1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

أنا مجمـــــوعة (لاشيء) اجتعمت لأكون كل ( شيء)

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة ابن الجنوب, بتاريخ ‏15 جانفي 2008.

  1. ابن الجنوب

    ابن الجنوب عضو مميز بالمنتدى العام

    إنضم إلينا في:
    ‏11 جوان 2007
    المشاركات:
    2.179
    الإعجابات المتلقاة:
    1.512
      15-01-2008 10:18
    أنا مجمـــــوعة (لاشيء) اجتعمت لأكون كل ( شيء)

    أنا مجمـــــوعه(لاشيء)!!!! اجتعمت لا أكون كل ( شيء)
    :
    مجموعة [ لاشئ ] اجتمعت لأكون كل [ شئ ]

    ينتابني غرور (طفولي) عندما اكون فعلا" [ شئ ] دعوني اشرح ماهو ذالك
    [ الشئ ]
    الذي صنع من [ لاشئ ] ..
    اجسادنا .. ماهي إلاهياكل من ذالك
    [ اللاشئ ]
    الذي نعتبره نحن [ لاشئ ] ( التراب ) ..
    ارواحنا .. ماهي إلا انفاس تدخل في بعضها البعض لتكون البقاء لنا..
    وهي في الواقع ماهو إلا الشئ الذي يحيط بنا وهو عند البعض [ لاشئ ] ( الهواء ) ..
    تلك الروح ما هي إلا [ مسألة وقت ] وترسل لبارئها .. والشئ الذي يزول يعتبر [ لاشئ ]
    :

    الــحــب .. ماهو إلا إحساس يملئه العاطفة الجياشة وهي داخلية غير محسوسة
    والشئ الغير محسوس نعتبره بعض الأحيان [لاشئ ] ..

    الــحــزن .. ماهو إلا تلك الدموع التي تتراكم امام بريق العين احيانا
    " تتغلب عليها الظروف لتنزل بحرقة والشئ الذي لايعود يعتبر [ لاشئ ] ..

    الألــــم .. هو ذالك الإحساس القاسي المتعب سوءا" كان ( نفسي او جسدي )
    وذلك يزول مهما طال والذي يزول يعتبر [ لاشئ ] ..

    الــفــرح .. ماهو إلا تلك الإبتسامة الحائرة في وقت يمتلىء بأرقى الأحاسيس ..
    وهي تزول و [ الشئ ] الذي يزول يعتبر [ لاشئ ] وهاذا وصف [ للاشئ ] من[ شئ ]
    اكبر من الوصف وهي [ حــيــاتــي ] ..

    هذا انا ..
    مجموعة متناقضة .. لتكون إنسان ..
    او هيكل يحمل اسم الإنسان ..
    هل فكرنا بأن نصنع من [ اللاشئ ] [ شئ ]هنيئا" لمن فكر في أن يبحث عن
    [ الشئ ] في اصل [ اللاشئ ] ..
    ( لاتحقر" صغيرة" إن الجبال من الحصى ) ..
    مقولة .. [ لابد أن نآخذ بنهجها ] ..
    لنبحث عن [ اللاشئ ] في دواخلنا ..
    لنصنع [ الشئ ] في واقعنا ..
    فالإبداع .. ماهو إلا مجموعة افكار متطورة ....
    والفكرة ماهي إلا معلومات اجتمعت والمعلومات نتائج لتجارب والتجارب
    من صنع البشر والبشر يدونون ..
    والتدوين يكون بالقلم وبالقلم نكتب والكتابة عبارة عن حروف والحروف (لاشئ) فهذا ابسط مثال لوصف تحول ..
    [ اللاشئ ] إلى [ شئ ] لاتفكر وتبني قناعاتك بأن [ اللاشئ ] فعلاً [ لاشئ ] بل فكر كيف تجمع اللاشئ لتصنع كل شئ ..

    فعلا قد نصنع من العدم المعجزات ..
    وقد نشيد البنيان من الأطلال ..
    المهم ان يكون هناك الامل والإصرار ..
    فالأنسان ما هو الا عزيمة وارادة خلقت ..
    لتصنع المستحيل ..
     
    2 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...