شد الصدر الجراحي

الموضوع في 'الأخبار الطبية الحديثة' بواسطة sat200, بتاريخ ‏6 مارس 2008.

  1. sat200

    sat200 صديق المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏30 جوان 2007
    المشاركات:
    4.452
    الإعجابات المتلقاة:
    9.940
      06-03-2008 14:53
    شد الصدر الجراحي

    شد الصدر الجراحي:
    عملية شد الصدر إجراء جراحي تجميلي للتخلص من تهدل الصدر وقد يتم مترافقاً مع وضع البالون الصدري الذي يساعد في شد الصدر عن طريق زيادة حجم محتوى الصدر.
    ولمزيد من المعلومات عن هذه العملية ننصحك باستشارة جرّاح التجميل المناسب والمؤهل.

    ما هي الفوائد التي يمكنك الحصول عليها من شد الصدر الجراحي ؟
    إنها تجعل الصدر مشدوداً وتشكله بالشكل المناسب دون الحاجة إلى حشوات ( حمالات الصدر التقليدية ) تحت الملابس.

    ماذا يتم خلال الاستشارة الأولى ؟
    خلال الزيارة الأولى يمكنك أن تناقشي مع جراحك التغيرات التي تأملينها في مظهرك لأنها في الحقيقة قرار شخصي جداً.
    وسيشرح لك الجرّاح إجراءات العملية ونوعها كما سيتم فحص الصدر واستقصاء حالتك الصحية والنصائح العامة حول عدم التدخين وضرورة فقد الوزن في بعض الحالات قبل العملية الجراحية. كما قد يستدعي الأمر إجراء الفحوص الشعاعية اللازمة للثديين ( ماموغرام – أشعة X ) وسوف تطرحين عليه جميع تساؤلاتك حول العملية، فوائدها ومخاطرها.

    كيف تتم عملية شد الصدر ؟
    هناك تقنيات متعددة للقيام بهذه العملية تعتمد على مدى تهدل الصدر، حيث يتم التخلص من الجلد الزائد حول حلمة الثدي كما أنه من المحتمل إزالة الجلد من أسفل الصدر لشده حول غدة الصدر لتتناسب من جديد مع استدارة الغدة. وقد يتم إدخال بالون اصطناعي في حال أن غدة الثدي كانت صغيرة لإعطاء الحجم المناسب.
    كما سيتم إعادة الحلمة المتمددة بسبب الحمل المتكرر إلى حجمها المناسب ... إذن فإن الجراح يصغّر أو يكبّر حسب درجة الترهل، ويتخير أسلوب الجراحة من دائرة حول الحلمة إلى شكل T مقلوبة.
    قد تختلف تقنيات شد الصدر ولكنها عموماً تصب في نوعين للجرح: الأول دائرة مركزية حول الحلمة ( طريقة الدونات ) للسيدات ذات الصدر معتدل التهدل وطريقة الـ T المقلوبة ( أنكور ) للصدر ذو الجلد المترهل والمتمدد.

    طريقة الدائرة حول هالة الثدي ( Doughnut ) :
    هذه الطريقة عبارة عن إزالة الجلد الزائد ضمن دائرتين متمركزتين حول هالة الثدي ( مثل حلوى الدونات ) في بعض الأحيان يمكن إجراءها عن طريق التخدير الموضعي مع بعض المهدئات.
    هذه الطريقة قد تسبب حدوث بعض الطيات حول الحلمة نتيجة الجلد الزائد وهي غالباً ما تزول خلال بضعة أسابيع.
    وقد تحتاج هذه الطريقة إلى جرح صغير عمودي إضافي.

    طريقة الـ T المقلوبة ( Anchor ):
    للسيدات ذوات الصدر الأكثر ترهلاً والجلد الأكثر تمدداً حيث تكون هذه الطريقة فعالة أكثر.
    يرسم الجراح شكل مفتاح فوق هالة الثدي وفي الأسفل شكل غاطس السفينة على جانبي الثدي الأسفل، يتم إزالة الجلد الزائد عبر هذا الرسم مع أو بدون أجزاء من غدة الثدي الزائدة وبعدها تتم الخياطة حول الهالة ونحو الأسفل عمودياً وجانبياً في ثنية الثدي.
    تستغرق جراحة الثدي عادةً بين ساعة – 5 ساعات تبعاً للطريقة المتبعة من قبل الجرّاح.

    هل يتوجب التنويم في المستشفى ؟
    من المحتمل لا. إذ أن معظم جراحات تكبير الصدر قد تتم كمريض خارجي في العيادة ( جراحة اليوم الواحد )، تحت التخدير الموضعي مع إعطاء بعض المهدئات وتخرج المريضة بعد عدة ساعات ولكن عندما تكون هناك حاجة لشد كمية كبيرة من الجلد فمن الضروري البقاء ليوم في المستشفى.

    هل سأتألم كثيراً ؟
    ستشعرين ببعض الشد في الصدر لعدة أيام وكذلك بعض الألم خصوصاً خلال الـ 48 ساعة الأولى بعد العملية، حيث تعطى المسكنات عند الضرورة.

    ماذا أتوقع بعد العملية ؟
    سيكون هناك تغير فوري واضح ملموس بعد العملية في شكل الصدر، معظم النساء تكن مرتاحات مباشرة لشكل الصدر الجديد. ويمكن الإحساس ببعض الخدر بعد العملية والذي يمكن أحيانا أن يدوم لفترة طويلة.
    يجب أن ترتدي حمالات الصدر الخاصة لعدة أسابيع أو أشهر وتجنب التماس المباشر مع الثياب الداخلية التي يمكن أن تسبب تخرش في الجلد.

    ما هي فترة النقاهة ؟
    تزال الضمادات بعد عدة أيام وسوف ترتدي حمالات صدر خاصة لعدة أسابيع.
    يتم نزع الخيوط الجراحية بعد حوالي الأسبوعين من إجراء العملية، يمكن أن تلاحظي بعض الكدمات على الصدر وبعض الخدر المؤقت حول الحلمتين، وبعض الآلام العابرة. هذه العوارض عادة ما تختفي بعد عدة أسابيع.
    في الأيام الأولى عليك أن تحدي من نشاطك وحركاتك وذلك لتجنب حدوث توسع في جرح العملية. العديد من السيدات يعدن لأعمالهن بعد أسبوعين.
    كذلك من غير المرغوب فيه رفع أشياء ثقيلة والحركات العنيفة لعدة أسابيع.
    تزول معظم الكدمات والآلام العابرة والخدر خلال 3 – 6 أسابيع ولكن يمكن أن تمتد الآلام العابرة والخدر لمدة سنة حتى يستقر شكل الصدر الجديد، مع الوقت ستختفي الندب ولكنها قد تبقى حمراء بارزة لعدة أشهر.

    كم تدوم نتيجة العملية ؟
    شد الصدر لا يدوم للأبد، ولكن صدرك سيكون بالتأكيد شاباً ومشدوداً وممتلئاً بكل الأحوال أكثر مما أنك لم تجر هذه الجراحة. لأن الوزن والحمل المتكرر سوف يؤثران على الثديين مع مرور الوقت.

    المرشحات المثاليات لشد الصدر ؟
    السيدات أكبر من 18 سنة اللواتي يشتكين من :
    - ارتخاء في الجلد.
    - نقص في حجم الثدي عما كان في الماضي.
    - لا ينوين خسارة وزن كبيرة أو الحمل أو الرضاعة.
    - لسن حالياً حوامل أو مرضعات وفي صحة جيدة.
    - يرغبن في تحسين مظهرهن.
    - عقلانيات في تطلعاتهن.

    المخاطر:
    شد الصدر عملية آمنة إلى حد كبير، ولكن كأي عمل جراحي لا تخلو من المخاطر تماماً.
    وقد تشتمل في بعض الحالات على :
    - وجود ندوب دائمة وظاهرة.
    - تسطح الحلمة وعدم تناظر الثديين.
    - ألم وخدر حول الحلمة.
    - نادراً ما يحدث تقرّح للجلد حول الحلمة الهالة.

    ولعل معظم المشاكل يكون في نوعية تندب الجلد وشفاء الجروح ومدى تقبلك للندوب التي يمكن أن تأخذ وقتاً طويلاً إلى حين أن تشحب وتخف.

    تأكدي من :
    - أنك أبلغت الجرّاح بأي حساسية لديك.
    - كونك تعرّضت لإشعاعات أم لا.

    أخبري طبيبك:
    - إن كنت تأخذين دواء الـ Roaccutane
    - إن كنت تعانين من مشاكل عامة في الصحة أو جراحات سابقة.
    - عن الأدوية التي تتناولينها.
    - اتبعي تعليمات الطبيب من حيث الطعام، الامتناع عن التدخين، لا تتناولي الأسبرين أو ما شابهه لأسبوعين قبل العملية.
    - تأكدي من وجود شخص يرافقك إلى المنزل بعد العملية.
     
    2 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...