• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

استمرار الاضراب في مطار فرانكفورت يوم الاثنين

NOURI TAREK

كبير مسؤولي منتدى الأخبار الطبية
طاقم الإدارة
إنضم
27 نوفمبر 2008
المشاركات
171.544
مستوى التفاعل
422.594
:besmellah2:






استمرار الاضراب في مطار فرانكفورت يوم الاثنين




فرانكفورت (رويترز) - قالت نقابة العاملين في أطقم الارشاد الارضية في مطار فرانكفورت ان إضراب العاملين الذي تسبب في إلغاء مئات الرحلات الجوية سيتواصل ليوم ثالث يوم الاثنين وانها مستعدة لمواصلة الاضراب لاسابيع.
وقالت النقابة يوم الاحد ان نحو 200 من هؤلاء العاملين في ثالث أكبر مطار في اوروبا يعتزمون الاضراب لمدة 24 ساعة أخرى اعتبارا من الساعة 0400 بتوقيت جرينتش بعد ان رفضت شركة فرابورت المسؤولة عن تشغيل المطار تسوية مقترحة من وسيط.
ويريد العاملون بأطقم الارشاد الارضية الذين يتولون ارشاد الطائرات عند دخولها وخروجها من اماكن الانتظار الى مدارج المطار زيادة رواتبهم قائلين ان طبيعة عملهم أصبحت اكثر تعقيدا في أعقاب إضافة مدرج رابع في اكتوبر تشرين الاول الماضي.
وتقول شركة فرابورت ان زيادة الاجور بالاضافة الى خطة التسوية المقترحة من الوسيط اولي فون بوست رئيس بلدية هامبورج السابق ستثير حفيظة عمال آخرين في المطار يحصلون على مبالغ اقل لكنهم يؤدون عملا مماثلا.
وقالت الشركة انها تهدف الى تسيير 70 في المئة من الرحلات المقررة يوم الاثنين من خلال الاستعانة بعمال من خارج النقابة أدوا نفس المهمة في السابق.
ومن بين اجمالي نحو 1300 رحلة يوميا أُلغيت نحو 172 رحلة يوم الخميس و290 رحلة يوم الجمعة معظمها تابعة لشركة طيران لوفتهانزا الالمانية.
وقال متحدث باسم شركة لوفتهانزا ان الشركة ستركز على تسيير رحلاتها الطويلة يوم الاثنين.
ومطار فرانكفورت هو ثالث اكثر المطارات ازدحاما في اوروبا بعد مطاري هيثرو في لندن وشارل ديجول في باريس ومر به اكثر من 56 مليون مسافر عام 2011 ويعمل به ما يربو على 70 الف شخص.
وتقول نقابة العاملين في أطقم الارشاد الارضية ان مطالبتها تتمثل في زيادة اجمالي الاجور لجميع العاملين بنسبة 5 في المئة في حين تقول شركة فرابورت ان الزيادة لبعض العمال ستصل الى نحو 70 في المئة.
وقال سباستيان هين المحلل في بنك لامبه ان لوفتهانزا فقدت ايرادات خلال يومي الخميس والجمعة بنحو 40 مليون يورو في حين قال يورجين بيبر من بنك ميتزلر ان اضراب اليوم الواحد قد يكلف خسائر في الارباح تتراوح بين اثنين وثلاثة ملايين يورو.
وكان اضراب طياري لوفتهانزا عام 2010 والذي تم تعليقة بعد يوم واحد قد كلف الشركة 48 مليون يورو من الايرادات.







 
أعلى