• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

تعاليْ "حِمصُ " نتنادمْ

foufana62

عضو
إنضم
17 فيفري 2011
المشاركات
611
مستوى التفاعل
1.446
بين الجحيمِ و بين الجحيمِ ،
نامت " حِمْصُ "
على فوهة البركانِ .
يتناسل كالإِبر الخفية
ألمي .
في غياهبِ الرُّوحِ .
كانت كحبات من توهُّج ٍ في جداول الدَّمِ .
تتوزع نسيج الدِّفءِ بين الاصابعْ .
للراحلين ،
و القادمين ،
ومن ماتوا .
وما ماتوا على موائد الصُدَفِ .
للالتماعات الصغيرة .
و من أجلكم .
لشعاع الشَّمس ِ،
لحشرجة الأيَّام الوئيدةِ ،
لروح متوثبة تدق أجراسَ الصَّهيل ِ،
في معمعان التَّوجُّسِ .

هي "حِمْصُ " ،
بين الجحيم و بين الجحيم .
لا شيءَ سوى الدَّم .
هي الأغنية التي إِليها أسند القلب ،
و كل فصول البكاء .
هي الكلمات التي توقض الضوء
في عُتمة المساء ..
هي القمرُ الباردُ ،
ليله المختومٌ بالذبول ِ،
على أبوابهِ كلماتُ السِّر الأخيرة ،
سنبلة تميس على انبلاج الفجر
و الآهةِ .
كأن النشيد في حضنها
آية الأحزانِ ..

و تعود " حِمْصُ " من العواصفِ ،
و تعود "حِمْصُ " من القذائفِ ،
تَُسْقِط عن وجوهٍ الأقنعهْ ..
وتَُسقِط عن وجوه ٍذاكرَهْ ..
ظِلٌّ يتفجر شظايا .
و الرِّياحُ نُثارُ ..

و ألقاك "حِمْصُ" ،
بين الجحيم و بين الجحيم ،
فوهة البركانِ .
عشق الدَّم و الماءِ .
و اللَّيلُ مراسِمْ ..
فجره على وجه النَّهار بشائرُ ..
للحبِّ النازفِ .
فتعالي "حِمْصُ" نتنادَمْ ...
 
أعلى