1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

هذه بلاد لم تعد كبلادى

الموضوع في 'منتدى الشعر والأدب' بواسطة AlHawa, بتاريخ ‏19 فيفري 2008.

  1. AlHawa

    AlHawa كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏31 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    5.523
    الإعجابات المتلقاة:
    10.749
      19-02-2008 00:25
    هذه بلاد لم تعد كبلادى

    للشاعر المصرى الكبير فاروق جويدة

    كم عشتُ أسألُ: أين وجــــــــهُ بــــلادي

    أين النخيلُ وأيـن دفءُ الــوادي

    لاشيء يبدو في السَّمـَــاءِ أمـامنــــــــــا

    غيرُ الظـلام ِوصــورةِ الجــلاد

    هو لا يغيبُ عن العيــــــــون ِكأنــــــــه

    قدرٌٌ .. كيوم ِ البعــثِ والميــــلادِ

    قـَدْ عِشْتُ أصْــــرُخُ بَينـَكـُمْ وأنـَـــــادي

    أبْنِي قـُصُورًا مِنْ تِـلال ِ رَمَـــادِ

    أهْفـُـو لأرْض ٍلا تـُسـَـــاومُ فـَرْحَتـِــــي

    لا تـَسْتِبيحُ كـَرَامَتِي .. وَعِنَــادِي

    أشْتـَـاقُ أطـْفـَـــــالا ً كـَحَبــَّاتِ النـَّــــدَي

    يتـَرَاقصُونَ مَـعَ الصَّبَاح ِالنـَّادِي

    أهْـــفـُــــو لأيـَّـام ٍتـَـوَارَي سِحْــرُهَـــــا

    صَخَبِ الجـِيادِ.. وَفرْحَةِ الأعْيادِ

    اشْتـَقـْــــتُ يوْمـًا أنْ تـَعـُــودَ بــِــــلادِي

    غابَتْ وَغِبْنـَا .. وَانـْتهَتْ ببعَادِي

    فِي كـُلِّ نَجْــم ٍ ضَــلَّ حُلـْـــٌم ضَائـِـــــع ٌ

    وَسَحَابَــة ٌ لـَبسـَـتْ ثيــَـابَ حِدَادِ

    وَعَلـَي الـْمَدَي أسْـرَابُ طـَيــر ٍرَاحِــــل ٍ

    نـَسِي الغِنَاءَ فصَارَ سِـْربَ جَرَادِ

    هَذِي بِلادٌ تـَاجَـــرَتْ فــِـي عِرْضِهـــَــا

    وَتـَفـَـرَّقـَتْ شِيعًا بـِكـُـــلِّ مَـــزَادِ

    لـَمْ يبْقَ مِنْ صَخَبِ الـِجيادِ سِوَي الأسَي

    تـَاريخُ هَذِي الأرْضِ بَعْضُ جِيادِ

    فِي كـُلِّ رُكـْن ٍمِنْ رُبــُــوع بـِـــــلادِي

    تـَبْدُو أمَامِي صـُورَة ُالجــَــــلادِ

    لـَمَحُوهُ مِنْ زَمَن ٍ يضَاجـِــعُ أرْضَهَـــا

    حَمَلـَتْ سِفـَاحًا فـَاسْتبَاحَ الـوَادِي

    لـَمْ يبْقَ غَيرُ صـُـرَاخ ِ أمـْــس ٍ رَاحـِـل ٍ

    وَمَقـَابـِر ٍ سَئِمَتْ مـِــنَ الأجْـــدَادِ

    وَعِصَابَةٍ سَرَقـَتْ نـَزيــفَ عُيـُـونِنـَــــا

    بـِالقـَهْر ِ والتـَّدْليـِس ِ.. والأحْقـَادِ

    مَا عَادَ فِيهَا ضَوْءُ نـَجْــــم ٍ شـَــــــاردٍ

    مَا عَادَ فِيها صَوْتُ طـَير ٍشـَـــادِ

    تـَمْضِي بـِنـَا الأحْزَانُ سَاخِــــرَة ًبـِنـَــا

    وَتـَزُورُنـَا دَوْمــًا بـِـلا مِيعــَـــادِ

    شَيءُ تـَكـَسَّرَ فِي عُيونـِــــي بَعْدَمَـــــا

    ضَاقَ الزَّمَانُ بـِثـَوْرَتِي وَعِنَادِي

    أحْبَبْتـُهَا حَتـَّي الثـُّمَالـَـــــة َ بَينـَمـَــــــا

    بَاعَتْ صِبَاهَا الغـَضَّ للأوْغـَــادِ

    لـَمْ يبْقَ فِيها غَيـرُ صُبْــح ٍكـَـــــــاذِبٍ

    وَصُرَاخ ِأرْض ٍفي لـَظي اسْتِعْبَادِ

    لا تـَسْألوُنـِي عَنْ دُمُـوع بــِــــــلادِي

    عَنْ حُزْنِهَا فِي لحْظةِ اسْتِشْهَادِي

    فِي كـُلِّ شِبْر ٍ مِنْ ثـَرَاهـَا صَــرْخَـــة ٌ

    كـَانـَتْ تـُهَرْولُ خـَلـْفـَنـَا وتـُنَادِي

    الأفـْقُ يصْغُرُ .. والسَّمَــاءُ كـَئِيبـَـة ٌ

    خـَلـْفَ الغُيوم ِأرَي جـِبَالَ سَـوَادِ

    تـَتـَلاطـَمُ الأمْوَاجُ فـَــوْقَ رُؤُوسِنـَــــــا

    والرَّيحُ تـُلـْقِي للصُّخُور ِعَتـَادِي

    نَامَتْ عَلـَي الأفـُق البَعِيـــدِ مَلامــــــحٌ

    وَتـَجَمَّدَتْ بَينَ الصَّقِيـِع أيـــَـــادِ

    وَرَفـَعْتُ كـَفـِّي قـَدْ يرَانـِي عَاِبـــــــــرٌ

    فرَأيتُ أمِّي فِي ثِيـَــابِ حـِـــــدَادِ

    أجْسَادُنـَا كـَانـَتْ تـُعَانـِـــقُ بَعْضَهـَــــا

    كـَوَدَاع ِ أحْبَــابٍ بــِــلا مِيعـَــادِ

    البَحْرُ لـَمْ يرْحَمْ بَـرَاءَة َعُمْرنـَـــــــــا

    تـَتـَزاحَمُ الأجْسَادُ .. فِي الأجْسَادِ

    حَتـَّي الشَّهَادَة ُرَاوَغـَتـْنــِي لـَحْظـَــة ً

    وَاستيقـَظـَتْ فجْرًا أضَاءَ فـُؤَادي

    هَذا قـَمِيـصـِـــي فِيهِ وَجْــــهُ بُنـَيتــِي

    وَدُعَاءُ أمي .."كِيسُ"مِلـْح ٍزَادِي

    رُدُّوا إلي أمِّي القـَمِيـــصَ فـَقـَـدْ رَأتْ

    مَالا أرَي منْ غـُرْبَتِي وَمُـرَادِي

    وَطـَنٌ بَخِيلٌ بَاعَنــي فـــــي غفلـــــةٍ

    حِينَ اشْترتـْهُ عِصَابَة ُالإفـْسَـــادِ

    شَاهَدْتُ مِنْ خـَلـْفِ الحُدُودِ مَوَاكِبــًـا

    للجُوع ِتصْرُخُ فِي حِمَي الأسْيادِ

    كـَانـَتْ حُشُودُ المَوْتِ تـَمْرَحُ حَوْلـَنـَا

    وَالـْعُمْرُ يبْكِي .. وَالـْحَنِينُ ينَادِي

    مَا بَينَ عُمْـــــر ٍ فـَرَّ مِنـِّي هَاربـــــًـا

    وَحِكايةٍ يزْهـُــو بـِهـَـــا أوْلادِي

    عَنْ عَاشِق ٍهَجَرَ البـِلادَ وأهْلـَهـــــــَـــا

    وَمَضي وَرَاءَ المَال ِوالأمْجـَـــادِ

    كـُلُّ الحِكـَايةِ أنَّهـــَـــا ضَاقـَتْ بـِنـَـــــا

    وَاسْتـَسْلـَمَتَ لِلــِّـصِّ والقـَـــوَّادِ!

    في لـَحْظـَةٍ سَكـَنَ الوُجُودُ تـَنـَاثـَـــرَتْ

    حَوْلِي مَرَايا المَوْتِ والمِيـَـــلادِ

    قـَدْ كـَانَ آخِرَ مَا لـَمَحْتُ عـَلـَي الـْمَـدَي

    وَالنبْضُ يخْبوُ .. صُورَة ُالجـَلادِ

    قـَدْ كـَانَ يضْحَـكُ وَالعِصَابَة ُحَوْلـَــــــهُ

    وَعَلي امْتِدَادِ النَّهْر يبْكِي الوَادِي

    وَصَرَخْتُ ..وَالـْكـَلِمَاتُ تهْرَبُ مِنْ فـَمِي:

    هَذِي بـِلادٌ .. لمْ تـَعُـــدْ كـَبـِلادِي
     
    2 شخص معجب بهذا.

  2. MRASSI

    MRASSI كبير مراقبي المنتدى العام طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏3 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    43.088
    الإعجابات المتلقاة:
    83.083
      19-02-2008 00:36
    بارك الله فيك أخي مجدي و رزقك من حيث لا تدري

    :kiss:
     
  3. cobraaa

    cobraaa كبير مراقبي المنتدى التعليمي

    إنضم إلينا في:
    ‏29 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    5.809
    الإعجابات المتلقاة:
    25.476
      19-02-2008 00:40
    مشكور أخي على القصيدة
     
  4. omar200825

    omar200825 عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏7 جانفي 2008
    المشاركات:
    224
    الإعجابات المتلقاة:
    122
      19-02-2008 00:48
    كـَانـَتْ حُشُودُ المَوْتِ تـَمْرَحُ حَوْلـَنـَا

    وَالـْعُمْرُ يبْكِي .. وَالـْحَنِينُ ينَادِي

    مَا بَينَ عُمْـــــر ٍ فـَرَّ مِنـِّي هَاربـــــًـا

    وَحِكايةٍ يزْهـُــو بـِهـَـــا أوْلادِي


    شكرا:satelite:
     
  5. اميرة الجمال

    اميرة الجمال عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏2 فيفري 2008
    المشاركات:
    327
    الإعجابات المتلقاة:
    169
      20-02-2008 17:36
    اغضب
    اغضب فإن الله لم يخلق شعوباً تستكين
    اغضب فإن الأرض تـُحنى رأسها للغاضبين
    اغضب ستلقىَ الأرض بركاناً ويغدو صوتك الدامي نشيد المُتعبين
    اغضب
    فالأرض تحزن حين ترتجف النسور
    ويحتويها الخوف والحزن الدفين
    الأرض تحزن حين يسترخى الرجال
    مع النهاية .. عاجزين
    اغضب
    فإن العار يسكـُنـُنا
    ويسرق من عيون الناس .. لون الفرح
    يقتـُل في جوانحنا الحنين
    ارفض زمان العهر
    والمجد المدنس تحت أقدام الطغاة المعتدين

    اغضب
    فإنك إن ركعت اليوم
    سوف تظل تركع بعد آلاف السنين
    اغضب
    فإن الناس حولك نائمون
    وكاذبون
    وعاهرون
    ومنتشون بسكرة العجز المهين
    اغضب
    إذا صليت .. أو عانقت كعبتك الشريفة .. مثل كُل المؤمنين
    اغضب
    فإن الله لا يرضى الهوان لأمةٍ
    كانت - وربُ الناسِ- خير العالمين
    فالله لم يخلق شعوباً تستكين
    اغضب
    إذا لاحت أمامك
    صورة الكهان يبتسمون
    والدنيا خرابٌ والمدى وطنٌ حزين
    ابصـُق على الشاشات
    إن لاحت أمامك صورة المُتـنطعين

    اغضب
    إذا لملمت وجهك بين أشلاء الشظايا
    وانتزعت الحلم كي يبقى على وجه الرجال الصامدين
    اغضب
    إذا ارتعدت عيونك
    والدماء السود تجرى في مآقي الجائعين
    إذا لاحت أمامك أمة مقهورة خرجت من التاريخ
    باعت كل شئٍ
    كل أرضٍ
    كل عِرضٍ
    كل دين
    ولا تترُك رُفاتك جيفةً سوداء كفنها عويل مُودعِـين
    اجعل من الجسد النحيل قذيفة ترتج أركان الضلال
    ويُـشرق الحق المبين
    اغضب
    ولا تُسمع احد
    فإنك إن تركت الأرض عارية
    يُـضاجعها المقامر .. والمخنث .. والعميل
    سترى زمان العُـهر يغتصب الصغار ويـُـفسد الأجيال
    جيلا ً.. بعد جيل
    وترى النهاية أمة . مغلوبة . مابين ليل البطش . والقهر الطويل
    ابصق على وجه الرجال فقد تراخى عزمُهم
    واستبدلوا عز الشعوب بوصمة العجز الذليل
    كيف استباح الشرُ أرضك ؟
    واستباح العُهر عرضك ؟
    واستباح الذئبُ قبرك ؟
    واستباحك فى الورى
    ظلمُ الطـُغاةِ الطامعين ؟؟؟
    اغضب
    إذا شاهدت كـُهَّان العروبة كل محتال تـَخـفـَّى في نفق
    ورأيت عاصمة الرشيد رماد ماضٍ يحترق
    وتزاحم الكـُهَّان فى الشاشات تجمعهم سيوف من ورق
    اغضب
    كـَـكـُـلِّ السَّاخطين
    اغضب
    فإن مدائن الموتى تـَضجُّ الآن بالأحياء .. ماتوا
    عندما سقطت خيول الحـُـلم وانسحقت أمام المعتدين
    إذا لاحت أمامك صورة الأطفال في بغداد
    ماتوا جائعين
    فالأرض لا تنسى صهيل خيولها
    حتى ولو غابت سنين
    الأرض تـُـنكر كـُـلَّ فرع عاجز
    تـُـلقيهِ في صمت تـُـكـفـِّـنـُـه الرياح بلا دموعٍ أو أنين
    الأرض تكره كل قلبٍ جاحدٍ
    وتحب عـُـشاق الحياة
    وكل عزمٍ لا يلين
    فالأرض تركع تحت أقدام الشهيد وتنحني
    وتـُـقبِّـل الدم الجسور وقد تساقط كالندى
    وتسابق الضوءان
    ضوء القبر .. في ضوء الجبين
    وغداً يكون لنا الخلاص
    يكون نصر الله بـُشرى المؤمنين
    اغضب
    فإن جحافل الشر القديم تـُـطل من خلف السنين
    اغضب
    ولا تسمع سماسرة الشعوب وباعة الأوهام .. والمتآمركين
    اغضب
    فإن بداية الأشياء .. أولها الغضب
    ونهاية الأشياء .. آخرها الغضب
    والأرض أولى بالغضب
    سافرت في كل العصور
    وما رأيت .. سوى العجب
    شاهدت أقدار الشعوب سيوف عارٍ من خشب
    ورأيت حربا بالكلام .. وبالأغاني .. والخـُطب
    ورأيت من سرق الشعوب .. ومن تواطأ .. من نهب
    ورأيت من باع الضمير .. ومن تآمر .. أو هرب
    ورأيت كـُهانا بنوا أمجادهم بين العمالة والكذب
    ورأيت من جعلوا الخيانة قـُدس أقداسِ العرب
    ورأيت تيجان الصفيح تفوق تيجان الذهب
    ورأيت نور محمد يخبو أمام أبى لهب
    فاغضب فإن الأرض يـُحييها الغضب
    اغضب
    ولا تُسمع أحد
    قالوا بأن الأرض شاخت .. أجدبت
    منذ استراح العجز في أحشائها .. نامت ولم تُنجب ولد
    قالوا بأن الله خاصمها
    وأن رجالها خانوا الأمانة
    واستباحوا كل عهد
    الأرض تحمل .. فاتركوها الآن غاضبة
    ففي أحشائها .. سُخط تجاوز كل حد
    تـُخفى آساها عن عيون الناس تـُنكر عجزها
    لا تأمنن لسخط بركان خمد لو أجهضوها ألف عامٍ
    سوف يولد من ثراها كل يومٍ ألف غد
    اغضب
    ولا تُسمع أحد
    أ سمع أنين الأرض حين تضم في أحشائها عطر الجسد
    أ سمع ضميرك حين يطويك الظلام .. وكل شئ في الجوانح قد همد
    والنائمون على العروش فحيح طاغوت تجبّر .. واستبد
    لم يبق غير الموت
    إما أن تموت فداء أرضك
    أو تـُباع لأي وغد
    مت في ثراها
    إن للأوطان سراً ليس يعرفه أحد


    قصيدة للشاعر فاروق جويدة يعبر فيها عن الآم المنطقة العربية
    تقبل مشاركتي
    كل الود
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة التاريخ
لم نختر بعضنا ... ‏25 مارس 2016
لم أحبّ يوما ‏4 نوفمبر 2016

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...