الفروق بين السلفي الحقيقي والسلفي المزيف

الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.

juventino77

عضو فعال
إنضم
2 ديسمبر 2009
المشاركات
367
مستوى التفاعل
456
بسم الله والصلاة والسلام علي رسول الله
انتشرت في هذه الايام افة جديده علي مجتمعنا
فمجتمعنا الذي لا يعرف للتطرف طريقا ولا سبيلا اندس بين جنباته مجموعة من الذين ينسبون انفسهم زورا وبهتانا لدين الاسلام يتزينون بزينته ويتكلمون كلامه ويستطيع المسلم ذو البصيره ان يعرفهم من لحن القول فكلامهم ظاهره العسل وفي قاعه السم القاتل من يتجرعه لاخره يفقد عقله ورشده
لذلك سنوضح الفروق بين السلفي الحقيقي والسلفي المزيف حتي نحتذر منهم جميعا
السلفي الحقيقي تراه ذو اخلاق عاليه سمحا في تعامله مع اخوانه سمحا في تعامله مع بني مجتمعه حتي لو كانوا علي دين غير دين الاسلام
السلفي المزيف تراه ذو اخلاق متدنيه تنفر منه الناس ومن تعامله ويتعالي علي من هم علي دين اخر غير دين الاسلام
السلفي الحقيقي يتدبر ايات الله ليعمل بها فالقرأن بالنسبة له دستور ومنهاج يتدبر اياته ثم يعمل بها ومن كثرة ذكره لتلك الايات يحفظها
السلفي المزيف تراه يحفظ ايات الله لكي يتظاهر بها امام العباد حتي يقولوا انه يحفظ كتاب الله ولكنه لا يتعدي الحفظ ومثله كمثل الحمار يحمل اسفارا
السلفي الحقيقي يقدر العمل ويقدسه ويعد ساعات عمله عبادة لله طالما يعمل وينتج ويفيد المجتمع ويتحري الحق والضمير في عمله ويتقنه
السلفي المزيف لا يقدر العمل والعمل بالنسبة له مظهر اجتماعي ولو كان الامر بيده لتكاسل عن اداء عمله كلية ولكنه لن يتكاسل عن اخذ اجره كاملا وياحبذا لو استطاع ان يسرق حقوق اكبر من حقوقه وتجده يضيع الوقت في اشياء تافهة كما انه يطوع الدين لاغراضه حتي لا يترك مجال لصاحب العمل ان يوبخه فتراه يعطي للصلاة وقتا اكبر مما يجب وعندما تأتي الصلاة بعد ذلك في غير وقت العمل تراه يؤديها بسرعة فائقه
السلفي الحقيقي لا يتنابز بالالقاب كما انه لا يسخر من اخيه المسلم ومن اخيه في المواطنه ويلتزم حرفيا بتنفيذ قول الحق تبارك وتعالي
(
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَومٌ مِّن قَوْمٍ عَسَى أَن يَكُونُوا خَيْراً مِّنْهُمْ وَلَا نِسَاء مِّن نِّسَاء عَسَى أَن يَكُنَّ خَيْراً مِّنْهُنَّ وَلَا تَلْمِزُوا أَنفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ بِئْسَ الاِسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْإِيمَانِ وَمَن لَّمْ يَتُبْ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ) (الحجرات : 11 )
السلفي المزيف يقرأ هذه الايه لانه يعتقد انه سيأخذ عليها حسنات دون العمل بها لذلك وعيه لها لا يتعدي فمه فقط لذلك تراه دائما يسخر من غيره ويحقر غيره ويتعالي علي غيره ويطلق علي هذا اسم ويتهكم علي هذا والايه السابقه تمثل له فقط فائده في قرائتها دون العمل بها
السلفي الحقيقي يعتز بسيرة السلف ويحاول ان يعمل عملهم فتراه اواب دائما ويرجع الي الحق دائما ولا تأخذه العزة بالاثم ولا يكابر عليها ابدا
السلفي المزيف تنطبق عليه نص الايه
(
وَإِذَا قِيلَ لَهُ اتَّقِ اللّهَ أَخَذَتْهُ الْعِزَّةُ بِالإِثْمِ فَحَسْبُهُ جَهَنَّمُ وَلَبِئْسَ الْمِهَادُ) (البقرة : 206 )
السلفي الحقيقي يهتم بجوهر الدين واخر اهتماماته المظهر ويكاد ينعدم هذا الاهتمام لانه مازال يحاول جاهدا الالتزام بجوهر الدين حتي اخر عمره
السلفي المزيف لا يهتم بجوهره بل تري ان اول اهتماماته هي المظهريه التي لا تعبر عن جوهرة مطلقا لذلك يركز تركيز تام علي ظهوره بمظهر السلف حتي يقول الناس عنه انه تقي ورع وقد قالوا اما جوهرهم فلا يهمه لذلك عندما تراه فكأنك تري مسخ شيطاني في صورة سلفي
السلفي الحقيقي يعمل علي اصلاح المجتمع المحيط به ويندمج معهم ويعيش مشاكلهم ويشارك معهم في وضع الحلول فتواضعه له اساس في الدين فمن تواضع لله رفعه وهو يعلم انه لن يدخل الجنة من كان في قلبه مثقال ذرة من كبر لذلك يرفع الله مقامه ويحبب فيه خلقه
السلفي المزيف ينعزل عن المجتمع لانه يري نفسه افضل منهم ويري نفسه علي دين الاسلام دون غيره ومن ليس معه فهو عليه لذلك تجد سلبيته في التعايش مع مجتمعه ولا يعيش افراحهم واحزانهم ومشاكلهم مما ينفر منه خلق الله
السلفي الحقيقي لا يؤذي جاره ابدا بل تراه يداوم علي السؤال عنه ويحسن اليه ويطبق قول الحق تبارك وتعالي
(
وَاعْبُدُواْ اللّهَ وَلاَ تُشْرِكُواْ بِهِ شَيْئاً وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً وَبِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَى وَالْجَارِ الْجُنُبِ وَالصَّاحِبِ بِالجَنبِ وَابْنِ السَّبِيلِ وَمَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ إِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبُّ مَن كَانَ مُخْتَالاً فَخُوراً) (النساء : 36 )
وهو لا يفرق بين الجار المسلم والغير مسلم فهو يتعامل مع جار له انسانيا كما امرنا الحق تبارك وتعالي
السلفي المزيف يفرق بين جاره المسلم والغير مسلم بل ويفرق ايضا بين جاره المسلم العاصي والمسلم الغير عاصي وحكمه علي تلك الامور لا تعدو ان تكون حكم مظهري كما تعود ونسي انه مطالب ان يتعامل برحمه وان يحسن الي جاره بصرف النظر عن لونه او دينه او بلده
السلفي الحقيقي لا يلعن العصاة بل يشفق عليهم ويدعوا لهم بالهدايه وان ينير الله لهم الطريق ويدعوهم بالقول الحسن وبالحكمه والموعظه الحسنه
السلفي المزيف يظل يلعن مخالفيه ويتهمهم بالفسوق والعصيان ويدعوا عليهم من علي المنابر بالهلاك والتدمير
السلفي الحقيقي مثال للمسلم الحقيقي ويمثل الاسلام
السلفي المزيف عار علي المسلمين ويمثل الشيطان
 

shomokh

عضو فعال
إنضم
21 أفريل 2011
المشاركات
462
مستوى التفاعل
1.386
اليس السلفي المزيف مسلم عاصى ? اذا وجب عليك التعامل معه بقياس ذلك ايها السلفى الحقيقي!!!
موش كان مشيت قريت كتاب ولا ذكرت الله احسنلك من القص واللصق

وان كنت سلفى حقيقي اليس من الصدق والامانة ان تقول الموضوع منقول
 

NA3SEN

عضو فعال
إنضم
28 أوت 2008
المشاركات
374
مستوى التفاعل
393
:besmellah2:


المشكل توا مشكل أخلاق
لازم كل واحد عندوا علامات الإلتزام يكون قمة في التواضع و برودة الدم و حسن الخلق
ربي يرزقنا خلق هذا الدين اللهم آمين أجمعين
 

abouhayder

عضو
إنضم
17 نوفمبر 2010
المشاركات
277
مستوى التفاعل
352
الحمد لله والصلاة والسلام على خير الورى ،
أما بعد : أحييكم بتحية الاسلام وتحية الاسلام السلام ،
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبكاته
قال الشاعر متهكما :
القاب سلطنة في غير مملكة ...كالهر يحكي انتفاخا صولة الاسد
قال الله تعالى /
إِنَّ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا لَسْتَ مِنْهُمْ فِي شَيْءٍ إِنَّمَا أَمْرُهُمْ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ يُنَبِّئُهُمْ بِمَا كَانُوا يَفْعَلُونَ / الانعام 159
مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُواْ مَا عَاهَدُواْ اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُواْ تَبْدِيلاً /الأحزاب:23
المسلم الحق لا يبدّل ولا يغير فهو على الطريق الحق طريق الهدى والرشاد لا يزيغ عن ذلك ولا يلتفت الى هذه الفرق التي غزت المجتمعات الاسلامية ففعلت فيها فعائل ما أنزل الله بها من سلطان فغدت بين مشرّق ومغرّب ...
وانظروا ان شئتم الى حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم :
أخرج البخاري ومسلم في الجامع الصحيح عن حذيفة رضي الله عنه قال: كان الناس يسألون رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الخير وكنت أسأله عن الشر مخافة أن يدركني فقلت يا رسول الله: إنا كنا في جاهلية وشر فجاءنا الله بهذا الخير، فهل بعد هذا الخير من شر؟ قال: نعم. فقلت: وهل بعد ذلك الشر من خير؟ (نعم وفيه دخن) قلت: وما دخنه؟ قال: قوم يستنون بغير سنتي ويهدون بغير هديي تعرف منهم وتنكر قلت: فهل بعد ذلك الخير من شر؟ قال: نعم فتنة عمياء ودعاة على أبواب جهنم من أجابهم إليها قذفوه فيها، قلن: يا رسول الله صفهم لنا قال: (قوم من جلدتنا ويتكلمون بألسنتنا - قلت : يا رسول الله ما تأمرني إن أدركت ذلك قال: تلزم جماعة المسلمين وإمامهم، قلت: وإن لم يكن جماعة ولا إمام؟ قال: فاعتزل تلك الفرق كلها ولو أن تعض على أصل شجرة حتى يأتيك الموت وأنت على ذلك)
وما أروع ما قال شيخ الاسلام ابن القيم الجوزية :
(إن سألوك عن شيخك فقل شيخي رسول الله، وإن سألوك عن جماعتك ، فقل هو سماكم المسلمين ، وإذا سألوك عن بيتك فقل : إن بيوت الله في الأرض المساجد ، وإن سألوك عن لباسك : فقل ولباس التقوى ذلك خير..)
وبالمحصلة أقول وأكرر أن هذه التسميات والمسّميات ليست من دين الله في شيء انما نحن مسلمون نشهد أن لا اله الا الله وان محمدا عبده ورسوله ....وكفى
قال الله تعالى:
ولا تزر وازرة وزر أخرى .
أقول قولي والله يشهد على قولي فهو نعم المولى ونعم النصير ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبكاته .
.................................................................................

العقلاء ثلاثة .. من ترك الدنيا قبل أن تتركه .. ومن بني قبره قبل أن يدخله .. ومن ارضى خالقه قبل أن يلقاه
 

asanovic

عضو
إنضم
28 مارس 2011
المشاركات
202
مستوى التفاعل
482
السلفي بشر يغضب ويعمل ويمرض ويتزوج وينجب , وهو ليس معصوما يخطأ ويقع في الذنوب وقد يقع في البدع لكنه موحـد أبعد الناس عن الشرك والسلفيين أكثر الناس اتباعا للكتاب والسنة وأشد الناس محاربة للبدع والشركيات والخرافات

قال شيخ الإسلام ابن تيمية ـ رحمه الله ـ في الفتاوى (4/149) في رده على قول العز بن عبدالسلام : ". . والآخر يتستر بمذهب السلف " ، قال : "لاعيب على من أظهر مذهب السلف وانتسب إليه واعتزى إليه ، بل يجب قبول ذلك منه بالاتفاق . فإن مذهب السلف لايكون إلا حقاً ، فإن كان موافقاً له باطناً وظاهراً ، فهو بمنزلة المؤمن الذي هو على الحق باطناً وظاهراً ، وإن كان موافقاً له في الظاهر فقط دون الباطن فهو بمنزلة المنافق ، فتقبل منه علانيته وتوكل سريرته إلى الله ، فإنا لم نؤمر أن ننقب عن قلوب الناس ولا نشق بطونهم " .
 

GHAZI99

عضو فعال
إنضم
15 أكتوبر 2011
المشاركات
410
مستوى التفاعل
188
:besmellah2:
بسم الله الرحمان الرحيم

في عهد الرسول عليه الصلاة والسلام كان يلقب اتباعه بالمسلمين كما ذكروا بذلك في القرآن وهذا ما نحن عليه الان اما هذه التسميات المستحدثة كالسلفببن والارهابيين والمتطرفين ليست الا نعوتات من اعداء دين الله واللذين يكنون الغيض للاسلام الذي جاء به محمد ويبغون تكييفه مع الواقع لا ان يكيف الواقع حسب الاسلام
واقول ان المسلم متقيد باحكام الله ولايقوم باي فعل او قول دون معرفة حكم الله فيه "ما اتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا" " وماكان لمؤمن ولا مؤمنة اذا قضى الله ورسوله امرا ان يكون لهم الخيرة من امرهم" وبهذا لا يمكن ان يقوم مسلم بما يغضب ربه
فكفانا اذا من هذه النعوتات التي لا تغني من الحق شيئ
 
الحالة
مغلق و غير مفتوح للمزيد من الردود.
أعلى