شاب يحكي ليلة عمره مع زوجته بالتفصيل

الموضوع في 'التسلية العامة' بواسطة ounifay, بتاريخ ‏6 فيفري 2008.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. ounifay

    ounifay عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏21 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    690
    الإعجابات المتلقاة:
    713
      06-02-2008 21:42
    شاب يحكي ليلة عمره مع زوجته بالتفصيل


    في يوم زفافي اصطحبني اخيها اليها وكان حلم حياتي بان اخلوا معها لوحدي

    واكون معها ونجلس بجوار بعضنا البعض ولا شريك لنا في هذه الجلسة.



    اوصلني اخيها الى غرفتنا وقال لي هنيالك العروس اختي واعرفها دخلت

    الغرفة فإذا بي ارى زوجتي جالسة في خجل تنتظرني وتنظر الى الارض خجلة

    من رفع رأسها والنظر الي سلمت عليها وردت السلام بحياء اكثر فرحت

    لحصولي على زوجة كنت انتظرها بفارق الصبر منذ مدة طويلة وانا انتظر

    هذه اللحظة التي سوف تجمعنا انا وهي والشيطان ثالثنا لا يخفى عليكم شوق

    كل شخص منا الى هذه اللحظة التي ينفرد بها مع زوجته ولأول مرة في حياته

    انه شعور غريب ممزوج بالحب والخوف والتردد، لقد كنت على لهفة وعلى

    نار اكتوي وانا في انتظار هذه اللحظة وحتى لو كان أي منكم في مكان لاصابه

    ما اصابني فزوجتي في قمة الجمال ذات قوام ممشوق وشعر منسدل على

    ظهرها وكان بني اللون وهي بيضاء البشرة وعيناها ناعستان كالغزال نعم

    انها في قمة الجمال بحيث انني لم ارى من هي في مثل جمالها في حياتي ولا

    اقولها لكم مازحا او مادحا بل انني فعلا لم ارى من هي في مثل جمالها


    جلست بجوارها وقلت لها كيف حالك قالت وهي في حالة خجل بخير كيفك انت

    قلت بخير سالتني ماذا تريد ان تشرب واحضرت لي عصير بارد وجلست

    بجواري واعطتني العصير وشربناه وجلسنا نتحدث وفي لحظة تذكرت الورد

    التي احضرتها لها اخرجتها من جيبي يااااااه سقطت اوراقها ولم يتبقى الا

    بضع منها لكن قبلت بها فهي ترى انني مرتبك اخذتها وقالت لي المهم انك

    تذكرتني عرفت انها قنوعة ولا تردني مهما كانت الهدية


    ذهبت لوضع هذه الوردة داخل كأس كأول هدية مني لها ووقفت بجوارها

    وأمسكت شعرها الجميل ضحكت في خجل واحمرت وجنتاها وكانت آية في

    الجمال نعم انني واقف امام اجمل امرأة رأتها عيناي على وجه الارض ربما

    بالنسبة لي ولكنها كانت فعالا جميلة كانت لا تزال تلبس فستان زفافنا الابيض

    كانت يدها ظاهرة باكملها كانت ناصعة البياض امسكت برقبتها وبدأت اداعبها

    واحرك يدي على وجهها الجميل وهي تبتسم في رقة وجمال وانا اتشوق

    اليها اكثر فأكثر اقتربت اليها وحاولت ضمها الي ولم تمانع التصق جسدي بها

    اغلقت عيني وقبلتها وفجأة سمعت صوت ارتطام قوي............


































    وفتحت عيني واذا بي على الارض اضم الابجورة واقبلها وعندها اكتشفت

    انني قد صحوت من أحلا احلاااااااااااامــــي



    ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

    ها بشروني اكلتوا المقلب

    يلا معليش حبايبي لا تزعلو تحصل كثير

    تعيشوا و تاكلوا غيرها

    منقوووول
     

  2. hech-jemna

    hech-jemna عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏29 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    2.260
    الإعجابات المتلقاة:
    4.084
      06-02-2008 21:59
    اللهجة يا صاحبي توانسة و لهجتنا روعة وممتازة
    مشكوووووووووووووووووووووووووووووووووور
     
    1 person likes this.
  3. ssaammiirr

    ssaammiirr عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏26 ماي 2006
    المشاركات:
    490
    الإعجابات المتلقاة:
    195
      10-02-2008 13:10
    [​IMG]
     
  4. ghazi scream

    ghazi scream عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏10 جوان 2007
    المشاركات:
    1.378
    الإعجابات المتلقاة:
    121
      10-02-2008 13:47
    merci en tt cas
     
  5. al_walid_so

    al_walid_so نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏3 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    2.428
    الإعجابات المتلقاة:
    425
      10-02-2008 13:50
    :lol: :lol: :lol:
     
  6. chalab

    chalab عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏12 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    215
    الإعجابات المتلقاة:
    33
      10-02-2008 13:55
    merci beaucoup
     

  7. brigate

    brigate نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏6 أوت 2007
    المشاركات:
    2.042
    الإعجابات المتلقاة:
    346
      10-02-2008 14:33
    :lol: :lol: :lol: :lol: :lol: :lol: :lol: :lol: :lol: :lol:
     
  8. jouini-s

    jouini-s نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏3 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    2.095
    الإعجابات المتلقاة:
    783
      10-02-2008 14:47
    yasser dhamer
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة التاريخ
اللغز الذي حير العالم - للاذكياء فقط ‏21 جويلية 2016
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...