لماذا الإنحراف عن المسيرة.......؟؟

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة نسرقرطاج, بتاريخ ‏18 مارس 2008.

  1. نسرقرطاج

    نسرقرطاج عضو مميز بالقسم العام

    إنضم إلينا في:
    ‏6 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    3.182
    الإعجابات المتلقاة:
    7.721
      18-03-2008 17:23
    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    [​IMG]

    لماذا الإنحراف عن المسيرة.......؟؟

    أسبابه والنجاة منه

    على الرغم من قوة تيار الكفر والضلال الذي يحاول أن يسوق أمتنا بعصاه،
    ويلقى بها في مهاوى الضياع والفناء .........
    وعلى الرغم من محاولة أنصار الجاهلية الحديثة جهدهم وتجميعهم جندهم ليقطعوا هذه الأمة الإسلامية العريقة عن عقيدتها ويجتثوا إسلامها من حياتهم...................


    **********

    فان هناك بصيص من نور..... ورفيف من أمل ......
    يلمحه المراقب للأحداث ...............
    متمثلا في ذاك التيار الوليد الذي يحبو ويحاول الحركة ...........
    ويتلمس الطريق كي يصد ذاك التيار المتوهج المدمر..........!!!
    وماذاك التيار الحبيب إلا هذه البراعم الندية ... والزهرات
    المتفتحة هنا وهناك من الشباب المسلم المؤمن الذي فتح عينيه على الحياة ...........
    واستيقظ على صيحات بعض الدعاة والمصلحين الذين حركوا فيه الغيرة
    والحمية وأثاروا فيه العاطفة الدينية والنفس الأبية ...........................

    ولكي تنجح المسيرة الإسلامية.............

    فلا بد من تحقيق أمرين هامين جدا ... هما :-


    الأول : الهداية إلى الصراط المستقيم .

    وذالك بالتعرف عليه ومعرفة حدوده وأبعاده
    وقد شرع لنا الله عز وجل أن ندعوه دائما ليهدينا إلى الصراط المستقيم
    فنحن دائما نردد في كل صلاة وفى خارجها أيضا

    "اهدنا الصراط المستقيم ، صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم ، ولا الضالين "( الفاتحة :6-7


    والثاني : إتباع هذا الصراط وعدم الميل عنه .

    عن بن مسعود " رضي الله عنه " قال : خط لنا رسول الله خطا ، ثم قال : هذا سبيل الله ، ثم خط خطوطا عن يمينه وعن شماله ، ثم قال : وهذه سبل ،
    على كل سبيل شيطان يدعوا إليه ، ثم قرأ ( وان هذا صراطي مستقيما ، فاتبعوه ، ولا تتبعوا السبل) رواه أحمد والحاكم وصححه الذهبي

    والإستقامة على الطريق أمر في غاية المشقة والصعوبة..........
    ذالك أن النفس البشرية أمارة بالسوء............
    والدنيا مليئة بالمغريات وشياطين الإنس والجن.........
    كل ذالك يحاول أن يحرف المسيرة ويحرف العاملين عليها وبها عن الدرب القويم..............................
    لذالك كانت أشق آية نزلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم
    كما قال بن عباس رضي الله عنه" فاستقم كما أمرت "(هود :112)
    فانحراف المسيرة يأتي من أحد هذين الأصلين .


    أيها الأخوة فى الله

    إن من نعمة الله علينا أن الصراط المستقيم الذي ينبغي لنا أن نسلكه.....
    واضحة معالمه ...... معروفة حدوده .....
    محفوظة في كتاب الله وسنة رسوله...........


    قال النبي صلى الله عليه وسلم

    " تركت فيكم شيئين لن تضلوا بعدهما ما تمسكتم بهما : كتاب الله وسنتي ،
    ولن يتفرقا حتى يردا على الحوض "رواه الحاكم بسند صحيح

    وهذا الدرب لم ولن يخلوا من السالكين............
    مصداقا لقوله صلى الله عليه وسلم
    "لا تزال طائفة من أمتي ظاهرين على الحق لا يضرهم من خذلهم حتى يأتي أمر الله وهم كذالك "رواه مسلم والترمذى


    ومن أسباب الإنحراف أيضا :


    -1 اعتماد أصول غير إسلامية :

    فمن ذالك اعتماد كثير من الكتاب والمفكرين ورجال الدعوة على أحاديث ضعيفة وموضوعة .......
    وقد أمرنا الحبيب المصطفى بالتثبت فيما يروى عنه فقال :

    "من حدث عنى بحديث يرى أنه كذبا فهو من الكذابين " رواه مسلم
    وإنما الحديث الضعيف يفيد الظن المرجوح بلا خلاف بين العلماء....
    " إن يتبعون إلا الظن وان الظن لا يغنى من الحق شيئا "(النجم :28)
    " إياكم والظن فان الظن أكذب الحديث "متفق عليه من حديث أبو هريرة


    2- اعتماد المنهج الفلسفي الكلامي في إرساء العقيدة .

    هذا المنهج يختلف مع المنهج الرباني في طريقة الإستدلال .....
    فالإستدلال الإسلامي أساسه الوحي والإيمان بالرسالة .......
    والغاية التي يدعوا إليها المنهج القرآني عبادة الله ...........
    وهذا متضمن لمعرفته وتوحيده عز وجل ........

    أما عمدة المنهج الفلسفي فهي تلك النظريات والأقيسة العقلية التي جعلوها أصولا للعقيدة .
    ومع شدة الأسف فهذه المناهج تدرس في المدارس والجامعات
    ويتخرج من ورائها شباب يجهلون أصول العقيدة السمحة..


    3- الإشتغال بالبدع .

    " وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار "رواه مسلم

    " من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد " متفق عليه من حديث عائشة

    فالنية وحدها لا تكفى لتصحيح الفعل ...........
    بل لابد أن يضاف إليها ذالك التقييد بالشرع ....

    وعلى الرغم من ذالك فلابد علينا أن نتعرف على هذه البدع كي نبتعد عنها تقربا إلى الله ..........
    والاوقعنا فيها ونحن لا نشعر...........


    فاحذروا أخواني في الله من شرها


    [​IMG]
    [​IMG]
     
    3 شخص معجب بهذا.
  2. hichem 07

    hichem 07 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏24 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    1.261
    الإعجابات المتلقاة:
    672
      18-03-2008 18:59
    بارك الله فيك
     
  3. نسرقرطاج

    نسرقرطاج عضو مميز بالقسم العام

    إنضم إلينا في:
    ‏6 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    3.182
    الإعجابات المتلقاة:
    7.721
      18-03-2008 19:22
    شكرا على المرور الطيب
     
  4. l'instituteur

    l'instituteur كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏24 جانفي 2008
    المشاركات:
    5.989
    الإعجابات المتلقاة:
    9.049
      18-03-2008 19:24
    بسم الله الرحمان الرحيم

    أخي...
    بصيص النّور لن يطفئه كائن من كان...
    والأمل سيظلّ أبدا في قلوب كلّ المؤمنين محرّكا لهم وحافزا للحفاظ على حرمة دينهم...

     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...