1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

skorpion

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة skorpion, بتاريخ ‏13 فيفري 2008.

  1. skorpion

    skorpion عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏6 فيفري 2008
    المشاركات:
    1.215
    الإعجابات المتلقاة:
    604
      13-02-2008 05:58
    الموت الحقيقي هو ان تموت وانت ما زلت حيا ترزق

    ليس بالضرورة
    أن تلفظ أنفاسك
    وتغمض عينيك
    ويتوقف قلبك عن النبض
    ويتوقف جسدك عن الحركة
    كي يقال...
    انك فارقت الحياة...

    فبيننا الكثير من الموتى
    يتحركون... يتحدثون
    يأكلون... يشربون
    يضحكون...
    لكنهم موتى..يمارسون
    الحياة بلا حياة....
    فمفاهيم الموت لدى الناس
    تختلف
    فهناك من يشعر بالموت
    حين يفقد إنسانا عزيزا
    ويخيل إليه إن الحياة
    قد انتهت
    وان ذلك العزيز حين رحل
    أغلق أبواب الحياة خلفه
    وان دوره في الحياة بعده قد
    انتهى..

    وهناك من يشعر بالموت
    حين يحاصره الفشل
    من كل الجهات
    ويكبله إحساسه بالإحباط
    عن التقدم
    فيخيل إليه إن صلاحيته في
    الحياة قد انتهت
    وانه لم يعد فوق الأرض
    ما يستحق البقاء من اجله..
    والبعض..
    تتوقف الحياة في عينيه
    في لحظات الحزن
    ويظن انه لا نهاية لهذا الحزن
    وانه ليس فوق الأرض
    من هو أتعس منه
    فيقسو على نفسه
    حين يحكم عليها بالموت
    بلا تردد
    وينزع الحياة من قلبه
    ويعيش بين الآخرين
    كالميت تماما..
    فلم يعد المعنى الوحيد للموت
    هو الرحيل عن هذه الحياة
    فهناك من يمارس الموت
    بطرق مختلفة
    ويعيش كل تفاصيل وتضاريس
    الموت
    وهو ما زال على قيد الحياة..
    فالكثير منا..
    يتمنى الموت قي لحظات
    الانكســــــار
    ظنا منه إن الموت
    هو الحل الوحيد
    و النهاية السعيدة
    لسلسلة العذاب
    لكن..
    هل سال احدنا نفسه يوما:
    ترى..ماذا بعد الموت؟
    نعم..
    ماذا بعد الموت؟
    حفرة ضيقة
    وظلمة دامسة
    وغربة موحشة
    وسؤال..وعقاب..وعذاب
    وإما جنه..أو نار..
    فهم .. كانوا هنا..
    ثم رحلوا..
    غابوا ولهم أسبابهم في الغياب
    لكن الحياة خلفهم
    ما زالت
    مستمرة
    فالشمس ما زالت تشرق
    و الأيام ما زالت تتوالى
    و الزمن لم يتوقف بعد..
    ونحن ما زلنا هنا..
    ما زال في الجسد دم
    وفي القلب نبض
    وفي العمر بقية
    فلماذا نعيش بلا حياة
    ونموت... بلا موت؟
    وقبل أن يدركنا المساء..
    إذا توقفت الحياة بأعيننا
    فيجب أن لا تتوقف
    في قلوبنا
    فالموت الحقيقي هو
    موت القلـــــــوب..

    فاكس عاجــــــــــل..
    إلى صديق
    مازلت تتنفس
    وقلبك ينبض
    وجسدك يتحرك
    لكنك يا صديقي..
    فارقت الحياة منذ زمن
    بعد إن أدركنا المساء..
    عفوا صديقي..
    ربما أكون قد أدخلتك
    في
    دائرة الموت
    فاكسر سياج الدائرة..
    واطرق باب الحياة بإلحاح
    واقفز فوق الباب
    إن لم يفتح لك
    فالحياة تستحق

    تحياتي
     
    4 شخص معجب بهذا.
  2. omwala

    omwala عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏5 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    613
    الإعجابات المتلقاة:
    764
      13-02-2008 07:52
    انت متالق اخي في الله

    ربي يوفقك


    ان شاء الله ربي يجازيك خير
     
    4 شخص معجب بهذا.
  3. asaad ali

    asaad ali عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏23 جانفي 2008
    المشاركات:
    818
    الإعجابات المتلقاة:
    507
      13-02-2008 08:19
    كلام رائع و واقعي جدا فقد يكون الموت الأبدي راحة لك من موت المشاعر و الضمير و الإحساس بالأمان و راحة البال .
     
    2 شخص معجب بهذا.
  4. skorpion

    skorpion عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏6 فيفري 2008
    المشاركات:
    1.215
    الإعجابات المتلقاة:
    604
      13-02-2008 12:42
    جازاكم الله خيرا على المرور الطيب
     
    1 person likes this.
  5. radar1

    radar1 كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏11 أوت 2007
    المشاركات:
    2.772
    الإعجابات المتلقاة:
    5.497
      13-02-2008 13:41
  6. barbarous_03

    barbarous_03 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏28 أكتوبر 2006
    المشاركات:
    2.105
    الإعجابات المتلقاة:
    551
      13-02-2008 14:03
    حقاً نسأل الله العافية
    فالإنسان قد يقتل وقته وهو على قيد الحياة... فيكون هذا العمر غير محسوب

    أو يعمل عملاً لا يكون مقبولاً... فيكون قد أفنى عمره و عمله..

    يكون بالتالي من الأخسرين أعمالاً..

    نسأل الله أن لا نكون منهم و أن يقبل أعمالنا كلها و يبارك بأعمارنا..
     
  7. nour14

    nour14 عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏22 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    487
    الإعجابات المتلقاة:
    29
      13-02-2008 14:32
    ان شاء الله ربي يجازيك خير
     
  8. skorpion

    skorpion عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏6 فيفري 2008
    المشاركات:
    1.215
    الإعجابات المتلقاة:
    604
      13-02-2008 19:39
    جازاكم الله خيرا على المرور الطيب​
     
  9. skorpion

    skorpion عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏6 فيفري 2008
    المشاركات:
    1.215
    الإعجابات المتلقاة:
    604
      13-02-2008 19:45


    عندما يتحدث الدمع

    يصمت كل شيء
    يصمت الهواء ..
    ويصمت الشمس ويصمت الكون حين قدومه
    ويختفي الضوء شيئاً ....فشيئاً
    " تنعدم الرؤيا " كلياً ..!
    ولم يتبقى سواهـ !!


    ****
    عندما يتحدث الدمع

    قطرة دمعٍ تقهر .. لكنها تشترط
    " لا بد من المزيد من جروح ومن قهر حتى أسقط "
    هيا أسقطي فهناك المزيد من ألم .
    وإن اختلفت المسميات
    لكن وحدك تبقين " دمعه "..!


    ****
    عندما يتحدث الدمع

    تجعلك تدور حول نفسك تبحث عن متنفس
    تحاول .. تدرك .. وتستشعر
    علّك تتذوق ..معنى الحياة الهانئة
    لكنها تخنقك ..!!
    تجعل بينك وبين الفرح مساحة من التشتت !!
    وتلامس السراب ..


    ****
    عندما يتحدث الدمع

    يسرق منك جواز مرورك للحياة ..
    كأنك لم تعشها ..يوماً
    فقط تعيش لما يسمى بدمع ..!!
    وتظل تحسب وتحسب
    كم قطرة سقطت اليوم يا تٌرى وبعد غد ومرات ومرات
    وهل هي كافية لأزالة ما ترسب ..!


    ****
    عندما يتحدث الدمع

    لم أر منه يوماً أصدق حديثاً " ذلك الدمع "
    تحاول أنت
    تبحث عن حياة
    عن عيش وسط محيطك .. "بطعم ولون ورائحة" ..
    وتستفيق بلا ذلك كله ..!!
    لكنها وحدها تخبرك ..
    في الوقت المناسب
    بما غاب عن خاطرك ..!!
    علك تجد بعد سقوطها راحه ..!!


    ****
    °¨¨™¤ عندما يتحدث الدمع!! ¤™¨¨°

    وحده الدمع
    يستطيع الإنسان يقهر الأخر ..بما عنده من قوة وسلطان
    لكن قطرة واحدة من دمعٍ ..
    تكفي لإذابة جبال من جبروت ذلك الإنسان
    وحده الدمع يستطيع ذلك وحده!!



    ****
    عندما تولد الدمعة في المقل

    تحرق البسمة من الشفاه

    ويصرخ الألم من الوجدان

    وترحل عنا الآمال مودعة

    وتتساقط الأحزان لتغيث قلبا هدته مصائب الأيام

    ترسم الدمعة خطا واضحا من اليأس على الوجنة

    وتطفئ شمعة كانت لنا الدليل

    ونرى الدمع يصرخ

    ينادي ولكن الصدى لا يعود إلا بما حمل

    تائها ضائعا بعيدا قريبا

    يتحدث الدمع نعم

    لأنه عاش في زمن كل من فيه يصرخ

    قد تكون كلماتي لا تعني

    لا تهم

    ولكنها تحكي قصة دمعة

    *****

    فهذه الكلمات لم تكتبها أي أقلام

    إنها كلمات كتبتها الدموع كلمات لم تحرقها الشموع

    كلمات بكل ماتحمله من مشاعر ومعاني وأحاسيس

    كلمات قلب معذب جاهد طويلاً للبقاء على قيد الحياة

    كلمات لايفهم معناها سوى من كان يريد أن يحترق بنارها

    فهاهي الشمس تلفظ أنفاسها الأخيرة تعلن رحلة الوداع

    هاهي تذهب بأشعتها البنفسجية وتختفي وراء الجبال
     
    2 شخص معجب بهذا.
  10. asaad ali

    asaad ali عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏23 جانفي 2008
    المشاركات:
    818
    الإعجابات المتلقاة:
    507
      13-02-2008 19:52
    أحياناً الدمـع وحـده اللـذي يريحنـا من همـومنـا !!

    فمـا أجملهـا هذه الدمـوع

    تقبـل أرقى التحايا
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...