سؤال عااجل

ssjamine0

عضو مميز
إنضم
10 أكتوبر 2009
المشاركات
787
مستوى التفاعل
1.932
بسم الله الرحمان الرحيم
و الصلاة و السلام على رسول الله
اما بعد اخوتي في الله
انا اخوكم باكالوريا استعد للتوجيه بيداية من 13 جويلية و المشكلة اني حائر في العديد من الامور و لي طموحات كثيرة
ان شاء الله ساقوم بالاستخارة و لكن اريد الاستفسار ماذا علي ان افعل بعد صلاة ركعتين استخارة و الدعاء ??
بماذا تنصحونني
بارك الله فيكم
 

cherif2008

عضو جديد
إنضم
17 أفريل 2009
المشاركات
12
مستوى التفاعل
3
سلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كثير هم من خطبوا وترددوا ,,
لكن أين قوة الايمان التي تجعلنا عندما نتردد في أمر ما نتيقن بان الله يعلم كل شيء
وان الله خلقنا وقدر كل شيء لنا .. لذلك لا حول لنا ولا قوة الا بالله .. فتجبرنا تلك النفس المؤمنة
الى استخاره خاشعة بين يدي خالقها .. تساله كل خير وتعوذ به من كل شر ..
وحالما تنتهي الاستخاره تجد تلك النفس المؤمنه .. ان هَم التردد قد وكلته الى خالقها سبحانه وتعالى
من هنا اسرد لكم اخواني الطريقة الصحيحة في الاستخاره في امر ما ...
بسم الله الرحمن الرحيم :
حديث صلاة الإستخارة قد شرح الأمر كله ،فعَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُعَلِّمُنَا الِاسْتِخَارَةَ فِي الْأُمُورِ كُلِّهَا كَمَا يُعَلِّمُنَا السُّورَةَ مِنْ الْقُرْآنِ يَقُولُ إِذَا هَمَّ أَحَدُكُمْ بِالْأَمْرِ فَلْيَرْكَعْ رَكْعَتَيْنِ مِنْ غَيْرِ الْفَرِيضَةِ ثُمَّ لِيَقُلْ اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْتَخِيرُكَ بِعِلْمِكَ وَأَسْتَقْدِرُكَ بِقُدْرَتِكَ وَأَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ الْعَظِيمِ فَإِنَّكَ تَقْدِرُ وَلَا أَقْدِرُ وَتَعْلَمُ وَلَا أَعْلَمُ وَأَنْتَ عَلَّامُ الْغُيُوبِ اللَّهُمَّ إِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الْأَمْرَ خَيْرٌ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ فَاقْدُرْهُ لِي وَيَسِّرْهُ لِي ثُمَّ بَارِكْ لِي فِيهِ وَإِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الْأَمْرَ شَرٌّ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ فِي عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ فَاصْرِفْهُ عَنِّي وَاصْرِفْنِي عَنْهُ وَاقْدُرْ لِي الْخَيْرَ حَيْثُ كَانَ ثُمَّ أَرْضِنِي قَالَ وَيُسَمِّي حَاجَتَهُ .
أحكام في صلاة الاستخاره :
- صلاة الاستخاره ركعتين خاصة من غير الفريضة .
- اذا ههمت بالامر اي توجهت لعمل الامر تشرع الاستخاره .
- تكون الاستخاره بعد الاستشاره .. قم بالاستشاره اولا وسؤال الناس .. واذا هممت وعزمت .. فاستخر خالق الناس سبحانه وتعالى .
- قد تكره عدم كون الامر لك وقد تكره كون الامر صار من نصيبك .. فتذكر ان الله سبحانه ان توكلت عليه لن يخيبك .. وان ماحصل هو خير لك .
- يقال دعاء الاستخاره بعد الفراغ من التشهد الاخير وقبل التسليم .
- ان الاستخاره هو دعاء .. والدعاء لايقبل من قلب لاهٍ فكن خاشعا حاضراً لمعاني دعاء الاستخاره وكن متذللاً محتاجاً بين يدي الله سبحانه وتعالى .
- كيف تعرف ان الامر خير او شر ؟ اولا كن متوكلا حق التوكل والايمان .. ثانيا ستجد الامر اللذي فيه خير لك سيتسر لك ويكون لك ان شاء الله .. وان كان شرا فسيصرف عنك باي طريقة كانت .. وتاكد ان كل هذا من علم الله سبحانه وتعالى . ( انا استخرت في بعض النساء التي خطبتهن ووجدت انه في كل مره يتوقف لي شيء يمنعني من مواصلة المشوار مع احداهن .. لذلك تاكد ان الامر كله خير ان شاء الله )
هذا وان اصبت فمن فضل الله سبحانه وتعالى .. وان اخطات فمن نفسي والشيطان ..
وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين .

اذا قصدنا بالاستخارة في المعنى العام (هوالدعاءوطلب الخير)فلابدللمستخيرمراعاة ماله علاقة في استجابة الدعاءمن التوجه والصدق والاخلاص والثقة بالله,وايضا كل ماله علاقة باستجابة الدعاء من الاوقات والازمنة والامكنة والاحوال بأن يكون على غسل أووضوء مستغفراً من الذنوب متوجهاً للقبلة وغيرها ......

وعندما نقصدبالاستخارة المعنى الخاص وهوالترددفي شيء خاص فلابدمن العمل بهذه الشروط:

1/تعيين الفعل أي متعلق الاستخارة

2/نية العبادة والتقرب الى الله بالاستخارة

3/القصدوعدم الهزل

4/ان لاتبني على مخالفة الخيرة مسبقاً

5/ان لايكون في شيء أمرالله به او نهى عنه

وهنا اقوال بعض العلماء في شروط الاستخارة:
ذكر المامقاني في مرآة الكمال انه(ماعلم نفعه كفعل الواجبات وكذا ماعلم ضره وفساده كشرب السموم وفعل المحرمات خارج عن موضوع الاستخارة)
وقال الشيخ المفيد(لاينبغي للانسان ان يستخيرالله تعالى في شيء نهاه عنه ولا في آداءفرض)

آداب الاستخارة:

1/الوضوء والصلاة وعدم الكلام اثناءالاستخارة

2/تقييد الاستخارة في جميع طرقها بالاستخارة في عافية لقول الامام الصادق عليه السلام
(ولتكن استخارتك في عافية,فإنه ربما خيرللرجل في قطع يده وموت ولده ونصاب ماله)

3/التوسل بالنبي واهل بيته عليهم افضل الصلاة والسلام لانه من اسباب استجابة الدعاء

4/مراعاة أوقات الاستخارة
وهنا بعض اوقاتها:

*استحباب الاستخارة بعدركعتين صلاة فعن الامام الجواد عليه السلام انه قال
(ولتكن الاستخارة بعدصلاتك ركعتين)

*الاستخارة بعدصلاة الصبح:
عن الامام الصادق عليه السلام قوله(إذا صليت صلاة الفجرفقل بعدان ترفع يديك حذا وجهك اللهم انك تعلم ولاأعلم وانت علام الغيوب فصل على محمد وآل محمد وخرلي في جميع ماعزمتُ به من اموري خيار بركة وعافية)

*عن الامام الصادق عليه السلام انه قال(استخرالله في آخر ركعة من صلاة الليل وانت ساجد مائة مرة)

*الاستخارة في السجدة الاخيرة من صلاة الصبح فعن الامام الصادق عليه السلام قوله
(ان يستخيرالله الرجل في آخر سجدة من ركعتي الفجرمائة مرة)
وكذلك ورد استحباب الاستخارة تحت قبة سيدالشهداء الامام الحسين عليه السلام

وهناك افضلية للاوقات للاستخارة فيها مروية عن الامام الصادق عليه السلام وهي هذه: السبت: من طلوع الشمس الى العصر
الاحد: من الصبح الى الظهر,ثم من العصرالى المغرب
الاثنين: من طلوع الفجرالى طلوع الشمس, ثم من الظهرالى العصر
الثلاثاء: من الصبح الى الظهر,ثم من العصرالى العشاء
الاربعاء: من الصبح الى العشاء
الخميس: من طلوع الفجرالى العشاء
الجمعة: من طلوع الفجرالى العشاء
تتوضأ وضوءك للصلاة .
2- النية .. لابد من النية لصلاة الاستخارة قبل الشروع فيها .
3- تصلي ركعتين .. والسنة أن تقرأ بالركعة الأولى بعد الفاتحة بسورة (قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ) ، وفي الركعة الثانية بعد الفاتحة بسورة (قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ) .
4- وفي آخر الصلاة تسلم .
5- بعد السلام من الصلاة ترفع يديك متضرعا ً إلى الله ومستحضرا ً عظمته وقدرته ومتدبرا ً بالدعاء .
6- في أول الدعاء تحمد وتثني على الله عز وجل بالدعاء .. ثم تصلي على النبي صلى الله عليه وسلم ، والأفضل الصلاة الإبراهيمية التي تقال بالتشهد . « اللّهُمَّ صَلّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحمَّدٍ كمَا صَلَّيْتَ عَلَى إبراهيم وَعَلَى آلِ إبْرَاهيمَ وَبَارِكْ عَلَى مُحمَّدٍ وعَلَى آلِ مُحمَّدٍ كمَا بَارَكْتَ عَلَى إبْرَاهيمَ وَعَلَى آلِ إبْرَاهيمَ في العالمينَ إنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ » أو بأي صيغة تحفظ .
7- تم تقرأ دعاء الاستخارة : ( اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْتَخِيرُكَ بِعِلْمِكَ وَأَسْتَقْدِرُكَ بِقُدْرَتِكَ ... إلى آخر الدعاء .
8- وإذا وصلت عند قول : (اللَّهُمَّ إِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (( هنا تسمي الشيء المراد له
مثال : اللَّهُمَّ إِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (( سفري إلى بلد كذا أو شراء سيارة كذا أو الزواج من بنت فلان ابن فلان أو غيرها من الأمور )) ثم تكمل الدعاء وتقول : خَيْرٌ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ فَاقْدُرْهُ لِي وَيَسِّرْهُ لِي ثُمَّ بَارِكْ لِي فِيهِ .
تقولها مرتين .. مرة بالخير ومرة بالشر كما بالشق الثاني من الدعاء : وَإِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ شَرٌّ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي ... إلى آخر الدعاء .
9- ثم تصلي على النبي صلى الله عليه وسلم .. كما فعلت بالمرة الأولى الصلاة الإبراهيمية التي تقال بالتشهد .
10- والآن انتهت صلاة الاستخارة .. تاركا ً أمرك إلى الله متوكلا ً عليه .. واسعى في طلبك ودعك من الأحلام أو الضيق الذي يصابك .. ولا تلتفت إلى هذه الأمور بشيء .. واسعى في أمرك إلى آخر ماتصل إليه .
 

cool_me007

عضو فعال
إنضم
9 أكتوبر 2009
المشاركات
308
مستوى التفاعل
354
يا أخي ارفع يديك لله و ادع بما يرتاح له قلبك، قل يا رب إن كان في هذا خير فوفقني له و إلا فوفقني لما هو خير منه و أنت أعلم، يعني ادع بما يرتاح له قلبك، أسأل الله أن ييسر لك أمرك.
استغفر لي يا أخي
 

ssjamine0

عضو مميز
إنضم
10 أكتوبر 2009
المشاركات
787
مستوى التفاعل
1.932
سلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كثير هم من خطبوا وترددوا ,,
لكن أين قوة الايمان التي تجعلنا عندما نتردد في أمر ما نتيقن بان الله يعلم كل شيء
وان الله خلقنا وقدر كل شيء لنا .. لذلك لا حول لنا ولا قوة الا بالله .. فتجبرنا تلك النفس المؤمنة
الى استخاره خاشعة بين يدي خالقها .. تساله كل خير وتعوذ به من كل شر ..
وحالما تنتهي الاستخاره تجد تلك النفس المؤمنه .. ان هَم التردد قد وكلته الى خالقها سبحانه وتعالى
من هنا اسرد لكم اخواني الطريقة الصحيحة في الاستخاره في امر ما ...
بسم الله الرحمن الرحيم :
حديث صلاة الإستخارة قد شرح الأمر كله ،فعَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُعَلِّمُنَا الِاسْتِخَارَةَ فِي الْأُمُورِ كُلِّهَا كَمَا يُعَلِّمُنَا السُّورَةَ مِنْ الْقُرْآنِ يَقُولُ إِذَا هَمَّ أَحَدُكُمْ بِالْأَمْرِ فَلْيَرْكَعْ رَكْعَتَيْنِ مِنْ غَيْرِ الْفَرِيضَةِ ثُمَّ لِيَقُلْ اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْتَخِيرُكَ بِعِلْمِكَ وَأَسْتَقْدِرُكَ بِقُدْرَتِكَ وَأَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ الْعَظِيمِ فَإِنَّكَ تَقْدِرُ وَلَا أَقْدِرُ وَتَعْلَمُ وَلَا أَعْلَمُ وَأَنْتَ عَلَّامُ الْغُيُوبِ اللَّهُمَّ إِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الْأَمْرَ خَيْرٌ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ فَاقْدُرْهُ لِي وَيَسِّرْهُ لِي ثُمَّ بَارِكْ لِي فِيهِ وَإِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الْأَمْرَ شَرٌّ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ فِي عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ فَاصْرِفْهُ عَنِّي وَاصْرِفْنِي عَنْهُ وَاقْدُرْ لِي الْخَيْرَ حَيْثُ كَانَ ثُمَّ أَرْضِنِي قَالَ وَيُسَمِّي حَاجَتَهُ .
أحكام في صلاة الاستخاره :
- صلاة الاستخاره ركعتين خاصة من غير الفريضة .
- اذا ههمت بالامر اي توجهت لعمل الامر تشرع الاستخاره .
- تكون الاستخاره بعد الاستشاره .. قم بالاستشاره اولا وسؤال الناس .. واذا هممت وعزمت .. فاستخر خالق الناس سبحانه وتعالى .
- قد تكره عدم كون الامر لك وقد تكره كون الامر صار من نصيبك .. فتذكر ان الله سبحانه ان توكلت عليه لن يخيبك .. وان ماحصل هو خير لك .
- يقال دعاء الاستخاره بعد الفراغ من التشهد الاخير وقبل التسليم .
- ان الاستخاره هو دعاء .. والدعاء لايقبل من قلب لاهٍ فكن خاشعا حاضراً لمعاني دعاء الاستخاره وكن متذللاً محتاجاً بين يدي الله سبحانه وتعالى .
- كيف تعرف ان الامر خير او شر ؟ اولا كن متوكلا حق التوكل والايمان .. ثانيا ستجد الامر اللذي فيه خير لك سيتسر لك ويكون لك ان شاء الله .. وان كان شرا فسيصرف عنك باي طريقة كانت .. وتاكد ان كل هذا من علم الله سبحانه وتعالى . ( انا استخرت في بعض النساء التي خطبتهن ووجدت انه في كل مره يتوقف لي شيء يمنعني من مواصلة المشوار مع احداهن .. لذلك تاكد ان الامر كله خير ان شاء الله )
هذا وان اصبت فمن فضل الله سبحانه وتعالى .. وان اخطات فمن نفسي والشيطان ..
وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين .

اذا قصدنا بالاستخارة في المعنى العام (هوالدعاءوطلب الخير)فلابدللمستخيرمراعاة ماله علاقة في استجابة الدعاءمن التوجه والصدق والاخلاص والثقة بالله,وايضا كل ماله علاقة باستجابة الدعاء من الاوقات والازمنة والامكنة والاحوال بأن يكون على غسل أووضوء مستغفراً من الذنوب متوجهاً للقبلة وغيرها ......

وعندما نقصدبالاستخارة المعنى الخاص وهوالترددفي شيء خاص فلابدمن العمل بهذه الشروط:

1/تعيين الفعل أي متعلق الاستخارة

2/نية العبادة والتقرب الى الله بالاستخارة

3/القصدوعدم الهزل

4/ان لاتبني على مخالفة الخيرة مسبقاً

5/ان لايكون في شيء أمرالله به او نهى عنه

وهنا اقوال بعض العلماء في شروط الاستخارة:
ذكر المامقاني في مرآة الكمال انه(ماعلم نفعه كفعل الواجبات وكذا ماعلم ضره وفساده كشرب السموم وفعل المحرمات خارج عن موضوع الاستخارة)
وقال الشيخ المفيد(لاينبغي للانسان ان يستخيرالله تعالى في شيء نهاه عنه ولا في آداءفرض)

آداب الاستخارة:

1/الوضوء والصلاة وعدم الكلام اثناءالاستخارة

2/تقييد الاستخارة في جميع طرقها بالاستخارة في عافية لقول الامام الصادق عليه السلام
(ولتكن استخارتك في عافية,فإنه ربما خيرللرجل في قطع يده وموت ولده ونصاب ماله)

3/التوسل بالنبي واهل بيته عليهم افضل الصلاة والسلام لانه من اسباب استجابة الدعاء

4/مراعاة أوقات الاستخارة
وهنا بعض اوقاتها:

*استحباب الاستخارة بعدركعتين صلاة فعن الامام الجواد عليه السلام انه قال
(ولتكن الاستخارة بعدصلاتك ركعتين)

*الاستخارة بعدصلاة الصبح:
عن الامام الصادق عليه السلام قوله(إذا صليت صلاة الفجرفقل بعدان ترفع يديك حذا وجهك اللهم انك تعلم ولاأعلم وانت علام الغيوب فصل على محمد وآل محمد وخرلي في جميع ماعزمتُ به من اموري خيار بركة وعافية)

*عن الامام الصادق عليه السلام انه قال(استخرالله في آخر ركعة من صلاة الليل وانت ساجد مائة مرة)

*الاستخارة في السجدة الاخيرة من صلاة الصبح فعن الامام الصادق عليه السلام قوله
(ان يستخيرالله الرجل في آخر سجدة من ركعتي الفجرمائة مرة)
وكذلك ورد استحباب الاستخارة تحت قبة سيدالشهداء الامام الحسين عليه السلام

وهناك افضلية للاوقات للاستخارة فيها مروية عن الامام الصادق عليه السلام وهي هذه: السبت: من طلوع الشمس الى العصر
الاحد: من الصبح الى الظهر,ثم من العصرالى المغرب
الاثنين: من طلوع الفجرالى طلوع الشمس, ثم من الظهرالى العصر
الثلاثاء: من الصبح الى الظهر,ثم من العصرالى العشاء
الاربعاء: من الصبح الى العشاء
الخميس: من طلوع الفجرالى العشاء
الجمعة: من طلوع الفجرالى العشاء
تتوضأ وضوءك للصلاة .
2- النية .. لابد من النية لصلاة الاستخارة قبل الشروع فيها .
3- تصلي ركعتين .. والسنة أن تقرأ بالركعة الأولى بعد الفاتحة بسورة (قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ) ، وفي الركعة الثانية بعد الفاتحة بسورة (قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ) .
4- وفي آخر الصلاة تسلم .
5- بعد السلام من الصلاة ترفع يديك متضرعا ً إلى الله ومستحضرا ً عظمته وقدرته ومتدبرا ً بالدعاء .
6- في أول الدعاء تحمد وتثني على الله عز وجل بالدعاء .. ثم تصلي على النبي صلى الله عليه وسلم ، والأفضل الصلاة الإبراهيمية التي تقال بالتشهد . « اللّهُمَّ صَلّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحمَّدٍ كمَا صَلَّيْتَ عَلَى إبراهيم وَعَلَى آلِ إبْرَاهيمَ وَبَارِكْ عَلَى مُحمَّدٍ وعَلَى آلِ مُحمَّدٍ كمَا بَارَكْتَ عَلَى إبْرَاهيمَ وَعَلَى آلِ إبْرَاهيمَ في العالمينَ إنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ » أو بأي صيغة تحفظ .
7- تم تقرأ دعاء الاستخارة : ( اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْتَخِيرُكَ بِعِلْمِكَ وَأَسْتَقْدِرُكَ بِقُدْرَتِكَ ... إلى آخر الدعاء .
8- وإذا وصلت عند قول : (اللَّهُمَّ إِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (( هنا تسمي الشيء المراد له
مثال : اللَّهُمَّ إِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (( سفري إلى بلد كذا أو شراء سيارة كذا أو الزواج من بنت فلان ابن فلان أو غيرها من الأمور )) ثم تكمل الدعاء وتقول : خَيْرٌ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ فَاقْدُرْهُ لِي وَيَسِّرْهُ لِي ثُمَّ بَارِكْ لِي فِيهِ .
تقولها مرتين .. مرة بالخير ومرة بالشر كما بالشق الثاني من الدعاء : وَإِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ شَرٌّ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي ... إلى آخر الدعاء .
9- ثم تصلي على النبي صلى الله عليه وسلم .. كما فعلت بالمرة الأولى الصلاة الإبراهيمية التي تقال بالتشهد .
10- والآن انتهت صلاة الاستخارة .. تاركا ً أمرك إلى الله متوكلا ً عليه .. واسعى في طلبك ودعك من الأحلام أو الضيق الذي يصابك .. ولا تلتفت إلى هذه الأمور بشيء .. واسعى في أمرك إلى آخر ماتصل إليه .
بارك الله فيكم
 

ssjamine0

عضو مميز
إنضم
10 أكتوبر 2009
المشاركات
787
مستوى التفاعل
1.932
يا أخي ارفع يديك لله و ادع بما يرتاح له قلبك، قل يا رب إن كان في هذا خير فوفقني له و إلا فوفقني لما هو خير منه و أنت أعلم، يعني ادع بما يرتاح له قلبك، أسأل الله أن ييسر لك أمرك.
استغفر لي يا أخي
بارك الله فيك اخي
اللهم اغفر لاخي و ارزقه الفردوس الاعلى و جميع المسلمين
 

ssjamine0

عضو مميز
إنضم
10 أكتوبر 2009
المشاركات
787
مستوى التفاعل
1.932
بسم الله الرحمان الرحيم
و الصلاة و السلام على رسول الله
اخوتي في الله
الحمد لله على كل حال
الا اني دعوت الله ان اكون من اصحاب الدورة الاولى و لكني وجدت نفسي م ن اصحاب الدورة الثانية و هذا ما يجعل م همة توجيهي اكبر
لماذا لم يستجب لي الله ??احس باني منافق لا استحق الاجابة
سبحان الله بنات فاجرات ينجحن بمعدلات خيالية و اولاد حساااااااااااااااد يتحصلون على درجات اولى الا انا
لا حول و لا قوة الا بالله احس اني فقدت اثقة
الحمد لله على كل حال
 

Haf_hamza

مراقب منتدى الهندسة المدنية والمعمارية
طاقم الإدارة
إنضم
8 ديسمبر 2005
المشاركات
3.527
مستوى التفاعل
7.575
بسم الله الرحمان الرحيم
و الصلاة و السلام على رسول الله
اخوتي في الله
الحمد لله على كل حال
الا اني دعوت الله ان اكون من اصحاب الدورة الاولى و لكني وجدت نفسي م ن اصحاب الدورة الثانية و هذا ما يجعل م همة توجيهي اكبر
لماذا لم يستجب لي الله ??احس باني منافق لا استحق الاجابة
سبحان الله بنات فاجرات ينجحن بمعدلات خيالية و اولاد حساااااااااااااااد يتحصلون على درجات اولى الا انا
لا حول و لا قوة الا بالله احس اني فقدت اثقة
الحمد لله على كل حال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخي العزيز ، اطلب الله ولا تستعجل الإجابة فلا تدري أين الخير ، فبما أنك صليت صلاة الإستخارة فامرك إلى الله وتوكل على الله مع اختيار ما هو اقرب إلى اختصاصك وما تميل إليه.

بالنسبة للمعدلات الخيالية والبنات الفاجرات فالإسلام لا يدعونا أن ننام ثم سنجح، لا بد ان ندرس ونستعد للأمتحان مع التوكل على الله وستتحصل على معدل جيد. هم درسوا فنجحوا. فلم يكن الصحابة رضوان الله عليهم يدعون الله ولا يعملون بل كان لكل واحد منهم مهنة يقتات منها.

أما أن ننام ونقول لماذا لم ننجح مع اننا ندعو الله !!!!!!!!! فهذا طبيعي، فالله تعالى يدعونا إلى العمل وعدم التواكل.


لماذا لم يستجب لي الله ??احس باني منافق لا استحق الاجابة

احمد الله واستغفره يا اخي، لقد رزقك الله بما لم يرزقه غيرك، لديك من الصحة والعافية ما تحمد عليه الله، نجحت في الباكالوريا بتوفيق الله، واحمد الله انك وصلت لهذا المستوى فالله الذي سخر لك كل هذه الظروف ومن غيره ،،،، انظر إلى غيرك ، كثيرا ،أذكى منك 20 مرة، لم يستطيعوا الدراسة بسبب ضروفهم ولم يستطيعوا حتى العلاج .............

احمد الله واستغفره على نعمه عليك ...............

وطبعا اكبر نعمة وهبك الله لك هي أنك مسلم ووفقت لإن تكون مسلم فاحمد الله كثيرا

 

Bastam2

عضو ذهبي بالمنتدى العام
عضو قيم
إنضم
25 ماي 2011
المشاركات
3.054
مستوى التفاعل
9.187
1045134_max.jpg
 

ssjamine0

عضو مميز
إنضم
10 أكتوبر 2009
المشاركات
787
مستوى التفاعل
1.932


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخي العزيز ، اطلب الله ولا تستعجل الإجابة فلا تدري أين الخير ، فبما أنك صليت صلاة الإستخارة فامرك إلى الله وتوكل على الله مع اختيار ما هو اقرب إلى اختصاصك وما تميل إليه.

بالنسبة للمعدلات الخيالية والبنات الفاجرات فالإسلام لا يدعونا أن ننام ثم سنجح، لا بد ان ندرس ونستعد للأمتحان مع التوكل على الله وستتحصل على معدل جيد. هم درسوا فنجحوا. فلم يكن الصحابة رضوان الله عليهم يدعون الله ولا يعملون بل كان لكل واحد منهم مهنة يقتات منها.

أما أن ننام ونقول لماذا لم ننجح مع اننا ندعو الله !!!!!!!!! فهذا طبيعي، فالله تعالى يدعونا إلى العمل وعدم التواكل.




احمد الله واستغفره يا اخي، لقد رزقك الله بما لم يرزقه غيرك، لديك من الصحة والعافية ما تحمد عليه الله، نجحت في الباكالوريا بتوفيق الله، واحمد الله انك وصلت لهذا المستوى فالله الذي سخر لك كل هذه الظروف ومن غيره ،،،، انظر إلى غيرك ، كثيرا ،أذكى منك 20 مرة، لم يستطيعوا الدراسة بسبب ضروفهم ولم يستطيعوا حتى العلاج .............

احمد الله واستغفره على نعمه عليك ...............

وطبعا اكبر نعمة وهبك الله لك هي أنك مسلم ووفقت لإن تكون مسلم فاحمد الله كثيرا

اخي الحمد لله على حال
و المشكل اني انا اتهم نفسي اني لا استحق الاجابة بالنسبة للدراسة دخلت هذه السنة و كلي عزم على العمل بجد و لكن ما حصل لي هذه السنة اثر كثيرا على مستواي مثل المرض ( و ياله من مرض) و الذي بسببه انقطت عن الدروس الخصوصية و حتى الذهاب الى القسم احيانا و بسببه اجريت امتحان باكالاوريا في اتعس الظروف الى جانب المشاكل العائلية اللخخخخ
و المشكل الاخطر اني دائما ادعو الله ان يوفقني من رمضان الفائت و انا الان في وضعية حرجة
فانا احمد الله على كل شيء و لكني اتهم نفسي مما سبب لي اضطرابا كبيرا
 

limem2007

نجم المنتدى
إنضم
15 نوفمبر 2009
المشاركات
15.552
مستوى التفاعل
50.189
ذكر المامقاني في مرآة الكمال انه(ماعلم نفعه كفعل الواجبات وكذا ماعلم ضره وفساده كشرب السموم وفعل المحرمات خارج عن موضوع الاستخارة)
وقال الشيخ المفيد(لاينبغي للانسان ان يستخيرالله تعالى في شيء نهاه عنه ولا في آداءفرض)

اندثر علماء السنة والجماعة حتى نقرأ للمامقاني والمفيد ؟؟؟ لا حول ولا قوة الا بالله العلى العظيم
 
أعلى