1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

تسونامي الأغنية الدينية -------- هل يرد على الرسوم المسيئة ؟

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة AlHawa, بتاريخ ‏12 مارس 2008.

  1. AlHawa

    AlHawa كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏31 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    5.523
    الإعجابات المتلقاة:
    10.749
      12-03-2008 17:51
    تسونامي الأغنية الدينية
    هل يرد على الرسوم المسيئة ؟







    تشهد الساحة الفنية الغنائية موجة جديدة من الأغاني الدينية ، وذلك بعد قيام صحف دانمركية بإعادة نشر الصور المسيئة لرسولنا الكريم - صلوات الله عليه أفضل الصلاة والسلام - ، وربما هذا الأمر سيدفع مطربينا للحاق بركوب الموجة من جديد قبل أن تهدأ ، فها هي المطربة المصرية " شيرين " تبدأ بتسجيل أدعية دينية ، وأغنية في حب الرسول عليه الصلاة والسلام ، ونفس الشيء المطرب التونسي " صابر الرباعي " والذي سبق وأن قدم أغاني دينية في أكثر من مناسبة إلا أنه يصر هذه المرة أيضاً على تقديم أغنية دينية يقول أنها ستكون مختلفة ليعبر فيها عن حبه للرسول الكريم ، وبالطبع سنرى خلال الفترة المقبلة أكثر من ثلاثين أو أربعين أغنية دينية ، للرد على الصورة المسيئة لنبينا محمد عيه الصلاة والسلام .



    والسؤال الملح الآن ، هل الأغاني والكليبات الدينية يتم تقديمها عن قناعة وورع وتقرب إلى الله ، أم أنها انسياق وراء الموجة لكي يكسب الفنان ود الأمة والجمهور ، ولتوسيع قاعدة شهرته والترويج لنفسه كمطرب وبالتالي لتعلو أسهمه المادية من وراء تقديمه لهذا النوع من الأغاني ؟ .



    محيط ـ مروة حمزة وصافيناز محمد


    وكانت الساحة الغنائية في عام 2007 قد شهدت أكثر من 30 أغنية دينية لعدد كبير من المطربين من بينهم هاني شاكرو علي الحجار ولطيفة ومحمد الحلو وأصالة و مصطفى قمر و حمادة هلال و تامر حسني وإيمان البحر درويش ومحمود العسيلي و صابر الرباعي و الجسمي و عبد الله الرويشد.. وربما كان دافعهم أمرين الأول النجاح اللافت للمطرب "سامي يوسف" الذي غير مفاهيم الأغنية الدينية وجعلها أكثر جذباً للشباب، من خلال كلمات الأغنية التي يدخل فيها اللغتين العربية والإنجليزية وقام بتصويرها بطريقة الفيديو كليب وبتقنية تكنولوجية عالية لفتت الانتباه مثل أغانيه "يا رسول الله ،حسبي ربي ، معلم " .



    والأمر الثاني وهو ما المحنا اليه في البداية وهى ركوب الموجة والتجديف مع التيار السائد ، فالمطرب يحاول أن يلعب دور المدافع عن قضية تشغل الرأي العام كما حدث في أزمة التطاول على رسولنا الكريم " ص" لكي يكسب قاعدة جماهيرية كبيرة وبالتالي ترويج أكثر لاسمه وألبوماته ، فالجمهور ونتيجة لظروف عقائدية يشاهد هذه الأغاني التي تلعب على أوتار دينية فتحقق دعاية مجانية لمطربيها ومكاسب أيضاً.



    ومن أشهر الأغاني الدينية التي حققت نجاحاً ورواجاً في سوق الكاسيت كانت أغنية " مدد يا رسول الله " لمحمد منير ، وبعدها انطلقت هوجة الأغاني الدينية ، فنجد مصطفى قمر يقدم أغنية " سبحان الله ".وبعدها قدم مدحت صالح أغنيته " الله حي " وذلك باستخدام لقطات للطبيعة الربانية ، وكذلك قدم حمادة هلال أغنيته " محمد نبينا " بمشاركة مجموعة من الأطفال ، وكذلك سجل المطرب الشاب "رامي صبري" أغنية "وجه كريم " من كلمات عمر طاهر، وألحان رامي صبري ، وحسين الجسمي قدم "الله يا الله" ، ومن المطربات : أصالة قدمت أغنية : " خليها على الله" ،و"جنات " قدمت أغنية دينية بعنوان " يا رسول الله " ، و" ديانا كرازون " قدمت أغنية " يا الله ، .



    والبومات ايضا ولم يعد الأمر مقتصرا على أغنية مفردة في الألبوم بل هناك ألبومات كاملة للأغاني الدينية مثل "إيهاب توفيق" الذي فاجأ الجميع بطرح الألبوم الديني الخاص به " إلا رسول الله " ، بعد أن سبقه بشهر واحد بتوزيع ألبومه " يا أحلى منهم " والذي قدمه بطريقة الفيديو كليب مع فتيات ظهرن بملابس ساخنة ، وكان من الطبيعي أن يربط الناس بين هذا الألبوم الساخن العاري وبين أغاني إيهاب الدينية التي ظهر فيها أكثر خشوعاً وورعاً ، والغريب في الأمر أن إيهاب يطلب من الناس إلا يقيموا علاقة بين هذا الألبوم الديني وباقي ألبوماته العاطفية ، فكل ألبوم حالة خاصة بذاته لا يقارن بغيره .



    وضم ألبوم إيهاب 11 دعاء من بينها " هلال رمضان "، " مسحراتي "، " ليلة القدر"، "طمعانين في رحمتك "، " حرس الرسالة "، " بيوت الله "، و" العيد جه "، كتب كلماته عبد المنعم طه، وهاني عبد اللطيف، وأحمد عبد الله، ولحنها أشرف سالم، وقام بتوزيعه موسيقياً مصطفى مهاب، وإيهاب محجوب. مطرب كل الالوان

    "تامر حسني " اصدر هو الاخر ألبوم ديني بعنوان " الجنة في بيوتنا ". من كلماته وألحانه .



    وقد ردد البعض أن محاولة تامر دخول مجال الغناء الديني تأتي في إطار سعيه المستمر لتقديم نفسه بديلا لـ "عمرو دياب " ، فالأخير صاحب الدعاء الديني الشهير " نور على نور " ، وأيضاً لعمرو أغنية دينية بعنوان " يارب الكون " ، وهي الأقاويل التي رفضها تامر، مؤكدا حقه كمطرب في غناء كل الالوان .



    اذ تضمن الألبوم أغنية " الجنة في بيوتنا " التي كانت تيتر برنامج الداعية الإسلامي " عمرو خالد " والذي قدمه طوال شهر رمضان الماضي كما يشمل الألبوم أغنية " أسماء الله الحسنى " التي كانت ماركة مسجلة باسم المطرب "هشام عباس" ولا يخلو حفل زفاف من تلك الأنشودة، سجلها تامر بصوته في البومه الديني، والذي ضم ايضا" أنا مش عارف أتغير" ،و" لو عايز الخير" ، و"صاحبني يا بويه "، و"شهر رمضان "، و" يا أرحم الراحمين " ،و" تيجو ننسى " ،و" يا رب أنا تعبان " ، و"ديني ودينك" والتي يقول مطلعها :



    "ديني ودينك في الدنيا والاثنين من عند الله .. شيلانا أرض وحده حفظانا أم وحده

    تعالوا نحلف نصونها وعزه جلاله الله.. يا رب ارحمنا برحمتك

    يا رب احمينا بقوتك".



    مطرب "العنب .. العنب "



    كما أن الأمر لم يقتصر على هؤلاء فقط ، بل رأينا الأصوات غير المعروفة تقدم هذا اللون الديني لتصل أصواتها للناس ، وأيضاً هناك مطربين لم يكن لهم في هذا اللون من الغناء ، وفجأة تحولوا إلى الغناء الديني ، فنرى " سعد الصغير " بعد أن قدم أغنية "العنب .. العنب " مع الراقصة دينا ، وأغنية "حمرا يا قوطة " مع نيكول سابا ،وأغنيته الشهيرة أيضاً " بحبك يا حمار " ، قام بتقديم أغنية دينية وصورها فيديو كليب مع ابنه الطفل الصغير "محمد " ، وعلى الجمهور أن يقبل سعد الصغير في هذا اللون الديني الجديد ، وبعدها سيعود مرة أخرى للرقص والغناء مع الراقصات وكأن الموضوع مجرد حالة وموضة تأخذ لها يومين وتعدي .



    وأغنية سعد الدينية عنوانها " أحمد ربنا إنك عايش " وتقول كلمات الأغنية :"أحمد ربنا إنك عايش .. مش بين الحياة والموت.. احمد ربنا انك عايش .. في ناس قبل ما تتولد بتموت"



    ويظهر سعد على غير العادة بدون راقصة وطبلة ، بل هذه المرة اللون ديني ، فيظهر سعد بوجه بشوش مليء بالورع والتقوى ويرتدي أبيض في أبيض وكل من حوله في الكليب يرتدون الرداء الأبيض ، ويظهر سعد في الكليب في مشهد يتوضأ ويصلى بكل خشوع ، ويقبل يد أمه العاجزة ، ويأخذ بيد شاب أعمى ويحضر دروس العلم في المسجد ويعلٍم طفل قراءة القرآن .. ويزور دور الأيتام والمسنين والمرضى ويخفف عنهم بالهدايا واللعب والأكل .



    وعلى الجمهور أيضاً أن يفصل بين سعد الورع التقي في هذه الأغنية ، وسعد الراقص الذي يدق بالطبلة لدينا في " العنب والبلح "، ويغني " حمرا يا قوطة " لنيكول سابا ،و"يركب الحنطور" ويتحنطر مع أمينة . وللعلم أغنية " أحمد ربنا إنك عايش "من ألحان محمد عبده وتوزيع أحمد عادل ، والمفاجأة التي فجرها سعد بعد ذلك أن الأغنية من كلمات الشاعر الغنائي " ملاك عادل" وهو شاعر قبطي ، وقال سعد أن ملاك رفض كتابة اسمه في تتر الكليب حتى لا تحدث مشكلة أو بلبلة ، وقال سعد أنه لم يكتب سوى المقطع الأخير فقط ، وهذه هي المرة الأولى التي يكتب فيها أغنية دينية إسلامية لشاعر مسيحي .



    شعبولا ع الخط



    وبالطبع مطربنا الشعبي ا " شعبان عبد الرحيم " لم يتأخر بصحبة كاتب أغانيه وصديق كفاحه "إسلام خليل" ، في الغناء لنصرة الرسول " ص " ، فشعبان المتهم دائماً بإفساد الذوق العام – أطلق مؤخرا أغنية يقال إنها دينية للتعبير عن رفضه لإساءة الصحف الدانمركية لرسولنا ونبينا صلوات الله عليه ، ولكن بطريقته الخاصة والمعروفة ،والأغنية عنوانها " خلصنا الصبر كله "



    وكلمات الأغنية تقول :



    " خلصنا الصبر كله وبرضه مفيش حلولْ

    أهي وصلت الإهانة للدين وللرسولْ

    رسول الله محمدْ .. وإمام الأنبياءْ عايزين يهزوا صورته السفلة الأغبياءْ

    كل الأديان بريئة .. من اللي هانوا النبي

    علشان دي ناس مجنونة .. وأكبر ما فيهم غبي

    لو يقرا عن محمد .. ها يعرف هو مينْ

    رسول الإنسانية .. الصادق الأمينْ

    دنمارك إيه يا عالم .. حتى بتوع العجولْ

    مين دول علشان يقولوا كلام على الرسولْ

    ها أقول ومش راح أسكت .. والناس ها تقول

    معايا عايزين مقاطعة شاملة .. وبرضه مش كفاية

    لو كل الناس هاتسكت .. فيه رب اسمه الحسيبْ

    عايزين عمل إيجابي .. في خدمة الحبيبْ "


    وهذه الأغنية بعد تصويرها تم منعها من العرض لأسباب مجهولة ، ويحكي شعبان قصة هذه الأغنية فيقول أنه اضطر إلي إيقاظ إسلام خليل مؤلف أغانيه في فجر أحد الأيام ليطلب منه كتابة أغنية عن "موضوع الدانمرك اللي الناس كلها بتتكلم فيه " ، ويحلف شعبان أنه لا يعرف أين تقع الدانمارك بالتحديد على خريطة الكرة الأرضية ولكنه قرر عدم دخول منزله أي شيء دانمركي ، وكل ما يعرفه شعبان عن الدانمرك أنها دولة متخصصة في إنتاج الفراخ الشركسي والعجول .



    وشعبان أعلن عن غضبه لمنع عرض أغنيته الدينية ، ولذلك قرر شعبولا ألا ييأس وأن يقدم "دعاء ديني" في ألبومه الذي يحضر له حالياً ، لأنه أصبح موضة هذه الأيام .



    تجارب ناجحة



    ومن خلال حصرنا لهذه التجارب نجد أن بعض الشركات تستغل الظروف العقائدية والدينية التي تعيشها الأمة لطرح أغاني يقال أنها أغاني دينية يؤديها المطربين فتزيدهم شهرة ودعاية مجانية لهم ومكاسب على حساب الجمهور ، فنحن لسنا بالطبع ضد الأغنية الدينية ولكن عندما يقدمها مطرب مثل " سامي يوسف " سيصدقها الناس ويقبلها ، فله تجارب ناجحة مع الغناء الديني مثل أغنيته الشهيرة "معلم" والتي يبدأ مطلعها بكلمات إنجليزية قمنا بترجمتها إلى العربية كالأتي :



    نحن عِنْدَنا معلّم

    معلّم المعلمين،

    غيّرَ العالمَ نحو الأحسن

    وجَعلَنا نُحسّنُ أوضاع المخلوقاتَ،

    يا الله جَلبنَا العار على أنفسنا

    ابتعدنا عن المعلم

    بالتأكيد نحن ظلمنا أنفسنا

    ماذا سَنَقُولُ أمامه؟

    يا معلم. . .



    وتنشد وراءه فرقه الترديد باللغة العربية تلك الكلمات :



    يا مصطفى يا إمام المرسلين .. يا مصطفى يا شفيع العالمين

    يا حبيبي يا محمد .. يا شفيعي يا محمد .. يا رسولي يا محمد

    خير خلق الله محمد

    إنه محمد .. أبا قاسم



    وأيضاً هناك تجربة أخرى ناجحة لا يمكن إغفالها وهي للشيخ " مشاري راشد " وله أكثر من أغنية دينية مثل : " طلع البدر علينا" ، "إلا صلاتي" ، "يا ربنا" ، "أبا الأنبياء" ، "مع الله" ، "وأحسن خلق الله" ، و"هناك رسول الله" ، و"أنشودة الآذان" وغيرها من أناشيد دينية أحبها الناس ، خاصة وأن الذي يغنيها يعني كلماتها بكل تدين وصدق وإيمان غير مصطنع .



    ونفس الشيء المطرب " أحمد الكحلاوي " الذي اختار أن يسير على نهج والده شيخ المدّاحين الراحل محمد الكحلاوي فتألق مثله في تقديم الأغاني الدينية مستحقاً لقب " مداح الرسول" ، ومن أشهر أناشيده الدينية : " إلا رسول الله " ، كما تغنى بأغاني والده محمد الكحلاوي وأشهرها أنشودة " لأجل النبي "، ولا نغفل أيضاً أسماء مهمة لكبار المطربين الذين قدموا الأغاني الدينية مثل " محمد ثروت " قدم أغاني ومدائح في حب الرسول ومنها " صلوا عليه لتسعدوا " و"سألتك يا إلهي" و"أشرق البدر علينا" و" يا رسول الإنسانية " و"متجمعين عند النبي".



    وأيضاً المطرب " إيمان البحر درويش " الذي ابتعد واعتزل الأغاني العاطفية وبات متخصصاً في الإنشاد الديني فقط ، ونفس الشيء المطرب الكبير " محمد الحلو " الذي اعتزل الغناء لفترة طويلة ، ثم عاد مرة أخرى وقال لجمهوره في الأوبرا المصرية بأن قرار اعتزاله للغناء لا رجعة فيه وان الاستثناء الوحيد هو الأغاني الدينية التي سيقدمها خالصة لوجه الله تعالي ،ومن أغانيه الدينية " طلع البدر علينا " ، كما قدم مدائح في حب رسول الله .



    ولا يمكن القول أن الأغنية الدينية حديثة العهد ولكن الظروف هي التى جعلتها تندثر وتتوارى خلف الأضواء بدليل".. ان المع نجوم الغناء تغنوا بها،وعلى سبيل المثال فقد غنت ليلى مراد "يا رياحين للنبي الغالي وسيدة الغناء العربي أم كلثوم فى رائعتها "ولد الهدى" و"الى عرفات الله" والعندليب الأسمر عبد الحليم حافظ في مجموعة الادعية الدينية التي قدمها.






    في مطلع السبعينيات وشادية الغناء العربي المطربة الكبيرة شادية "قل ادعو الله" ثم "خد بايدي" قبل اعتزالها مباشرة والملاحظ أن هناك فارقاً فى الأداء والإحساس بين الحاضر والماضي فالجيل الذي ينتمي للغناء الجميل والاصيل يتحكم فيه الإحساس الصادق فليس هناك غرض لتحقيق هدف أو غاية من وراء ذلك بعكس هذه الأيام إذ تعد الأغنية الدينية بوابة العبور للشهرة أو لإعادة الجماهيرية المفقودة وفي النهاية لا يسعنا إلا أن نقول أن في ظل حالة التردي والتراجع أصبح الغناء الديني أهم بيزنس واحيانا "موضة" مربحة للمطربين خاصة عندما يكون هناك مناسبة دينية يعيشها الناس مثل شهر رمضان، أو أزمة تمر بها الأمة مثل قضية التطاول على الرسول الكريم - صلوات الله عليه- ، أو وسيلة للبعض من أجل رسم صورة معينة لأنفسهم عند المحيطين بهم ومحو صورة أخرى لا يحبون إظهارها.



    ورغم كل هذا يجب أن نشجع هذا اللون من الغناء الهادف والذي باتت له قاعدة جماهيرية عريضة تشجعه، وحتى يقشع ويزيل هذه السحابة السوداء والغمة التي أفسدت هذا الفن الجميل، ولتنظف آذاننا مما نسمعه حالياً من غناء يفسد الذوق والوجدان.
     
    2 شخص معجب بهذا.
  2. polo005

    polo005 صديق المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏2 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    5.415
    الإعجابات المتلقاة:
    10.529
      12-03-2008 18:10
    أرجو أن لا تكون هذه الموجة مجرد مورد رزق للكثير و فرصة للبيع و الثروة و لو أنها حقيقة لا مفر منها
    فأمثال مغني الحمير و هم كثر من المتشبهين بالنساء و مغتصبي الحياء و الحشمة يتبعون مقولة " ميحي مع الأرياح "
    إنا لله و إنا إليه راجعون
     
    4 شخص معجب بهذا.
  3. المتشائلة

    المتشائلة عضوة مميزة بالمنتدى العام

    إنضم إلينا في:
    ‏12 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    1.845
    الإعجابات المتلقاة:
    2.962
      12-03-2008 18:18
    الله ينصر الاسلام و المسلمين
     
  4. neelz

    neelz نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏16 جوان 2007
    المشاركات:
    1.963
    الإعجابات المتلقاة:
    1.262
      12-03-2008 18:26
    الله ينصر الاسلام و المسلمين
     
  5. bougrilla

    bougrilla نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏13 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    3.043
    الإعجابات المتلقاة:
    5.096
      12-03-2008 18:31
    الله ينصر الاسلام و المسلمين هذا احسن ما اقوله

    :satelite:
     
  6. YSL2007

    YSL2007 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏6 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    870
    الإعجابات المتلقاة:
    687
      13-03-2008 11:28
    نقول ان بعض الظن اثم لكن كلامك أخي الكريم فيه جانب كبير من الصحة

    ولنتذكر قليلا موجة الاغاني التي تم تصنيفها ب "وطنية" اثر العدوان الصهيوني على لبنان و حرب صيف 2006 و كيف ان كل من هب و دب غنى للبنان

    كذلك الامر مع الانتفاضة

    و التجارب كثيرة الشيء الذي يدعو للريبة في ان الدافع تجاري قبل كل شيء

    لكن يجب استثناء من ينتهجون نهج الانشاد الديني من قبل هذه الموجة على غرار الشيخ راشد بن مشاري العفاسي و احمد ابو خاطر و الاستاذ ابو الجود

    كذلك يجب استثناء المغنية اللبنانية جوليا و التي انتهجت نهج الاغاني الوطنية منذ بداية بروزها الذي كان باغنية "نرفض نحنا نموت"
     
    4 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...