    ( إن الإلف من الله والفرك من الشيطان يريد أن يكره إليكم ما أحل الله لكم فإذا أتتك فأمرها أن تصلي وراءك ركعتين . زاد في رواية أخرى عن ابن مسعود :
    ( وقل : اللهم بارك لي في أهلي وبارك لهم في اللهم اجمع بيننا ما جمعت بخير وفرق بيننا إذا فرقت إلى خير ] ( 1 )
    ( 1 ) أخرجه أبو بكر بن أبي شيبة في المصدر السابق وكذا عبد الرزاق في " مصنفه " وسنده صحيح وأخرجه الطبراني بسندين صحيحين والزيادة مع الرواية الأخرى له ورواه في " الأوسط " كما في الجمع بينه وبين " الصغير " من طريق الحسين بن واقد عن عطاء بن السائب عن أبي عبد الرحمن السلمي عن عبد الله بن مسعود أن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
    " إذا دخلت المرأة على زوجها يقوم الرجل فتقوم من خلفه فيصليان ركعتين ويقول : اللهم بارك لي في أهلي وبارك لأهلي في اللهم ارزقهم مني وارزقني منهم اللهم اجمع بيننا ما جمعت في خير وفرق بيننا إذا فرقت في خير "
    وقال : " لم يروه عن عطاء إلا الحسين "
    قلت : يعني مرفوعا وعطاء بن السائب كان اختلط وقد رواه عنه حماد بن زيد به نحوه موقوفا عليه وهو الصواب لأن حماد بن زيد روى عن عطاء قبل أن يختلط ولذلك أوردناه في المتن وهي الرواية الأخرى عن ابن مسعود
    ثم رأيته من طريق آخر عن ابن مسعود عند الثقفي فانظر : " إذا تزوج أحدكم . . . " من " المعجم "
    وله شاهد مرفوع عن سلمان أخرجه ابن عدي وأبو نعيم في " أخبار أصبهان " والبزار في " مسنده " بسند ضعيف تكلمت عليه في " معجم الحديث " بلفظ : " إذا تزوج أحدكم . . . " ورواه ابن عساكر عنه وعن ابن عباس
    وروى عبد الزراق عن ابن جريج قال :
    حدثت أن سلمان الفارسي تزوج امرأة فلما دخل عليها وقف على بابها فإذا هو بالبيت مستور فقال :
    ما أدري أمحموم بيتكم أم تحولت الكعبة إلى ( كندة ) والله لا أدخله حتى تهتك أستاره
    فلما هتكوها . . . دخل . . . ثم عمد إلى أهله فوضع يده على رأسها . . . فقال : هل أنت مطيعتي رحمك الله ؟ قالت : قد جلست مجلس من يطاع قال : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لي :
    " إن تزوجت يوما فليكن أول ما تلتقيان عليه من طاعة الله " فقومي فلتصل ركعتين فما سمعتني أدعو فأمني فصليا ركعتين وأمنت فبات عندها فلما أصبح جاءه أصحابه فانتحاه رجل من القوم فقال : كيف وجدت أهلك ؟ فأعرض عنه ثم الثاني ثم الثالث فلما رأى ذلك صرف وجهه إلى القوم وقال :
    رحمكم الله فيما المسألة عما غيبت الجدران والحجب والأستار ؟ بحسب امرئ أن يسأل عما ظهر إن أخبر أو لم يخبر
    وفي إسناده انقطاع كما هو ظاهر




    آداب الزفاف [ جزء 1 - صفحة 26 ]




    http://www.alalbany.info/showthread.php?t=206




    ::::والله اسأل ان ينفعنى واياكم به :::

    __________________
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...