• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

الشاعر التونسي عبد الحفيظ المختومي في ذمة الله

anis135

مراقب منتدى الأخبار
طاقم الإدارة
إنضم
8 أكتوبر 2009
المشاركات
12.013
مستوى التفاعل
13.048
تونس (وات)
فقدت الساحة الثقافية التونسية الشاعر عبد الحفيظ المختومي الذي وافاه الأجل فجراليوم الخميس عن سن تناهز 59 عاما بعد معاناة مريرة مع المرض.وعبد الحفيظ المختومي او "الكنعاني المغدور" كما يحلو لأصدقائه تسميته من مواليد منطقة "مسوج" من ولاية سليانة أين درس الابتدائي والثانوي ثم انتقل إلى اليمن لمواصلة دراسته الجامعية.
عرف هذا الشاعر بمناصرته للقضية الفلسطينية حيث انظم للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين كمقاوم وعاش في بيروت أيام حرب 1982 ،كتب في مجلة "المعركة"التي كانت تصدرها المقاومة الفلسطينية أثناء الحصار بعد ذلك رجع إلى الجزائر لمواصلة دراسته اللغة العربية وآدابها وقضى بقية حياته مدرسا للغة العربية عاشقا لها .
يقول احد أصدقائه الإعلاميين الصحفي ناجح مبارك " عبد الحفيظ المختومي شاعر من سلالة شعراء كنعان القدامى أحب اللغة وأحب الحياة عاش دون ضجة إعلامية ،كان مقلا في لقاءاته الصحفية رغم صداقته لكل الإعلاميين ،كرمه أصدقائه مؤخرا وهو حي متحديا للمرض من خلال إقامة حفل بدار الثقافة ابن رشيق بالعاصمة جمع بين الشعر والموسيقى والمسرح ،بوفاته فقدنا صديقا عزيزا وأخا كريما".
صدر لهذا الشاعر المجموعات الشعرية التالية "الكنعاني المغدور" و"صوت من أقاصي الصمت" و"وجه الوطن" و "فصل من ليالي السندباد" و" لها وليس لغيرها" و"الملاعين الطيبين" وهي مجموعة شعرية نشرها مع مجموعة من أصدقائه الشعراء و"آخر العاشقين" وهي آخر مجموعة شعرية للراحل تولت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين نشرها مؤخرا.
كما لعبد الحفيظ المختومي الذي نعته وزارة الثقافة، قصائد كثيرة منشورة في الصحف التونسية والأجنبية وأخرى لم تنشر وهي التي خطها أيام مرضه وقبل رحيله.
 
أعلى