ما هي أحكام الجنين المتوفى في بطن أمه قبل ولادته؟

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة assouma2006, بتاريخ ‏20 نوفمبر 2011.

  1. assouma2006

    assouma2006 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏13 أفريل 2009
    المشاركات:
    732
    الإعجابات المتلقاة:
    447
      20-11-2011 01:07
    :besmellah2:

    إنا لله وإنا إليه راجعون

    عندنا جنين توفى في بطن أمه في شهره التاسع يعني لم يتوفى عند أو بعد ولادته

    ما هو حكم الشرع هنا؟

    هل يتم تسميته؟


    هل يتم غسله وتكفينه قبل دفنه أويدفن مباشرة؟

    هل تجب عليه العقيقة؟

    الرجاء الإجابة وشكرا مسبقا
     
    1 person likes this.
  2. MRASSI

    MRASSI كبـير مشرفي منتدى الأخبار و مستجدّات الأحزاب طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏3 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    41.308
    الإعجابات المتلقاة:
    79.711
      20-11-2011 01:46
    ما دام أنه نفخ فيه الروح فهو إنسان يشرع الصلاة عليه وغسله وتكفينه والصلاة عليه ودفنه في مقابر المسلمين ، كما يشرع تسميته والعقيقة عنه.
    والله أعلم
     
    1 person likes this.
  3. أحمد القروي الشابي

    أحمد القروي الشابي مشرف المنتدى الإسلامي العام طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏28 مارس 2011
    المشاركات:
    2.939
    الإعجابات المتلقاة:
    5.815
      20-11-2011 07:25
    غالط أخي ولا تتسرع في الإجابة بدون علم فالعلم الشرعي يؤخذ بالنقل لا بالعقل فخذ الجواب من العلم الصحيح فالجنين الذي مات في بطن أمه ما يعبر عه في الفقه بالذي لم يستهل صارخا هذا على المذهب المالكي لا تجري عليه أحكام الميت لا يغسل ولا يكفن ولا يصلى عليه ولا يرث ولا يورث ولا يسمى ولا يعق عنه ثم الآخ المشرف احذف شكري له لأني لما أردت أن أظغط على الرد ظغطت على شكر ـأحمد القروي الشابـــي ـ
     
    3 شخص معجب بهذا.
  4. mochref

    mochref عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏13 أكتوبر 2009
    المشاركات:
    712
    الإعجابات المتلقاة:
    1.346
      20-11-2011 07:36
    العلم الشرعي يؤخذ بالنقل و العقل

    فمن لا عقل له لا يهمه النقل

    ولك في بني إسرائيل خير مثال

    "مثلهم كمثل الحمار يحمل أسفارا"

    و أكابر العلماء هم من أفذاذ الأذكياء و الحكماء

    نبذ الرأي في التفسير له أسبابه بينما إعمال العقل هو واجب ديني و لك في القران الكثير من الأيات

    كان عليك تبيان مصدرك للإجابة
     
    1 person likes this.
  5. matwi14

    matwi14 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏13 نوفمبر 2009
    المشاركات:
    819
    الإعجابات المتلقاة:
    1.641
      20-11-2011 07:47
    اللهم ارحم موتانا وموتى المسلمين


    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

    فإن الجنين إذا أتم في بطن أمه أربعة أشهر فما فوقها ثم نزل ميتاً، فإنه يغسل ويكفن ويصلى عليه.
    قال الإمام ابن قدامة في المغني: السقط: الولد تضعه المرأة ميتاً، أو لغير تمام، فأما إن خرج حيّاً واستهل، فإنه يغسل ويصلى عليه بغير خلاف.
    قال ابن المنذر: أجمع أهل العلم على أن الطفل إذا عرفت حياته، واستهل صُلي عليه. وإن لم يستهل، فقال أحمد: إذا أتى له أربعة أشهر غسل وصُلي عليه. وهو الراجح.
    ومعنى استهل: أي صرخ. وأصل الإهلال رفع الصوت.
    وكذا تسميته، وذبح العقيقة عنه، لما جاء في السنة من أن الروح تنفخ فيه بعد هذه المدة، وقد روى أحمد وأبو داود عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "والسقط يُصَلَى عليه، ويُدْعَى لوالديه بالمغفرة والرحمة" وعند النسائي والترمذي وصححه بلفظ: "والطفل يصلى عليه".
    ومن الأمور التي تتعلق بالجنين: إجهاضه، أي: (الجناية عليه)، حيث اتفق الفقهاء على وجوب الغُرَّة بموت الجنين بسبب الاعتداء.
    وينبغي أن يعلم السقط الذي مات في بطن أمه بعد نفخ الروح فيه تترتب عليه الأحكام التي تترتب على الولادة، ويمكن تلخيصها في الآتي:
    مشروعية تغسيله، وتكفينه، والصلاة عليه، وتسميته، والعقيقة عنه، وترتب الغرة بموته بسبب الاعتداء، ووقوع الطلاق المعلق على ولادته، وانقضاء العدة المترتبة على ولادته، وتعتبر أمه نفساء، ولا يرث، ولا يورث إذا لم يستهل. والله أعلم.
    أما بالنسبة لوضع السقط في الحياة البرزخية، ويوم القيامة، فلا توجد أدلة صحيحة صريحة بشأنه ـ فيما نعلم ـ ولعله يلحق بأطفال المسلمين لما ذكرنا من كونه يصلى عليه، ويكفن، ويغسل.. إلخ. لكن هل يشفع لأبويه؟
    من العلماء من قال بأنه يشفع لأبويه، واستدلوا بأحاديث منها:
    حديث معاذ بن جبل رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إن السقط ليجر أمه بسرره إلى الجنة إذا احتسبته" رواه أحمد، والطبراني في الكبير، وضعفه العراقي في تخريج الإحياء.
    وفي رواية: "والسقط يجر أبويه إلى الجنة" رواه ابن ماجه، وضعفه العراقي أيضاً، وقال في الزوائد: في إسناده يحيى بن عبيد الله بن موهب، وقد اتفقوا على ضعفه.
    وفي تذكرة الموضوعات: "السقط يثقل الله به الميزان، ويكون شافعاً لأبويه يوم القيامة".
    والأحاديث المثبة لشفاعة السقط غير صحيحة، لكن لعله يستأنس بما رواه البخاري عن الحسن أنه قال: "يقرأ على الطفل بفاتحة الكتاب" ويقول: "اللهم اجعله لنا فرطاً، وأجراً، وسلفاً" فيرجى أن يشفع لأبويه إذا صُلي عليه، وعق عنه. والله أعلم.

    source; Islamweb
     
  6. assouma2006

    assouma2006 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏13 أفريل 2009
    المشاركات:
    732
    الإعجابات المتلقاة:
    447
      20-11-2011 08:25
    يا ولدي أعطونا الصحيح قعدتوا كان تتجادلوا
     
    3 شخص معجب بهذا.
  7. أحمد القروي الشابي

    أحمد القروي الشابي مشرف المنتدى الإسلامي العام طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏28 مارس 2011
    المشاركات:
    2.939
    الإعجابات المتلقاة:
    5.815
      20-11-2011 09:13
    تفضل يا أخي ـمشرف ـ وسع الله صدرك، أولا العلم الشرعي يؤخذ بالنقل لا بالعقل ألم يقل من هو أعلم منك ومني علي ابن أبي طالب ـ ك ـ لو كان العلم بالعقل لكان مسح الخفين من أسفل أولى من الأعلى وقال ابن الأعرابي الدين بالرواية لا بالدراية فانظروا عمن تأخذون دينكم ،ثم إنك أنت من دعاة اللامذهبية فأنا لا أحيد قيد شعرة عن أقوال أسيادنا وأشياخنا المالكية رحمة الله عليهم ـ ففي الفقه المالكي للشيخ حبيب بن طاهر ما أنقله حرفيا عند ذكر شروط الصلاة على الميت ـ 2ـ أن يكون حاضرا استقرت حياته بعد الولادة ولو لحظة ويعرف ذالك بأن يستهل صارخا أو بأن تقوم به أمارة الحياة فلا يغسل السقط ولا يحنط ولا يصلى عليه ويكره ذلك والدليل عن جابر عن النبي صلى الله عليه وسلم ـ الطفل لا يصلى عليه ولا يرث ولا يورث حتى يستهل ـ أخرجه الترمذي وابن ماجة والله يهديك إلى الصواب ـأحمد القروي الشابي ـ
     
  8. بن مصدق

    بن مصدق عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏23 ماي 2009
    المشاركات:
    289
    الإعجابات المتلقاة:
    481
      20-11-2011 10:18
    من مدونة الشيخ الصادق الغرياني:

    [​IMG]


    [​IMG]




    و هذه فتوى موقع إسلام ويب:


    فإن السقط لا يصلى عليه ولا يغسل عند المالكية ومن وافقهم.

    قال مالك في المدونة: لا يصلى على المولود ولا يحنط ولا يسمى ولا يرث ولا يورث حتى يستهل صارخا بالصوت. يعني ينزل حيا.

    واستدلوا لذلك بما رواه الترمذي والنسائي وابن حبان والحاكم والبيهقي من حديث جابر رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: الطفل لا يصلى عليه ولا يرث ولا يورث حتى يستهل.

    قال الترمذي: وقد ذهب بعض أهل العلم إلى هذا قالوا: لا يصلى على الطفل حتى يستهل وهو قول سفيان الثوري و الشافعي.

    وعلى هذا، فما فعله الطبيب المذكور هو الحكم لتحقق عدم الحياة في هذا الطفل.

    وذهب بعض أهل العلم إلى أن السقط إذا وصل إلى أربعة أشهر يغسل ويصلى عليه، وهو مذهب أحمد رحمه الله تعالى.

    وذهب بعضهم إلى جواز الصلاة على القبر إلى مدة شهر من دفنه.

    والله أعلم.
     
    3 شخص معجب بهذا.
  9. mochref

    mochref عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏13 أكتوبر 2009
    المشاركات:
    712
    الإعجابات المتلقاة:
    1.346
      20-11-2011 16:10

    Non mon frère je ne suis pas de ceux que vous avez decrit
    j'ai demandé juste ta source

    je tient sur ma parole le savoir a besoin de la raison et c'est mon avis

    PS je suis MALIKITe
     
    1 person likes this.
  10. بن مصدق

    بن مصدق عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏23 ماي 2009
    المشاركات:
    289
    الإعجابات المتلقاة:
    481
      20-11-2011 20:55
    خطأ قبيح و تعصب مقيت مذموم..بل لا تحد عن كتاب الله و عن سنة رسول الله عليه السلام..و أن تكون مالكيا لا يعني أن لا تحيد عن المذهب..و خذ قول شيخ مشائخ شنقيط و الأصولي الفذ الشيخ محمد سالم ولد أعدود طيب الله ثراه و غفر له و رحمه:نحن أبناء مدرسة مالكية نبقى أوفياء لها ما لم تُنتزع من بين أيدينا بالدليل..فحيثما ظهر الدليل فنحن أتباع الدليل..
    كن مالكيا بلا تعصب..واعلم أن المالكية-كغيرهم من اهل السنة- قومٌ دستورهم الكتاب و السنة لا أقوال علمائهم و مشائخهم..هكذا كانوا فكن تهتد..
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...