لمن يبحث عن الحقيقة

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة hassane_real, بتاريخ ‏8 جانفي 2008.

  1. hassane_real

    hassane_real عضو جديد

    إنضم إلينا في:
    ‏29 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    3
    الإعجابات المتلقاة:
    1
      08-01-2008 15:28
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    لماذا يصعب علينا قول الحقيقة بينما
    لا يوجد أسهل من قول الباطل؟؟؟؟؟

    . . . لماذا نشعر بالنعاس ونحن نصلي . . .
    ولكننا نستيقظ فجأة ونشعر بالنشاط فور انتهائنا من الصلاة ؟؟؟؟؟

    لماذا نسهر الليل كل يوم من اجل مباراة في كرة قدم او مشاهدة فيلم او مجالسة صديق
    ولا نسهر بقراءة القران او الصلاة

    لماذا نستيقظ مبكرا من من اجل العمل
    ولا نستيقظ من اجل صلاة الفجر

    لماذا نخشي مراقبة الناس
    و لا نخشي مراقبة الله

    لماذا ننفق الاموال الكثيرة للمتع و الرحلات مع انها زائلة
    ونبخل بالصدقات علي الفقراء مع انها باقية

    . . . لماذا يصعب علينا الكلام عن الله تعالى وأمور الدين . .
    ويسهل علينا الكلام عن باقي الأشياء ؟؟؟؟؟

    . . لماذا نقول أننا نحب الله
    ونحن نعصيه . . ؟؟
    ونقول أننا نكره الشيطان
    ونحن مطيعين له ومطأطئين رؤسنا لجنده

    لماذا نحس بالملل عند قراءة مقال . . . ديني
    ونشعر بالفضول عند قراءة مقال عن أي شيء آخر ؟؟؟؟؟

    لماذا نمسح الرسائل الإلكترونية . . . التي تتحدث عن الأمور الدينية . . .
    ونقوم بإعادة إرسال الرسائل العادية ؟؟؟؟؟

    لماذا نحب سماع الأغاني بسياراتنا. . . . . . . ؟؟
    ! ! ! ونكره سماع القرآن فيها . . .

    لماذا نرى أن المساجد أصبحت مهجورة
    . . . . . وأن المقاهي والإستراحات والملاهي أصبحت عامرة ؟؟؟؟؟

    لماذا لا نحب الذي ينصحنا ويريد لنا الجنة. . ! ؟؟؟ ونبتعد عنه
    ونحب الذي يقودنا إلى الهلاك ونتقرب منه وإذا فقدناه نبحث عنه ؟؟؟

    لماذا نذكر عيوب الناس
    وننسى عيوبنا

    لماذا نبكي من اغنية صد وهجر ولوعة
    ولا نبكي من خشية الله

    لماذا نغضب إذا أنتهكت حرماتنا ولو بكلمة. . ؟؟
    ! ! ! ولا نغضب من إنتهاكنا لحرمات الله . . . . . . . . ! !


    فكر بالأمر


    هل ستفكر فيما قرأت ملياً ؟؟
    هل ستحاول أن تغيّر حالك . . ؟؟
    أم ستكون إمعة وتقف ببغاءاً تردد وتتبع غيرك ولا تعرف ان تقود أحداً حتى نفسك
    وهل سترسل هذه الرسالة لأصدقائك ؟؟؟؟؟
    أم أنك ستتجاهلها وتعاملها كأي
    رسالة دينية أخرى ؟؟؟؟؟

    ضع شيئاً واحداً في بالك فقط هو أن
    الله يراقبك
    وستموت وحدك
    وسوف تسأل وحدك
    وستبعث وحدك
    وستدخل الجنة أو النار وحـــــــــــدك
    فمالك ومال للناس ماذا يفعلون
    إنج بنفسك

    فطالما حرصت فيما فات أن تلبي رغبات نفسك
    فمؤكد لو ان نفسك تتحدث لقالت
    أرجوك لا تلقيني في النار

    دعنا نر إن كان باستطاعة الشيطان أن
    يتصدى لشيء كهذا هذه المرة
    عندما تصلك هذه الرسالة ، قم بالدعاء
    للشخص الذي أرسلها لك
    لن يكلفك الدعاء شيئاً بل سيأتيك
    بالثواب الجزيل
    فهناك ملك إذا دعوت لاحد بظهر الغيب
    : ردد وراءك وقال ولك مثل ذلك

    فهل ستفعل . . ؟؟
    ولا تنس أن تعيد إرسال هذه الرسالة فتكون كصدقة جارية
    لجميع أصدقائك ، ليقوموا بالدعاء لك
    دعنا نستمر بالدعاء لبعضنا البعض
    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
    لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
    أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم واتوب
    اليه



    إذا ضاقت بك الدنيا فلا تقل: يارب عندي هم كبير

    .... ولكن قل: ياهم لي رب كبيــــــــــر

    قل هذه الكلمات الحلوة

    اللهم صل على محمد وعلى آل محمد
    كما صليت على ابراهيم وعلى آل ابراهيم إنك حميد مجيد
    وبارك على محمد وعلى ال محمدكما باركت على ابراهيم وعلى آل ابراهيم انك حميد مجيد
     
    1 person likes this.
  2. bassia

    bassia نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏12 ديسمبر 2005
    المشاركات:
    6.290
    الإعجابات المتلقاة:
    486
      08-01-2008 17:53
    جازاك الله خيرا اخي
     
  3. lamourou

    lamourou عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏11 أوت 2007
    المشاركات:
    318
    الإعجابات المتلقاة:
    33
      12-01-2008 13:41
    :besmellah1:



    اللهم صل على محمد وعلى آل محمد
    كما صليت على ابراهيم وعلى آل ابراهيم إنك حميد مجيد
    وبارك على محمد وعلى ال محمدكما باركت على ابراهيم وعلى آل ابراهيم انك حميد مجيد
     
  4. SIRINA

    SIRINA عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏31 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    1.029
    الإعجابات المتلقاة:
    2.295
      12-01-2008 13:45
    [​IMG]
     
    1 person likes this.
  5. marnes

    marnes عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏22 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    121
    الإعجابات المتلقاة:
    178
      26-01-2008 22:50
    اللهم صل على محمد وعلى آل محمد
    كما صليت على ابراهيم وعلى آل ابراهيم إنك حميد مجيد
    وبارك على محمد وعلى ال محمدكما باركت على ابراهيم وعلى آل ابراهيم انك حميد مجيد
     
  6. BLUFTOUH

    BLUFTOUH عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏25 جانفي 2008
    المشاركات:
    292
    الإعجابات المتلقاة:
    421
      27-01-2008 00:12
    [​IMG]
     
  7. marnes

    marnes عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏22 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    121
    الإعجابات المتلقاة:
    178
      27-01-2008 16:32
    كان إبراهيم الأدهم يمشي في سوق البصرة فاجتمع الناس إليه و قالوا له : يا أبا إسحاق إن الله قال في كتابه الكريم ادعوني استجب لكم ونحن ندعو و لا يستجاب لنا
    قال : يا أهل البصرة ماتت قلوبكم في عشرة أشياء فكيف يستجاب لكم
    1 – عرفتم الله و لم تؤد حقه
    2 – قرأتم القران و لم تفعلوا به
    3 – ادعيتم حب الرسول و تركتم سنته
    4 – ادعيتم عداوة الشيطان و أطعتموه و وافقتموه
    5 – ادعيتم دخول الجنة و لم تعملوا لها
    6 – ادعيتم النجاة من النار و رميتم أنفسكم فيها
    7 – قلتم إن الموت حق و لم تستعدوا له
    8 – اشتغلتم بعيوب الناس و لم تروا عيوبكم
    9 – أكلتم نعمة الله ربكم و لم تشكروه
    10 – دفنتم أمواتكم و لم تعتبروا بهم
     
  8. marnes

    marnes عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏22 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    121
    الإعجابات المتلقاة:
    178
      27-01-2008 16:34
    كم يراقب الإنسان الآخرين، وينسى مراقبة رب العالمين، وكم يراقب العبدُ العبيد وينسى الإله المعبود، فيخجل البعض، ويكف الآخر، ويندم ثالث، ويعتذر رابع، ويبكي خامس....هذا كله عندما يعلم ويحس بأنه مراقب من قبل مخلوق مثله، فكيف إذا علم وتيقن بأن العليم الخبير سبحانه وتعالى مطلع عليه ويراه، ويسمعه، ويراقبه، ويعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور.
    أيليق بأحد بعد ذلك أن يتساهل في علم الله به، ونظره إليه، أيقبل أحد أن يراه مولاه حيث نهاه؟، أو يفقده حيث أمره.
    وإذا خلوت بريبة في ظلمة والنفس داعية إلى الطغيان
    فاستحي من نظر الإله وقل لها إن الذي خلق الظلام يراني

    نعم أخي الحبيب....انتبه لنفسك ولا تجعل الله أهون الناظرين إليك، وهو سبحانه عالم السر والنجوى، ويعلم عنك ما لا تعلم عن نفسك، فقد قال تعالى:{أَوَلا يَعْلَمُونَ أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا يُسِرُّونَ وَمَا يُعْلِنُونَ **(البقرة:77)، وقال:{ أَلَمْ يَعْلَمْ بِأَنَّ اللَّهَ يَرَى ** (العلق:14)، وقال:{ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ رَقِيباً ** (الأحزاب:52)، وقال:{ يَعْلَمُ خَائِنَةَ الأعْيُنِ وَمَا تُخْفِي الصُّدُورُ **(غافر:19).

    وكن كما علمك النبي صلى الله عليه وسلم عندما سئل عن الإحسان ؟ فقال: ( أن تعبد الله كأنك تراه . فإن لم تكن تراه فإنه يراك ) متفق عليه .

    فالمراقبة عبادة عظيمة وهي: "دوام علم العبد، وتيقنه باطلاع الحق سبحانه وتعالى على ظاهره وباطنه" . وهي ثمرة علم العبد بأن الله سبحانه رقيب عليه، ناظر إليه، سامع لقوله، وهو مطلع على عمله كل وقت وكل حين، وكل نفس وكل طرفة عين. والغافل عن هذا بمعزل عن الهداية والتوفيق. ومن راقب الله في خواطره، عصمه في حركات جوارحه.
    وقد قيل لبعضهم : متى يهش الراعي غنمه بعصاه عن مراتع الهلكة ؟ فقال : إذا علم أن عليه رقيبا . وقيل : المراقبة مراعاة القلب لملاحظة الحق مع كل خطرة وخطوة .

    نعم لا تجعل الله تعالى أهون الناظرين إليك، بل راقبه، وإذا جلست للناس فكن واعظاً لقلبك ونفسك. ولا يغرنك اجتماعهم عليك. فإنهم يراقبون ظاهرك. والله يراقب ظاهرك وباطنك.

    فالله عز وجل هو أعظم الناظرين إليك، العالمين بك، المطلعين عليك، العارفين بأسرارك، ولا مفر لك منه، فالأرض أرضه، والسماء سماؤه، والخلق خلقه، والناس عبيده، وهو الذي أحياك، وسوف يميتك، ثم يبعثك، ويوقفك بين يديه للسؤال.

    فكن من المعظمين لله سبحانه وتعالى، ولأمره ونهيه، ولا تجعله أهون الناظرين إليك، والله المعين، والحمد لله رب العالمين.
     
  9. marnes

    marnes عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏22 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    121
    الإعجابات المتلقاة:
    178
      31-01-2008 15:06
    السؤال : لماذا ندعو ولا يستجاب لدعاء؟ ومتي يستجاب الدعاء؟ .
    ** عجيب حال الإنسان مع ربه يغدق عليه النعم فينأي ويذكره غيره. فإذا نزلت به شدة لم يجد من يلجأ إليه سوي مولاه الذي أسبغ عليه نعمه ظاهرة وباطنة.
    * وقد قال الله تعالي "وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون".
    فالدعاء مخ العبادة كما قال الرسول صلي الله عليه وسلم : وقد طلب الله تعالي من عباده أن يسألوه حوائجهم ولا يسألوا أحداً غيره. ولقبول الدعاء شروط منها:
    * أن يتوب العبد من آثامه أن يكون مطعمه وملبسه ومشربه من حلال. فإذا أضاف إلي ذلك خشوع القلب واستقبال القبلة. وكان علي طهارة. وصادف وقتاً من أوقات الإجابة الستة:
    وهي الثلث الأخير من الليل. وعند الأذان. وبين الإقامة. وعقب الصلوات المفروضة. وعند صعود الإمام يوم الجمعة علي المنبر حتي تقضي الصلاة. وآخر ساعة بعد عصر يوم الجمعة.
    وأن يبدأ الدعاء بالثناء علي الله. والصلاة والسلام علي رسوله صلي الله عليه وسلم فإن هذا الدعاء لايكاد يرد أبداً.
    وعن علي (ع) قال: قال رسول الله صلي الله عليه وسلم : [الدعاء سلاح المؤمن. وعماد الدين. ونور السماوات والأرض].
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...