1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

ردي على مشاركة " صباح الخير" لhamham111

الموضوع في 'منتدى الشعر والأدب' بواسطة alia, بتاريخ ‏7 فيفري 2008.

  1. alia

    alia كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏1 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    1.236
    الإعجابات المتلقاة:
    3.441
      07-02-2008 16:05
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته


    بداية, أدرك أن ما أكتبه هنا قد لا يروق للكثيرين و لكنني أعول كثيرا على تفهمكم و إدراككم أن هذه المساحة مساحة حوار.
    في الحقيقة لم يرد في ذهني قط أن أرد على أحد المشاركات هذا الرد, لا تفزعوا لن أشهر مسدسا أو ألقي قنابل و لكن سألقي أفكار... بكل حب و مودة.

    **-**​


    هل هذا إبداع؟؟؟؟


    أحد أفضل النعم هي نعمة الكتابة, قلما تجد قلما يملك من الكلمات ما يخلق سحرا, هذه النعمة توجه أول ما توجه إلى التطاول على الله و أنبيائه. هل يعقل هذا؟
    كتب أحدهم أن حب الله جدار و اتباع الشهوات و الشيطان جدار. فهل يبدل جدارا بجدار؟
    أي إبداع هذا ؟ أي نص هذا الذي ضرب بكل قواعد التأدب مع الله عرض الحائط؟
    و يقولون هذا إبداع !!!
    كتب أحدهم ]...[ فليطلق كلاب الصيد وراء الله ]... [
    أهذا إبداع؟ و الله أخجل من كتابة ما كتبوا حرفيا. و الله لو تدرون هذا ذنب عظيم
    و لا أنسى محاولة إحداهن –هذه المرة- كتبت تقول حتى الشهادة ظلمت المرأة فنقول لا اله إلا هو و لا نقول لا اله إلا هي
    يقولون هذا إبداع و أقول هذا تطاول على الله. أتستخدم ملكة الكتابة التي أعطاك إياها الله لتتطاول عليه؟
    إن كنت ترى أن هذا سبيلك في الإبداع و لجائزة نوبل كما فعلها غيرك. اعلم أخي. أن الله يقف عند نهايتها فأي حجة ستلاقيه بها: إبداع و فن و...
    و الله لن ينجيك عندها قلمك و لا نصوصك.

    **-**​


    لمن هو قلمك؟

    اجعل قلمك بابا للحق لا يغلق أمامه , و سيفا قاطعا لا يباع و لا يشترى. اكتب خيرا أو فلتصمت أنت و قلمك.
    كل حرف شاهد عليك. فلا تكتب ما تندم عليه.
    لمن هو قلمك؟ لمن جعل من الله مادة للسخرية؟ لمن جعل من أنبيائه موضوعا للتندر؟ لمن تفه من كتابه ؟
    لمن هو قلمك؟ لمن كتب حقا؟ لمن وقف في وجه ظلم؟ لمن أبدع فبارك الله قلمه؟

    **-**​


    صباح الخير



    هي رائعة أدبية تخللها ما يؤلم القلب و يثير الأشجان.
    أخي العزيز
    أرجو منك أن لا تعتبر ردي هذا هجوما لشخصك, فأنا لا أتعامل مع أسماء مستعارة ولكنني أتعامل مع إخوة أجلهم و أعزهم على اختلاف آرائنا, و أنت أحدهم
    أخي العزيز, أخبرني كيف لا أعتبر نصك بل هذا المقطع تطاولا على الله ؟
    كيف لا أعتبرك استرسالا لمن ذكرتهم قبلا ؟
    بل السؤال الأكثر قهرا كيف لا يكون نصك نصا إن حذفنا هذا المقطع ؟
    ما بال هذا النص؟ ما الذي فقده حين بترت المقطع؟
    هل الإبداع عندك هذا: تطاول و استهزاء بالله و النبيين؟ قد أشط و أقول إن كان هذا قلمك, قلما عربيا مسلما , يكتب هذا كيف نستنكر رسوما أو كلاما أو شعرا أهان الرسول؟ يا أخي مت قهرا أنا, بل مت حيرة , كيف نستنكر "إبداعهم" و نكتب إبداعا على خطاهم؟
    باتظار ردك و ردود الإخوة
    أختكم علياء

    ملاحظة: الأدباء الذين تحدثت عنهم هم أدباء عرب و مسلمون, تعمدت أن أغيب أسماءهم و لم أكتب نصوصهم حرفيا. أرجو المعذرة لكل من أخذته الغيرة على الإسلام لكتابة تلك النصوص. و الله ما شجعني على ذلك إلا ورودها على ألسنة شيوخ -لهم صيتهم- استنكروا ذلك. و هو ما دفعني للتثبت من وجودها حقا.
     
    4 شخص معجب بهذا.

  2. hamham111

    hamham111 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏10 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    135
    الإعجابات المتلقاة:
    348
      07-02-2008 17:29
    مرحبا علياء
    أوّلا ثقي أنّ وُقوفك عند النصّ بمثل هذه النّزعة النّقديّة لهو ممّا يُثلجُ الصّدر بقطع النظر عن موقفك إيجابا كان أو سلبا...فيكفي النصّ فخرا أنّه يلقي حصاه في مياه أنفسنا الرّاكدة فيحرّكها فيذهبُ ما قد يطرأ على آسنها من فساد...أليست تلك أقصى غايات الفنون؟

    لاحظتُ علياء مع ذلك ما في تدخّلك من خلط بين حقلين متباعدين أيّ تباعد...لقد وقفتِ أختي إزاء نصّ أدبيّ و حاكمتيه من منطلقات دينيّة صرفة و كان الأجدر التسلّح بمعاول نقديّة أدبيّة لا تحاكمُ النصوص بالايمان أو الزّندقة و إنّما وفق معايير جماليّة فيكون حكمك (هذا نص جميل أو قبيح) أمّا أن تقولي ( هذا نصّ كافر أو مؤمن) فذاك تعسّف ما أنزل به الله من سلطان...

    ثمّ لاحظتُ خلطا آخر بين النصّ و صاحبه و هو خطأ بدائي على أساس أنّ الكاتب غير السّارد و المفروض أن تتوجّهي بحديثك إلى السّارد لا أن تتوجّهي به إلى الكاتب hamham111.فخروج النصّ هو إعلان عن موت صاحبه و ضربة بداية لعمليّة القراءة...و سلطة القرّاء...هكذا علّمنا رولون بارت.

    أقول هذا دون أن أتحاشى مسايرتك ،عليا، في منهجك المشبع دينيّا لأسأل كيف لبشر أن يحكموا على غيرهم بالايمان و علمي أنّ اللّه أعلم بما تخفيه الصّدور و أحقّ بالكلمة الفصل في توزيع الخلق ما بين مؤمن و كافر،صالح و طالح...أعتقدُ علياء أنّه الأولى بالحكم على عباده خصوصا في عصر صار الجميع فيه من الفقهاء و المفتين الّذين حسُن إسلامهم...إلى درجة يُصبحُ السؤال مشروعا (آش بينا نكركروا مالا؟).

    و بعد هذا، أذكّرك بآليات الخطاب الأدبي القائم على مفاهيم مثل العدول و الانحياز و المجاز و الرّمز و التشابيه و الاستعارات...و كلّها، كلّها تحوّل الخطاب الفنّي إلى شيفرات معقّدة تتطلّب عمقا في النّظر و الحكم للوصول إلى طبقات من المعاني تتراصف بعضها فوق بعض (كما يرى عبد القاهر الجرجاني)...فإنّ اقتصرت آنستي على سطح العبارة فإنّنا لا نعدم قراءات أكثر نفاذا...و هاك مثال علّه يُرضيك:
    لاحظي أنّ ايراد الكلمات (نبوّة/مؤمنين/المعجزات الكاذبة)جاء مُطلقا فلم يتمّ ربطها بأي ديانة من الديانات سواء كانت سماويّة أو مجوسية أو طوطميّة...و لعلّك أكثرنا معرفة -على ما يبدو- بقبائل افريقيّة و آسيويّة و هنديّة تدين بديانات غبيّة تقوم في مجملها على فهم ساذج لظواهر طبيعية مثل الأعاصير و الفيضانات و الزلازل و البراكين و تعتبرها استجابات لسلطة الحكيم أو السّاحر أو أرواح الأجداد...
    قد يكون هذا ما أقصده و قد لا يكون لكنّه لا بُدّ يجعلك تراجعين أحكامك... لعلّك علياء أخطأتِ في حقّ نصّ "مؤمن" و اقترفتِ من حيث تدرين أو لا تدرين ذنبا تتحملين وزره...

    ثمّ سيّدتي،لا تنسي أنّنا نتيجة لثقافة عربيّة ضخمة تمخّضت عبر العصور عن جدل فكريّ بين أدب جاهلي و أدب مسلم،بين تراث شرقي و غربيّ،بين طوائف شيعية و سنية و اعتزاليّة و صوفيّة...
    و كانت كلّها في حركة حجاجيّة لا تهدأ و لكنْ أبدا لم يتمّ اقصاؤها فسهل أن تجدي في المكتبات اليوم ابن عربي و ابن المقفع و الجاحظ و بشار و ابا نوّاس و ابن سينا و امرئ القيس و الحلّاج رُغم أنّ بعضهُم قُتِل حُمقَا بسبب الكفر...

    ذاك هو تراثنا الزّاخر الذي نباهي به الأمم على ما فيه من تردّد بين الايمان و الزندقة و الكفر و اليقين و الانسانيّة و الحيوانيّة و أمّا هذا الصوت التكفيري الّذي بدأ يرتفع في حضارتنا إنّما هو صوت مدمّر لا أراه ينتهي إلاّ عندما يعود بثقافتنا إلى عصر شبيه بالعصور القروسطيّة المظلمة التي شهدتها أوروبا تحت راية الكنيسة و محاكم التّفتيش...

    و ثقي عليا أنّ الدين القويّ لا يخاف من تفاهات البشر...فلا تجزعي و نامي قريرة العين.






    كل الحبّ...
     
    2 شخص معجب بهذا.
  3. radar1

    radar1 كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏11 أوت 2007
    المشاركات:
    2.772
    الإعجابات المتلقاة:
    5.497
      07-02-2008 21:16
    [Bللجميع


    كل الحب[/B]
     
  4. hech-jemna

    hech-jemna عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏29 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    2.260
    الإعجابات المتلقاة:
    4.084
      07-02-2008 21:46
    و ما خلقت الجن و الانس الا ليعبدون
    قرأت بالصدفة شدني التعبير و روائع البلاغة و تنسيق الكلام فقط أردت أن أقول رأيا يخصني أنا أحترم كل الأراء لكن أخي hamham111 ان كنت مسلما وجب عليك أقول وجب عليك قبل الكتابة و قبل كل شيئ تفكر في تنفيذه أن يمر على ميزان العقيدة
    ان كنت مسلما أخي أقول أخي رغم أني أعرف ديانتك ان كنت مسلما لا يجب أن تجعل من دينك جزء بل وجب عليك ان تجعله كل و أدخلوا في السلم كافة و المسلمون أخي يؤمنون بكل الأنبياء و بكل المعجزات و أعلم أن الدين أولا ثم كل شيئ ان وافق الدين أخذناه و أن عارضه تركناه

    أرجو أن تعذروا تطفلي

    مع تحياتيkazanostra
     
  5. hamham111

    hamham111 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏10 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    135
    الإعجابات المتلقاة:
    348
      08-02-2008 13:28
    ممرحبا كازانوسترا

    لستُ مسلِما سيّدي و لكنّي أحترم معتقدات الآخرين...
    شكرا على مرورك الأنيق.

    كلّ الحبّ...
     
  6. adnen hajlèwi

    adnen hajlèwi عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏28 مارس 2007
    المشاركات:
    174
    الإعجابات المتلقاة:
    61
      08-02-2008 20:39
    أردت فقط صديقي أن أستبين وجة نظرك في برامج شعب الآداب و الباكالوريا و الذين عادة ما يتعاملون مع نصون لفلاسفة أبدعوا بشهادة الجميع في الإبحار في الماورائيات الميتافيزيقية فيحملون أبناءنا التلاميذ و الطلبة الى الخوض في مواضيع تتطرق الى الاله و الرب دون المرور بميزان العقيدة حسب ما ذكرت و هم المسلمون بالصليقة.
    سيدي ان النص الأبداعي ( الشعري أو النثري ) لا يعكس بالضرورة عقيدة الكاتب و تجلياته ...
    و رغم أن لي قصيدة معنوة


    "اله العشق "

    أرجو أن تعشقيني برقة ...
    دون انفعال ...
    فأنا رب العشق و خال ...
    رب الهيام و رب الحنان
    و رب الجمال ...
    ...
    ( هذا مقطع )

    و لكني مسلم و أشهد أن لا اله الا الله و أن محمدا رسول الله
    و يقولون قديما " يباح للكاتب( شاعرا كان أم أديبا ) ما لا يباح لغيره "




    تونيزياسات بيت الجميع ... فلنحافظ عليه:tunis::tunis::tunis:
     

  7. alia

    alia كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏1 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    1.236
    الإعجابات المتلقاة:
    3.441
      08-02-2008 21:03
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
    أخي العزيز مسلما كنت أو مسيحيا أو حتى وثنيا
    يؤلمني حقا أن تظنني قد كفرتك , و هذا أخي ذنب لا أتجرأ عليه. أخي العزيز لم أكفرك و حاشى أن أفعل لخشيتي لله عز و جل. فهو وحده يملك هذا الحق. بل و يتوعد الذين يفعلون ذلك. و ليس في نيتي أبدا أن أدخل جهنم عامدة لذنب كهذا أو غيره. و اعلم أخي أنه لا يكتمل إيمان أحدنا حتى يصدق الديانات السماوية و يحترمها. كيف إذن أقدح فيهم أو أكفرهم و قد يدخل أحدهم الجنة قبلي لعمل صالح تجاهلته أو حقرته.
    أخي العزيز, أحييك أولا على ردك الجميل, و الله لم أتوقع منك هذا القبول و هذا الأدب و الاحترام في التعقيب. و قد زاد احترامي لك لهذا السبب بالذات.
    أخي العزيز,
    تلك العبارة بالذات أثارت حفيظتي, و جعلتني أتساءل حقا هل أضمك لتلك القائمة السوداء التي آلت على نفسها أن تهين الإسلام في كل فرصة ؟
    هذا تخلص ذكي.
    أخي العزيز,
    قول رائع يشفي القلب. و اعلم أخي أنه لا يوجد قلم يمكنه أن يهز الإسلام . تلك الأقلام التي عنيتها تؤلم القلوب و هذا هدفها...
    أخي العزيز,
    لا يفوتك أنني قد حكمت على نصك منذ البداية بأنه نص رائع و تحفة إبداعية غير أني تحفظت على مقطع وحيد.
    يسعدني أن تشاركنا إبداعاتك في صحيفتنا و إن اختلفنا. لا أدعي قدرة أدبية نقدية و لا أدعي "مشيخة" و لكنني لا أتردد أن أشارككم آرائي و كل ثقة في رحابة صدركم و خير دليل موقفك أخي العزيز. و كما قلت
    بلى أخي, هذه غايات الفنون و لكنني أذكر الجميع بأنه كما سألت أنت و أخي رضوان تعقيبا على مشاركة أميرة الجمال (أقل ما يقال على هذه المشاركة أنها الإبداع عينه تجسد في كلمات) على ديانتها, بسبب مقطع أيضا, أعود و أقول بأنه شئنا أم أبينا نصوصنا هي مرآة تعكس صورنا. فلنعمل على أن تصل الصورة بغير انكسار و لا تشويه.
    أنتظر مشاركاتك. و دمت أخا للجميع.
    دمتم في رعاية الله و حفظه
     
    3 شخص معجب بهذا.
  8. hech-jemna

    hech-jemna عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏29 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    2.260
    الإعجابات المتلقاة:
    4.084
      08-02-2008 22:26
    رغم بساطة معلوماتي و رغم ضحالة معرفتي أمام ما تقدمون من علم لكن لي كلمة أقولها من باب الرأي و الرأي الاخر
    أولا أخي من قال لك أن النظام التعليمي في تونس أو في أي دولة صحيح مائة بالمائة
    ان التربية الدينية و أقول الدينية لا الاسلامية متدنية في تعليمنا فتجد البرنامج الدراسي تافه أو الاساتذة لا يعلمون ما يدرسون
    ثانيا من قال ان للشاعر ما ليس لغيره من الناس من حرية ان قال هذا قبل أو بعد الاسلام له رد من خير الكلام أخي المسلم يقول الله تعالى و ما ينطق من لفظ الا لديه رقيب عتيد ........ ما لهذا الكتاب لا يغادر صغيرة ولا كبيرة الا أحصاها
    تقبل رأيي و تقبل تحياتي
     
    2 شخص معجب بهذا.
  9. hamham111

    hamham111 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏10 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    135
    الإعجابات المتلقاة:
    348
      09-02-2008 10:32
    صباح الخير عدنان
    حينما يتعلّق الأمر بفلسفة أو علم يتوجّب على الدّارس و المدرّس معا التخلّص مؤقتا من قناعتيهما الدّينيّة حتّى يتيسّر الفهم و يستقيم الحكم على فكر ما حكما موضوعيّا لا قمع فيه و لا استهجان...
    إذ ما قيمة الفكر الكانطي أو الديكارتي أو الأفلاطوني إن انطلقنا من أسس كونه انطلق من مسلّمات لا نُقاسمهم إيّاها؟ أظن وقتها من العبث متابعة البحث في فكرهم ما دامت القناعة أنّهم يهذون...
    فلاسفة المسلمين، أقصد الفلاسفة الحقيقيين لا "مشعوذي الفكر الاسلامي" لم يتردّدوا في التبحّر في الفلسفات العالميّة دون وجل أو خوف...نبشوا في الفلسفة اليونانيّة و الهندوسيّة و درسوا الكتب المقدّسة و أبحروا فيها و تناولوا كلّ الأطروحات إيمانيّة كانت أو ملحدةثم هم بعد ذلك خرجوا بتصوّرات لطالما نفعت العرب بل المسلمين بل الانسان...
    لكنّ هذا السطوع لم يلبث أن ذوى لمّا استقال الفلاسفة و هجم الفقهاء و قتها تمّ قتل الفكر لأنّهم ربطوا أنفسهم بما جاء في القرآن فجعلوه سقفا و كان المفروض أن يتعاملوا معه على أنّه منهج... و قارن بين ابن رشد الّذي تعامل مع الفرضيات بأريحيّة عالم و بين الامام الغزالي الّذي حكم بالاعدام على كلّ عمق و حريّة.

    أما في قولك عن حريّة الشعر فلا أملك إلاّ أن أؤيّدك فيما ذهبت إليه...يُقال أنّ الفرزدق سجد ذات يوم لسماعه بيتا لعمر بن ربيعة فقالوا له 'ويحك يا فرزدق ماذا تفعل؟) فأجابهم (إنّ للشعر سجدته).
    و رُوي عن ابن العبّاس (ابن عمّ النبي و أحد أغزر الناس علما بالقرآن و تآويله آنذاك) كان في مجلسه مع جماعة من العرب جاؤوا من العراق يستفسرونه عن الدّين فلمّا دخل عمر بن أبي ربيعة استنشده و طلب منه تكرار قصيدته حتّى يحفظها فاحتج القوم قائلين فيما معناه (يا ابن العباس نقطع من أجلك ظهور الابل فلمّا نأتيك تنصرف عنّا إلى شاعر؟)...
    فعلا سيّدي (يُقالُ في الشّعر ما لا يُقال في غيره) و من حسن الحظّ أنّ أصحاب النبي و تابعيه و الأيمّة وافقوا على ذلك و إلاّ كانت الحضارة العربيّة أفقر حضارة على وجه الاطلاق.




    كلّ الحبّ...
     
    1 person likes this.
  10. alia

    alia كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏1 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    1.236
    الإعجابات المتلقاة:
    3.441
      09-02-2008 15:33
    السلام عليكم
    "يقال في الشعر ما لا يقال في غيره "و لكن إخواني للشعر ضوابطه
    قال الله سبحانه و تعالى: (والشعراء يتبعهم الغاوون *ألم تر أنهم في كل واد يهيمون*وأنهم يقولون ما لا يفعلون* إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وذكروا الله كثيراً وانتصروا من بعد ما ظلموا) [الشعراء:224-227]

    من أسرف وكذب، من قذف المحصنات من هجى الأبرياء .. كل هؤلاء تعنيهم هذه الآيات
    وما ورد في السنة من ذم حفظ الشعر فالمقصود به الإكثار من ذلك حتى يشغله عن القرآن والسنة والتفقه في الدين، أو ما كان فيه تشبيب بالنساء ونحوه.
    هو رأي أردت مشاركتكم به و أرجو أن لا تعتبروا هذا تطفلا .
    أخي العزيز لقد أربكتني. هل حقا لست مسلما؟
    لا يشكل هذا فارقا بالنسبة لي و لكنني أعجب من إلمامك بتفاصيل ظننتها يوما من اهتمامات المسلم فقط.
    أحيي فيك ثقافتك الواسعة. و دمت عضوا براقا في هذا المنتدى
    كما أشكر كل من جعل من هذه الصفحة مجالا حقيقيا للنقاش و تبادل الآراء و الأفكار
    دمتم في رعاية الله و حفظه
     
    2 شخص معجب بهذا.
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة التاريخ
سلامي على المنتدى الإسلامي ‏11 جانفي 2016
قبل الإحالة على شرف المهنة ‏9 جانفي 2016

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...