• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

العريضة الشعبية

mohamed_001

عضو نشيط
إنضم
12 أكتوبر 2009
المشاركات
114
مستوى التفاعل
44
بعد حوالي أسبوع من بداية التصريح بنتائج انتخابات المجلس التأسيسي شاهدنا و سمعنا مواقف لا تدل إلا على مستويات مازال الكثير منها يحتاج إلى إعادة الرسكلة للوصول إلى ثقافة الحداثة و الديمقراطية وأريد هنا الإجابة عن كثير من التساؤلات =
1 يقال إن العريضة لها إطراف أجنبية تحركها و تدعمها إن هذا الكلام بعيد عن الصحة و كل ممثلي العريضة يعرفون هذا فهم ينفقون من جيوبهم الخاصة وعلى حساب نفقة اسرهم وهذا يشهد به الجميع فنحن نتنقل في وسائل النقل الجماعية ليست لنا السيارات الخاصة ولا نأكل في النزل بل نكتفي في كثيرمن الأحيان بقسمة الكسكروت فلو كان عندنا مال لظهر علينا فنحن أكثرنا من المحتاجين و نتخاطب مع من هو مثلنا
2 قيل إن العريضة فاجأت الجميع لأنها غير معروفة فهاذ ليس عيبنا فنحن مع كثير من الأحزاب و الحركات المستقلة
الأخرى تعرضنا إلى التهميش و الإقصاء ضنا من وسائل الإعلام المرئي و المكتوب اننا لا نساوي شيئا وهذا يدل على عدم موضوعية إعلامنا التونسي الذي لا يقف إلا مع القائم حسب قراءته و الواقع اثبت انه لا يجب تهميش اي طرف و الصحف بينت كيف إن الاعلام المشاهد لم يكن عادلا في تمكين كل القوى من حقها في التعريف بنفسها وما يؤكد عدم موضوعية إعلامنا وانه كان منحازا هو المشهد الذي عبر به اثر التصريح بالنتائج الأولية عندما صرحت اللجنة باقصاء بعض عرائض العريضة الشعبية فقام إعلامنا الذي يدعي الانفتاح و التقدم و الحداثة بالتصفيق و إنشاد النشيد الوطني وليس أكثر من هذا دليلا على انحياز الإعلام
3 قيل إن العريضة الشعبية وضفت قناة أجنبية للتعريف بنفسها و بمشروعها فأقول إن ممثلي العريضة لم يتنقل إي واحد منهم إلى الخارج كما قامت نه إطراف أخرى بل الذي تم هوان القناة المعروفة وجهت النداء في كل حصة إلى كل من يريد إن يتدخل و يأخذ حصته و بعض المؤيدين للعريضة عبروا عن موقفهم فيها عند ما حوصروا من قنواتنا في تونس
4 قيل إن التجمع المنحل وراء نجاح العريضة الشعبية نقول إن ممثلي العريضة أكثرهم لم يشارك في النشاط السياسي قبل الثورة ومن له دليلا واحدا عي هذا الزعم فليتقدم به ويتحمل مسؤوليته لأننا إن لم تتوقف هذه الأباطيل سنتقدم بطلب التتبع و هذا من حقنا هذا من جهة و من جهة ثانية إن موقفنا من كل المنتمين للتجمع إنهم تونسيون و الكثير منهم خدم البلاد وهذا لا ينكره إلا مكابر إما الذين اساؤوا للبلاد فهاذ بالإجماع متفق على إقصائهم و مقاضاتهم
هذه هي الموضوعية وهذه هي الديمقراطية و هذه هي الحداثة و هذه هي الوطنية و النزاهة
وعلى هذا أتوجه بعبارات التقدير و الشكر لبعض الإطراف التي عبرت بوضوح عل رجاحة فكرها و قبلت نتائج الانتخابات واحترمت إرادة الشعب التونسي
الذي عبر عن نضجه إما خطابي للذ ين
يتصيدون الفرص و يرفضون المخالف حتى و إن كان تونسيا أقول لهم عليكم إن تتخلصوا من التفكير الاقصائي و تبحثوا في أسباب فشلكم و تتصلوا بشعبكم و تكونوا صادقين معه فشعبنا راشد و يميز بين الصادق و المتحيل
5 إن مقولة إن وعود العريضة الشعبية خيالية ولا تقبل التحقيق على ارض الواقع فقولنا بالصحة المجانية هذا كان مطبقا طيلة العقود الأولى للعهد البرقيبي فاباؤنا يعرفون ان التونسي كان يقصد المستوصف و بيده طابع قيمته 50 مليما اليس هذا تاسيسا للعلاج المجاني رغم الامكانيات المحدودة لتونس في ذالك الوقت ونحن اليوم اقتصادنا افضل بكثير لكن ما ينقصنا هو الارادة الخيرة لاحترام كرامة المحتاجين و كان التعليم مجانا والمبيت مجانيا و المعيشة في المتناول
اما بالنسبة لمنحة البطالة فالحكومة الحالية بدات في تطبيق هذا الحق رغم ظروفنا الاستثنائية فما المانع من تطوير هذا المشروع و البحث عن موارد جديدة و شرعية تعبر عن تكافل التونسيين ونحن مشهورون بهذا الخلق الاسلامي و الحضاري ا
6 اتوجه الى القنوات المرئية المختصة في بلادنا ان تبتعد عن تجريح الاحزاب و القوائم المختصة سواء بالكلام او بالكركوز لان الصور المعبرة عن العريضة الشعبية مقصودة و لا اريد فك رموزها الان وعلى هذه القنوات و كل وسائل الاعلام ان تتوجه لما يخدم بلادنا ويجعلنا صورة مضيئة للاعلام الراشد و صورة معبرة عن نضج تونس وتحضرها فتونس للجميع حب من حب و كره من كره و تونس لها تاريخها المستنير فتعالوا جميعا احزابا ناجحة و اخرى نتمنا لها التوفيق مستقبلا واعلام مرئي و مسموع و مقرةء لخدمة تونس الجميع حتى ننهض بها و نحقق لشعبنا الحياة الكريمة

هذا بيان من رئيس قائمة العريضة الشعبية بولاية سوسة
اسكندر بوعلاقي
 

meedy12

عضو مميز بمنتدى الاستشارات اختصاص قانون الشغل
إنضم
3 سبتمبر 2011
المشاركات
1.512
مستوى التفاعل
2.228
بعد حوالي أسبوع من بداية التصريح بنتائج انتخابات المجلس التأسيسي شاهدنا و سمعنا مواقف لا تدل إلا على مستويات مازال الكثير منها يحتاج إلى إعادة الرسكلة للوصول إلى ثقافة الحداثة و الديمقراطية وأريد هنا الإجابة عن كثير من التساؤلات =
1 يقال إن العريضة لها إطراف أجنبية تحركها و تدعمها إن هذا الكلام بعيد عن الصحة و كل ممثلي العريضة يعرفون هذا فهم ينفقون من جيوبهم الخاصة وعلى حساب نفقة اسرهم وهذا يشهد به الجميع فنحن نتنقل في وسائل النقل الجماعية ليست لنا السيارات الخاصة ولا نأكل في النزل بل نكتفي في كثيرمن الأحيان بقسمة الكسكروت فلو كان عندنا مال لظهر علينا فنحن أكثرنا من المحتاجين و نتخاطب مع من هو مثلنا
2 قيل إن العريضة فاجأت الجميع لأنها غير معروفة فهاذ ليس عيبنا فنحن مع كثير من الأحزاب و الحركات المستقلة
الأخرى تعرضنا إلى التهميش و الإقصاء ضنا من وسائل الإعلام المرئي و المكتوب اننا لا نساوي شيئا وهذا يدل على عدم موضوعية إعلامنا التونسي الذي لا يقف إلا مع القائم حسب قراءته و الواقع اثبت انه لا يجب تهميش اي طرف و الصحف بينت كيف إن الاعلام المشاهد لم يكن عادلا في تمكين كل القوى من حقها في التعريف بنفسها وما يؤكد عدم موضوعية إعلامنا وانه كان منحازا هو المشهد الذي عبر به اثر التصريح بالنتائج الأولية عندما صرحت اللجنة باقصاء بعض عرائض العريضة الشعبية فقام إعلامنا الذي يدعي الانفتاح و التقدم و الحداثة بالتصفيق و إنشاد النشيد الوطني وليس أكثر من هذا دليلا على انحياز الإعلام
3 قيل إن العريضة الشعبية وضفت قناة أجنبية للتعريف بنفسها و بمشروعها فأقول إن ممثلي العريضة لم يتنقل إي واحد منهم إلى الخارج كما قامت نه إطراف أخرى بل الذي تم هوان القناة المعروفة وجهت النداء في كل حصة إلى كل من يريد إن يتدخل و يأخذ حصته و بعض المؤيدين للعريضة عبروا عن موقفهم فيها عند ما حوصروا من قنواتنا في تونس
4 قيل إن التجمع المنحل وراء نجاح العريضة الشعبية نقول إن ممثلي العريضة أكثرهم لم يشارك في النشاط السياسي قبل الثورة ومن له دليلا واحدا عي هذا الزعم فليتقدم به ويتحمل مسؤوليته لأننا إن لم تتوقف هذه الأباطيل سنتقدم بطلب التتبع و هذا من حقنا هذا من جهة و من جهة ثانية إن موقفنا من كل المنتمين للتجمع إنهم تونسيون و الكثير منهم خدم البلاد وهذا لا ينكره إلا مكابر إما الذين اساؤوا للبلاد فهاذ بالإجماع متفق على إقصائهم و مقاضاتهم
هذه هي الموضوعية وهذه هي الديمقراطية و هذه هي الحداثة و هذه هي الوطنية و النزاهة
وعلى هذا أتوجه بعبارات التقدير و الشكر لبعض الإطراف التي عبرت بوضوح عل رجاحة فكرها و قبلت نتائج الانتخابات واحترمت إرادة الشعب التونسي
الذي عبر عن نضجه إما خطابي للذ ين
يتصيدون الفرص و يرفضون المخالف حتى و إن كان تونسيا أقول لهم عليكم إن تتخلصوا من التفكير الاقصائي و تبحثوا في أسباب فشلكم و تتصلوا بشعبكم و تكونوا صادقين معه فشعبنا راشد و يميز بين الصادق و المتحيل
5 إن مقولة إن وعود العريضة الشعبية خيالية ولا تقبل التحقيق على ارض الواقع فقولنا بالصحة المجانية هذا كان مطبقا طيلة العقود الأولى للعهد البرقيبي فاباؤنا يعرفون ان التونسي كان يقصد المستوصف و بيده طابع قيمته 50 مليما اليس هذا تاسيسا للعلاج المجاني رغم الامكانيات المحدودة لتونس في ذالك الوقت ونحن اليوم اقتصادنا افضل بكثير لكن ما ينقصنا هو الارادة الخيرة لاحترام كرامة المحتاجين و كان التعليم مجانا والمبيت مجانيا و المعيشة في المتناول
اما بالنسبة لمنحة البطالة فالحكومة الحالية بدات في تطبيق هذا الحق رغم ظروفنا الاستثنائية فما المانع من تطوير هذا المشروع و البحث عن موارد جديدة و شرعية تعبر عن تكافل التونسيين ونحن مشهورون بهذا الخلق الاسلامي و الحضاري ا
6 اتوجه الى القنوات المرئية المختصة في بلادنا ان تبتعد عن تجريح الاحزاب و القوائم المختصة سواء بالكلام او بالكركوز لان الصور المعبرة عن العريضة الشعبية مقصودة و لا اريد فك رموزها الان وعلى هذه القنوات و كل وسائل الاعلام ان تتوجه لما يخدم بلادنا ويجعلنا صورة مضيئة للاعلام الراشد و صورة معبرة عن نضج تونس وتحضرها فتونس للجميع حب من حب و كره من كره و تونس لها تاريخها المستنير فتعالوا جميعا احزابا ناجحة و اخرى نتمنا لها التوفيق مستقبلا واعلام مرئي و مسموع و مقرةء لخدمة تونس الجميع حتى ننهض بها و نحقق لشعبنا الحياة الكريمة

هذا بيان من رئيس قائمة العريضة الشعبية بولاية سوسة
اسكندر بوعلاقي
يجب فهم الاحترازات التي وجهت ضد العريضة لا تهم رؤساء القائمات الذين اختارهم الشعب بصفة قانونية
ولكن تهم الذي نصب نفسه رئيسا للدولة من الخارج ويريد ان يتحكم في العريضة وفي رؤساء القوائم
هذا اولا
وثانيا فان رئيس قائمة بفرنسا اتضح انه تجمعي..........
ثالثا لا نريد تكريس روح الاتكال في وطننا فاعطاء منحة قارة للبطالة غير قابل للتطبيق لانك تعلم ان الدولة اتجهت في هذا المنحى ولكن كلفتها الكثيروهي في اتجاه الغائها او التضييق في نطاق تطبيقها نضرا لما تكلفه من اختلال في التوازنات المالية
ثم واخيرا الصحة في وقت بورقيبة ليست نفسها الان فيما يخص تكلفة المعدات والاطار الطبي وتطور عدد المستحقين اضافة الى توجه المجتمع التونسي نحو التهرم + زيادة امل الحياة هذه كلها معطيات تضاعف العدد اضعافا مضاعفة
اضافة انه ليكن في علمك ان عدد المنتفعين ببطاقة علاج مجاني اليوم هم اضعاف المضمونين الاجتماعيين عامة في وقت بورقيبة اضافة الى بساطة الخدمات المقدمة وقلة تكاليفها وقتها
ثم ان الcnss في عجز وان المشاركات اليوم لا تغطي التكاليف نضرا لتهرم المجتمع
وانتم تريدون تكريس مجانية الصحة
ce qui est impossible
فتقيدوا بما تستطيعون فعله او اعطينا احصائية صحيحة في مجانية الصحة
 

amineca1920

عضو فعال
إنضم
4 فيفري 2011
المشاركات
573
مستوى التفاعل
884
العريضة الشعبية
:1::1::1::1::1:
Dr Hechmi
:1::1::1::1::1:
من انتم????
 
أعلى