أطــفــالــنــا ... والمــــســــاجد

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة نسرقرطاج, بتاريخ ‏27 فيفري 2008.

  1. نسرقرطاج

    نسرقرطاج عضو مميز بالقسم العام

    إنضم إلينا في:
    ‏6 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    3.182
    الإعجابات المتلقاة:
    7.721
      27-02-2008 18:18
    [​IMG] إخوة الإسلام
    [​IMG]
    [​IMG]

    إن المؤمن مكلف بهداية اهله وإصلاح بيته كما هو مكلف بهداية نفسه وإصلاح قلبه فأول وجبات الرجل المسلم أن يوجه أهله إلى اداء الفرائض التي تصلهم بالله ، وما أروع الحياة في ظلال بيت أهله كلهم يتجهون الى الله

    قال تعالى عز وجل {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَاراً وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ عَلَيْهَا مَلَائِكَةٌ غِلَاظٌ شِدَادٌ لَا يَعْصُونَ اللَّهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ **التحريم6
    في هذه الاية يأمر الله عز وجل عباده المؤمنين بأن يؤدوا واجبهم في بيوتهم من التربيه والتوجيه والتذكير ليقوا أنفسهم وأهليهم النار


    قال علي - رضي الله عنه - في معنى هذه الايه علموهم وأدبوهم
    وقال الحسن البصري رحمه الله :- مروهم بطاعة الله وعلموهم الخير
    قال الشافعي :- على الاباء والامهات أن يؤدبوا أولادهم ويعلمونهم الطهارة والصلاة ويضربوهم على ذلك إذا عقلوا
    .

    وقد جاءت ادلة كثيرة تدل على أهمة الصلاة وأنه ينبغي على الاباء أن يأمروا أولادهم بالصلاة ويحرصوا على ذلك ، منها قوله تعالى
    {وَأْمُرْ أَهْلَكَ بِالصَّلَاةِ وَاصْطَبِرْ عَلَيْهَا لَا نَسْأَلُكَ رِزْقاً نَّحْنُ نَرْزُقُكَ وَالْعَاقِبَةُ لِلتَّقْوَى **طه132
    {رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلاَةِ وَمِن ذُرِّيَّتِي رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاء **إبراهيم40 (
    {يَا بُنَيَّ أَقِمِ الصَّلَاةَ وَأْمُرْ بِالْمَعْرُوفِ وَانْهَ عَنِ الْمُنكَرِ وَاصْبِرْ عَلَى مَا أَصَابَكَ إِنَّ ذَلِكَ مِنْ عَزْمِ الْأُمُورِ **لقمان17
    {وَكَانَ يَأْمُرُ أَهْلَهُ بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ وَكَانَ عِندَ رَبِّهِ مَرْضِيّاً **مريم55


    [​IMG]

    وعن عبد الله بن عمرو أن النبي - صلى الله عليه وسلم .قال :- (مروا أولادكم بالصلاة وهم أبناء سبع سنين ، وإضربوهم عليها وهم أبناء عشر ) رواه ابو داوود.

    من فوائد الحديث:-
    1 - هذا الحديث يدل على انه يجب على ولي الضغير أن يامره بالصلاة إذا بلغ سبع سنين ويضربه على تركها إذا بلغ عشرا.
    2- قوله ( مروا أولادكم )عام يشمل الذكور والاناث .
    3- قوله ( واضربوهم عليها ) أي على ترك الصلاة ضربا غير مبرح .


    وعن ابن عمر رضي الله عنهما عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال :- (والرجل راع في أهله وهو مسؤول عن رعيته ، والمرأة راعية في بيت زوجها ومسؤولة عن رعيتها ) رواه البخاري ومسلم .

    من فوائد الحديث :-
    1- الراعي هو الحافظ المؤتمن الملتزم صلاح ما اؤتمن على حفظه فهو مطلوب بالعدل والقيام بمصالحه.
    2- رعاية الرجل أهله تكون بسياسته لامرهم وإيصالهم حقوقهم .
    3- رعية المرأة بيت زوجها بتدبير أمر البيت والاولاد والنصيحة للزوج في كل ذلك


    [​IMG]

    حضور الاطفال المسجد :-
    1- عن أبي قتادة رضي الله عنه عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال ( إني لاقوم في الصلاة أريد أن أطول فيها ، فأسمع بكاء الصبي فأتجوز في صلاتي كراهية أن أشق على أمه ) رواه البخاري وأتفقا عليه من حديث أنس .
    معنى فاتجوز أي أخفف ، وهذا الحديث دليل على جواز حضور الصبيان الى المساجد.
    2- وعن عائشة ضي الله عنها قالت : أعتم رسول الله - صلى الله عليه وسلم - في العشاء حتى نا داه عمر قد نام النساء والصبيان فخرج رسول الله - صلى الله عليه وسلم - رواه البخاري ومسلم.
    معنى أعتم :أي اخر صلاة العشاء ، وهذا يدل على جواز حضور الصبيان صلاة الجماعة في المسجد .
    3- عن ابي قتادة رضي الله عنه ان النبي - صلى الله عليه وسلم - كان يصلي وهو حامل أمامه بنت زينب بنت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - رواه البخاري ومسلم وهذا الحديث يدل على جواز إدخال الصغار في المسجد
    .

    ورد حديث بلفظ ( جنبوا مساجدكم صبيانكم ومجانينكم ) وهذا الحديث ضعيف أخرجه ابن ماجة والطبراني ، وضعفه ابن الجوزي ، وقال ابن حجر له طرق وأسانيده كلها واهية ، وقال عبد الحق لا أصل له وضعفه الشيخ الالباني

    قال الشيخ العلامة عبد العزيز بن باز رحمه الله :- يرى بعض اهل العلم أن الاولى بالصبيان أن يصفوا وراء الرجال ، ولكن هذا القول فيه نظر ، والاصح أنهم إذا تقدموا لا يجوز تأخيرهم ، فإذا سبقوا اللا الصف الاول أو الثاني فلا يقيمهم من جاء بعدهم ، لانهم سبقوا الى حق لم يسبق إليه غيرهم فلم يجز تأخيرهم لعموم الاحاديث في ذلك ، ولان في تأخيرهم تنفير لهم من الصلاة ، ومن المسابقة أليها قلا يليق ذلك

    وأما قوله - صلى الله عليه وسلم - ( ليلني منكم أولوا الاحلام والنهي ) فالمراد به التحريض على المسارعة الى الصلاة من ذوي الاحلام والنهي وأن يكونوا في مقدم الناس وليس معناه تاخير من سبقهم من أجلهم ، لان ذلك مخالف للادلة الشرعية.

    وقال الشيخ العلامه محمد بن صالح العثيمين رحمه الله :- غذا جاء الصبي مبكرا وتقدم وصار في الصف الاول فإن القول الراجح أنه لا يقام من مكانه لان النبي - صلى الله عليه وسلم - ( نهى أن يقيم الرجل أخاه من مكانه ثم يجلس فيه )


    [​IMG]

    أنصح إخواني المصلين أن يعاملوا الاطفال بالرفق واللين وإذا رأوا صبيا أخطا فلا ينكر عليه بشده لان من الصفات المطلوبه في انكار المنكر العلم والحلم
    و أن يشجعوهم على الحضور الى المساجد وأن يشغلوهم بحفظ وتعلم مبادىء الدين وذلك عن طريق إقامة حلقات التحفيظ في المساجد وكذلك الدروس العلميه .
    والحذر الحذر من ان يصدوا الاطفال عن المساجد فإن الطفل إن أبعد عن المسجد تلقفته وسائل الاعلام بسمومها وأشغلته بملهياتها وحتى تهوي به في مكان سحيق .

    وشتان بين صبي نشأ في المسجد ويفتتح يومه بتلاوة القران والصلاة ، وبين صبي ينشأ خارج المسجد يستقبل يومه ويودعه بسماع الموسيقى ومشاهة التلفاز

    قال تعالى
    {وَمَا يَسْتَوِي الْأَعْمَى وَالْبَصِيرُ وَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَلَا الْمُسِيءُ قَلِيلاً مَّا تَتَذَكَّرُونَ **غافر58

    [​IMG]
     
    2 شخص معجب بهذا.
  2. نسرقرطاج

    نسرقرطاج عضو مميز بالقسم العام

    إنضم إلينا في:
    ‏6 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    3.182
    الإعجابات المتلقاة:
    7.721

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...