1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

القلق وانواعه وعلاجه......

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة anisse, بتاريخ ‏9 مارس 2008.

  1. anisse

    anisse عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏16 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    353
    الإعجابات المتلقاة:
    495
      09-03-2008 11:21
    القلق وانواعه وعلاجه



    ما تعريف القلق

    هو حالة توتر شامل ومستمر نتيجة توقع تهديد خطر فعلى أو رمزى قد يحدث ويصاحبها خوف غامض وأعراض نفسية جسمية ورغم أن القلق غالبا ما يكون عرضا لبعض الاضطرابات النفسية إلا أن حالة القلق قد تغلب فتصبح هى نفسها اضطرابا نفسيا أساسيا وهذا هو ما يعرف عصاب القلق.





    و ما أنواع القلق

    يصنف القلق إلى الموضوعى العادى ويطلق عليه اسم القلق الواقعى ويحدث هذا فى مواقف التوقع أو الخوف من فقدان شئ مثل القلق المتعلق بالنجاح فى عمل جديد أو إقدام على الزواج.

    وهناك حالة القلق أو القلق العصابى وهو داخلى المصدر وأسبابه لا شعورية مكبوتة غير معروفة ولا مبرر له وهناك القلق العام الذى لا يرتبط بأى موضوع مجدد بل نجد القلق غامضا وعاما ثم أخيرا القلق الثانوى وهو القلق كعرض من أعراض الاضطرابات النفسية الأخرى.




    مدى انتشار القلق

    القلق أشيع حالات العصاب ومن أشيع الاضطرابات النفسية عموما فهو يمثل من 30 إلى 40 % من الاضطرابات العصابية وهو أشيع لدى الإناث من لدى الذكور واشيع فى الطفولة والمراهقة وسن القعود والشيخوخة.




    و ما أسباب القلق

    استعداد وراثى فى بعض الحالات وقد تختلط العوامل الوراثية بالعوامل البيئية والاستعداد النفسى والشعور بالتهديد الداخلى والخارجى الذى تفرضه بعض الظروف البيئية والتوتر النفسى الشديد فى الطفولة المبكرة والشعور بالعجز والنقص وتعود الكبت والصراع بين الدوافع والاتجاهات ومواقف الحياة الضاغطة والتعرض للحوادث والخبرات الحادة والتعرض لمشكلات الطفولة والمراهقة والشيخوخة ومشكلات الحاضر التى تنشط ذكريات الصراعات فى الماضى والطرق الخاطئة فى تنشئة الأطفال مثل القسوة والتسلط والحماية الزائدة والحرمان.





    وما أعراض القلق

    أعراض جسمية وتشمل الضعف العام ونقص الطاقة والحيوية والنشاط والمثابرة وتوتر العضلات والنشاط الحركى الزائد والأزمات العصبية الحركية كقضم الأصابع ورمش العين.

    والتعب والصداع المستمر وتصبب العرق وارتعاش الأصابع وشحوب الوجه وسرعة النبض والخفقان وآلام الصدر والإحساس بالنبضات فى أجزاء مختلفة من الجسم وارتفاع ضغط الدم واضطراب التنفس أما الأعراض النفسية فتشمل القلق العام والقلق على الصحة والعمل والمستقبل والعصبية والتوتر العام وعدم الاستقرار والشعور بعدم الراحة والحساسية النفسية الزائدة وسهولة الاستثارة والهياج وعدم الاستقرار والخوف بصفة عامة والخوف الذى يصل لحد الفزع والشك والارتباك والتردد فى اتخاذ القرارات والهم والاكتئاب العابر والتشاؤم والانشغال بأخطاء الماضى وكوارث المستقبل وتوهم المرض والإحساس بقرب النهاية.




    و ما علاج القلق

    القلق العصابى أكثر الأمراض النفسية استجابة للعلاج ومن أهم التوصيات العلاجية العلاج النفسى بهدف تطوير شخصية المريض وزيادة بصيرته وتحقيق التوافق باستخدام التنفيس والإيحاء والاقناع والمشاركة الوجدانية وإعادة الثقة فى النفس وقطع دائرة المخاوف المرضية والشعور بالأمن ويستخدم العلاج السلوكى خاصة لفك الأطراف المتعلقة بالقلق والقضاء على الأزمات العصبية الحركية مع الإرشاد العلاجى وحل مشكلات المريض وتعليمه كيف يحلها ويهاجمها دون الهرب منها والعلاج البيئى أى تعديل العوامل البيئية ذات الأثر الملحوظ مثل تغيير العمل وتخفيف اعباء المريض وتخفيف الضغوط البيئية ومثيرات التوتر والعلاج الاجتماعى والرياضى والرحلات والتسلية والموسيقى والعلاج بالعمل والعلاج الطبى للأعراض الجسمية والمصاحبة للقلق مع تضمين المريض أنه لا يوجد لديه مرض جسمى.
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...