الميكروويف .. هل هو ضار بالصحة؟

الموضوع في 'الأخبار الطبية الحديثة' بواسطة ابن الجنوب, بتاريخ ‏8 جانفي 2008.

  1. ابن الجنوب

    ابن الجنوب عضو مميز بالمنتدى العام

    إنضم إلينا في:
    ‏11 جوان 2007
    المشاركات:
    2.179
    الإعجابات المتلقاة:
    1.512
      08-01-2008 09:34
    الميكروويف .. هل هو ضار بالصحة؟

    [​IMG]

    تمثل أفران الميكروويف طريقة مريحة لطبخ واعادة تسخين الطعام . ومع سهولة اعداد الطعام بها ، وتوفيرها للوقت بدأ استعمالها المنزلي يتزايد وأيضا في المطاعم و المنشآت. وبالرغم من أن قلة من الناس يختلفون في مدى تحقيقها للراحة في الاستخدام، الا أن المستهلكين أحيانا ما يعبرون عن قلقهم بخصوص أمان هذه الأفران، وتأثيرها على المكونات الغذائية للطعام.

    الطهي بالميكروويف و التغذية :

    تدل معظم التقارير المنشورة عن القيمة الغذائية للطعام الطهي في أفران الميكروويف أن الطعام المعد بهذه الطريقة يحتفظ بنفس القيمة الغذائية اذا ما قورن بالأطعمة المطهية بالوسائل التقليدية . وركزت معظم هذه الدراسات على كمية الفيتامينات في الطعام ، فدلت على ان الطهي في أقل كمية ماء ممكنة لفترة وجيز ة من الوقت - كما يحدث في حالات الطهي في الميكروويف - يسمح بالاحتفاظ بالفيتامينات القابلة للذوبان في الماء و خصوصا فيتامين C والثيامين . ويفضل الطهي بالميكروويف عن سلق الطعام بالغليان لتقليل انطلاق الفيتامينات الى ماء الطهي ، وفي هذا المجال يمكن مقارنة الطهي في الميكروويف بالطهي بالبخار . لكن تظل المعلومات أقل بكثير عن تأثير الطهي بالميكروويف على مكونات الطعام الأخرى مثل المواد الكروهيدراتية و الدهون ، و الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون .

    ويحافظ الطهي بالمبكروويف على المعادن و الأملاح في الخضراوات لنفس الأسباب المعطاة للحفاظ على فيتامين .

    وقد لوحظ أن المحتوى البروتيني للأطعمة المطهية في الميكروويف يكون أكثر من الأطعمة المطهية بالوسائل التقليدية لأن الأكسدة تكون أقل في اللحوم المطهية في الميكروويف . وواضح ان غياب تحمير الطعام عند الطهي بالميكروويف هو دليل ملموس أن تسخينه أقل تدميرا ، وهذا يجعل الحفاظ على فيتامين A و E أكثر عنه في حالة الطهو التقليدي .

    ومما يجعل استعمال الميكروويف أكثر حفاظا للمواد المفيدة في الغذاء ، أن اعادة التسخين تتم بسرعة مقارنة بضرورة الاحتفاظ بالطعام ساخنا لساعات طويلة في أنظمة المطاعم التي تستخدم طرق الطهو التقليدية في اعادة التسخين .

    ويجب أن يوضع في الاعتبار أن القيمة الغذائية للطعام لا تعتمد فقط على الطريقة التي يطهى فيها، بل أيضا على اختيار المنتج ذو النوعية الجيدة ، ودرجة حرارة الغذاء أثناء تخزينه واعداده وتقديمه مباشرة بعد الاعداد .

    تأثير الميكروويف على الطعام :

    كل الأطعمة ينالها بعض التغيير عندما تسخن ، لكن لا يوجد دليل قاطع أن الميكروويف يسبب أية تأثيرات على الطعام أكثر من تلك التي تحدث نتيجة التسخين السريع .

    الاشعاع و الطعام :

    لا يسبب الطهو في الميكروويف أية أضرار اشعاعية ، لأن موجات الميكروويف تتوقف عن العمل بمجرد اطفاء الجهاز . ولا تستمر الموجات ف التواجد في الطعام ، وبالتالي فهي لا تتسبب في أن يكون الطعام أو الفرن في حالة اشعاع بعد اطفاء الجهاز.

    التغييرات الكيميائية في الطعام :

    لقد أقلقت بعض التغطيات الصحفية في الخارج جمهور المستهلكين هناك عندما ذكرت احتمال أن يحدث التسخين بالميكروويف بعض التغييرات الكيميائية في الطعام ، مع احتمال تكون مواد سامة ، لكن اللجان العلمية التي شكلت أثبتت أنه لا علاقة بين الميكروويف وهذه الأقاويل.

    من كل ما سبق نخلص الى أن الميكروويف هو طريقة مأمونة لطهي و اعادة تسخين الطعام ، و أن موجات الميكروويف لا تتسبب في تدمير مكونات الغذاء أكثر من طرق الطهو التقليدية ، كما أن هذه الموجات لا تغير الطبيعة الكيميائية للطعام ، و لا تستمر في التواجد بعد اطفاء الجهاز.

    ولا يصيب جهاز الميكروويف الانسان الذي يتعامل معه بالضرر طالما أنه ليس في مركز تأثير أشعة الميكرويف، بالضبط كما لا تصيب النار الانسان بالضرر اذا لم يضع جزء من جسده في النار مباشرة. ويراعي صانعو أجهزة الميكروويف وضع ستائر من مواد مخصوصة تمنع انتشار الاشعة من داخل الجهاز الى خارجه، بينما ينصح بعض الخبراء بعدم وقوف الشخص أمام الجهاز مباشرة أثناء تشغيله درءا لأي احتمال.

     
    2 شخص معجب بهذا.

  2. atomic cat

    atomic cat كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏24 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    2.739
    الإعجابات المتلقاة:
    2.674
      09-01-2008 01:01
    مشكور على هذه المعلومة الهامة، فعلا الكثير من الأشخاص يجتنبون استعمال الميكروويف لاعتقادهم أنها تشكل خطرا على صحة الإنسان.
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...