هل يجوز التكلم أثناء الوضوء

Faouzi diego

عضو مميز
إنضم
7 فيفري 2010
المشاركات
828
مستوى التفاعل
953
:besmellah2:

من زهري أثناء الوضوء لازم واحد من والديا يكلمني أو يناديني ويبحث عني وكي مانجوبش يتفجعو..في أغلب الأحيان نضطر نعاود الوضوء ..ما رأيكم ؟؟؟

جازاكم الله خيراً
 

ibn alarabi

مسؤول سابق
إنضم
22 ديسمبر 2007
المشاركات
5.083
مستوى التفاعل
13.433
ليس عليك إعادة الوضوء فقط يكره الكلام أثنائه.
 

kamikaz majd

عضو فعال
إنضم
27 مارس 2011
المشاركات
523
مستوى التفاعل
337
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

ورد في كتاب الفقه على المذاهب الأربعة تحت عنوان "مكروهات الوضوء" ومنها
الكلام حال الوضوء بغير ذكر الله إلا لحاجة وعند المالكية من مندوبات
الوضوء السكوت عن الكلام غير ذكر الله إلا لحاجة وكذلك عند الأحناف من
مندوبات الوضوء "عدم التكلم بغير ذكر الله إلا لحاجة، وفي بداية الهداية
لحجة الإسلام أبي حامد الغزالي رحمه الله تحت عنوان "ما يطلب اجتنابه في
الوضوء" ولا تتكلم في أثناء الوضوء.
والحقيقة أن الوضوء عبادة يبني على قبولها عبادات هي شرط في صحة أدائها،
كالصلاة والطواف حول الكعبة، فعليك أيها السائل أن تقبل على وضوئك بهمتك
وانتباهك مشعرا نفسك بأنك تستعد بهذا الوضوء للقيام بين يدي ربك تدعوه
وتناجيه. وترجو رحمته وتخشى عذابه، وتأمل منه أن يتقبل منك ويرضى عنك وهو
تعالى يتقبل من المتقين، ولا يضيع أجر المصلحين.
فلا تشغل نفسك عند وضوئك بكلام الدنيا، واشغلها بذكر الله، فقد ورد عن أبي
موسى الأشعري رضي الله عنه قال: "أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم بوضوء
فتوضأ فسمعته يقول: "اللهم اغفر لي ذنبي ووسع لي في داري، وبارك لي في
رزقي) فقلت يا نبي الله سمعتك تدعو بذلك وكذا، قال: (وهل تركن من شيء)
رواه النسائي وابن السني بإسناد صحيح. لكن النسائي أدخله في باب ما يقول
بعد الفراغ من الوضوء. وابن السني ترجم له "باب ما يقول بين ظهراني وضوئه"
قال الإمام النووي رحمه الله وكلاهما محتمل.
والله أعلم
 

أحمد القروي الشابي

مسؤول المنتدى الإسلامي
طاقم الإدارة
إنضم
28 مارس 2011
المشاركات
6.024
مستوى التفاعل
15.286
السلام عليكم
ذكر الشيخ الحبيب بن الطاهر حفظه الله من مكروهات الوضوء الكلام بغير ذكر الله وفي ميارة ومنها كثرة الحديث على الوضوء حتى يتفرّق القلب والإفراط في الذكر والتزام الأذكار الأعضائية ، ولم يثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم غيرالشهادتين آخره والتسمية أوله ، وقال بعض العلماء:الحضور في الصلاة بقدر الحضور في الوضوء وقد جرب ذلك فصح والله أعلم
 

ccf ORL

نجم المنتدى
إنضم
4 جانفي 2012
المشاركات
2.347
مستوى التفاعل
4.235
في المسألة حكمان
حكم التكلم أثناء الوضوء و قد اجيب عليه
الحكم الأخر متعلق بالوالدين ...
عندما كان أحد الصحابة أظنه أبي بن كعب يصلي ناداه الرسول صلى الله عليه و سلم و لكنه واصل الصلاة و عندما إنتهى أجاب الرسول صلى الله عليه و سلم فعاتبه بهذه الاية
قال الله تعالى‏:‏ ‏ «‏يا أيها الذين آمنوا استجيبوا لله وللرسول إذا دعاكم لما يحييكم واعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه وأنه إليه تحشرون» ‏الأنفال‏:‏ 24

إجابة الوالدين أهم من مواصلة الوضوء و الله أعلم
 

samsoum72

نجم المنتدى
إنضم
13 أكتوبر 2011
المشاركات
8.746
مستوى التفاعل
12.524
:besmellah2:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هل يجوز الكلام أثناء الوضوء وهناك حديث عن المصطفى صلى الله عليه وسلم أنه من توضأ ولم يحدث نفسه غفر الله له ذنبه هل المقصود جميع الذنوب وجزكم الله خيراً..
الإجابــة
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فيجوز الكلام أثناء الوضوء، ولم يرد ما يدل على النهي عن ذلك، وقد جاء عن عثمان رضي الله عنه أنه قال: رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم توضأ ثم قال: من توضأ نحو وضوئي هذا ثم صلى ركعتين لا يحدث نفسه فيهما غفر له ما تقدم من ذنبه. رواه مسلم في صحيحه.
والمراد بالذنوب في هذا الحديث الصغائر دون الكبائر، لما روى مسلم أيضًا عن عثمان بن عفان رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: ما من امرئ تحضره صلاة مكتوبة فيحسن وضوءها وخشوعها وركوعها إلا كانت كفارة لما قبلها من الذنوب ما لم يأت كبيرة، وذلك الدهر كله، فالكبائر لا تكفرها إلا التوبة على الراجح من أقوال أهل العلم
والله أعلم.


 
أعلى