حكمة تعدد الزوجات لرسول الله صلى الله عليه و سلم

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة 6bis, بتاريخ ‏23 ديسمبر 2007.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. 6bis

    6bis عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏16 مارس 2007
    المشاركات:
    1.453
    الإعجابات المتلقاة:
    401
      23-12-2007 00:13
    :besmellah1:


    كثير من الناس مسلمين و غير مسلمين شغلهم هذا الأمر , و ما يزالون شغوفين لمعرفة حكمة التعدد بالنسبة للنبى من مصادرها العربية و أيضاً الشباب المسلم فى أيامنا هذة مازال مشتاقاً لمعرفة الحقيقة الصحيحة و الحكمة المقصودة فى تعدد زوجات النبى , نبدأ بسم الله فى عرض الحقيقة لشبابنا المسلم :
    1- عاش النبى حتى سن الخامسة و العشرين عزباً طاهراً نقياً حتى لقبوة بالصادق الأمين , و عاش خمساً و عشرين سنة أخرى مكتفياً بزوجة واحدة هى السيدة خديجة رضى الله عنها التى تكبره بخمس عشرة سنة , مع أن النبى كان شاباً نشيطاً قوياً جذاباً جميلاً , بينما كان لكل رجل من العرب من عشرة إلى عشرين زوجة على الأقل .
    2- عاش النبى مع السيدة خديجة لمدة خمس و عشرين سنة و بعد وفاتها ( ثلاث سنوات قبل الهجرة ) تزوج من السيدة سودة بنت زمعة و انفردت به ثلاث سنوات و كان عمرها خمسين سنة و هو ايضاً فى سن الخمسين تقريباً , فلو كان النبى شهوانياً ما قضى سنى شبابة مع عجوزين و لم يجمع عليهما.
    3- يبين لنا تاريخ الأنبياء أن التعدد شمل الكثير من الأنبياء فكان للنبى داود و سليمان عليهما السلام سبعمائة من النساء و ثلثمائة من السرارى . , المشكلة هى : لماذا تزوج النبى هذا العدد من النساء ؟ الإجابة :
    1- إعداد كوادر جديدة من الدعاة عن طريق المصاهرة لنشرالدعوة الإسلامية بين مشركى مكة .
    2- الزواج بالمصاهرة إحدى طرق نشر الدين الجديد بين القبائل و الناس فى جميع أنحاء العالم .
    3- بالزواج أنقذ النبى أزواج بعض الزوجات من انتقام و تعذيب العائلة عاجلاً او آجلاً .
    4- وزوجات أخرى كافأهن الرسول لتمسكهن بالإسلام .
    5- جعل النبى كل زوجة من زوجاته داعيه للإسلام و عاملة بتعاليم الإسلام فى حياتها اليومية مبيناً الأحكام الشرعية والغير شرعية لتجيب على ردود السائلات .
    6- إن حياة النبى الزوجية لا تسير برغبتة كسائر البشر و إنما كانت بتقدير الوحى و رب القدرة ( الله عز و جل ) .
    7- إن التاريخ الإسلامى مدين إلى زوجات النبى رضى الله عنهم لأنهم كانوا دائماً فى صحبته فى جميع غزواته حيثما يذهب إرضاء لإنسانيته , و عوناً له على الشدائد مجددين نشاطه لكى يتحمل الأعباء الثقيلة . , و بالطبع وضحت الأن حكمة تعدد زوجات النبى و أحب أن الخصها لكم فى هذة الأيات , قال تعالى {وَإِذْ تَقُولُ لِلَّذِي أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَأَنْعَمْتَ عَلَيْهِ أَمْسِكْ عَلَيْكَ زَوْجَكَ وَاتَّقِ اللَّهَ وَتُخْفِي فِي نَفْسِكَ مَااللَّهُ مُبْدِيهِ وَتَخْشَى النَّاسَ وَاللَّهُ أَحَقُّ أَن تَخْشَاهُ فَلَمَّا قَضَى زَيْدٌ مِّنْهَا وَطَرًا زَوَّجْنَاكَهَا لِكَيْ لَا يَكُونَ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ حَرَجٌ فِي أَزْوَاجِ أَدْعِيَائِهِمْ إِذَا قَضَوْا مِنْهُنَّ وَطَرًا وَكَانَ أَمْرُ اللَّهِ مَفْعُولًا** (37) سورة الأحزاب , و قال تعالى ايضاً { لَا يَحِلُّ لَكَ النِّسَاء مِن بَعْدُ وَلَا أَن تَبَدَّلَ بِهِنَّ مِنْ أَزْوَاجٍ وَلَوْ أَعْجَبَكَ حُسْنُهُنَّ إِلَّا مَا مَلَكَتْ يَمِينُكَ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ رَّقِيبًا** (52) سورة الأحزاب , و قال تعالى { عَسَى رَبُّهُ إِن طَلَّقَكُنَّ أَن يُبْدِلَهُ أَزْوَاجًا خَيْرًا مِّنكُنَّ مُسْلِمَاتٍ مُّؤْمِنَاتٍ قَانِتَاتٍ تَائِبَاتٍ عَابِدَاتٍ سَائِحَاتٍ ثَيِّبَاتٍ وَأَبْكَارًا** (5) سورة التحريم , و يروى عنه انه قال : ما زوجت شيئاً من بناتى إلا بوحى جاءنى به جبريل عن ربى عز و جل , ومما هو جدير بالذكر أن حياه النبى كان يحكمها منهج قرآنى ,فلكل فرد داخل بيت النبى حقوق وواجبات و سلوك يجب أن يتبعنه و لهن الثواب و إن خالفنه فعليهن العقاب كما قال تعالى فى كتابه العزيز{ يَا نِسَاء النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاء إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلًا مَّعْرُوفًا** (32) سورة الأحزاب
     
    2 شخص معجب بهذا.
  2. طالب_علم

    طالب_علم عضو مميز بقسم الافلام و المسلسلات

    إنضم إلينا في:
    ‏18 جانفي 2007
    المشاركات:
    547
    الإعجابات المتلقاة:
    70
      23-12-2007 23:38




    بارك الله فيك أخي الكريم

     
  3. mmz08

    mmz08 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏2 أفريل 2007
    المشاركات:
    863
    الإعجابات المتلقاة:
    1.715
      12-01-2008 09:09
    [​IMG]

    و الصلاة و السلام على رسول الله



    إذا جاءك أحد وسألك بنية غير سليمة وفهمت منها نية الإحراج والتشكيك في نوايا الرسول -صلى الله عليه وسلم - من تعدد زواجه فهل تعرف الإجابة؟

    وهل تملك دفع هذا الحرج الذي سببه عدم معرفتك معرفة تامة بظروف وحقيقة زواج النبي - صلى الله عليه وسلم من عدة نساء؟

    إليكم الجواب أولا لنتسائل بداية كم هن عدد زوجات الرسول - صلى الله عليه وسلم - ؟ عددهن 12 زوجة ، والرسول - عليه الصلاة والسلام - توفي وعنده عشر زوجات حيث توفيت في حياته السيدة خديجة والسيدة زينب بنت خزيمة ... رضي الله عنهما ... ثانياً هل تحفظون إخوتي أسماء أمهاتكم ...أمهات المؤمنين ...؟؟ عفى الله عني وعنكم سنذكر الآن أسماء الزوجات : 1- خديجة بنت خويلد 2- سودة بنت زمعة 3- عائشة بنت ابي بكر 4- حفصة بنت عمر 5- زينب بنت خزيمة 6- أم سلمة هند بنت أبي أمية بن المغيرة القرشية المخزومية 7- زينب بنت جحش 8- جويرية بنت الحارث 9- صفية بنت حيي بن أخطب 10- أم حبيبة رملة بنت ابي سفيان 11- ماريا بنت شمعون المصرية 12- ميمونة بنت الحارث لنسأل السؤال التالي بعد ذكر أسماء زوجاته -عليه الصلاة والسلام - : كم واحدة بكر وكم واحدة كانت متزوجة من قبل؟ واحدة فقط بكر وهي السيدة عائشة -رضي الله عنها - والباقي ثيبات هل كن عربيات؟ كلهن عربيات باستثناء السيدة (ماريا ) فقد كانت من خارج الجزيرة العربية وكانت من أرض مصر هل كن مسلمات كلهن؟ نعم إلا اثنتين السيدة صفية كانت يهودية والسيدة ماريا كانت نصرانية , رضي الله عنهن جميعا. والآن ... لنجيب على السؤال التالي : هل كان سبب تعدد الزواج من قبل الرسول - صلى الله عليه وسلم - شهوة؟ إذا تأملنا مراحل حياة الرسول - صلى الله عليه وسلم - الزوجية نجد أن الشهوة اختفت من حياته والدليل عقلي هذه المرة ,لنتأمل : 1- الرسول - صلى الله عليه وسلم - منذ نشأته و حتى سن 25 كان أعزبا 2- الرسول - صلى الله عليه وسلم من سن 25 إلى 50 (وهي فورة الشباب) متزوج سيدة أكبر منه ب15 سنة ومتزوجة من قبله برجلين ولها اولاد 3- الرسول - صلى الله عليه وسلم - من سن 50 إلى 52 سنة من غير زواج حزنا ووفاء لزوجته الأولى 4- الرسول - صلى الله عليه وسلم - من سن 52 إلى 60 تزوج عدة زوجات لأسباب سياسية ودينية واجتماعية سنأتي على تفصيلها فيما بعد ، إذا هل من المعقول أن الشهوة ظهرت فجأة من سن 52 سنة؟ وهل من المعقول للرجل المحب للزواج أن يتزوج في فورة شبابه من ثيب تزوجت مرتين قبله ويمكث معها 25 سنة من غير أن يتزوج بغيرها ؟ ثم يمكث سنتين من غير زواج وفاء وتكريما لها! ثم إنه عليه الصلاة والسلام عند زواجه بعد السيدة خديجة تزوج السيدة سودة وكان عمرها (80) سنة حيث كانت اول أرملة في الإسلام - واراد عليه الصلاة والسلام أن يكرمها ويكرم النساء اللواتي مثلها حيث ابتدا بنفسه ولم يأمر صحابته بزواجها , بل هو عليه الصلاة والسلام قام بتكريمها بنفسه ليكون هذا العمل الإنساني قدوة من بعده بعد ما قلناه نخلص إلى النتيجة التالية :الرسول -صلى الله عليه وسلم - تزوج بطريقتين : 1- محمد الرجل تزوج بالسيدة خديجة 2- محمد الرسول تزوج باقي نسوته ولنسأل السؤال التالي : هل الرسول محمد - صلى الله عليه وسلم - هو الوحيد الذي عدد أم أن هنالك انبياء عددوا أيضا؟ الجواب نعم لقد عدد المرسلون والأنبياء - صلى الله عليهم وسلم - سيدنا إبراهيم وسيدنا داود وسليمان - صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين وهذا مكتوب في الكتب السماوية كلها , فلماذا يهاجمنا بها الغرب , وهم معترفون أصلا ومكتوبة عندهم نأتي الآن لذكر الدواعي السياسية والإجتماعية والدينية التي دعت الرسول لتعديد زوجاته أولا : توريث الإسلام والدعوة بدقة تفاصيلهما وخصوصياتهما (كالصلاة وحركاتها ) فلا بد من دخول ناس لبيت الرسول - صلى الله عليه وسلم- لنقل التفاصيل المطلوبة لتعليم الأمة ... فأراد الله - عزوجل - بزواج الرسول من السيدة عائشة حيث كانت صغيرة تتعلم منه الكثير بحكم سنها (والعلم في الصغر كالنقش على الحجر ) وعاشت بعده 42 سنة تنشر العلم .. والحديث في علم السيدة عائشة يطول حيث أنها كانت أعلم الناس بالفرائض والنوافل وإجمالي عدد الأحاديث المروية عن زوجات الرسول - عليه الصلاة والسلام - 3000 حديث أما شبهة زواج السيدة عائشة وهي صغيرة فقد كانت طبيعة البيئة الصحراوية أن الفتاة تبلغ بسرعة وكان متعارف على تزويج الصغيرات ليس عند العرب فحسب بل عن الروم والفرس ثانيا : تأصيل العلاقة بين الصحابة وتشبيكها مما يؤدي إلى تماسك الامة فها هو عليه السلام يتزوج بعائشة - ابنة أبي بكر ، حفصة - إبنة عمر بن الخطاب ويزوج بنتاه لسيدنا عثمان والبنت الثالثة لسيدنا علي رضي الله عنهم جميعا وأرضاهم ثالثا : الرحمة بالارامل حيث تزوج الرسول - صلى الله عليه وسلم - من الأرامل (السيدة سودة وأم سلمة وأم حبيبة ) رابعا: استكمال تشريع الإسلام حيث يقوم الرسول بالفعل بنفسه ليكون قدوة واسوة للمسلمين من بعده سواء كان بتكريم الأرامل أو الرحمة بمن اسلم من غير المسلمين كزواجه بصفية بعدما أسلم أبوها ورفعة لشأنه عند حاسديه من اليهود خامسا : محبة الرسول - صلى الله عليه وسلم - لعقد الصلة والرابطة بين أقطار الأرض كلها حيث أراد بزواجه من السيدة ماريا المصرية أن يؤلف بلدا بأكمله والرسول عليه الصلاة والسلام تزوج السيدة جويرية حتى يسلم بنو المصطلق حيث كانوا أسرى بيد المسلمين بعد غزوة بني المصطلق والقصة معروفة بعد هذا العرض نأتي للخاتمة مشروعية التعدد بهذا العدد (فوق أربع زوجات ) كانت خصوصية من خصوصيات الرسول - صلى الله عليه وسلم - كخاصية وصال الصيام والقيام . فلماذا نترك كل خصوصيات الرسول - صلى الله عليه وسلم - فلا نطبقها ونأتي لهذه الخاصية ونطبقها ...؟؟؟؟ وإن أحب أحد أن يعدد ويقتدي بالنبي - صلوات الله وسلامه عليه - فليكمل الإقتداء ولتكن دواعي زواجه كدواعي زواج الرسول ليكتمل الاجر وينتفي الإثم الذي حذر منه الله عزوجل {وَلَن تَسْتَطِيعُواْ أَن تَعْدِلُواْ بَيْنَ النِّسَاء وَلَوْ حَرَصْتُمْ فَلاَ تَمِيلُواْ كُلَّ الْمَيْلِ فَتَذَرُوهَا كَالْمُعَلَّقَةِ وَإِن تُصْلِحُواْ وَتَتَّقُواْ فَإِنَّ اللّهَ كَانَ غَفُوراً رَّحِيماً **النساء129 آمل أن أكون قد قدمت لكم ما تطمئن به قلوبكم ويثبتكم ويقويكم على مواجهة هذه الشبهة التي يريد منها أعداؤنا أو جهالنا تشكيكنا و النيل من ديننا ونبينا


    [​IMG]
     
  4. Novak

    Novak عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏13 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    154
    الإعجابات المتلقاة:
    57
      12-01-2008 10:48
    :besmellah1:

    Allahouma salli wsallem 3la mohamed w2alihi wsa7bihi ajma3in

    jazeka allahou 5ayran 3la hal mawdhou3 il9ayim
     
  5. JouJou2100

    JouJou2100 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏15 أوت 2007
    المشاركات:
    2.421
    الإعجابات المتلقاة:
    1.538
      12-01-2008 10:57
    صلى الله عليه وسلم
     
  6. bougrilla

    bougrilla نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏13 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    3.043
    الإعجابات المتلقاة:
    5.096
      12-01-2008 11:11
    صلى الله عليه وسلم
     
  7. brigate

    brigate نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏6 أوت 2007
    المشاركات:
    2.042
    الإعجابات المتلقاة:
    346
      12-01-2008 12:06
    Allahouma salli wsallem 3la mohamed w2alihi wsa7bihi ajma3in


    Un Grand merci pour ce sujet
     
  8. boca007

    boca007 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏27 سبتمبر 2006
    المشاركات:
    2.892
    الإعجابات المتلقاة:
    994
      10-02-2008 14:37
    :besmellah1:

    شكرا لكن
     
  9. tunisiastar

    tunisiastar عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏19 جويلية 2008
    المشاركات:
    290
    الإعجابات المتلقاة:
    326
      06-09-2008 00:20
    أسماء زوجات الرسول والحكمة من تعددهم
    قائمة بأسماء زوجات النبى صلى الله عليه وسلم

    1- السيدة خديجة بنت خويلد رضى الله عنها

    2- السيدة سودة بنت زمعة رضى الله عنها

    3- السيدة عائشة بنت أبى بكر رضى الله عنها

    4- السيدة حفصة بنت عمر بن الخطاب رضى الله عنها

    5- السيدة زينب بنت خزيمة رضى الله عنها

    6- السيدة أم سلمة ( هند بنت أمية ) رضى الله عنها

    7- السيدة زينب بنت عمته رضى الله عنها

    8- السيدة جويرية بنت الحارث بن أبى ضرار رضى الله عنها

    9- صفية بنت حُيى بن أخطب رضى الله عنها

    10- أم حبيبة رملة بنت أبى سفيان رضى الله عنها

    11- مارية بنت شمعون القبطية رضى الله عنها

    12- ميمونة بنت الحارث الهلالية رضى الله عنها

    13- أسماء بنت النعمان رضى الله عنها

    14- قتيلة بنت قيس رضى الله عنها
    الحكمة من التعدد:
    كثير من الناس مسلمين و غير مسلمين شغلهم هذا الأمر , و ما يزالون شغوفين لمعرفة حكمة التعدد بالنسبة للنبى من مصادرها العربية و أيضاً الشباب المسلم فى أيامنا هذة مازال مشتاقاً لمعرفة الحقيقة الصحيحة و الحكمة المقصودة فى تعدد زوجات النبى , نبدأ بسم الله فى عرض الحقيقة لشبابنا المسلم :

    1- عاش النبى حتى سن الخامسة و العشرين عزباً طاهراً نقياً حتى لقبوة بالصادق الأمين , و عاش خمساً و عشرين سنة أخرى مكتفياً بزوجة واحدة هى السيدة خديجة رضى الله عنها التى تكبره بخمس عشرة سنة , مع أن النبى كان شاباً نشيطاً قوياً جذاباً جميلاً , بينما كان لكل رجل من العرب من عشرة إلى عشرين زوجة على الأقل .

    2- عاش النبى مع السيدة خديجة لمدة خمس و عشرين سنة و بعد وفاتها ( ثلاث سنوات قبل الهجرة ) تزوج من السيدة سودة بنت زمعة و انفردت به ثلاث سنوات و كان عمرها خمسين سنة و هو ايضاً فى سن الخمسين تقريباً , فلو كان النبى شهوانياً ما قضى سنى شبابة مع عجوزين و لم يجمع عليهما.

    3- يبين لنا تاريخ الأنبياء أن التعدد شمل الكثير من الأنبياء فكان للنبى داود و سليمان عليهما السلام سبعمائة من النساء و ثلثمائة من السرارى . , المشكلة هى : لماذا تزوج النبى هذا العدد من النساء ؟ الإجابة : 1- إعداد كوادر جديدة من الدعاة عن طريق المصاهرة لنشرالدعوة الإسلامية بين مشركى مكة . 2- الزواج بالمصاهرة إحدى طرق نشر الدين الجديد بين القبائل و الناس فى جميع أنحاء العالم . 3- بالزواج أنقذ النبى أزواج بعض الزوجات من انتقام و تعذيب العائلة عاجلاً او آجلاً . 4- وزوجات أخرى كافأهن الرسول لتمسكهن بالإسلام . 5- جعل النبى كل زوجة من زوجاته داعيه للإسلام و عاملة بتعاليم الإسلام فى حياتها اليومية مبيناً الأحكام الشرعية والغير شرعية لتجيب على ردود السائلات . 6- إن حياة النبى الزوجية لا تسير برغبتة كسائر البشر و إنما كانت بتقدير الوحى و رب القدرة ( الله عز و جل ) . 7- إن التاريخ الإسلامى مدين إلى زوجات النبى رضى الله عنهم لأنهم كانوا دائماً فى صحبته فى جميع غزواته حيثما يذهب إرضاء لإنسانيته , و عوناً له على الشدائد مجددين نشاطه لكى يتحمل الأعباء الثقيلة . , و بالطبع وضحت الأن حكمة تعدد زوجات النبى و أحب أن الخصها لكم فى هذة الأيات , قال تعالى {وَإِذْ تَقُولُ لِلَّذِي أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَأَنْعَمْتَ عَلَيْهِ أَمْسِكْ عَلَيْكَ زَوْجَكَ وَاتَّقِ اللَّهَ وَتُخْفِي فِي نَفْسِكَ مَااللَّهُ مُبْدِيهِ وَتَخْشَى النَّاسَ وَاللَّهُ أَحَقُّ أَن تَخْشَاهُ فَلَمَّا قَضَى زَيْدٌ مِّنْهَا وَطَرًا زَوَّجْنَاكَهَا لِكَيْ لَا يَكُونَ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ حَرَجٌ فِي أَزْوَاجِ أَدْعِيَائِهِمْ إِذَا قَضَوْا مِنْهُنَّ وَطَرًا وَكَانَ أَمْرُ اللَّهِ مَفْعُولًا} (37) سورة الأحزاب , و قال تعالى ايضاً { لَا يَحِلُّ لَكَ النِّسَاء مِن بَعْدُ وَلَا أَن تَبَدَّلَ بِهِنَّ مِنْ أَزْوَاجٍ وَلَوْ أَعْجَبَكَ حُسْنُهُنَّ إِلَّا مَا مَلَكَتْ يَمِينُكَ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ رَّقِيبًا} (52) سورة الأحزاب , و قال تعالى { عَسَى رَبُّهُ إِن طَلَّقَكُنَّ أَن يُبْدِلَهُ أَزْوَاجًا خَيْرًا مِّنكُنَّ مُسْلِمَاتٍ مُّؤْمِنَاتٍ قَانِتَاتٍ تَائِبَاتٍ عَابِدَاتٍ سَائِحَاتٍ ثَيِّبَاتٍ وَأَبْكَارًا} (5) سورة التحريم , و يروى عنه انه قال : ما زوجت شيئاً من بناتى إلا بوحى جاءنى به جبريل عن ربى عز و جل , ومما هو جدير بالذكر أن حياه النبى كان يحكمها منهج قرآنى ,فلكل فرد داخل بيت النبى حقوق وواجبات و سلوك يجب أن يتبعنه و لهن الثواب و إن خالفنه فعليهن العقاب كما قال تعالى فى كتابه العزيز{ يَا نِسَاء النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاء إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلًا مَّعْرُوفًا} (32) سورة الأحزاب .
    هذه الموضوع منقول من موقع اليكتروني وأرجو من العضوات من لديه اي معلومة عن زوجات الرسول ان يضيفها لتكون الفائده اكبر أن شاء الله لان في كثير من لايعرف اسماء زوجات الرسول بالكامل
     
    2 شخص معجب بهذا.
  10. migatou

    migatou عضوة مميزة في القسم العام

    إنضم إلينا في:
    ‏12 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    1.598
    الإعجابات المتلقاة:
    5.429
      06-09-2008 23:46

    السّلام عليكم ورحمة الله




    شكرا لهذا الموضوع، و هنا شرح أكثر تفصيلا لأسباب زواجه صلّى الله عليه و سلّم بكلّ واحدة من أمّهات المؤمنين :





    السيدة خديجة - رضي الله عنها-

    تزوج بها وعمره 25 وهي 40 وفي مكة من هن اجمل واصغر منها عاشا لمدة 25 سنة د ون ان يفكر في الزواج بغيرها




    سودة بنت زمعة - رضي الله عنها -

    توفي زوجها بعد العودة من الحبشة فان عادت لاهلها عذبوها وارغموها على ترك الاسلام هب الرسول لنجدتها وكفالتها وتزوجها وهي من قالت : " اني لا اريد وانا في هذا العمر الا ان ابعث وانا احدى زوجاتك "




    السيدة عائشة - رضي الله عنها -

    تزوجها الرسول حتى يقوي الرابطة بينه وبين اصحابه السابقين الى الاسلام والذين قام هذا الدين على سواعدهم وهي البكر الوحيدة من بين زوجاته صلى الله عليه وسلم





    حفصة بنت عمر - رضي الله عنهما -

    تزوجها الرسول تكريما لزوجها الانصاري خنيس بن حذافة الذي استشهد يوم بدر وكذلك تقوية للرابطة بينه وبين عمر - رضي الله عنهم اجمعين




    زينب بنت خزيمة - رضي الله عنهما -

    تزوجها الرسول بعد ان استشهد زوجها يوم بدر وقد بلغ سنها 60 سنة حتى يجبر خاطرها ويعولها ويقوم برعايتها حيث ليس لها من يقوم بامرها وقد استشهد زوجها




    زينب بنت جحش - رضي الله عنها -

    تزوجها الرسول بامر من السماء من الله سبحانه وتعالى والقصة مذكورة في الايات من 36 - 40 من سورة الاحزاب * يقول الذين في قلوبهم مرض ان الرسول مر ببيت زيد بن حارثة فراى زينب فاحبها ووقعت في قلبه - بئس ما قالوا ولماذا وقعت في قلبه الان ولم تقع في قلبه عندما كانت معه في كل وقت ومكان حيث لم يكن امر الحجاب قد نزل ؟؟ ما هذه الا سلسلة مستمرة يصنعها الحاقدون على الاسلام واهله كي يشككوا المسلمين في دينهم ولكن هيهات




    ام سلمة المخزومية - رضي الله عنها -

    تزوجها الرسول بعد ان استشهد زوجها عبدالله بن عبد الاسد في احد وبقيت بلا ماوى ولا عائل هي واولادها فمن يقوم برعايتها وتضميد جروحها غير صاحب القلب الرحيم والخلق العظيم رسول الله صلى الله عليه وسلم فتزوجها وعمرها 60 سنة





    ام حبيبة رملة بنت ابي سفيان - رضي الله عنها -

    كانت الحكمة من الزواج بها التالي :

    * خف اذى ابو سفيان للرسول وللمسلمين بعد ان صارت بينهم مصاهرة * بقيت ام حبيبة بلا ماوى فلو عادت لاهلها لعذبوها حتى تترك الاسلام





    صفية بنت حي بن اخطب - رضي الله عنها -

    قتل زوجها يوم خيبر وهي بنت احد زعماء اليهود فراى بعض المسلمون انها لا تصلح الا للرسول خيرها الرسول بين العتق والزواج بها فاختارت الله ورسوله





    جويرية بنت الحارث - رضي الله عنها -

    تزوجها الرسول بعد مقتل زوجها مسافع ين صفوان يوم المريسيع رفعا لشانها وبهذا الزواج اعاد بنو المصطلق شيئا من شرفهم وحريتهم وقد خيرها الرسول بين ان يدفع عنها الفداء او الزواج بها فاختارت الله ورسوله





    مريم بنت شمعون القبطية - رضي الله عنها -

    كان اسمها ماريا اسلمت وهي امة مهداة للرسول صلى الله عليه وسلم من المقوقس فمن يقوم بامرها ورعايتها وقد اسلمت غير الرسول وانجبت منه ابراهيم




    ميمونة بنت الحارث - رضي الله عنها -

    وهي ارملة ابي رهم بن عبد العزى


    كلّ زوجاته صلّى الله عليه و سلّم ثيّبات إلاّ عائشة رضي الله عنها


    و كلّهنّ عربيّات باستثناء السيدة (ماريا القبطيّة) فقد كانت من خارج الجزيرة العربية وكانت من ارض مصر

    و هنّ مسلمات إلاّ اثنتين : السيدة صفية كانت يهودية والسيدة ماريا كانت مسيحية، رضي الله عنهن جميعا.




    :copy:

     
    1 person likes this.
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...