حبوب البروتيين مفيدة للجسم وضرورية لكن!

الموضوع في 'الأخبار الطبية الحديثة' بواسطة ousseem, بتاريخ ‏27 فيفري 2008.

  1. ousseem

    ousseem عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏26 فيفري 2008
    المشاركات:
    88
    الإعجابات المتلقاة:
    28
      27-02-2008 22:09
    لا يعدّ البروتيين مهماً جداً في حياة الانسان، لكنه يمكن ان يكون أساسياً. ولا يخفى ان كل خلية في الجسم مكونة من البروتيين. فخلايا الدماغ مثلاً تتضمن عشرة في المئة بروتيين، والكريات الحمر في الدم تتضمن نسبة كبيرة من البروتيين تصل الى حدود عشرين في المئة.
    والواقع ان البروتيين يعتبر العنصر الثاني والأوسع في تركيبة الجسم، ويأتي بعد الماء مباشرة، ويقول المتخصصون ان المحافظة على حياة الخلايا تحتم إمدادها بالبروتيين في الأوقات كلها، ولو لم تكن مصدراً للطاقة مثل الـ Carbohydrates والدهون. فالجسم في مطلق الأحوال في حاجة الى البروتيين وفي شكل خاص من الأمينو أسيد للمحافظة على الخلايا الحية وبالتالي زيادة حيوية الجسم الى أقصى درجة.
    ويلفت المتخصصون الى أن أنواع البروتيين ليست متشابهة كلها، فالأمينوأسيد يتوزع في سلاسل طويلة تكاد لا تنتهي، اذ هناك أنواع من البروتيين تكون في الجسم، في حين ان البعض الآخر يكتسب بواسطة التغذية والريجيم الصحي أما سرّ اختلاف كل نوع من البروتيين عن الآخر فيكمن في مكونات الأمينوأسيد.
    ويقول المتخصصون ان هناك 28 نوعاً معروفاً من الامينو أسيد التي تمتزج مع بعضها البعض بطرق كثيرة مختلفة تعطي ما بين العشرة آلاف والخمسين ألف نوع من البروتيين في الجسم. ويشيرون الى ان الأمينوأسيد يتكوّن عندما يبدأ الجسم بسحب البروتيين الموجود في الطعام، الذي ينقسم بعد ذلك الى أجزاء صغيرة جداً تسمى أمينوأسيد، أو تعرف بهذه التسمية.


    ويؤكد المتخصصون أيضاً انه بالاضافة الى مساعدته في تقوية الخلايا وإحيائها وترميم الأنسجة في الجسم، يعمل الأمينوأسيد لمحاربة البكتيريا والفيروسات التي يمكن ان تضرب الجسم، كما يقوي جهاز المناعة ويساعد الهرمونات في أداء وظيفتها على أكمل وجه. الا انهم يلفتون في الوقت عينه الى انه ليست كمية البروتيين التي تدخل الجسم هي المهمة، بل نوعية الأمينوأسيد هي الأساس للحصول على الحماية اللازمة لأنها تجعل الجسم أكثر صحة وقوة.
    ويشير المتخصصون أيضاً الى ان الجسم يمكن ان يستحصل على أربعين ألف نوع من الأمينوأسيد من خلال التغذية الجيدة والصحية. لذا، ينصحون بعمل نوع من التوازن عند اتباع التغذية الصحية من خلال التنويع بالريجيم الصحي والغني بالأصناف المختارة لأن الجسم في حاجة الى أنواع البروتيين كلها الموجودة في المأكولات الصحية. ويلفتون أيضاً الى انه ليس كافياً أبداً امداد الجسم بالبروتيين من الحبوب فقط، بل يجب التركيز على التغذية الصحية والتنويع للحصول على الصحة التامة
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...