السد القطري بطلاً لدوري ابطال اسيا (التحليل + الاهداف)

kais02

عضو
إنضم
2 سبتمبر 2011
المشاركات
1.479
مستوى التفاعل
3.660






توج فريق السد القطري بلقب بطولة دوري أبطال آسيا لكرة القدم بعدما تغلب على تشونبوك هيونداي موتورز الكوري الجنوبي 2/4 بضربات الجزاء الترجيحية بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي للمباراة النهائية التي أقيمت اليوم السبت في مدينة جيونجو الكورية الجنوبية بالتعادل 2/2 .

وسيكون السد بذلك ثاني فريق عربي يشارك في بطولة كأس العالم للأندية التي تقام باليابان في كانون أول/ديسمبر المقبل , حيث يتأهل إلى البطولة الفائز في النهائي العربي الخالص لبطولة دوري أبطال أفريقيا الذي يجمع بين الوداد البيضاوي المغربي والترجي التونسي.

وافتتح تشونبوك التسجيل بهدف أحرزه اينيو اوليفيرا جونيور في الدقيقة 19 ثم أدرك السد التعادل بهدف سجله وو يون سيم لاعب تشونبوك عن طريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 29 .

وبعدها تقدم السد بهدف سجله عبد القادر كيتا في الدقيقة 61 لكن سيونج هيون لي خطف هدف التعادل 2/2 في الثواني الأخيرة من الوقت الأصلي ليجدد أمل تشونبوك في التتويج باللقب.

وخاض الفريقان وقتا إضافيا لكن لم ينجح أي منهما في هز شباكه منافسه لينتهي بالتعادل بعد أن شهد طرد علي عفيفي من صفوف السد ,

واحتكم الفريقان إلى ضربات الجزاء الترجيحية التي انتهت بفوز السد 2/4 . وسجل للسد , مامادو نيانج وحسن الهيدوس وإبراهيم ماجد ونذير بلحاج بينما أهدر لي تشونج ضربة جزاء واحدة للفريق القطري. أما تشونبوك , فقد سجل له اينيو أوليفيرا جونيور وكيم سانج سيك بينما أهدر كيم دونج تشان وبارك وون جاي .

وقفة مع السد : فوساتي "عبقري" ... والسد "سد منيع"

على الرغم من فارق المستوى في الشوط الثاني والذي تفوق فيه الفريق الكوري تشونبوك الكوري على ضيفه السد القطري , غير ان الاخير عرف كيف يتعامل مع جميع مجريات اللعب رغم تدني اللياقة البدنية .

فوساتي تمكن من فرض حنكته خلال اللقاء عبر التشكيلة التي خاض بها اللقاء والنهج التكتيكي الذي اتبعه , حيث حد من خطورة خصمه بشكل كبير , لاسيما قوة الاطراف والسرعة التي يتمتع بها الكوري , فالسد لم يدع صاحب الضيافة يجول كما يحلو له , اذ اثبت انه فريق يستحق الوصول الى النهائي بكل جدارة واستحقاق.

ما ميز الفريق القطري في اللقاء الضغط المتواصل على حامل الكرة والهجوم على مرمى الخصم بأكبر عدد ممكن مستفيداً من تألق الثلاثي خلفان ابراهيم ومامادو نيانغ اضافة الى كيتا , ومن خلفهم يأتي المتألق في اللقاء وسام رزق الذي كانت مهمته تعطيل معظم هجمات الكوريين وهو ما نجح به الى حد كبير , رافق ذلك تألق لافت من الجزائري نذير بلحاج على الجهة اليسرى .

فريق السد اثبت اليوم ان سيطرة فرق شرق آسيا على اللقب باتت مهددة وبشكل كبير , وهو ما برهنه اليوم بوجود لاعبين يتحلون برغبة الفوز والولاء المطلق للفريق , وان شعارهم اليوم كان "الرجوع الى قطر من غير الكأس ممنوع" .

الاهداف

 
أعلى