• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

العصبية الجاهلية للأحزاب ومدى وعي التونسي

Haf_hamza

مراقب منتدى الهندسة المدنية والمعمارية
طاقم الإدارة
إنضم
8 ديسمبر 2005
المشاركات
3.527
مستوى التفاعل
7.575

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

منذ ان بدأ الإعلان عن أولى النتائج وبروز غير متوقع للعريضة الشعبية والمؤتمر من اجل الجمهورية إلا وبدأت الإحتجاجات وحملات التشكيك في الأحزاب الفائزة. مازلنا لم نتعلم مبدأ قبول الربح والخسارة، لا بد من فائز ولا بد من خاسر وهذه هي المنافسة.

عوضا ان نعلم الشباب الناشيء كيفية النهوض والإصلاح، نعلمه الإحتجاج، تفرجت على برنامج تلفزي في الوطنية 1 على ما أذكر وفيه تم استدعاء استاذ جامعي في القانون اسمه جوهر، ان صدقتني الذاكرة، وهو صاحب قائمة دستورنا المستلقة وقام بتفسير وتحليل اسباب انتصار النهضة والعريضة والمؤتمر وحلل وناقش وهاجم وقال انه قدم قضية في العريضة الشعبية لإستعمالها قناة اجنبية. ويقول عن نفسه استاذ، يا أيها الأستاذ الموقر، لماذا لم تقدم قضية قبل يوم الإنتخاب والكل يعلم ان الهاشمي الحامدي يستعمل قناة اجنبية؟ يا استاذ ما هو حزبك الذي دخلت به والذي أقسم اني سمعت به لإول مرة في هذا البرنامج ؟ يا استاذ القانون لا تتعصب واقر بان الشعب لم يختارك لإن ما قدمته لا يتلائم مع مقترحات حزبك ؟ يا استاذ خذ العبرة واعترف بهزيمتك وهي في الحقيقة ليست هزيمة بل تجربة لنتعلم منها ونقييم انفسنا؟

بالأمس ايضا شاهدت برنامجا حواريا على قناة حنبل وقد تم استضافة مية الجريدي ونور الدين البحوري ويبدوا أن حزب الشابي لم يستوعب الدرس حيث تعصبت وراحت تحكي عما فعلته النهضة كإنزال الأئمة من المنابر من طرف النهضة حسب رأيها وفترة التسعينات.

بالأمس ايضا شاهت بعض الإعتصامات والمطالبة بفتح تحقيقات وأصبح يشكون حتى في الهيئة المستقلة للإنتخبات.


لا أرى ضرورة لهذا التعصب والرجوع إلى الخلف ولغة "لا بد ان انتصر أو افسد أو ن غيري فاز بطريقة غير شرعية" ليس بهذه الطريقة يمكن ان نتعايش. لقد كان شرفا عظيما أن ينتخب كل تونسي فأرجوا البعد عن العصبية الجاهلية.​
 

Haf_hamza

مراقب منتدى الهندسة المدنية والمعمارية
طاقم الإدارة
إنضم
8 ديسمبر 2005
المشاركات
3.527
مستوى التفاعل
7.575
ألا يبدوا الموضوع شيقا ومفيدا أو انه لا يستحق الطرح
 

britusx

عضو فعال
إنضم
17 أوت 2007
المشاركات
598
مستوى التفاعل
789

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

منذ ان بدأ الإعلان عن أولى النتائج وبروز غير متوقع للعريضة الشعبية والمؤتمر من اجل الجمهورية إلا وبدأت الإحتجاجات وحملات التشكيك في الأحزاب الفائزة. مازلنا لم نتعلم مبدأ قبول الربح والخسارة، لا بد من فائز ولا بد من خاسر وهذه هي المنافسة.

عوضا ان نعلم الشباب الناشيء كيفية النهوض والإصلاح، نعلمه الإحتجاج، تفرجت على برنامج تلفزي في الوطنية 1 على ما أذكر وفيه تم استدعاء استاذ جامعي في القانون اسمه جوهر، ان صدقتني الذاكرة، وهو صاحب قائمة دستورنا المستلقة وقام بتفسير وتحليل اسباب انتصار النهضة والعريضة والمؤتمر وحلل وناقش وهاجم وقال انه قدم قضية في العريضة الشعبية لإستعمالها قناة اجنبية. ويقول عن نفسه استاذ، يا أيها الأستاذ الموقر، لماذا لم تقدم قضية قبل يوم الإنتخاب والكل يعلم ان الهاشمي الحامدي يستعمل قناة اجنبية؟ يا استاذ ما هو حزبك الذي دخلت به والذي أقسم اني سمعت به لإول مرة في هذا البرنامج ؟ يا استاذ القانون لا تتعصب واقر بان الشعب لم يختارك لإن ما قدمته لا يتلائم مع مقترحات حزبك ؟ يا استاذ خذ العبرة واعترف بهزيمتك وهي في الحقيقة ليست هزيمة بل تجربة لنتعلم منها ونقييم انفسنا؟

بالأمس ايضا شاهدت برنامجا حواريا على قناة حنبل وقد تم استضافة مية الجريدي ونور الدين البحوري ويبدوا أن حزب الشابي لم يستوعب الدرس حيث تعصبت وراحت تحكي عما فعلته النهضة كإنزال الأئمة من المنابر من طرف النهضة حسب رأيها وفترة التسعينات.

بالأمس ايضا شاهت بعض الإعتصامات والمطالبة بفتح تحقيقات وأصبح يشكون حتى في الهيئة المستقلة للإنتخبات.


لا أرى ضرورة لهذا التعصب والرجوع إلى الخلف ولغة "لا بد ان انتصر أو افسد أو ن غيري فاز بطريقة غير شرعية" ليس بهذه الطريقة يمكن ان نتعايش. لقد كان شرفا عظيما أن ينتخب كل تونسي فأرجوا البعد عن العصبية الجاهلية.​

الله يرحم والديك ، فعلا مازلنا ماتعلمناش مبدأ قبول النتيجة _ ثم لااحظت حاجة بصراحة وياربي سامحني فيها - هي راحة الجهويات - على خاطر الهاشمي الحامدي من سيدي بوزيد الناس الكل جات ضدو بالرغم اني واحد من الناس مانهضموش على خاطر يتكلم كيما جاء - ياناس سبحان الله اذا كان انتخبوه اولاد الجهة متاعو والا غيرها في اماكن اخرى فهم احرار وميروك عليه افنتصار وانشاء الله يخدم مصلحة تونس واكاهو - مرة اخرى اخي الكريم شكرا على كلامك
 

بديع

نجم المنتدى
إنضم
29 سبتمبر 2006
المشاركات
5.931
مستوى التفاعل
5.639
القبول بالراى المخالف هى من قواعد الديموقراطية واحنا مازلنا نتعلمو فاها الديموقراطية هذاكا اعلاش الكثير منا لا يقبل بالراى المخالف
 

medaly006

عضو نشيط
إنضم
30 أكتوبر 2009
المشاركات
180
مستوى التفاعل
231
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

منذ ان بدأ الإعلان عن أولى النتائج وبروز غير متوقع للعريضة الشعبية والمؤتمر من اجل الجمهورية إلا وبدأت الإحتجاجات وحملات التشكيك في الأحزاب الفائزة. مازلنا لم نتعلم مبدأ قبول الربح والخسارة، لا بد من فائز ولا بد من خاسر وهذه هي المنافسة.

عوضا ان نعلم الشباب الناشيء كيفية النهوض والإصلاح، نعلمه الإحتجاج، تفرجت على برنامج تلفزي في الوطنية 1 على ما أذكر وفيه تم استدعاء استاذ جامعي في القانون اسمه جوهر، ان صدقتني الذاكرة، وهو صاحب قائمة دستورنا المستلقة وقام بتفسير وتحليل اسباب انتصار النهضة والعريضة والمؤتمر وحلل وناقش وهاجم وقال انه قدم قضية في العريضة الشعبية لإستعمالها قناة اجنبية. ويقول عن نفسه استاذ، يا أيها الأستاذ الموقر، لماذا لم تقدم قضية قبل يوم الإنتخاب والكل يعلم ان الهاشمي الحامدي يستعمل قناة اجنبية؟ يا استاذ ما هو حزبك الذي دخلت به والذي أقسم اني سمعت به لإول مرة في هذا البرنامج ؟ يا استاذ القانون لا تتعصب واقر بان الشعب لم يختارك لإن ما قدمته لا يتلائم مع مقترحات حزبك ؟ يا استاذ خذ العبرة واعترف بهزيمتك وهي في الحقيقة ليست هزيمة بل تجربة لنتعلم منها ونقييم انفسنا؟

بالأمس ايضا شاهدت برنامجا حواريا على قناة حنبل وقد تم استضافة مية الجريدي ونور الدين البحوري ويبدوا أن حزب الشابي لم يستوعب الدرس حيث تعصبت وراحت تحكي عما فعلته النهضة كإنزال الأئمة من المنابر من طرف النهضة حسب رأيها وفترة التسعينات.

بالأمس ايضا شاهت بعض الإعتصامات والمطالبة بفتح تحقيقات وأصبح يشكون حتى في الهيئة المستقلة للإنتخبات.



لا أرى ضرورة لهذا التعصب والرجوع إلى الخلف ولغة "لا بد ان انتصر أو افسد أو ن غيري فاز بطريقة غير شرعية" ليس بهذه الطريقة يمكن ان نتعايش. لقد كان شرفا عظيما أن ينتخب كل تونسي فأرجوا البعد عن العصبية الجاهلية.
خويا يعطيك الصحة و يرحم والديك:satelite::tunis:
 

rafik1

عضو
إنضم
21 أوت 2007
المشاركات
67
مستوى التفاعل
72
خصائص المجتمع التونسي:
- متوسط عدد الاسر لكل مسكن 1.03 بالمائة
- التوزع النسبي للمساكن 66 بالمائة دار عربي او حوش.
- نسبة الاسر المالكة لسيارة 23 بالمائة
- نسبة الاسر المالكة للهاتف القار 26 بالمائة
- عدد السكان لكل صيدلي 3400 ساكن.
- 18 بالمائة قطاع الفلاحي
- 50 بالمائة التجارة
- معدل النفقات في تونس سنويا 8211 اي 684 دينار شهريا
هذه بعض المعطيات عن تونس تبين ان التونسي التي تتحدث عنه بعض الاحزاب لا يمثلها وهي التي تدعي الحداثة والتمدن وغيرها
الخطاب الذي يشد التونسي هو الخطاب الذي يستمده من هذه المعطيات وهو المواطن عاجز عن توفير استهلاكه اليومي و تقريب الخدمات الصحية هذا بالاضافة الى ان بعض الاسر ليس لها مسكن و لاتملك السيارة و الهاتف و مازلت تقطن الديار العربي .
هذه المعطيات ترجمت في خطاب النهضة المحافظ وخطاب المؤتمر في النهوض بالفئات المحرومة و العريضة الشعبية في السكن والصحة والنقل و التكتل الذي رواح بين بقية فئات الشعب.
و تونس نسبة الارياف كبيرة جدا وبعض المدن التونسية ريف.
 

bellaluna

عضوة مميزة بمنتدى الاسرة و الطفل
إنضم
5 أفريل 2010
المشاركات
2.953
مستوى التفاعل
9.755
لم أصوّت للنهضة و لا للعريضة الشّعبية و رغم ذلك أحترم ما أفرزته صناديق الاقتراع،الشّعب اقتنع بفكر معيّن فمن أنا أو غيري لينتقد اختياره ....
هي لعبة من أتقنها حصد النّتائج تلك هي الدّيمقراطية التي يتغنّى بها البعض...
إن كنتم ترغبون في التّقييم و الحكم حسب الكفاءة ما علينا إلاّ الرّجوع للإسلام و ما عدا ذلك هو نسبي قد يصيب و قد يخطأ و في النّهاية ما علينا إلاّ القبول باختيار الشّعب...
 

fasteri

عضو مميز
إنضم
31 أوت 2008
المشاركات
1.113
مستوى التفاعل
474
لم أصوّت للنهضة و لا للعريضة الشّعبية و رغم ذلك أحترم ما أفرزته صناديق الاقتراع،الشّعب اقتنع بفكر معيّن فمن أنا أو غيري لينتقد اختياره ....
هي لعبة من أتقنها حصد النّتائج تلك هي الدّيمقراطية التي يتغنّى بها البعض...
إن كنتم ترغبون في التّقييم و الحكم حسب الكفاءة ما علينا إلاّ الرّجوع للإسلام و ما عدا ذلك هو نسبي قد يصيب و قد يخطأ و في النّهاية ما علينا إلاّ القبول باختيار الشّعب...


كلام معقول لكن إن رجعنا إلي الإسلام فلن نجد أي خليفة قام بدعاية او رشح نفسه للخلافة أفعالهم ونزاهتهم وصدقهم وإخلاصهم لدينهم...... أجبر الشعب على مبايعتهم وتكليفهم بالسلطة

هل من نزيه في هذا العصر، اين الصدق؟ وأما الدين فقد أستعمل بشتى الطرق

<<عباد وصلة لتكفير الناس لعدم قبولهم لحزب النهضة >>

لاينفع للسلطة كل من يلهث للحصول عليها


مع العلم لم انتخب ولا أميل لاي حزب سياسي​
 
أعلى