توضيح في بعض النّقاط لتدريس مسرحيّة ونّوس

الموضوع في 'أرشيف المنتدى التعليمي' بواسطة cobraaa, بتاريخ ‏16 مارس 2008.

  1. cobraaa

    cobraaa كبير مراقبي المنتدى التعليمي

    إنضم إلينا في:
    ‏29 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    5.809
    الإعجابات المتلقاة:
    25.476
      16-03-2008 01:25
    إلى جميع الإخوة المهتمين بشؤون الرابعة آداب،
    إذا أردنا الحديث عن المحاور المثيرة للجدل في برنامج العربيّة للسنة الرّابعة آداب، فإننا نجد محورين هما الحماسة أوّلا و مسرحيّة مغامرة رأس المملوك جابر، و لن نتحدّث عن الأسباب لأنّ ذلك لن يتقدّم بنا و إنّما أشير إلى بعض النقاط:
    - الجدل القائم، لا يضرّ التلميذ في شيء، بل إنّه يستفيد من ذلك لأنّ الاختلاف رحمة، و هذا الاختلاف حول البرامج خاضع لاتفاق لا محيد عنه في جميع المعاهد بالجمهوريّة وهو البرامج الرّسميّة التي نحن مطالبون بالخضوع لها و تحقيقها، و قد ضمنت في هذه المشاركة الأهداف الرّسميّة لمحور المسرحيّة.
    - الملاحظة الثانية التي أريد أن أسوقها، إنّ تدريس هذه المسرحيّة لم ينطلق بعد و مازالت الاجتماعات و الحلقات متواصلة لتناول مختلف هذه المسائل قصد و جود حلول و لو جزئيّة تمكّن من اتفاق حول الخطوط العريضة.
    - ثالثا، أشدّ على يدي زميلي زيدون حين اعتبر أنّ هذا الخلاف سيكون في صالح التّلميذ، و هو بالفعل ما سيحصل فلا تخشوا شيئا...



    الأهداف العامّة لمسرحيّة مغامرة رأس المملوك جابر

    يتمّ الاهتمام في مسرحيّة " مغامرة رأس المملوك جابر" لسعد الله ونّوس بالمسائل التّالية :
    *في الجانب الفنيّ :
    -بناء النصّ المسرحيّ :
    التّضمين ـ التّناوب بين السّرد والحوار ـ التّداول بين المرئيّ والمحكيّ ـ الإشارات الرّكحيّة ودورها في بناء المسرحيّة (السّياقات التّاريخيّة، تحديد فضاءات الأحداث) ـ أنواع العقد والمفاجآت ومساهمتها في نموّ النّصّ المسرحيّ ـ النّهاية المأساويّة ـ دور الموارد التّراثيّة في بناء النصّ المسرحيّ ـ عناصر الفرجة (الدّيكور، الأضواء، الظّلال).
    -الشخصيّة المسرحيّة :
    البطل التّراجيديّ الكوميديّ (بناء الشّخصيّة، خطابها، رمزيّتها : بين العقل والعاطفة، بين البراءة والخيانة، بين السّذاجة والخبث، المساومة، المغامرة في سبيل المكافأة) ـ الرّاوي (بناء الشّخصيّة، دورها، مراجعها) ـ السّائس ( بناء الشّخصيّة نفسيّا وذهنيّا) ـ المتفرّجون (التّنوّع والاختلاف، أوجه الاتّفاق، الحاجة، الطّموح...).
    -العلاقات بين الشّخصيّات :
    أوجه التّقابل بين الخليفة والوزير وأعوان كلّ منهما ـ أوجه الخلاف بين الرّاعي والرّعيّة ـ أوجه الاختلاف والائتلاف بين الحكواتي وحرفاء المقهى ـ الظّاهر والباطن في علاقة العجم بالعرب ـ الحبّ
    -الحوار المسرحيّ :
    ·أصنافه : منفرد، ثنائيّ، جماعيّ (بين الرّكح والمتفرّجين). ·بناؤه : مواضيعه، أطرافه، موجّهاته، تناميه. ·تنظيمه : توزيع الأدوار، تنظيم المواقف، توقيت التدخّلات. ·لغته : بنية الجملة، أساليب الحذف والاختزال، المعاجم المتداولة (العدل، الظّلم، الخوف...). ·أساليبه : الغنائيّة، التّقريريّة، الحجاجيّة... ·سجلاّته : العامّيّة، الفصحى...
    *في الجانب المضمونيّ :
    علاقة الرّاعي بالرّعيّة، علاقة الرّاعي بالحاشية، الفتن السّياسيّة، المثقّف والمجتمع، الحبّ والسّياسة، العقل والعاطفة، مفهوم السّعادة والشّرف، الزّمن والتّاريخ، توظيف التّراث في الفنّ المسرحيّ.
     
    4 شخص معجب بهذا.
  2. حمزة سديرة

    حمزة سديرة عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏11 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    281
    الإعجابات المتلقاة:
    301
      16-03-2008 10:41
    :satelite::satelite::satelite::satelite::satelite::satelite::satelite::satelite::satelite:






    بارك اللّه فيك سيّدي الأستاذ على التّوضيحات ، وبودّي أن اخبرك أنّه تمّا تحليل النّص الثالث من المسرحيّة في معهدي بالقصر-قفصة
    وأيضا خلال هذه العطلة المجهود المبذول من الأستاذ لاتمام محور المسرحيّة ، يعني دائما بالرّغم من هذا التّقدم طاقة الاستعاب والفهم لدى
    التّلاميذ لي ان أعتبرها ممتازة نظرا الى كثافة الحصص الاضافيّة لدراسة المحور(67 ساعة منذ بداية السّنة)

    على العموم شكرا لك على التّوضيح ، فقط الّذي نحرص عليه من قبل الأطراف المعنيّة ، هو تقديم تخطيط واضح للأساتذة المحترمين في كامل الوطن لدراسة المسرحيّة وفقا لما يرسم لها من توجيهات وأهداف ومقاييس للإصلاح ، بذلك يتمكّن الأساتذة المحترمين من إعداد أبنائهم -نحن التّلاميذ- للامتحانات النّهائيّة ووضعنا في الإطار الصّحييح، وحتّى لا يسيسر كلّ أستاذ على منهجه في تدريس المسرحيّة وتحصل الكارثة....

    نرجو أن يتمّ عرض النّقاط النّهائيّة المتّفق عليها حال الانتهاء من إنجازها
     
    1 person likes this.
  3. المتنبي

    المتنبي عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏30 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    719
    الإعجابات المتلقاة:
    1.273
      16-03-2008 12:13
    هل من دراسة شافية لكل هذه المحاور لهذه المسرحية’ الرجاء لا تبخلو علينا
     
    1 person likes this.
  4. ملك البرامج

    ملك البرامج عضو جديد

    إنضم إلينا في:
    ‏9 مارس 2008
    المشاركات:
    17
    الإعجابات المتلقاة:
    11
      16-03-2008 13:59
    الى ابنائنا التلاميذ = مسرحيّة سعد الله ونّوس لا تطرح اشكالا في تدريسها بل هي خاضعة في التعامل معها الى جملة من الاهداف الفنّيّة والمضمونيّة التي ضبطها سفر البرامج الرّسميّة وهي اهداف موحّدة بين كل اساتذة العربية ورغم بعض مظاهر اللبس والغموض في بعض المصطلحات كاللبس الحاصل في الجمع بين عبارتي الكوميديا والتراجيديا أو مفهوم البطل التراجيدي ،وهل هو بطل بالفعل أم هو شخصيّة محوريّة ؟ - فانّ هذا الاختلاف على اهمّيته لايحدث غموضا وارتباكا في تدريسها أو في تقييم أعمال التّلاميذ لأنّ كلّ استاذ يعي جيّدا هذه الاشكاليات ولايسقط تلاميذه في مخاطر اللبس أو الغموض .
     
    2 شخص معجب بهذا.
  5. حمزة سديرة

    حمزة سديرة عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏11 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    281
    الإعجابات المتلقاة:
    301
      16-03-2008 19:02


    كلامك غير منطقي زعمت أنّ الإختلاف على أهمّيته لا يحدث غموضا وارتباك أثناء التّدريس ،وهذا الكلام لا يجوز لأنّه لابدّ من اتّخاذ منطلق وتمشّي موحّد لتلك الأهداف لدراسة المسرحيّة ، يعني يجب على الأطراف المعنيّة بالبرامج تقديم تخطيط واضح للأساتذة المحترمين في كامل الوطن لدراسة المسرحيّة وفقا لما يرسم لها من توجيهات وأهداف ومقاييس للإصلاح ، بذلك يتمكّن الأساتذة المحترمين من إعداد أبنائهم -نحن التّلاميذ- للامتحانات النّهائيّة ووضعنا في الإطار الصّحييح، وحتّى لا يسير كلّ أستاذ على منهجه في تدريس المسرحيّة وتحصل الكارثة...
    .

    على ما أظن ما أردت تبليغه واضح ، فقط نرجو من أساتذة مادّة العربيّة أعضاء ومشرفين تقديم الوثيقة النّهائيّة الّتي سيتمّ الاتفاق عليها لدراسة المسرحيّة
     
  6. ملك البرامج

    ملك البرامج عضو جديد

    إنضم إلينا في:
    ‏9 مارس 2008
    المشاركات:
    17
    الإعجابات المتلقاة:
    11
      16-03-2008 21:07
    لاأدري يا أخي لماذا تصرّ على هذا الارتباك ولماذا تهوّل الامور بهذا الشّكل ؟ مقاييس الاصلاح التي تتحدّث عنها لا تضبط سلفا وانّما هي تأتي متزامنة مع اصلاح امتحان البكالوريا وتخضع لصيغة الموضوع المطروح وكل موضوع له مقياس اصلاح معيّن يختلف حسب نوعيّة ذلك الموضوع الذي يمكن حصره في اربعة انواع =التقريري / الموازنة /المفاضلة /النفي والاثبات /ومقاييس الاصلاح التي تضبط ليست نهائيّة وانّما يراعى فيها اجتهاد التّلميذ شريطة ان يكون اجتهادا منتظما يراعي خصوصيّة المطلوب بدليل أنّ أي مقياس اصلاح يرفق دوما بملاحظة{التلميذ غير ملزم بالاتيان على كلّ ماورد في مقياس الاصلاح ولابالاقتصار عليه **اطمئنّ أخي أوراقكم في أياد أمينة ولاتبدأ أيّة عمليّة اصلاح الاّ بعد اتّفاق كلّ الاساتذة على وجهة نظر موحّدة تدرس سلفا كلّ الاحتمالات التي يمكن ان يتطرّق لها التّلميذ.وشكرا
     
    1 person likes this.
  7. حمزة سديرة

    حمزة سديرة عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏11 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    281
    الإعجابات المتلقاة:
    301
      16-03-2008 22:25
    العفو ياأستاذ ، أنا لاأهوّل في الأمر وإنّما فقط أردنا الحصول على النّقاط النّهائيّة لدارسة المسرحيّة
    ثمّ إنّ تركيزي على هذا الموضوع هو من قبيل أن يتمّ تشريك الأساتذة في إنجاز البرامج الرّسميّة ، أيّ أنّ ماقمت به هو تبليغ رسالة الى الجهات المعنيّة لكي يراعوا في المرّات القادمة قيمة تشريك الأساتذة في إنجاز البرامج والمحاور
    على العموم لك خالص الشّكر والتّقدير.....
     
    1 person likes this.
  8. ملك البرامج

    ملك البرامج عضو جديد

    إنضم إلينا في:
    ‏9 مارس 2008
    المشاركات:
    17
    الإعجابات المتلقاة:
    11
      17-03-2008 08:52
    رغبتك أخي حمزة في أن يتمّ تشريك الاساتذة في صياغة البرامج الرّسميّة رغبة في منتهى الوجاهة لأنّ الاستاذ هو المباشر لعمليّة التعليم في الفصل فهو الاكثر دراية بطاقات استيعاب التلاميذ وطرق تقبّلهم عموما نحن لم نختلف كثيرا في وجهات النّظر أخي ولك منّي أطيب المنى وخالص التقدير ..
     
  9. حمزة سديرة

    حمزة سديرة عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏11 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    281
    الإعجابات المتلقاة:
    301
      17-03-2008 13:17

    يطيب لي أن أقترح على أساتذة مادّة العربيّة المحترمين ، -المتواجدين في هذا المنتدى -أن يتمّ عرض جملة من المصطلاحات الواردة في وثيقة التّوجيهات المعتمدة لدراسة المسرحيّة الّتي بدت غامضا نوع ما في نظر التّلميذ ، وحتّى يكون عملنا خاضع للنّظام لابدّ من الانطلاق في وضع المفاهيم تلك المصطلاحات حسب التّرتيب الوارد في التّوجيهات



    نرجوا وضع مفهوم التّضمين المسرحي وامثلة عنه من المسرحيّة
     
    1 person likes this.
  10. عفريتة

    عفريتة عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏22 فيفري 2008
    المشاركات:
    169
    الإعجابات المتلقاة:
    330
      17-03-2008 21:40
    شكرا لك يا حمزة على حرصك على بلوغ الوضوح وأقول فقط لمن ادّعى أنّ الإختلاف يخدم مصلحة التّلميذ بأنّ الاتّفاق على ما أعلم كان وما زال الأصلح والأسلم للتلميذ والأستاذ معا. ومنذ متى كان الاختلاف أنجع من الاتّفاق؟
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...