التعلق والرغبة ..

الموضوع في 'أرشيف المنتدى التعليمي' بواسطة b.awatef, بتاريخ ‏27 فيفري 2008.

  1. b.awatef

    b.awatef عضوة مميزة

    إنضم إلينا في:
    ‏22 جانفي 2008
    المشاركات:
    2.017
    الإعجابات المتلقاة:
    2.842
      27-02-2008 14:28
    التعلق والرغبة :





    ينشأ الالم السلبي من التعلق والرغبة . فلكي يزول الالم السلبي يتوجب على الانسان ان يزيل الرغبة والتعلق. فمن التعلق ينشأ الألم . ومن الرغبة ينشأ الالم . ومن الرغبة تنشأ الحسرة والأسى .

    يتعلق الإنسان بالأشياء , وبزوالها او فقدها يتألم . ويرغب الإنسان في الأشياء , ومن عدم تحقيقها ينشأ الالم . ان فقدان الأشياء او عدم تحقيقها وفق ما تفرضه الأنا يؤديان الى الألم السلبي .

    لقد شدد الحكماء على التجرد , واشاروا الى تجاوز الإنسان لكل شئ في عالم الأنا . انهم علمونا ان نترك كل شئ لكي لا نتعلق بشئ ولكي لايزداد حزننا او ألمنا.و لما كان الانسان يتعلق بأمور الدنيا فأن الحرمان منها يشير الى الالم السلبي .

    اننا نتعلق بأبنائنا وأخواتنا واقاربنا ((ومن نحب)) ونتعلق بالسلع والمجد , ونرغب بالشهرة والمال والعظمة الفارغة , اننا ننحرف الى الماديات ونبني امالنا عليها . ولذلك, فإن الم الانسان ينشأ, بل يستمر, من فقدان الأشياء او عدم تحقيقها . ولما كان الإنسان لايدرك مغزى حياته الا من خلال تعلقاته ورغباته , فإن ألمه يقوم فيها , ان هو حققها او لم يحققها . فالحصول على امر والاستزاده منه يعادلان الحرمان منه . ففي حالة الحصول نتعلق وفي حالة الحرمان نرغب..
    ويتأرجح الانسان بين الرغبة والتعلق ويرى وجوده خاليا من المعنى والقيمة .
    ان التعلق ينشئ في الانسان حاله لاتنتهي من القلق والألم, والرغبة تنشئ فيه حاله مماثلة . وعندئذ يربط الانسان العادي وجوده بتعلقاته ورغباته. فيتألم في كلتا الحالتين, زاعما ان الحياة تتحق فيهما .
    يعد الألم الناتج عن اللذة والتعلق والرغبة ألما سلبيا , يقضَ مضجع الإنسان وينهش روحه ويرميه في عالم القلق والضياع . ان الما من هذا النوع ضياع , ذلك لأن الوجود لاينحصر في متع المعيشة بل يتعداها ويتجاوزها الى الجوهر والكيان والروح. وهكذا يزداد الم من لا يكتفي , لأن الأنا تطلب ملذاتها , فتتراجع الحياة المعبر عنها بالروح . ومتى أكثرت الأنا من مطالبها ازدادت تعلقا ورغبة بها . وعندما يعكس الانسان انوار فكره على مأساته هذه يجد أن ما يسعى اليه من متع وسلع ومجد ليس الا وهما حاكته خيوط الأنا فتزداد حيرته وتنقلب الى ضياع .... والضياع مظهر من مظاهر الألم .




    لا اعرف مجرد ان انتهيت من كتابة الموضوع احسست بحزن والم قاااتل .... لااعرف ربما هو عالم القلق والضياع ....




    من كتاب \\ دراسات في الحياة النفسية والإجتماعية..

    الأعمال الكاملة..

    المجلد الثاني..
    ندره اليازجي..
     
    5 شخص معجب بهذا.
  2. loulou-j

    loulou-j عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏26 جانفي 2008
    المشاركات:
    398
    الإعجابات المتلقاة:
    125
      27-02-2008 15:55
    :satelite:lema hala ilkolna dima kalkin
     
  3. hedibox

    hedibox عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏15 جويلية 2008
    المشاركات:
    494
    الإعجابات المتلقاة:
    241
      05-04-2009 23:07
    :kiss::kiss::kiss:
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...